ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
قصة الصمت [ الكاتب : احمد المعطي - المشارك : احمد المعطي - ]       »     تَبدَّلَ الحُب .. [ الكاتب : محمد ذيب سليمان - المشارك : محمد ذيب سليمان - ]       »     أغنية العيد-قصة قصيرة [ الكاتب : أحمد العكيدي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     سقط سهوا. [ الكاتب : ناديه محمد الجابي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     حتى هناك !! [ الكاتب : حسام القاضي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     ومضات ماسه 7 [ الكاتب : فاطمه عبد القادر - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     الحطـام قصة قصيرة [ الكاتب : حسام القاضي - المشارك : حسام القاضي - ]       »     سَمادير [ الكاتب : أحمد الرشيدي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     صفاء الروح [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : غلام الله بن صالح - ]       »     معاني بعض كلمات القرآن الكريم [ الكاتب : بهجت الرشيد - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > فُنُونٌ أَدَبِيَّةٌ أُخْرَى > الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ

"عرس الأنس" ترجمة خديجة الحمراني

الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 03-03-2013, 04:53 PM   #1
"عرس الأنس" ترجمة خديجة الحمراني


[SIZE="3"]
قصيدة "عرس الأنس" للشاعر إبراهبم عبد الله بورشاشن ترجمتها إلى اللغة الفرنسية الشاعرة والمترجمة المغربية خديجة الحمراني
[/SIZE]
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ


عُرْسُ الأُنْسِ


يَفْجُرُ الشِّعْرُ يَنْبُوعاً
يَسْقِي عَطَشَ الْعَذَارَى
يُثْلِجُ لَظَى الْحِرْمَانِ
هَذِهِ الصُّمُّ تَصَدَّعْ
وَالخَلاَيَا أَهَازِيجْ
/
الحُرُوفُ أَوْتَادٌ
الاِسْتِعَارَاتُ تُؤَجِّجُ السَّكيِنَةَ
تَرْقُصُ الفَوَاصِلُ عَرَايَا
الْمِدَادُ يَشْهَدُ الاِمْتِدَادَ
وَالعِبَارَاتُ عَبَّارَاتٌ
/
أَجْذَبَتِ الأَرْضُ وَالْفَسَائِلُ مُورِقَاتٌ
صَفَتِ السَّمَاءُ وَالأَمْطَارُ مُهْلِكَاتٍ
سَكَنَ الكَوْنُ وَالْعَرَائِسُ هَائِجَاتٌ
وَأَنْتِ أَيَّتُهُا القَفْرَاءُ
كَيْفَ تُنْبِتيِنَ الغَدَّارَاتِ؟
/
يَتَغَنَى القَميِصُ بِالأَوَابِدِ
اَلْفِتْنَةُ خَجْلَى
جُدِعَ أَنْفُ الْغَيْرَةِ
"سَلُّوَمةُ" يَرْشُفُ الزُّلاَلَ
"مَاوِيَةُ" تَكْرَعُ الصَّدَى
/
بُسِطَتِ اللَّانِهَايَةُ
وَالأَغْصَانُ تَقْطُرُ مَنًّا
يَسْتَحِمُّ العَرُوسَانِ
هَذِهِ الأَرْضُ الطَّيِّبَةُ تُزْهٍرْ
تَرْبُو
تُنْبِتُ العَطَالَةَ
/
عَلَى الشَّاطِئِ تَمْتَدُّ الأَريِكَةُ
يَبْرُقُ الدَّوْحُ مِنْ شَقَائِقِ الكُسُورِ
يَكْفَهِرُّ الأُنْسُ
تَتَتَالَى الزَّغَاريِدُ
هَلْ يَأْسُو العُرْسُ الجُرْحَ الكَبيِرَ؟
/
المِيثَاقُ الغَليِظُ يَلْقَفُ الأَحَابيِلَ
مَائِدَةُ الرَّحْمَنِ تَتَنَزَّلُ
طَعَامُ الْعُرْسِ شِفَاءٌ
وَالوَجْهُ المُسْوَدُّ يَذْرَعُهُ البَيَاضُ
/
الحِلْمُ بَيْنَ الرَّاحَتَيْنِ
يُخَضِّبُهُمَا خِضَابَ الرِّضَا
يُهَدْهِدُ رُهَابَ الأُنْسِ
يَلْثَمُ جَنَّةَ الأَقْدَامِ
يَغْرِسُ فيِ سَمَاءِ الْعُمْرِ النُّجُومَ
وَيَمْحُو سَيِّئَاتِ اَلْعَجُولِ.

/
يَنَامُ قَلْبِي عَلَى أَحْوَاشِ الوُدِّ
تَأْخُذُنيِ المَسَاءَاتُ
أَصْدَافٌ تَلْمَعُ مِنْ بَعيِدٍ
تَضْحَكُ القُلُوبُ
وَالخَلِيَّةُ سَنَامُ الزَّمَنِ البَهيِجِ.
ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
سلومة : بطل رواية النبطي ليوسف زيدان
ماوية : بطلة رواية النبطي ليوسف زيدان




Noces courtoises



La poésie jaillit tôt en source
Arrosant la soif des pucelles,
Apaisant les ardeurs des privations.
Voici les montagnes s’effritant
Et les cellules en chansons.
/
Les lettres sont des syllabes,
Les métaphores embrasent la sérénité,
Les rimes dansent nues,
L’encre est témoin de l’expansion
Et les expressions sont des ponts.
/
Foisonne la terre et les pousses sont florissantes,
S’éclaircit le ciel et les pluies sont abondantes,
S’apaise l’univers et les mariées sont ardentes,
Et toi, ö désert !
Comment fais-tu fleurir les savanes ?
/
La robe chante les traces,
La fascination reste timide,
L’épine de la jalousie se brise.
Sallouma(1) déguste la pureté
Mais Maouya(2) avale l’écho.
/
L’infini s’étend
Et les branches coulent de manne.
Les mariés se baignent
Et cette bonne terre fleurit,
Foisonne
Mais engendre le néant.
/
Le siège s’étend sur la plage,
La demeure scintille des coquelicots des crevasses,
S’assombrit l’affabilité,
Et se succèdent les youyous.
Les noces remédieront-elles à la grande blessure ?
/
Le grand sermon intercepte les rumeurs,
Le table du bon Dieu est servie,
La repas de noces est remède
Et la face noircie se revêtit de blanc.
/
L’indulgence, entre les mains
Qu'il colore des teintures du consentement,
Berce la phobie de l’affabilité,
Embrasse le paradis des pieds,
Sème d’étoiles le ciel des années
Et efface les méfaits des précipités

/

Mon cœur dort sur les vergers de l’amour,
M’emportent les soirées,
Des coquillages brillent de loin,
Les cœurs sourient
Et la cellule est le pinacle des temps heureux.







المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 12-04-2013, 02:36 AM   #2



قصيدة ناطقة بأجمل العبارات أدبا وجناسا، وترجمة أجادت التناغم عرس أنس مزجت فيه المفردات بيانا رائعا.

أخي عبد الله..
لك الشكر وللأخت خديجة على هذه القصيدة/الترجمة الناطقة بصور حية.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 12-04-2013, 11:08 AM   #3


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابيه أمال مشاهدة المشاركة

قصيدة ناطقة بأجمل العبارات أدبا وجناسا، وترجمة أجادت التناغم عرس أنس مزجت فيه المفردات بيانا رائعا.

أخي عبد الله..
لك الشكر وللأخت خديجة على هذه القصيدة/الترجمة الناطقة بصور حية.


سررت اختي الكريمة بتفاعلك مع النص وترجمته


لك مني خالص التقدير وجميل الامتنان


إبراهيم بورشاشن
المغرب



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة