أحدث المشاركات

-سؤال لمن يهتم!» بقلم نغم عبد الرحمن » آخر مشاركة: نغم عبد الرحمن »»»»» وتريات غجرية شعر سميحة التميمي استعراض صديق الحلو» بقلم صديق الحلو » آخر مشاركة: صديق الحلو »»»»» رثاء الملكة» بقلم شاهر حيدر الحربي » آخر مشاركة: غلام الله بن صالح »»»»» ★ مَنْكُوشَةٌ ★» بقلم أحمد الجمل » آخر مشاركة: غلام الله بن صالح »»»»» حدائق المسرح الروائى الأسطورى في زمن نجوى وهدان بقلم / حاتم عبدا» بقلم مجدي محمود جعفر » آخر مشاركة: مجدي محمود جعفر »»»»» إليها» بقلم رائد عبد اللطيف » آخر مشاركة: عبد السلام دغمش »»»»» يومٌ تخافتَ فيه الضّوء» بقلم جهاد بدران » آخر مشاركة: عبد السلام دغمش »»»»» هواجس شعر» بقلم عبد السلام دغمش » آخر مشاركة: عبد السلام دغمش »»»»» قراءة في كتاب الأصل في الناس الجهالة لا العدالة» بقلم اسلام رضا » آخر مشاركة: اسلام رضا »»»»» إضاءة على مجموعة (عندما تصبح الوحدة وطنا).بقلم. محمد فتحي المقداد» بقلم محمد فتحي المقداد » آخر مشاركة: محمد فتحي المقداد »»»»»

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 56

الموضوع: إلى الله

  1. #1
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.30

    افتراضي إلى الله

    من عمق الجرح الازلي ،ومن دوامة الألم القاسية، من نفس عظم مصابها، وروح ضاق بها الجسد،وقلب تعوم فيه المآسي والاحزان، وعيون ابتلع الديجورصفاءهاوبريق نظراتها،من جسد أسقته الحياةالحسرة والآه سما زعافا وجعلته في ساحات القدر رفاتا، فبات يرى العيش في الدنيا جزافا ،تنطلق صرخة مدوية تنفطر القلوب حزنا عند سماعها تخرج لتتسلق جدران القلوب وأسوارها،صرخة من أعماق الأعماق تسأل: ما هذه الحياةالتي نعيشها؟!حياة تستلذعذابنا وتستعذب آهاتنا وتطرب لأناتنا ،حياة تترنم على صدى أوجاعنا وتتراقص طرباعلى أوتار أحزانناوتمزق جل احلامنا، تغرقنا في بحور الوهم وتتركنا قابعين في غياهب النسيان، ومئات الذكريات تتخبط في متاهات عقولنا، وتتحنط ذكرياتنا ولحظات الصمت الأبدي تحاصرنا حصارا طرواديا اجل، تحاصرنا ملتفة حولنافنضج بصمتنا باحثين عن ترنيمة إلاهية تؤنس وحدتنا، وسلوان يضئ ظلام اليأس المدفون في أحداقنا..........
    إلهي ليس لي إلاك ساعدني فقد أضعت نفسي، لا لن أعود، لن أعودوقد تجرعت كأس الهزيمة جارة ورائي أذيال فشلي، لن أعودلألعق جراح قلبي من جديد ولا لأحتسي دموع عيني، ولالأمتص ذلك الألم السائل من سنوات عمري......
    إلهي كيف لي أن أجد نفسي وقد أنفقت جل عمري باحثة عن ظلي ؟!
    كيف لي أن اسمع صوتي وقد ابتلع صخب الحياة صداه؟!
    لم أشعربتحجرلغتي وتجمد حنجرتي وتلعثم لساني وأنا صنعتي الكلام؟
    لم اشعر أن حواسي خرساء مثل قلمي وعاجزة عن وصف ما اعتراها؟
    اشتقت إليك إلهي فقد ضاقت بي السبل وتاهت روحي الظمآى في صحارى اليأس تدعو وليس من مجيب سواك.
    سئمت، سئمت من ممارسة اللاشئ وأرهق جسدي من نوم الثماني ساعات.
    لا ،لا تتساءلوا كيف تنام ثماني ساعات وكيف لي ألا انام؟! وقدأثقلت كواهلي بالاوجاع وأنهكت جسدي هموم لا ينوء بحملها بشر، هموم اكبر من أن يتسعها الكون وأعظم من ان تسكن جسدا واحدا هموم تجعلني:
    لا أسمع سوى أنين قلبي مدويا في فضاءاتي، ولا أرى سوى كآبة روحي متجسدة في كل تصرفاتي ولا أشعر سوى وخزات الحزن تخدر جسدي ،وتجعلني في حالة من اللاوعي أتخبط بعشوائية كالأعمى الذي شاءت له الاقدار أن يرى قبح الحياة وبؤسها بعد خمسين عاما من التنسك في محراب ذاته الذي كنفه الديجور وحجب عنه نور الحقيقة...
    لطالما راودني ذلك السؤال قافزا إلى ذهني قاضا مضجعي :
    ما شكل الوقت ؟لم أحسه شبحا أسطوريا يعيش فقط ليبتلع كل آمالنا؟
    ترى أيهما قلب للآخر الوقت أم الساعة؟وهل ستتلاشى ملامح الوقت إذا ألقينا كل الساعات وراء الشمس؟
    لكنني في الحال أدرك أن الساعة ليست الشيء الوحيد الدال على الوقت، فكل نبضة قلب تذكرنا برقاص الساعة وكل رعشة تسري في أجسادنا تذكرنا بيوم سيسجل في صحيفة أعمارنا،وكل إشراقة شمس ستذكرنا بمولد نهارجديد نجهل كنهه.
    غريبة أنا والغربة تقتلني....
    فتعانق نفسي أوجاع العالم كله ....
    صوتي ما عاد له قيمة فالكون أصم لا يسمع....
    رباه إلى من أتحدث لغتي مبهمة للدهر كلماتي تولد...
    في مقبرة الدهر...
    تأكلني الحيرة تثقبني تجعلني ذكرى منسية....
    في ذاكرة الأبدية.......
    فأبوح بمكنونات ذاتي لذاتي، وأتحدث عن نفسي لنفسي، وأردد صوتي على مسامعي التي لم تعتد إلا سماع عويل قلبي المفجوع وتنهدات روحي المكلومة.
    مهلا ،هوني عليك يانفس فكل شئ زائل لا محالة ، وما مأساتك سوى حلقة صغيرة من سلسة الآمال المبتورة،واذا كان هذا الكون بعظمته ودقة عناصره ذاهبا بغير إياب ومنتهيا إلى الأبد، فلا بد لمسلسل حزنك أن ينتهي ولابد لرياح الامل من ان تهب فتحمل معها غمامة اليأس التي غطت سماءك منذ عهود.

  2. #2
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.63

    افتراضي

    الأخت الفاضله / نور سمحان ..

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته ..

    نص زاخر بالحزن والألم ، واليأس ، وتأنيب الذات ، ولوجوء إلى الله أمام الإحساس بالعجز أمام الظلم والقسوة ، وثورة عارمة على مشاعر القنوط والإستسلام .
    كتبك النص بكل ما تجيش به نفسك من إحساس الغضب هذا .
    فظهرت شخصيتك جلية على السطور .
    أخيتي ..
    صدقيني ،، نستطيع أن نتحدى الألم ، أن نتحدى الظلم ، وأن نستمد القوة باللجوء إلى الله بقلوب مؤمنة موقنة .
    فليكن الفشل دافع للنجاح ، نستمد من التجربة الخبرة ، وتكون لنا درسا نستفيد منه ، فلنترك البكاء على الماضي طلما أن هناك غد جديد ، تشرق شمسه ملقية بنورها على صفحة الأرض مبددة الظلام .

    نص قوي ، وقلم متمكن ، وأسلوب جميل .

    مودتي .......
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  3. #3

  4. #4
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.30

    افتراضي

    غير مجد في ملتي واعتقادي
    نوح بــاك ولاترنـــم شــــادي

  5. #5
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.30

    افتراضي

    يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة
    فلقد علمت بأن عفوك أعظم

  6. #6

  7. #7
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.51

    افتراضي

    نور..

    اهلا بك وبحرفك الفياض ..

    انها صرخة مدوية...
    خرجت من اعماق مفجوعة بذاتها قبل واقهعا..قبل نعي الانسانية من حولها..
    صرخة..مدوية...
    من اعماق عرفت وادركت بان المحال اصبح الحال..
    صرخة مدوية..
    وصلت شذراتها النقية لابواب السماء..
    وها هي تطرقها بخشوع..:لماذا تركتني امتلئ حتى الانفجار بكل هذه الفجائع المتتالية..؟
    محبتي وتقديري
    جوتيار

  8. #8
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.62

    افتراضي تحية ورد

    سلام اللـه عليك ورحمته وبركاتـه

    تحيـة أندى من ندى الفجر


    الأديبـة الرقيقة نور،

    حدّثتْني الشمسُ عنك، حين كنتُ في طريقي إلى حرفكِ .. هي تسأل عنكِ دائماً، وتعدكِ بإشراقـةٍ تحطّ على فننك .
    دعيني أرافقكِ إلى مملكـة بوحك، أستمع من جديد إلى اللحون الحزينة التي عزفَها قلبكِ، أردد معكِ : ربّـاه .. فهو المجيب سميع الدعاء .

    مع كلّ حرفٍ كتبتْه روحُـكِ المعذّبة، كانت روحي تمشط أرضَ الألم جيئةً وذهاباً، فألمكِ أكبر من أن يصفه حرفي، ولكنّه تغلغل بقلبي حدّ الدهشة، تماماً كما تغلغل بقلوب الأحبّة الذين مرّوا قبلي . ألايقال أن الألمَ يعرف وجوه أصحابـه، يؤلف بين قلوبهمْ ليصبحوا قلباً واحداً ؟؟!

    نور، تراودني فكرة السفر إلى مملكـة الورد، ربما حين تتنفّسُ أرواحُنا عبَقَ الورد وبوحَه، تخور قوى الألم فينا، ويشتدّ ساعدُ الحرف، فيمنحنا قوةً لاتعادلها غير قوة الحلـم بالقادم الأجمـل، وطبعاً لن ننسى آيَ الرحمن أرحم الراحميـن، سننقشها على قلوبنا، فهي لنا حفظٌ ورحمـة .. هل تقبليــن ؟؟


    للتثبيت ..تقديراً لحرفك، واحتفاءً بقلبك الذي لمحتُه يهدهد الأمل بين ذراعيْـه، بلْ واحتراماً للألم النبيل الذي فاض به نبضُـك قبل يراعِـك ..


    ----
    ذاهب = ذاهباً
    اللاشئ = اللاشيء
    الشئ = الشيء


    حماكِ ربّي وأسعدكِ
    سننتظركِ دوماً على ضفاف الحرف
    لكِ خالص ودّي ووافر دعائي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وألف طاقة من الورد والندى

  9. #9
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    الدولة : بين السطور و وسط الكلمات
    المشاركات : 1,313
    المواضيع : 94
    الردود : 1313
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    أختاه ...

    حروفك المكسوة بنزيفها ، باتت أسهم تغرس في ألمي ، ما هذا الحزن الذي قد عرف كل معاني القسوة و الظلم

    ما هذا الألم الذي لم يهنأ لدقيقة بالنوم ، و إن نام ثمانية ساعات يصاحبه في الأحلام ... نظن بأن النوم هروب من

    واقع مرير، من آهات محبوسة لا يخرجها الزفير ... أختاه ... ربنا عالم ... و ربنا يرى و يعلم ما بأنفسنا أكثر

    منا .. فاطردي تلك الأوجاع رغماً عنها .. حاولي مرات و مرات .. ها هو صوتك سمعناه ، مشاعرك و ألمك

    تغلغل إلى صدرونا ، حتى حسبناك تتحدثي عنا ..........

    تأكدي ما بعد الصبر الفرج .. فتصبري أختي و جاهدي أحزانك بقواك بحواسك بقراءة القرآن ...

    ستهنئي و تنعمي بالنعيم إن شاء الله .......................

    دعواتي لك و للجميع بزوال الهموم ..............
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    حلا رفيقة الدمعة الحزينة

  10. #10
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 36
    المشاركات : 10,147
    المواضيع : 309
    الردود : 10147
    المعدل اليومي : 1.63

    افتراضي

    نور حروفك تقطر نورا

    لله ما أروع نبضك!!

    سلم قلمك وقلبك الذي يقطر نقاء وصفاء

    لك ودي وباقة ياسمين

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الله أكبر.. الله أكبر.. الله أكبر
    بواسطة زاهية في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 28-05-2021, 12:41 PM
  2. غلام الله ابن الله بنت الله
    بواسطة مصطفى الصالح في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-07-2014, 01:16 AM
  3. حزب الله 00 إلى حسن نصر الله
    بواسطة عاطف الجندى في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 01-06-2008, 01:37 AM
  4. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 20-03-2008, 11:35 AM
  5. إلى عرفات الله .. استودعكم الله
    بواسطة د.جمال مرسي في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 06-01-2006, 07:58 AM