أحدث المشاركات

-سؤال لمن يهتم!» بقلم نغم عبد الرحمن » آخر مشاركة: نغم عبد الرحمن »»»»» وتريات غجرية شعر سميحة التميمي استعراض صديق الحلو» بقلم صديق الحلو » آخر مشاركة: صديق الحلو »»»»» رثاء الملكة» بقلم شاهر حيدر الحربي » آخر مشاركة: غلام الله بن صالح »»»»» ★ مَنْكُوشَةٌ ★» بقلم أحمد الجمل » آخر مشاركة: غلام الله بن صالح »»»»» حدائق المسرح الروائى الأسطورى في زمن نجوى وهدان بقلم / حاتم عبدا» بقلم مجدي محمود جعفر » آخر مشاركة: مجدي محمود جعفر »»»»» إليها» بقلم رائد عبد اللطيف » آخر مشاركة: عبد السلام دغمش »»»»» يومٌ تخافتَ فيه الضّوء» بقلم جهاد بدران » آخر مشاركة: عبد السلام دغمش »»»»» هواجس شعر» بقلم عبد السلام دغمش » آخر مشاركة: عبد السلام دغمش »»»»» قراءة في كتاب الأصل في الناس الجهالة لا العدالة» بقلم اسلام رضا » آخر مشاركة: اسلام رضا »»»»» إضاءة على مجموعة (عندما تصبح الوحدة وطنا).بقلم. محمد فتحي المقداد» بقلم محمد فتحي المقداد » آخر مشاركة: محمد فتحي المقداد »»»»»

صفحة 3 من 12 الأولىالأولى 123456789101112 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 112

الموضوع: همسات دافئة

  1. #21
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي همسات دافئة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مريم النجار
    جو...
    كنت احبه أكثر كلما رأيت الحزن يلمع في عينيه وكم كنت مع ذلك الحزن انصهر خو فا من ان ينقض على ذاته برغم هدوءه اللامنتهي وصمته الابدي وحزنه العميق الذي كان الجميع يقولون عنه بانه حزن ولد معه ليعيش معه ابداً..

    انه الحزن ذاته أ ليس كذلك...اجببته فيك..

    حبي
    مريم

    مريم..

    انه الحضور ذاته..الذي احببته

    حبي..
    جو..

  2. #22
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي همسات دافئة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منى محمود حسان
    غفت عيناها ومضت اللحظات وفجأة داهمها ومضات من اشراقة الشمس فداعبت شعرات رأسها ولامست الدموع المجففة على وجهها..ومن فرط حساسيتها وحبها له شعرت بان ريحا خفيفة قد حملت من عطره وذكره اليها فأستيقظت على أمل رؤيته..نظرت حولها واخرجت من درج مكتبتها مفكرتهاالصغيرة وبدأت تقلب في اوراقها وابتسمت ودونت فيها مجريات ليلة كانت هي الاجمل في حياتها..!


    عندما أقرأ الاسم أعرف يقيناً أننى لن أقرأ غير إبداعاً

    جو ...نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي الوحدة تهب الروح الصفاء النقى للنفس

    فما اجمل ما أبدعته لنا ، يالها من رائعة بحق

    حملتنى إلى حنايا ذكرياتى ووجدت فى كلماتك ما كنت أبحث عنه

    أزلت آثار السنون من عليه وحملته برفق وكفكفت دموعه ونفضت عنه الألم

    فأعاد البسمة لثغرى ، وأضاء روحى معه

    وسافرت مع حروفك لعالمى الذى أنطفأ نوره

    مبدع حقا لأنك حملتنا إلى عالم الخيال الهامس الراقى

    وحلقنا معك لأبعد الحدود

    حقا حروفك لامست قلوبنا وهزته برقة وحنو

    فأنا لا أبالغ فيما قلته عنك

    لأنك رائع بكل المقاييس الأدبية المبدعة

    دمت بكل الجمال والإبداع الذى يحملنا معه إلى النور
    منى...
    الاحترام لبوحك من على اسطر بوحي..
    تاخذنا الكلمة لمجرياتها ولاقدارها كما تاخذنا السماء لمجرياتها واقدارها

    شكرا مرورك العطر الجميل هنا

    محبتي وتقديري
    جوتيار

  3. #23
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قيصر الغرام
    أخرجت مفكرة صغيرة ..دونت عليها بقلم أحمر اللون جراحها..! هل من أمل..؟ ومضت تكتب سنو ات طويلة أنا أنت وأنت أنا فلماذا ياأنا افترقنا..؟ رحلت وتركتني لألمي بين جراحي ونزفي لِمَ تختار الوحدة دائما لي..؟ وأنت الذي كنتَ تخشاها لنفسك .. لماذا تريد دائما ان أظل على ذكراك ساهرة..؟ لماذا اعاني ابداً في حبك..؟ وأنا التي تريد ان تفديك..ظلت تكتب في اوراقها الصغيرة يعاندها النوم وتعاند هي رغبتها الملحة في النوم..فالبرغم من ان ذهنها قد خلا للحظات قليلة من كل التفاصيل الصغيرة لعلاقة تكاد ان تنتهي تتلاشى الا ان همسات الرحيل والوحدة ظلت تؤرق ليلها، كانت تهمس لنفسها لقد رحل..رحل وتركني وحيدة مع المي وفزعي.. ووجعي عليه..اه من كبريائه الغريب اللامتناهي..اه من حزنه الابدي..اه من جراحه النازفة..اه من وحدة تركني فيها اكرهها..ظلت تكتب في مفكرتها الصغيرة وتقلب في اوراقها حتى وقعت عيناها على سطر قديم مكتوب بلون يحبه هو.. لون كان يقول دائما بانه الاقرب الى نفسه..ظلت عيناها ساكنة لاتتحرك جامدة حتى دمعت وتناثرت دمعاتها على الكلمات الحزينة..!



    صدقني يا جو

    الحزن دولتنا وطعامنا وشرابنا

    لا نستطيع الصيام عنه ولا ان نطلب المنفى

    جميل هو بكل افعاله بنا جميل هو بكل ما سيفعل بنا

    فلولا الحزن لما وجدنا ولا اوجدنا انفسنا

    فهو القوة التي تجعلنا نثبت وجودنا بحرفيتنا وهمساتنا

    لا تستمد قوتها الا من الفرح المكنون بداخلنا

    واظنه يكوي ويكوي اكثر من الحزن

    اتمنى من قلم جو

    ان لا تغيب عنه شمس البسمة

    وان لا يغيب قلمه تحت مظلمة الاحزان

    لارى جو بكافة الوانه الزاهية الجميلة
    قيصر الغرام..

    اذا قلت انا مؤمن بشريعة الحزن اتهم بالكفر..

    لكن هذا انا الحزن مني ليس الا انا..وانا لست اريد الا ان ابقى انا التي اعي كيف صنعتها..

    آتيك عن قريب بقليل من البسمة...

    فانتظر..

    تقديري لك ومحبتي
    جو..

  4. #24
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.62

    افتراضي تحيـة ورد

    سلام اللـه عليك ورحمته وبركاتـه

    تحيـة قطفتُها من حدائق الياسمين

    جوتيـار،

    وكأنّ الحزنَ لك رفيق خالـد، رأيتُه هاهنا أيضاً يتنزهُ بحريـة، لايبالي بشمسٍ تستعدُّ للإشراق، ولابفجرٍ يغرّد على فننِ الحلـم .. ألفيتُـه فقطْ أنيساً للوحدة وملازماً لها، ساهراً معها على شموعِ الصمت والجراح .

    نسجـتَ من الحرفِ عالماً من الوجع، ومِنَ الوحدةِ اغتراباً لايغيب، ومِنَ الألـم مملكـةً لاتتصدّع أركانُها..كمْ هو نازفٌ حرفُكَ يا جوتيار !


    -----
    اسمحْ لي بالإشارة إلى ماسقط بسبب السرعة في الكتابـة :

    فالبرغم = فبالرغم
    كنت جرحا اخراً = آخرَ
    خوفا من ينقل الهدوء = سقطتْ هاهنا "أنْ" (ينقل)
    أغمضتْ عيناها = عينيْها
    لعلها تقدر الفرار= سقطت هاهنا "على" (الفرار)
    لم تستطيع الهروب =تستطع
    أنا اقدر الولوج =سقطت هاهنا "على" (الولوج)
    برغم هدوءه =هدوئه
    فأستيقظت =فاستيقظت

    جوتيار.. لاتغادر أرضَ الفجر رُغمَ الذبول، فأزمنـةُ الفرح ستأتلـقُ قريبـاً مهما طال عمرُ الزمن المرّ ..
    كلنا معك حتى تشرق الشمس ..
    تقبّـل عميقَ تقديري وودّي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف باقـة من الورد والندى

  5. #25
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : May 2006
    المشاركات : 876
    المواضيع : 30
    الردود : 876
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي

    المبدع / جوتيار

    قليلـون هـم الذيـن يجيـدون لغـة الصبـر ، وقليلـون هـم الذيـن يحتـوون الوجـع ، ولكن كثيـرون الذيـن يطفئـون الشمـع ويرحلـون ، وترحـل معهـم الأمـاني ولـذة الزمـان .. والمكـان ، ونبقـى نبحـث عنـا فـي فـراغ الوحـدة ، وعلـى قارعـة الثوانـي ننتظـر طيفهـم ليـؤوب بعـد غيـاب

    جوتيار
    عزفك داعب أوتار القلب ، أشكر لك رونق الكلمة وصميم معناها

    دمت بود

  6. #26
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.63

    افتراضي

    رحل .. نعم رحل .. وتركها وحيدة تعاني الوحدة .. تدور في حلقة الذكريات .. رحل .. وما تملك هي غير البكاء واجترار لحظات الماضي ..
    تشرق الشمس .. تداعب أجفان أضناها السهر .. وأثار دموع جفت .. لكن الفجر الجديد .. لم يأت بأمل جديد .. ستبقى تفتقده .. لكن السؤال ..
    هل سيستفقدها ؟؟ هل سيحس غيابها ؟؟ لعله !! ولعله لا .............
    للفراق طعم مر .. ولغذابه ألم يعتصر داخل من بقي يلوح للراحل رغم غياب طيفه .
    سيبقى الألم يعاودها .. كلما مر طيف له في حنايا أيامها .
    رحل ولم يترك سوى الألم .. وبقايا ذكريات .. خطت على دفتر صغير .. تحمل كلمات قيلت .. أو موعد كان يوما ..
    لم يعد يجدي بكاء .. فمن رحل .. رحل ..


    اعذرني أخي جوتيار ..
    هي القصة ذاتها تتكرر ..
    هو يرحل وتبقى هي على الذكريات .
    لعلك أيقظت الألم الدفين في قلب كل من رحل عنها إنسان كان يوما .. ولم يبقى منه إلا ذكرى مؤلمة ..

    لن أقول إلا لن آسى على من رحل .. فهو لا يستحق أن أبكيه .. ولا يستحق أن أعيش لأجله لحظة ألم ..

    جميل منك أخي جوتيار أن تتحدث عن إحساس الأنثى ، وهذا دليل على الحس المرهف .. شكرا لك أخي فقد قلت أحساساتنا بكلمات جميلة .
    شكرا لك ..

    تحياتي وتقديري
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  7. #27
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي همسات دافئة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسماء حرمة الله
    سلام اللـه عليك ورحمته وبركاتـه

    تحيـة قطفتُها من حدائق الياسمين

    جوتيـار،

    وكأنّ الحزنَ لك رفيق خالـد، رأيتُه هاهنا أيضاً يتنزهُ بحريـة، لايبالي بشمسٍ تستعدُّ للإشراق، ولابفجرٍ يغرّد على فننِ الحلـم .. ألفيتُـه فقطْ أنيساً للوحدة وملازماً لها، ساهراً معها على شموعِ الصمت والجراح .

    نسجـتَ من الحرفِ عالماً من الوجع، ومِنَ الوحدةِ اغتراباً لايغيب، ومِنَ الألـم مملكـةً لاتتصدّع أركانُها..كمْ هو نازفٌ حرفُكَ يا جوتيار !


    -----
    اسمحْ لي بالإشارة إلى ماسقط بسبب السرعة في الكتابـة :

    فالبرغم = فبالرغم
    كنت جرحا اخراً = آخرَ
    خوفا من ينقل الهدوء = سقطتْ هاهنا "أنْ" (ينقل)
    أغمضتْ عيناها = عينيْها
    لعلها تقدر الفرار= سقطت هاهنا "على" (الفرار)
    لم تستطيع الهروب =تستطع
    أنا اقدر الولوج =سقطت هاهنا "على" (الولوج)
    برغم هدوءه =هدوئه
    فأستيقظت =فاستيقظت

    جوتيار.. لاتغادر أرضَ الفجر رُغمَ الذبول، فأزمنـةُ الفرح ستأتلـقُ قريبـاً مهما طال عمرُ الزمن المرّ ..
    كلنا معك حتى تشرق الشمس ..
    تقبّـل عميقَ تقديري وودّي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف باقـة من الورد والندى
    اسماء...

    شكرا لانك حاضرة بادواة الضبط والتصحيح...
    وشكرا لانك تريدين زرع ما فات اوانه على الاقل في..

    تقديري واحترامي
    جوتيار

  8. #28
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي همسات دافئة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أهداب الليالي
    المبدع / جوتيار

    قليلـون هـم الذيـن يجيـدون لغـة الصبـر ، وقليلـون هـم الذيـن يحتـوون الوجـع ، ولكن كثيـرون الذيـن يطفئـون الشمـع ويرحلـون ، وترحـل معهـم الأمـاني ولـذة الزمـان .. والمكـان ، ونبقـى نبحـث عنـا فـي فـراغ الوحـدة ، وعلـى قارعـة الثوانـي ننتظـر طيفهـم ليـؤوب بعـد غيـاب

    جوتيار
    عزفك داعب أوتار القلب ، أشكر لك رونق الكلمة وصميم معناها

    دمت بود

    اهداب الليالي..
    وهل يعود...؟

    اهداب شكرا مرورك الجميل كجمال الروح التي تسكنك..


    تقديري واحترامي
    جوتيار

  9. #29
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي همسات دافئة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دخون
    رحل .. نعم رحل .. وتركها وحيدة تعاني الوحدة .. تدور في حلقة الذكريات .. رحل .. وما تملك هي غير البكاء واجترار لحظات الماضي ..
    تشرق الشمس .. تداعب أجفان أضناها السهر .. وأثار دموع جفت .. لكن الفجر الجديد .. لم يأت بأمل جديد .. ستبقى تفتقده .. لكن السؤال ..
    هل سيستفقدها ؟؟ هل سيحس غيابها ؟؟ لعله !! ولعله لا .............
    للفراق طعم مر .. ولغذابه ألم يعتصر داخل من بقي يلوح للراحل رغم غياب طيفه .
    سيبقى الألم يعاودها .. كلما مر طيف له في حنايا أيامها .
    رحل ولم يترك سوى الألم .. وبقايا ذكريات .. خطت على دفتر صغير .. تحمل كلمات قيلت .. أو موعد كان يوما ..
    لم يعد يجدي بكاء .. فمن رحل .. رحل ..


    اعذرني أخي جوتيار ..
    هي القصة ذاتها تتكرر ..
    هو يرحل وتبقى هي على الذكريات .
    لعلك أيقظت الألم الدفين في قلب كل من رحل عنها إنسان كان يوما .. ولم يبقى منه إلا ذكرى مؤلمة ..

    لن أقول إلا لن آسى على من رحل .. فهو لا يستحق أن أبكيه .. ولا يستحق أن أعيش لأجله لحظة ألم ..

    جميل منك أخي جوتيار أن تتحدث عن إحساس الأنثى ، وهذا دليل على الحس المرهف .. شكرا لك أخي فقد قلت أحساساتنا بكلمات جميلة .
    شكرا لك ..

    تحياتي وتقديري

    دخون...
    اية اشجان هذه التي سطرتيها هنا...


    اعلم بانها القصة تتكرر...اعلم...لكنها الذات التي لاتريد ان تعي بان التكرار بلادة وسذاجة..
    فماذا عسانا نفعل لذات تريد..ان تتالم..

    مرورك الرائع جعلني اقترب من فكرك السامي اكثر..

    فاهلا بك..في ديار الحزن..

    تقديري واحترامي

    جوتيار

  10. #30
    الصورة الرمزية الصباح الخالدي قلم متميز
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    الدولة : InMyHome
    المشاركات : 5,766
    المواضيع : 83
    الردود : 5766
    المعدل اليومي : 0.94

    افتراضي

    جوتيار وتوظيف محترف للحرف
    كن بخير
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ كَما صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهيمَ. إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ.

صفحة 3 من 12 الأولىالأولى 123456789101112 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. همسات دافئة إلى شعاع نور
    بواسطة دوريس سمعان في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16-07-2009, 04:23 PM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-12-2006, 08:14 PM
  3. معزوفة دافئة
    بواسطة سحر الليالي في المنتدى فُنُونٌ وَتَّصَامِيمُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-12-2006, 04:19 PM
  4. مكالمة دافئة في ليلة باردة
    بواسطة حنين عمر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-12-2005, 04:24 PM
  5. تحية دافئة
    بواسطة معاذ الديري في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 07-03-2003, 01:48 AM