أحدث المشاركات

سرادق عزاء بوفاة أحد أركان الواحة الكبار د. محمد حسن السمان» بقلم د. سمير العمري » آخر مشاركة: مجدي محمود جعفر »»»»» الانا والآخر في خطاب رواية "ميلانين" للروائية التونسيّة فتحية دبش» بقلم محمد فتحي المقداد » آخر مشاركة: محمد فتحي المقداد »»»»» محاورة» بقلم محمد البياسي » آخر مشاركة: أسيل أحمد »»»»» يوم حزن الشيطان...» بقلم محمدسليمان العلوني » آخر مشاركة: أسيل أحمد »»»»» شهر الخير» بقلم عطية حسين » آخر مشاركة: عطية حسين »»»»» كأنك لم تمت:: شعر:: صبري الصبري» بقلم صبري الصبري » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» عودة إلى الصبا» بقلم الحسين الحازمي » آخر مشاركة: الحسين الحازمي »»»»» ★ عَزْفٌ عَلَى أَوْتَارِ النِّسَاءِ ★» بقلم أحمد الجمل » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» ...((( مـــعـــلـــقـــة ابـــوصـــريـــمـــه )))...» بقلم عبدالله ابوصريمه » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» ليلى» بقلم كاملة بدارنه » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»»

مشاهدة تغذيات RSS

الرّوضة الأدبية - حفصاوي عبد القادر

يا قدسُ - الجزء 02 -

تقييم هذا المقال
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد القادر حفصاوي مشاهدة المشاركة
يا قدسُ - الجزء 02 -

...

سَيَنْبُتُ الجِيلُ الجَدِيدْ ..

يُقَدِّمُ الشَّهِيدْ..

تِلْوَ الشَّهِيدْ..

ويُحْرِزُ النَّصْرَ المُبِينْ..

فَعَرْبِدُوا فِي قُدْسِنَا يَا أَرْذَلِينْ..

تحَصِّنُوا وشَيِّدُوا..

تترّسوا خلف الجِدار..

ولتضربوا الحصار حول أهلنا..

لَكِنْ حَذَارْ..

سَوْفَ يَحِينُ يَوْمُكُمْ..

وَتِلْكَ سُنَّةٌ مَضَتْ..

الحَقُّ يَعْلُو دَائِمًا..

كُونُوا عَلَى يَقِينْ..

...

سَيَلْفِظُ الثَّرَى الطَّهُورُ رِجْسَكُمْ..

جُذُورَكًمْ..

يَمُجُّ قُبْحَكُمْ..

سَتَعْصِفُ الرِّيحُ عَلَى دِيَارِكُمْ..

تُجُوسُ بَيْنَهَا..

تَجْتَثُّكُمْ..

تَرُدُّكُمْ إلَى جُحُورِكُمْ..

...

يَا قَوْمَنَا يا مُؤْمِنِينْ ..

فَلْتَعْمَلُوا

وَعَجِّلُوا وَلاَ تُؤَجِّلُوا..

(أَعِدُّوا) مَا اسْتَطَعْتُمُ..

مِنْ قُوَّةٍ ، وَمِنْ حَدِيدْ..

وَأَمِّلُوا فِي رَبِّكُمْ..

فَإِنَّهُ لاَ يَبْخَلُ..

يُمِدُّكُمْ بِنَصْرِهِ، وُجُنْدُهُ يُنَزَّلُ..

فُلُولُهُمْ سَترْحَلُ..

قُلُوبُهُمْ سَتَوْجَلُ..

بُنْيَانُهُمْ يُزَلْزَلُ..

يَعُودُ عِزُّنَا ومَجْدُنَا المُؤَثَّلُ..

سَنْسْتَعِيدُ أَرْضَنَا وَقُدْسَنَا..

بِإِذْنِ رَبِّنَا، وَوَعْدُهُ المُسَجَّلُ..

يَا قَوْمَنَا تَوَحَّدُوا..

يَا أُمَّةً رَسُولُهَا مُحَمَّدُ..

وَلاَ تَنَازَعُوا..

فَتَفْشَلُوا وتُخْذَلُوا..

...

عُودُوا إلى أصُولِكُمْ..

فَدَرْبُكُمْ مُؤَصَّلُ..

قَدْ قَالَهَا تبيّكم..

وَصَوْتُهُ يُجَلْجِلُ..

لَنْ يَصْلُحَ الحَالُ بِنَا..

إلاَّ بِمَا..

ساد به ذاك الرّعيلُ الأوّلُ..
التفعيلة: مستفعلن
../



أرسل "يا قدسُ - الجزء 02 -" إلى Digg أرسل "يا قدسُ - الجزء 02 -" إلى del.icio.us أرسل "يا قدسُ - الجزء 02 -" إلى StumbleUpon أرسل "يا قدسُ - الجزء 02 -" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
نصوص شعريّة...

التعليقات