أحدث المشاركات
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 17 من 17

الموضوع: عملية أم الفدائيات....فاطمة النجار

  1. #11
    الصورة الرمزية سلطان السبهان شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2004
    الدولة : شمال الجزيرة !!
    المشاركات : 3,808
    المواضيع : 145
    الردود : 3808
    المعدل اليومي : 0.63

    افتراضي

    ياسيدي الكريم العكاري

    كنت متأكداً من انني ساقع في مشكلة عد فهم رأيي ، اتدري لماذا ؟.
    لا أن المسألة غامضة وإنما لأجل أنني جربت قبلاً مثل هذه الحوارات والتي يكون احد الطرفين متمسكاً بعاطفة إسلامية جياشة ومستاءا من وضع المسلمين ، وانت تعرف ان العاطفة قد تفقد الشخص تتبعه للحق وللدليل ..أليس عمر رضي الله عنه وقع في ماوقع فيه يوم الحديبية بسبب العاطفة !!

    سيدي الكريم
    أنا لا اتكلم عن العمليات الاستشهادية من حيث هي ، فتلك مسألة أخرى ، وتفجير النفس لأهل العلم فيه أخذ ورد ، وأهل فلسطين ادرى بشعابها ، وأعلم بما يجري هناك .

    المسألة يا أخي :
    هل أم عمارة خرجت للجهاد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
    أعني للقتال ومبارزة الكفار ؟

    كان ذلك أول الاشكال ..
    ثم فوجئت بأقوال غريبة توجب الجهاد على المراة وأن آيات الجهاد للرجال والنساء على حد سواء !!!!
    ولا تقولوا ( جهاد الدفع ورد الصائل ) فآيات الجهاد ليست من هذه النوع أبداً وخصوصاً التي ذكرها اخونا المستدل هنا .

    ثم سأسألك أخي العكاري سؤالا مهماً :

    ألم يمر على المسلمين زمن خذلان كهذا ؟
    ألم تشج جبين النبي وتكسر رباعيته ؟

    قبل هذا : ألم يضطهد المسلمون في مكة ويعذبون حتى قتل من قتل منهم !
    أين تكليف النساء ؟
    لاسيما بعد نزول آيات الجهاد ؟

    أنا أريد بحث المسألة معكم غخواني من جهة التكليف الشرعي لا من جهة الوقوع ، فما وقع نسأل الله تعالى ان يتقبله ويكون اهله من الشهداء في جنات النعيم .

    لكن هل نقوم بتجنيد النساء الآن وتدريبهن للجهاد ؟
    ومن لم تفعل فهي آثمة ، بناءاً على ان دفع الصائل واجب ؟


    دمتم بكل خير .
    ما دام أن الموت أقرب من فمي
    فمجرّد استمرار نبضي معجزة .........

  2. #12
    الصورة الرمزية د. عمر جلال الدين هزاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    الدولة : سوريا , دير الزور
    العمر : 47
    المشاركات : 5,078
    المواضيع : 326
    الردود : 5078
    المعدل اليومي : 0.92

    افتراضي

    سأعود لحوارك أخي بشيء من تفصيل
    دمت نقياً
    وإلى لقاء قريب

  3. #13
    الصورة الرمزية د. عمر جلال الدين هزاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    الدولة : سوريا , دير الزور
    العمر : 47
    المشاركات : 5,078
    المواضيع : 326
    الردود : 5078
    المعدل اليومي : 0.92

    افتراضي

    أخي الحبيب
    هقد عدت إليك بما وعدتك به
    لمزيد من الفائدة


    ...........


    لا شك أن المرأة لها دور في المجتمع والدفاع عنه
    ورغم ان أول شهيدة في الإسلام هي إمرأة ( أم عمار بن ياسر )
    ورغم أن الرسول عليه السلام وصف جهاد المرأة وثباتها حين قال عليه السلام عن نسيبة بنت كعب أم عمارة التي وفت للرسول عليه الصلاة والسلام وثبتت يوم انهزم عنه غالبية الرجال في موقعة أحد, وقال عنها:((ما التفت يمينا ولا شمالا إلا وأنا أراها تقاتل دوني))
    إلا أنه في الظروف الطبيعية من تواجد الرجال وعدم دخول العدو ديار الإسلام فليس عليها جهاد
    كجهاد الرجال لحديث عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها من أنها قالت: "قلت: يا رسول الله، هل على النساء من جهاد؟ قال: نعم، عليهن جهاد لا قتال فيه، الحج والعمرة"، والحديث فيه دليل على أن الجهاد غير واجب على النساء، كما أن فيه دلالة على أن الحج كالجهاد، بالنسبة للرجل، وسقط الجهاد عن المرأة، كما أن بيعة العقبة الأولى سميت بيعة النساء لأنه لم يكن فيها بيعة على النصرة والجهاد بينما في بيعة العقبة الثانية كان شرط الجهاد من شروط البيعة ( مع أنه حضرها إمراتان إحداهما نسيبة بنت كعب )

    كما جاء في آخر سورة الممتحنة من مبايعة النساء لرسول الله ولم يذكر فيها الجهاد, وما ذاك إلا لأن الجهاد المفروض على المرأة لخّصه الرسول عليه الصلاة والسلام بقوله للنساء:(فيما استطعتن وأطقتن) لأن جهاد المرأة الأول هو في بيتها وأسرتها دون أن يكون ذلك مبرراً لعدم اهتمامها بما يجري حولها من أمور خطيرة تستلزم تكاتف جهود الرجال والنساء للنهضة بالمجتمع والأمة.

    ...........


    وقد قرر الفقهاء: أن (جهاد الدفع)، أي جهاد المقاومة للغزاة : تشارك فيه المرأة مع الرجل جنبا إلى جنب، دون حاجة إلى إذن الرجل، بخلاف (جهاد الطلب) وهو الذي يكون الأعداء في ديارهم، ونحن الذين نغزوهم ونطلبهم من باب ما يسمونه اليوم (الحرب الوقائية). فهذا الجهاد لا تخرج المرأة فيه إلا بإذن زوجها إن كانت متزوجة، أو أبيها إن لم تكن متزوجة.

    ومن هنا نرى أن المرأة في جهاد الدفع والمقاومة ـ أي حينا يكون الجهاد فرض عين ـ يجب أن تسهم مع الرجل بما تقدر عليه. فهي شقيقته في السراء والضراء، وفي السلم والحرب.



    والله أعلم

    .........

    لا ريب أن الجهاد يكون بالحجة والبرهان، ويكون بالمال، ويكون بالنفس، فأما الجهاد بالحجة والبرهان وبالمال فإن المرأة فيه مثل الرجل، فعليها أن تدعو إلى الله تعالى، وتأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر بالحكمة والموعظة والحسنة. قال تعالى: ( والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ) [التوبة:71] وقال تعالى (كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ) [آل عمرآن:110] وقال تعالى (قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين) [يوسف:108]وهذا عام في الرجال والنساء.
    وكذا على المرأة أن تنفق من مالها في سبيل الله تعالى على الجهاد والمجاهدين، وقد حصل من ذلك الكثير في جهاد سلف هذه الأمة، ومن ذلك ما حصل عندما حضَّ النبي صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك على الجهاد ورغب فيه، وأمر بالصدقة ورغب الأغنياء في ذلك، فحملت إليه صدقات كثيرة، وأتت النساء بنصيبهن من ذلك. وأما الجهاد بالنفس فتارة يكون فرض عين. وتارة يكون فرض كفاية، فيكون فرض عين إذا هجم العدو على المسلمين في ديارهم أو احتل جزاءً من بلادهم، أو حصل استنفار عام من إمام المسلمين أو ولي أمرهم، ويكون فرض كفاية فيما سوى ذلك من الحالات العادية.
    ومن هنا اشترط الفقهاء في المجاهد أن يكون : ذكرا مسلما حرا ، مكلفا صحيحا ، واجدا ما يكفيه وأهله في غيبته - بملكه أو ببذل الإمام - ولا تنازع بينهم في عدم وجوبه على الأنثى [ينظر:حاشية الروض لابن قاسم 4 : 256 ]. .
    ومع هذا ، فإن المرأة تحب المشاركة بقدر طاقتها ، ووفق شريعة الإسلام بإنزالها مكانها اللائق بها ، رغبة في نيل الفضل الجزيل من الجهاد ، والمشاركة فيما فيه مصلحة لعقيدة الإسلام ، ونشر دين الله كما أمر الله .
    كان منصور بن عمار الواعظ ، يذكر الناس يوما ، ويحثهم على الجهاد في سبيل الله ، ويبين لهم مكانته في عز الإسلام ، وقوة المسلمين وما أعده الله من جزاء ، فأثر في الناس ، وتسابقوا في البذل ، وتسجيل أنفسهم للتهيؤ مشاركة بالنفس ومجاهدة بالمال ، وكان يحضر مجلسه بعض النساء في مكان خاص بهن ، لرغبتهن في الخير ، فسقط بين يديه وهو في مجلسه لفافة ، ولما فتحت إذا ورقة مربوطة في جديلة شعر ، وهي من امرأة تقول : لقد سمعت كلامك في الجهاد ، والحث على المشاركة ، وما يعنيه المفهوم الشرعي من مكانة رفيعة للجهاد في سبيل الله . ولما كنت طامعة في الأجر ، ولكن المرأة لا جهاد عليها ، فإنني لا أستطيع الجهاد بنفسي ، ولا مال عندي فأدفعه لتجهيز الغزاة ، حتى أنال مثل أجورهم ، ولا أملك غير جديلة شعري هذه فقطعتها لتجعلها قيدا لفرس أو عقالا لناقة في سبيل الله .

    فإن كان الجهاد واجباً وجوباً عينياً وجب على المرأة المشاركة فيه، والقيام بأقصى ما تستطيعه من هجوم ودفاع وأعمال أخرى. ولا يقتصر دورها فيه على شيء معين، ولا تتوقف مشاركتها فيه على إذن الزوج لأن فروض الأعيان -مثل الصلاة المفروضة وصيام رمضان- لا يملك الزوج منع الزوجة منها.

    وإن كان الجهاد واجباً وجوباً كفائياً فلا يجب على المرأة المشاركة فيه، وإن خرجت له جاز لها ذلك وتثاب عليه، ويكون دورها هو القيام بخدمة المجاهدين، وصنع الطعام، لهم ومداواة مريضهم، وإسعاف جريحهم ونحو ذلك. وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يخرج بالنساء في غزواته لهذا الغرض.

    ففي صحيح مسلم عن أنس بن مالك قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يغزو بأم سليم ونسوة من الأنصار معه إذا غزا، فيسقين بالماء، ويداوين الجرحى.

    وفيه أيضاً عن أم عطية الأنصارية قالت: غزوت مع رسول صلى الله عليه وسلم سبع غزوات، أخلفهم في رحالهم، فأصنع لهم الطعام، وأداوي الجرحى، وأقوم على المرضى.

    وفي صحيح البخاري عن الربيع بنت معوذ قالت: كنا نغزو مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فنسقي القوم ونخدمهم، ونردُّ الجرحى والقتلى إلى المدينة. إلى غير ذلك من الأحاديث الصحيحة. وعصر الصحابة حافل بمثل هذه الوقائع.

    ويجوز للمرأة في هذه الحالة حمل السلاح دفاعاً عن نفسها لوهجم العدو عليها ، ففي صحيح مسلم أن أم سليم اتخذت يوم حنين خنجراً فكان معها، فرآها أبو طلحة فقال يا رسول الله: هذه أم سليم معها خنجر. فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم "ما هذا الخنجر؟ "فقالت: اتخذته إن دنا مني أحد من المشركين بقرت به بطنه. فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يضحك.
    ثم إن قتلت المرأة أو ماتت في الجهاد فهي شهيدة - إن شاء الله تعالى- مثل الرجل لعموم الأدلة.

    وقال الإمام ابن باز-رحمه الله-كما في"مجموع فتاواه"(5/217):

    ((ومن المسائل أيضا التي يختص بها الرجال دون النساء الجهاد بالنفس فالرجل عليه أن يجاهد بنفسه وأن يحمل السلاح ، والمرأة ليس عليها ذلك قالت عائشة رضي الله عنها : يا رسول الله : نرى الجهاد أفضل الأعمال أفلا نجاهد؟ فقال عليه الصلاة والسلام :
    "عليكن جهاد لا قتال فيه الحج والعمرة"[صحيح البخاري الحج (1448),سنن النسائي مناسك الحج (2628),سنن ابن ماجه المناسك (2901)].
    فليس على المرأة جهاد بالنفس والسلاح؛ لأنها تضعف عن ذلك ، ولأنها فتنة وعورة ، فالجهاد على الرجال لا على المرأة بالنفس ، أما بالمال فعلى الجميع ، على المرأة والرجل الجهاد بالمال في أصح قولي العلماء لعموم الأدلة ، قال سبحانه وتعالى :{انْفِرُوا خِفَافًا وَثِقَالًا وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ }[سورة التوبة الآية 41]وقال تعالى :{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى تِجَارَةٍ تُنْجِيكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ * تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ }[سورة الصف الآية 10و11]،وقال النبي صلى الله عليه وسلم :"جاهدوا المشركين بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم "[ سنن النسائي الجهاد (3096),سنن أبو داود الجهاد (2504),مسند أحمد بن حنبل (3/251),سنن الدارمي الجهاد (2431)].والآيات والأحاديث في هذا المعنى كثيرة وهي تعم الرجال والنساء ، فيما عدا الجهاد بالنفس لحديث عائشة السابق )).

    وجاء في "فتاوى اللجنة الدائمة"(12/34):
    ((الجهاد على المرأة
    الفتوى رقم (9533)
    س: هل جهاد المرأة غير واجب؛ أكان جهاد الدعوة أو جهاد الكفار؟

    ج: ليس جهاد الكفار بالقتال واجبا على المرأة، ولكن عليها جهاد بالدعوة إلى الحق، وبيان التشريع، في حدود لا تنتهك فيها حرمتها، مع لبس ما يستر عورتها، وعدم الاختلاط بالرجال غير المحارم، وعدم الخضوع بالقول والخلوة بالأجانب، قال الله تعالى في نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم: { وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ } (1) وثبت عن عائشة رضي الله عنها قالت: « قلت يا رسول الله هل على النساء من جهاد؟ قال: "نعم، عليهن جهاد لا قتال فيه: الحج والعمرة » (2) رواه أحمد وابن ماجه وثبت عنها أيضا أنها قالت: « يا رسول الله نرى الجهاد أفضل العمل، أفلا نجاهد؟ قال: "لكن أفضل الجهاد حج مبرور » (3) رواه أحمد والبخاري .
    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    عضو // نائب رئيس اللجنة // الرئيس //

    عبد الله بن غديان // عبد الرزاق عفيفي // عبد العزيز بن عبد الله بن باز //
    _________
    (1) سورة الأحزاب ، الآية 34
    (2) أخرجه أحمد 6 / 68 ، 75 ، 120 ، 165 ، 166 ، وابن ماجه 2 / 968 برقم (2901) والدارقطني 2 / 284، وابن خزيمة 4 / 359 برقم (3074)، والأصبهاني في حلية الأولياء 8 / 357 ، 10 / 316 ، والبيهقي 4 / 350 .
    (3) أخرجه أحمد 6 / 67 ، 71 ، 79 ، والبخاري 2 / 141 ، 219 ، 3 / 200 ، 4 / 220 ، 221 ، والنسائي 5 / 411 - 115 برقم (2628)، والبيهقي 4 / 326 ، 9 / 21 ..


    والله الموفق والمعين.

  4. #14
    الصورة الرمزية د. عمر جلال الدين هزاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    الدولة : سوريا , دير الزور
    العمر : 47
    المشاركات : 5,078
    المواضيع : 326
    الردود : 5078
    المعدل اليومي : 0.92

    افتراضي

    وهنا قد أضفت لك موضوعاً موسعاً بهذا الخصوص
    آمل أن يروق لك
    كي تعم الفائدة

    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...ad.php?t=18651

    تحيتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #15
    الصورة الرمزية سلطان السبهان شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2004
    الدولة : شمال الجزيرة !!
    المشاركات : 3,808
    المواضيع : 145
    الردود : 3808
    المعدل اليومي : 0.63

    افتراضي

    أخي الكريم الدكتور عمر هزاع

    هنا نقلت نقولا مختلفة متناقضة فيما بينها لا وضوح فيها فتارة تنقل عدم وجوب الجهاد على المراة كمثل ( ولا تنازع بينهم في عدم وجوبه على الأنثى [ينظر:حاشية الروض لابن قاسم 4 : 256 ]. . )


    وتارة تنقل وجوبه كمثل ( فإن كان الجهاد واجباً وجوباً عينياً وجب على المرأة المشاركة فيه، )

    فما الأمر ؟!!!

    أخي الكريم :

    جهاد الدفع حكمه حكم رد الصائل ويكون على المراة من باب الدفاع عن نفسها وعدم الاستسلام ، فتدفع العدو بما تستطيع حين يداهم بيتها وعرضها ولا تستسلم له ..

    اما ما يحصل الآن فهي اعمال يستطيع القيام بها الرجال فعلام نوجبها على المراة ؟



    وعلى العموم استفدنا من هذه النقول توضيح شيء ما ، فدمت وسلمت أستاذي .

  6. #16
    الصورة الرمزية د. عمر جلال الدين هزاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    الدولة : سوريا , دير الزور
    العمر : 47
    المشاركات : 5,078
    المواضيع : 326
    الردود : 5078
    المعدل اليومي : 0.92

    افتراضي

    أخي الكريم

    فهل تدلني على التناقض الذي تتحدث عنه
    باختصار شديد
    وبدون أن اكرر لك النقل ولاقتباس :
    جهاد المرأة كما توضحه الشواهد أعلاه
    واجب عند دهم العدو لأرض الإسلام فهو فرض عين على الأمة جمعاء
    ولكنه فرض كفاية على الرجال إذا قامت به الفتوحات الإسلامية ( أي كانت الدولة الإسلامية هي المغيرة )
    وهذا رأي فقهاء وعلماء الأمة اعتماداً على السنة الشريفة
    والله أعلم ..

  7. #17
    الصورة الرمزية عدنان أحمد البحيصي شهيد العدوان على غزة 2008/12/27
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : بلد الرباط (فلسطين)
    العمر : 38
    المشاركات : 6,717
    المواضيع : 686
    الردود : 6717
    المعدل اليومي : 1.03

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. عمر جلال الدين هزاع مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم
    فهل تدلني على التناقض الذي تتحدث عنه
    باختصار شديد
    وبدون أن اكرر لك النقل ولاقتباس :
    جهاد المرأة كما توضحه الشواهد أعلاه
    واجب عند دهم العدو لأرض الإسلام فهو فرض عين على الأمة جمعاء
    ولكنه فرض كفاية على الرجال إذا قامت به الفتوحات الإسلامية ( أي كانت الدولة الإسلامية هي المغيرة )
    وهذا رأي فقهاء وعلماء الأمة اعتماداً على السنة الشريفة
    والله أعلم ..

    شكراً لكما أخواي الكريمين وأرجو أن لا أكون بإثارتي لهكذا موضوع قد أثرت أي رد فعل سلبي اتجاه بعضكما البعض

    بوركتما
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

المواضيع المتشابهه

  1. زمانيَ أشكو أمِ النائباتْ..؟! // أمِ النفسُ أشكو.. فقد أسرَفَتْ
    بواسطة زياد بن خالد الناهض في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 30-09-2011, 12:13 AM
  2. الى الشهيدة -فاطمة النجار ...(هزى اليك)
    بواسطة هاشم فتحى احمد في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 22-01-2007, 10:54 PM
  3. فاطمة النجار ـ الجدة الشهيدة
    بواسطة إسماعيل صباح في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 20-12-2006, 07:17 PM
  4. فجر العيد - مهداة إلى روح منفذ عملية ثقب القلب وقبله منفذي عملية المنطار
    بواسطة فارس عودة في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 25-01-2005, 12:39 AM
  5. النجار المسن و نانسي عجرم...
    بواسطة د. محمد صنديد في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 08-01-2005, 02:28 PM