أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: علبة بتهوفن أوla neuvieme

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 11
    المواضيع : 10
    الردود : 11
    المعدل اليومي : 0.00

    Post علبة بتهوفن أوla neuvieme

    علــــــبة بتهـــــــوفــن أو la neuvieme
    ________________________________________
    علبة بتهوفن
    أوLa neuvieme

    بكرزة الأنمل تضغطين على الزرالذهبي .. ترتفع قبة العلبة .. يخرج طيف بتهوفن حالما كطاووس في حديقة .. يشتعل حولك عطر الياسمين .. تنفلت من عقد جواهرها النوتات وتتقاطر على مرمرالسولفيج ... دين .. دان .. دون .. دين .. دان .. دون ... دون .. دين .. دان .. دون ... دون .. دين .. دان .. دون ... دون .. دين .. دان ...
    ثم يفتح عاشقك المنجمي أزراربيجامته الزرقاء ..
    يأخذ سيجارالهافانا ..
    تقاسمينه المجات بانتشاء كطفلة تتلمظ شوكلاطة ( ماكاو). وبينكما تستلقي التاسعة la neuvieme على صدر العلبة السحرية.
    سيدتي مازلت لم تصدقي أن التاسعة هبت مع رياح الجنوب في جيب الرجل المنجمي عشية سبت من سنة 1978
    كانت مفاجأة لك ، بأن يأتيك بتهوفن أنيقا ، بزي المايسترو الأبيض الأنيق .. والشعرالطويل ، المسدول على الكتفين كما العباقرة ... تأمرينه بفرقعة الإصبعين طق .. طق
    ــ افتح قبة العلبة ثم أوقد تاسعتك كما تشاء مقمرة أم مشمسة.. صحوة أم ممطرة .. خافضة أم رافعة.. بنبراتها ونقراتها دين .. دان .. دون .. دين .. دان .. دون ... دين .. دان .. دون ... دين .. دان .. دون ... دين .. دان .. دون ... دين .. دان .. دون ...
    حين بعثت إليه برسالتك معاتبة لم تتوقعي أن يهديك علبة بتهوفن حيث التاسعة أسيرة .. مغلولة بأوتارالكمان
    العملاق ...في قفص ذهبي نفيس ما إن تفتحي قبته حتى يندلع عبير la neuvieme كالبخور العبق في المزارات
    المقدسة .. كعطر الكولون الفواح في شارع بودلير بكازابلانكا ... أيضا ما كنت تتوقعين سيدتي أن اليد الكادحة
    التي صهرت ألواح الحديد بالمطرقة والسندان والنارفي الكراج السفلي .. التي كانت تصفع الهواء فيئن ... ماكنت تتوقعين أن تبعث إليك بعلبة بتهوفن في جيب الرجل المنجمي .. تغفين وتفيقين على نسائمها .. على بروقها .. على هدوئها .. على رعودها .. على حممها ...
    لربما تساءلت وأنت تتفرجين بعد عشرين سنة على ( التوب موديل ) كيف يخرج بتهوفن من جيب المنجمي العائد
    من دهاليز المعدن العميق .. أنت إلى اليوم مازلت لم تصدقي كيف يرضى بتهوفن أن يأتيك في علبة سحرية ليعزف la neuvieme الفاتنة راكعا على حافة سريرك عند المساء ... و ما زلت أيضا لم تصدقي أخيرا أن في جيب البلوزة الزرقاء المعفرة بتراب السراديب ترقد التاسعة في انتظار إشارة بيتهوفن الملائكية .
    يوم لملم حقائبه وودعك في قطارالواحدة بعد منتصف الليل . تذكرين أنه ضمك بقوة وكنت تفتعلين كل شيء
    لحظة الوداع حتى القبلات كان يقتلعها من شفاهك الباردة كأنما ينتزعها من التمثال النحاسي البارد . لم تذرفي دمعة واحدة كما العشيقات الوفيات .
    ... كان سفره وبقاؤه سيان لديك والليلة لما عاد طرق الباب كالمختلس . قبلك وضمك بقوة الشوق وألقى بك على السداري في البهو وأخرج علبة بتهوفن .. قال لك اضغطي على الزرالذهبي ... و ضغطت على الزر الذهبي فصدحت السمفونية التاسعة بتلك النخوة التاريخية الراسخة واشتعلت في البيت حمى الرقصة الأرستقراطية
    وحدث مالم يكن في الحسبان ، تحولت الغابة الشرسة في أعماقك إلى أنفاس من زهر الخزامى والقرنفل وفاح شذاها في كل الأركان والحفافي وكان هو يتملاك بكبرياء وزيادة مثل فارس خسر كل الحروب إلا حربك المشتعلة على ساحة صدرك العريض ...
    قبل أن يعود كان الصمت .. كان الصقيع .. ورسائل المنجم الجنوبية المعبأة بعيارات الشوق التي يرسلها مع سواق
    الشاحنات وكنت كل مساء تترقبينه على الشرفة .. تتسمعين في الهزيع الأخير من الليل إلى هدير التاكسي الأبيض
    .. تترقبين رنات السونيت على الباب الحديدي .. وصعود الحقائب الحبلى بتذكارات أكادير وأساور تزنيت الرائعة
    وتحنين إلى التماشي معه على حافة الصهريج العتيق .. والتهامس الممهور بكركرات اللقيا .. وفناجين ( نيسكافي على الشرفة .. ورغم كل ذلك لم تصدقي هذا الإنقلاب البديع حين رمى بالحقائب مخذولة في الركن وأخرج علبة بتهوفن من جيبه .. قدمها وقال لك إضغطي على الزرالذهبي .. وضغطت على الزرالذهبي . وكالمطر المداهم تسقاطت الانغام الخالدة وأخذك في انخطاف راقص وهادئ على غرار( التوب موديل ) ... يده اليمنى على خصرك واليسرى متشابكة بيمناك وحذاؤه الأسود الصقيل يتاخم تلافيف قفطانك الطاووسي المجرور على الزليج وعيناكما وسط الطريق تتلاطمان كالخلجان الصافية وبتهوفن بينكما مندسا كطفل مدلل أو مخفورا مثل نبي يزهو بتاسعته la neuvieme ...
    دين .. دان .. دون .. دين .. دان .. دون .. دين .. دان .. دون .. دين .. دان .. دون .. دين .. دان .. دون ..

    و يغلق عليكما الباب عليكما وينصرف.. ينصرف نشوانا بالميثاق السمفوني العتيق بينكما
    ـــ تصبحان على خير...




    عبده حقي
    مايو 2007

  2. #2
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.59

    افتراضي

    الحقي..
    في البدء اهلا بك في الواحة الخضراء...
    اتمنى لك طيب الاقامة هنا..
    قرات نصك، ولست انكر بان عنوانه جذبني لكوني من الذين يحبون الموسيقى بصورة عامة، وبالاخص ما تدفق من قبل من بين انامل بيتهوفن، وفي نفسي قلت ربما هذه الاضافة الجديدة لما يتعلق به تكون بداية خير لي في ملتقى اقصة اليوم.
    امتلكتني روح الفضول وانا اقرا نصك، خاصة وانك تملك ملكة سرد قوية، ووجدتك تجيد هذاالربط بين الاحداث ،
    والتسلسل الزمني والمكاني في النص باهر ايضا، وكانت الاحداث هي مادة الربط الجميلة في النص،ربما لان المشاعر التي كانت تبحث في ذاتها عن ذات تاويها جرفتني معها، تلك المشاعر التي رافقت الموسيقى وعلبة بيتهوفن، واوتار الكمان.
    النص جميل بشعريته وهذا التدفق اجميل فيه، وربما خطابه ولغته الرائعة ساهما في خلق اجواء منفردة للذات الهائمة، بين تفاصيل الحياة، ويومياتها، وكم اعجبتني النهاية التي اتت تؤكد قيمة العمل.
    محبتي وتقديري
    جوتيار

  3. #3
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
    المشاركات : 1,025
    المواضيع : 36
    الردود : 1025
    المعدل اليومي : 0.19

    افتراضي

    الأستاذ : عبده حقي ،

    دعنا نرحب بك في أول لقاء لنا بك في الواحة المباركة ، هنا نلتقي على الحب ، والفكر والأدب ، هنا نبني عالمنا الحلم ، فأهلاً بك بيننا ، أهلاً بأدبك وفكرك وكل ما تقدم للواحة وللأدب العربي من مساهمات ستكون مفيدة بإذن الله .

    أديبنا ،

    ليكن أول لقاء بك هنا للترحيب ، أما عملك الإبداعي فلنا عودة معه بإذن الله .

    كل الترحيب بك بيننا

    محبتي واحترامي

    مأمون

المواضيع المتشابهه

  1. علبة العصير..!
    بواسطة فوزي الشلبي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 22-06-2021, 08:04 PM
  2. علبة السجائر
    بواسطة حسام محمد حسين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 20-04-2019, 02:31 PM
  3. علبة الألوان
    بواسطة أيمن غالب الثلجي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 13-05-2012, 04:55 PM
  4. علبة القبلات - آية / سائد ريان
    بواسطة سائد ريان في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 23-03-2012, 03:10 PM
  5. علبة كانز
    بواسطة إبراهيم الحسيني في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-04-2009, 10:45 AM