أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

الموضوع: برغوث المهرِّج

  1. #1
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    العمر : 73
    المشاركات : 674
    المواضيع : 101
    الردود : 674
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي برغوث المهرِّج

    برغوث المهرِّج
    تدخل أشعة الشمس من فتحة الشباك المكسور ، تسقط دائماً علي الرجل النائم فيحرك قدماه مبتعداً عن لهيبها الحارق ، لمست ركبتاه ذقنه الوارم ، هب من نومه مذعوراً ، رفع يداه في الهواء يتقي بهم صفعات مجهولة الاتجاه ، عادت إليه الطمأنينة حين أدرك أنه مازال في حجرته 00
    أسند ظهره إلي الجدار وفرد ساعديه في الفراغ المحيط به ثم تثاءب ، لم يستطع السيطرة علي أعضاء جسده النحيل ، أشعل بقايا لفافة من التبغ كانت ملقاة علي الأرض ، راقب حلقات الدخان التي تسبح في خيوط الشمس الذهبية ، عادت إليه روحه الخائفة فتذكر سهرة البارحة 00
    حفل ختان ابن رجل الأعمال الذي تمني أن يدخل قصره المنيع ، التقي فيه بالأمس بباشاوات وبكوات ورجال المال والسياسة يرافقهم دائماً وسائل الإعلام ونساء جميلات ، يرتدن ملابس شبه عارية ، يمتزج الرجال بالنساء ويتبادلوا القبلات الحارة ، يتفاخر رجل الأعمال بفحولته أماهن ويتبادل معهن النكات دون حرج ، تداعب النسوة العضو المجروح بالسبابة فيدافع الصبي عن موطن العفة بدرع يديه الصغيرتين ، كلهم يهجمون علي الموائد ، يقتاتون منها ما لذ وطاب ، يضحك الرجال والأفواه مملوءة بالطعام 00
    بلع ريقه عندما تذكر أنه ملأ بطنه الخاوية تلك الليلة ، بعدها التف حوله المدعون ، يحثونه علي تقديم ألعابه المضحكة 00
    توسط المهرِّج حلقة المتفرجين ، أخرج من بين ثنايا ملابسه الداخلية برغوثا ً عجيباً ، تكالب عليه المشاهدين ، كلهم يرغب في مشاهدة هذا المخلوق المدهش من قريب ، جذبته النساء من سرواله
    كادوا أن يمزقوه ، وضع برغوثه علي ظهر يده ثم بدأ يداعبه بحركات من حواجبه
    صرخ فيه آمراً : العب يا فلفل
    قفز البرغوث في الهواء فتلقاه مدربه علي ظهر يده الأخرى ببراعة ثم أمره بالعودة سريعاً ، فقفز عائداً إلي سيرته الأولي 00
    انتابت دوائر المشاهدين نوبة من الضحك والتهبت أكفهم بالتصفيق مما دفع العجائز وضعاف البصر إلي ارتداء العدسات المكبرة والاقتراب من المهرِّج ، تملكهن الخوف من أن يتسلل البرغوث داخل ملابسهن ، تراجعن إلي الخلف مسرعين ثم عادوا للاقتراب منه مرة ثانية 00!!
    عاد المهرِّج إلي وسط الحلقة ليكرر لعبته ، ثم فجأة هرب برغوثه واختفي بين الجماهير ، ظن المهرِّج أنه يبحث عن نقطة دم مملوءة بالبروتين يمتصها بين السيقان بعيداً عن أعين المتطفلين وظن المشاهدين أن المهرِّج أخفاه عنهم بحيلة بارعة لتشويقهم لألعابه البارعة 00!!
    خاب ظنهم لما رأوه يبكي وينتحب ، يدور بيتهم كالمجنون ، يبحث عنه في فتحات الصدور العارية وخلف ياقات القمصان ، تهرب النسوة من لمسة يده الناعمة بحركة راقصة ثم يعدن إليه وسط الحلقة وهن يضحكن بخلاعة 00
    ينادي برغوثه تارة باستعطاف وتارة أخري بالوعيد
    : أينما تكون أيها العربيد سوف اقبض عليك سواء كنت بين السيقان أو في خصلات الشعر الكثيفة
    اقترب المهرِّج من وجيه بدين ، فحصه بدقة ثم التقط بمهارة البرغوث الواقف علي رباط عنقه00!!
    عاد ليواصل تقديم فقراته العجيبة ، وقف منتصف الدائرة مبتسماً ، داعب البرغوث ثانية بحواجبه الراقصة ثم أمره هامساً : العب يا فلفل
    لكن البرغوث لم يمتثل للأمر 00 نهره غاضبا ً 00 لم يحرك ساكناً 00
    صرخ فيه متوعداً : العب يا فلفل
    نط البرغوث قفزات بلهاء في الهواء واستقر علي أنف المهرِّج ، التقطه بسرعة وأعاده إلي الوجيه البدين معتذراً
    : خذ يا سيدي برغوثك الأبله فهو غير قادر علي الحركة 00!!
    اكتست وجنتي الوجيه البدين باللون الأحمر وتصبب عرقاً ، فك رباط عنقه وخلع قميصه ليستنشق قدراً كبيراً من الهواء تركه المهرِّج عارياً يقاوم الغرق في لجة خجله و عاد يبحث عن برغوثه ، يناديه يغضب ويلعنه
    : أيها الملعون ، عدت إلي عادتك القديمة ، تتناول طعامك مختبئا ً بين الثنايا 00 سوف أقبض عليك أينما تكون
    أخذ يفتش بجرأة في ملابس النساء وجواربهن ، هربن قبل أن تتكشف عوراتهن ، انهالت علي وجهه صفعاتهن وبادر الرجال لمعاونتهن بالضرب تحت الحزام 0
    لم يعد يتذكر ماذا حدث له بعد ذلك ، ربما أعاده إلي حجرته سائق رجل الأعمال 00
    تحسس بأصابعه آثار حفلة الأمس , أحضر ماءً بارداً وضعه علي ذقنه الوارم ثم أخذ يبحث عن برغوث آخر يعده للحفلة القادمة

  2. #2
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    المشاركات : 3,415
    المواضيع : 107
    الردود : 3415
    المعدل اليومي : 0.58

    افتراضي

    دائما ما تعتلي تلك الإبتسامة وجهي كلما قرأت لك قصة
    الشكر أولا على تلك المتعة
    ثانيا الشكر لتقديم المهرج وهويداعب البرغوت ... البرغوت ؟!!
    حقيقي جديدة ...
    ولكن لي سؤال : ـ
    هل لو توفر له قوت يومه سيظل يبحث عن برغوت مماثل للذي فقده ؟ ام انها صنعة وإحتراف مهني يسعى إليها مـعدومي الدخل كي يكتسبوا حلال لقمة العيش ؟

    لكني اعود واجيب
    انها حكمة الله في خلقه ؛ إنه لا يترك كبيرة ولا صغيرة بل يهب جميع خلقه صنعة يتحلون بها لكسب حلال قوتهم ... سبحان الله .

    والكلام مني قد يطول في رائعتك أخي الكاتب والشاعر القدير ـ الشربيني خطاب
    خالص تقديري لمداد وحرف وفكر رائعين

  3. #3
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.71

    افتراضي

    الأديب / الشربيني خطاب ..

    تدهشني أفكارك الجميلة في نصوصك .. البرغوث بطل القصة ، ذلك المشاغب الذي يعرف أين يتلقط رزقه ، وصاحبه الذي يستغله كوسيلة لكسب قوته ، وذلك الجمع الغفير من علية القوم ، وقيمه الخلاقية والمادية ، كل ذلك جمعته في قالب قصصي بديع ، أسعدتنا بظاهره وأبكيتنا ببواطن أموره .

    تسعدني متابعة نصوصك .

    تحيتي ومودتي .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  4. #4
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    العمر : 73
    المشاركات : 674
    المواضيع : 101
    الردود : 674
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبلة محمد زقزوق مشاهدة المشاركة
    دائما ما تعتلي تلك الإبتسامة وجهي كلما قرأت لك قصة
    الشكر أولا على تلك المتعة
    ثانيا الشكر لتقديم المهرج وهويداعب البرغوت ... البرغوت ؟!!
    حقيقي جديدة ...
    ولكن لي سؤال : ـ
    هل لو توفر له قوت يومه سيظل يبحث عن برغوت مماثل للذي فقده ؟ ام انها صنعة وإحتراف مهني يسعى إليها مـعدومي الدخل كي يكتسبوا حلال لقمة العيش ؟
    لكني اعود واجيب
    انها حكمة الله في خلقه ؛ إنه لا يترك كبيرة ولا صغيرة بل يهب جميع خلقه صنعة يتحلون بها لكسب حلال قوتهم ... سبحان الله .
    والكلام مني قد يطول في رائعتك أخي الكاتب والشاعر القدير ـ الشربيني خطاب
    خالص تقديري لمداد وحرف وفكر رائعين
    الصديقة العزيزة/ عبلة محمد زقزوقنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    أولاً أشكرك سيدتي علي كلامك الجميل النابع أصلاً من احساس مرهف لكاتبة متمكنة من معني الحروف ثانياً يقول الجاحظ : الأفكار ملقاة علي قارعة الطريق المهم من يلتقطها ثم كيف يتناولها وينسج منها قصائد شعرية أو قصة أو رواية أو قطعة نثرية أو مقالةأدبية 000 ألخ
    [ثانيا الشكر لتقديم المهرج وهويداعب البرغوت ... البرغوت ؟!!
    حقيقي جديدة ...]
    لا تندهشي فهذا البرغوث هو أداة استخدمتها في القصة لكشف الفروق الإجتماعية وتعرية المجتمع وأظن أن هدف القص وغايته ، تحريك مناطق التفكير لدي المتلقي لكي يعقد هو المقارنة بما لديه من مخزون معرفي في الذاكرة ولماذ نذهب بعيداً ، فرب العزة علمنا كيف نستخدم الحيوان في القصص فهذا هدهد سليمان عليه السلام ونملته وعفاريته وغنم القوم [ ما دلهم علي موته إلا قرضة الأرض تأكل منسأته 000000 ]
    والقرضة هي سوس الخشب يعيش معنا
    وهذا حمار العزير الذي جعله الله آية ، علمه وشرح له في بيان عملي كيفية جمع العظام وكسوها لحما ـ إحياء الموتي ـ ولله المثل الأعلي
    ومن الحيوان لأنه يتعايش مع الإنسان ضرب الله للناس الأمثال [ البعوض والذباب والحمير والكلاب والجمال والخيل 00000 الخ ]
    [ إن ةالله لا يستحي أن بضرب مثلاً ما بعوضة فما فوقها 000 الآية ]
    انظري سيدتي إلي أسماء سور القران الكريم انها تكريم إلاهي للحيوان قسميت بأسم حيوان [ البقرة ـ العنكبوت ـ النحل ـ النمل ]
    فما رأيك هل زلت منك بعض الدهشة من هذا البرغوث واختيار المهرج لهه بعد تدريبه وسيلة لكسب العيش كحيوانات السيرك 00 ما رأيك سيدتي
    خالص تحياتي

  5. #5
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.10

    افتراضي

    نص باهر من كاتب ساحر

    انهم جعلونا نهرج ببراغيثنا وليت السنتنا الآن تستطيع ان تأمر فلفل ليلعب

    لقد حرمونا من أيه اوامر نطلقها

    سيدي المكرم

    انهم يقاتلون اعداءهم بدنانيرنا


    وكيف ننتصر في معركة نحن جنودها ونحن ضحاياها

    \

    بالغ تقديري
    الإنسان : موقف

  6. #6
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 16
    المواضيع : 8
    الردود : 16
    المعدل اليومي : 0.00

    افتراضي برغوت اسعدنا

    تهنئة للصديق الشربينى على هذا النص الجميل الممتع:NJ:

  7. #7
    الصورة الرمزية زاهية شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2004
    المشاركات : 10,312
    المواضيع : 574
    الردود : 10312
    المعدل اليومي : 1.61

    افتراضي

    نص جميل وخفة دم واضحة بارك الله بك ورعاك
    أختك
    بنت البحر
    تكالب عليه المشاهدين=المشاهدون
    وظن المشاهدين =المشاهدون
    حسبي اللهُ ونعم الوكيل

  8. #8
    الصورة الرمزية صابرين الصباغ كاتبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الإسكندرية .. سموحة
    المشاركات : 1,680
    المواضيع : 131
    الردود : 1680
    المعدل اليومي : 0.28

    افتراضي

    أخي الشربيني

    نص ادهشني فعلا
    كيف ان تلك الحشرة الضعيفة لديها القوة ان تطير النوم من عيون الاقوياء
    وهنا ان يستخدم حشرة مثلها رجلا لتمنحه المال مفارقة جميلة جدا
    وترويض الإنسان لها
    واخيرا ....
    قصة رائعة وسرد شيق جدا
    وكل برغوث على قد دمه

    دمت مبدعا
    احترامي وتقديري

  9. #9
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    العمر : 73
    المشاركات : 674
    المواضيع : 101
    الردود : 674
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خليل حلاوجي مشاهدة المشاركة
    نص باهر من كاتب ساحر
    انهم جعلونا نهرج ببراغيثنا وليت السنتنا الآن تستطيع ان تأمر فلفل ليلعب
    لقد حرمونا من أيه اوامر نطلقها
    سيدي المكرم
    انهم يقاتلون اعداءهم بدنانيرنا
    وكيف ننتصر في معركة نحن جنودها ونحن ضحاياها
    \
    بالغ تقديري
    الأستاذ الفاضل / خليل حلاوجي
    أشكر تفاعلك مع النص وهاأنا قدوجدت فلفلي ، أمرته فأطاعني
    اساذي الفاضل احترس عند دخولك حفلة المهرج مرة ثانية فقد يكون البرغوث الأبله مازال موجود 00 أي 00 أي
    حبة منوشات اشكرك
    خالص تحياتي وتقديري

  10. #10
    الصورة الرمزية محمد سامي البوهي عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : مصر+ الكويت
    العمر : 44
    المشاركات : 1,087
    المواضيع : 110
    الردود : 1087
    المعدل اليومي : 0.19

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله
    أخي الاديب / الشربيني خطاب
    النص من النوع الساخر ، فهو يقدم لنا فلفل وهو يلعب ، حشرة صغيرة ربما لا يمتلكها الا الفقراء ، وقد طوعتها كي تكون ميزة بيد هذا المسكين يتباهى بها في الحفل أمام النساء بحركاته البهلوانيه حتى انه أضاع على الرجل البهي استعراضه وبهائه و خيلائه وسط المدعوين ، استطاع برغوث صغير أن يهزم عظمته وماله ، ولفت اليه الانظار .

    دمت مبدعاً

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. خريف المهرج
    بواسطة عبدالكريم الساعدي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 16-01-2017, 09:50 PM
  2. المهرّج الساحر الحاذق
    بواسطة نافع مرعي بوظو في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 20-03-2015, 07:45 PM
  3. المهرّج.. مهداة إلى البرادعي
    بواسطة محمد حمدي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 05-08-2012, 03:13 AM
  4. المهرج والسفاح والوصولي
    بواسطة اشرف نبوي في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 23-06-2010, 02:00 PM
  5. المهرج لا يستطيع الضحك
    بواسطة محمود سلامة الهايشة في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-10-2009, 02:53 PM