أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: جَدَلِيةُ إنسيةٍ تعشق جنياً...!!

  1. #1
    الصورة الرمزية يمنى سالم قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2003
    الدولة : يـــوتـــوبيـــــــا
    العمر : 49
    المشاركات : 399
    المواضيع : 20
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي جَدَلِيةُ إنسيةٍ تعشق جنياً...!!

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    (مفاتيحي العشرة)
    لسري الصغير الساكن في قلبي مفاتيح عشرة،
    أولها، أن تحبني، فأنا أرتويك عشقاً، وأنت تنهمر كضياء يحتوي المدى، تخلق معاجم من نور تبدأها باسمي، وتنهيها باسمي.
    ثانيها، كن نبضتي الحيرى التي تنتقل من أوردتي لشفتي، تعانق صدى بوحي، تتعلق بعنقي كفصٍ ماسي يزين نحري.
    ثالثها، بع هذا الصمت الذي يفقدك رونق العاشق، وتحدث ولو رسماً، أو وسماً، أو همساً، رتلني تعويذة فرح تزعزع صمتك الصاخب.
    رابعها، أخرج أحبارك وأقلامك وأوراقك البيضاء، وشكلني قصيدة من جنون لا تقبل أن تهدأ ولا تعرف كيف تستكين.
    خامسها، أطلق أصابعك لتعبث بجدائلي ، وهب للريح شرائطي الحمراء، وانسكب بين كفاي جدولا من لجين، يترقرق كمشاعري.
    سادسها، اخترق حواجز السكون، ومزق الليل على ضفاف الجنون، وكن ذلك العفريت الذي لا يحول بيني وبينه إلا مجيئه.
    سابعها، أشعل فوانيساً من طين، وأعتقل الريح، وقيدها بصمتك، ثم أطلقها لتشي بجنوننا، وأحرقها إن باحت بمكاننا.
    ثامنها، اعزف لي لحناً لا يليق إلا بي، وتساقط على أقدامي كالنجوم حين تعانق سماءها.
    تاسعها، اجتث لي غيمة سمراء، وازرعها في كفيك، واحملني على أعتاب روحك بعيداً عن دنس البشر.
    عاشرها، كن أنا، احرقني بنارك التي خلقت منها، وسابتعلك بطيني الذي خلقت منه، لأكون الأنثى الوحيدة التي تعشق عفريتاً.
    يُتْبَع....
    لَمْ أتوكأ بعد على شرف حضورك في قلبي، أنت موجود لكنك كـ ضمير الغائب، أفهمه ولا أراه، ويعرب دوماً حسب محله من حالات قلبي!

  2. #2
    الصورة الرمزية يمنى سالم قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2003
    الدولة : يـــوتـــوبيـــــــا
    العمر : 49
    المشاركات : 399
    المواضيع : 20
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي






    (أبوابي العشرة)



    تعالي يا سري الكبير، الذي أتنفسُ بوحه، وعانقي شُرفات الليل لتكوني شمسي وقمري اللذان يجتمعان في آن واحد، لتشرق بنور حضوركِ أبوابي العشرة:
    أولها، أدخلي بسلامٍ مطمئنة، إنسيةً تسكن عفريتاً، تستعمر الأوردة الجنية، وتتلو طلاسم سكنى بشرية..!!
    ثانيها، رتبي بحضوركِ مشاعري، وهذبي سَوَرةَ العشق الكامن في قلبي، ثم أفرجي عنها وأثثيها بأنوثتك الملائكية..!!
    ثالثها، علميني كيف ألملم تعويذاتي، واصنع من الكلم جسراً يعبر بي لحدود الاعترافات، علميني كيف يغدو طلسم الجن قصائد ولعٍ عشقيه..!!
    رابعها، تعالي؛ لأرسمكِ بلون النور...بلون الفجر...بعبق الطين ورائحة المسك..وأضيف عليك بعض ألواني السحرية...!!
    خامسها، أطلقي أصابعي لتعبث بعطركِ المنثور فوق لجينكِ الرقراق، وتَهادي كموجة مجنونة هاربة من سجن البشرية...!!
    سادسها، عانقيني، وأنسكبي روحاً نورانية؛ تعطر النار بعَبَقِ الطين، وتشعلني مشاعل عشقٍ غجرية.
    سابعها، سأغنيكِ أهزوجة للأطفال، ودعوات تُتلى قُبيل النهار، وأدوزنكِ نغمة عشقٍ فارسية.
    ثامنها، سأزرعكِ في كفي وردة جورية، وأرتوي من شراييني ، وانبتي على شفتي أغنية شرقية.
    تاسعها، مزقي صدري، وامتزجي بناري، وهدئي شعلة روحي فأكون برداً وسلاماً لأجمل إنسية.
    عاشرها، لا تخافيني؛ فنحن قبائلَ منسية، نقدس العشق ونعتبره إكسير الحياة الأبدية.





    يُتْبَع....

  3. #3
    الصورة الرمزية يمنى سالم قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2003
    الدولة : يـــوتـــوبيـــــــا
    العمر : 49
    المشاركات : 399
    المواضيع : 20
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    (خيباتي العشرة)
    مفاتيحي العشرة لا تفتح أقفالك العشرة التي تحرس أبوابك العتيقة، أنا أيها الجني أصابتني خيبات عشر:
    أولها، كيف يسكن الطين عين النار ولا يتحول لفخار، هل هذه أسطورية جنية؟!
    ثانيها، أجهل كيف أؤثث سعيرك باخضراري، وأجهل كيف أرتب مشاعرك الجنية بأنوثة ملائكية..!!
    ثالثها، كيف أعلمك لغة لا أتقنها، أنا غير العشق لا أتقن إلا الموت لغة "محكية".
    رابعها، ألوانك السحرية تشربها أشعة الشمس الذهبية، فتتركني بقايا بياض لياسمينة لم تحتفظ يوماً بألوانك الجنية.
    خامسها، مَنْ يفك قيودي من عالم البشر، لأكون روحاً محلقة في سماك، وأغرقك في أمواجي الجنونية.
    سادسها، مسدني بتعويذة لا تحيل الطين فخاراً، لأعانقك معانقة أبدية.
    سابعها، لم يعد للأطفال أهازيج فيشدون بي، لم يعد للنهار دعوات تباركه ولا حتى بقايا استجاباتٍ سماوية..!!
    ثامنها، كيف أنبتُ من كفٍ جنية وردة جورية؟!
    تاسعها، سأمزق صدرك بأناملي الإنسية، وأستعمره ببياض النقاء الذي يضج في دمي؛ فكيف ستكون برداً على روحي النقية.
    عاشرها، ألم تعلم انه في عالمنا البشري لا وجد لإكسير حياة أبدية؟!!
    يُتْبَع....

  4. #4
    الصورة الرمزية يمنى سالم قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2003
    الدولة : يـــوتـــوبيـــــــا
    العمر : 49
    المشاركات : 399
    المواضيع : 20
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    [B](مفاتيح الأقفال العشرة)
    مجنونتي الإنسية، غشتكِ نشوة العشقِ فكنتِ حمامةً بيضاءَ تحاول التحرر من سجن البشرية، خذي مفاتيح أقفالي العشرة.
    أولها، قادرٌ من قال للنارِ كوني برداً وسلاماً على إبراهيم أن يجعلني بردك وسلامك أيتها الإنسية.
    ثانيها، لا تشغلي بالك بقضايا أزلية، أسكنيني عشقاً يطفئ نيران تكويني وكوني سيدة عمري الأبدية.
    ثالثها، العشق لغةٌ تجمعنا، سنابلٌ تروي ظلم الوحدة، تبدد حدود المسافة وتعبرها جواز مرور للأنفس النقية.
    رابعها،إن كنتُ سأحميك من جنوني، من نشوتي بك وبأسي، فثقي أني سأحميكِ حتى من جنون أشعة الشمس الذهبية، فلن تتشرب ألوانكِ السحرية..!!
    خامسها، أغرقيني في موجكِ، حرريني من بلاهاتِ قبائل غجرية، لأجل هذا الغرق يا سيدتي سأدفع كل سنين عمري الضوئية..!!
    سادسها، سأتلو عليكِ تعاويذي العتيقة، وسأحيطكِ بروحي ولا تخشي ناري، عانقيني وابتلعي سعيري وكوني مليكه قلبي السرية.
    سابعها، سأعلم الأطفال كيف يرددنكِ أغنية، كيف يتناولونكِ عند الإفطار كقطعه سكر شهية..!!
    ثامنها، ستكونين بذرة عشق مروية، تحتضنها غيمة سمراء سحرية،ستنبتين رغم المستحيل في كفي وردة جورية..!!
    تاسعها، قلت لكِ سيدتي الإنسية، لا تشغلي بالكِ بقضايا أزلية..!!
    عاشرها، اقرئي التاريخ البشري قبل وجود الحضارة العصرية، ستجدين أن هناك أكسير حياة أبدية، لكنه أصبح حكراً على القبائل الجنية..!!
    قَدْ يُتْبَع يوماً ما...!!
    [/B]

  5. #5
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.36

    افتراضي

    العزيز يمنى...

    المفاتيح اغدقتنا حبا/ الابواب/ اغرقتنا بالحب/ خيباتك/ خوفتنا من الاتي القريب/ مفاتيح الاقفال/ جاءت تبيح فينا لاتساؤلات الكثيرة/ وتستبيح اخرى راكدة/ خامدة/ ولعل النهاية التي ارفقتيها بالنص/ ربما يتبع يوما ما/ هي الاخرى قضية/ قصة بحد ذاتها/ لان الدالة هنا تهني الاستمرارية في لارصد المكوكي/ الرصد الداخلي/ والخارجي لتلك المشاعر التي انسكبت هنا بعفوية وروعة/المشكلة هي اننا لابد ان نبوح لانكتنم ابدا ما يخالج اعماقنا/ ونحاول ببوحنا ارباك العالم لاموجود من حولنا/ لعلنا نخفي وراء ذلك مأساة الانسان عن بصيرة الشاعر/ماساة الانسان هي تلك المناوحة الابدية بين الفراغ والامتلاء/ وهذا بلاشك الذي يستلل اليه على هيئة بوح دائم/ ومراوحة دائمة/ نصوص رائعة/ ووقفات انسانة متاملة.


    محبتي لك
    جوتيار

  6. #6
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    الدولة : في عقل العالم ، في قلب الحكايات
    المشاركات : 1,025
    المواضيع : 36
    الردود : 1025
    المعدل اليومي : 0.16

    افتراضي

    وتبقى الجدلية ما بقي الحب بين قلبين كل منهما يرى قلبه قلب إنسي وقلب حبيبه قلب جني يملك من الطاقات فوق ما يملك قلبه .
    إن أروع أنواع الحب هو ذلك الحب الذي يرى فيه المحب حب حبيبه أقوى من حبه ويحاول جاهدًا أن يبلغ يكون مثله وأن يبذل مثله ، لذلك هي جدلية ، وما أرقاها من جدلية تسمو بالحب إلى حد هذه الشعور الذي تبثنا إياه يمنى سالم ، حين تزاوج بين آليات الحب الإنسي والحب الجني ، أما كون الطرف الآخر جنيًا فهذا كون طاقاته الحبية وتمكنه من قلب المحبة ( التلبس ) وكأننا أمام أسطورة تقصها يمنى سالم في منظومات تقارب الترانيم أوالأسجاع أحيانًا لكنها بهذا تقترب من البيئة المتخيلة لهذه العلاقة الإنسية الجنية ، لتضفي طقسًا اسطوريًا على السياق ، ربما لم يتحقق كما تمنيت لكنه يبشر أن هذا الجو سيتحقق بما في تتمات الموضوع ، والذي يشير إلى ذلك هذه المساحة من التخييل التي لم تكن متكلفة وإنما جعلت الصورة غير المنطقية تقارب الحقيقة ، حتى اقتربنا من الاقتناع بأن هذه الجني سيتخلص من ناريته لأجل الإنسية التي تخضر في كيانه ، وهنا نحن أمام رأيين : رأي ربما يقول : هذه إنسي بلغ بحبه مرتبة لا تقاوم ( كما أسلفت ) والرأي الآخر تأسره الأسطورة وعشق متبادل بين إنسية وجني ، يبحثان في طرق التعايش والخروج بهذا الحب من ربقة التقاليد والأعراف بين النوعين .

    أديبتنا : يمنى سالم ،

    أنتظر المراحل المتقدمة .

    دمتِ إنسية بطاقاتٍ جنية .

    مأمون

  7. #7
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,793
    المواضيع : 393
    الردود : 23793
    المعدل اليومي : 4.07

    افتراضي

    سأدرس جدليتك هنا على مهل .. فعشرياتك محكمة تغرقنا في لج المعاني
    لعل صوتي يصلك لتكملي لنا تتمة الجدل
    رائعة أديبتنا الفاضلة
    بوركت واليراع
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,906
    المواضيع : 92
    الردود : 8906
    المعدل اليومي : 1.63

    افتراضي

    جدليّات عشقيّة رائعة أهملتها الكاتبة فتوارت عن الأعين وطمست قبل أن تحظى بالقراءة الكافية

    دام ألق حرفك غاليتي

    محبّتي

  9. #9

  10. #10
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 6.60

    افتراضي

    خيبات وأبواب ومفاتيح في جدلية كشفت من خبايا العاشقة ما لو تأمله العاقل لامتلكها مطمئنا ولهنئ بها

    طاب لي ما توارى وراء عشراتك الثلاث من فلسفة أنثوية الروح نفثت سحرها يلون الحرف

    دمت بخير

    تحاياي
    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كلمت جنياً
    بواسطة د عثمان قدري مكانسي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 12-08-2014, 02:33 AM
  2. رسالة لامرأةٍ لم تعشقْ بعدْ !!
    بواسطة عبدالخالق الزهراني في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 13-09-2007, 08:51 AM
  3. لا تعشق زوجتك . . لا تعشقي زوجك
    بواسطة قلب الليل في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 03:55 PM
  4. هل .. كلمت جنيا من قبل ؟؟؟
    بواسطة الضبابية في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-02-2005, 01:37 PM