أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: شاركوني فرحة الإسراء و المعراج

  1. #1
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    المشاركات : 662
    المواضيع : 83
    الردود : 662
    المعدل اليومي : 0.10

    Smile شاركوني فرحة الإسراء و المعراج

    بمناسبة الإسراء و المعراج .. قمت و والدتي بإعداد هذا البرنامج
    و كتابة كل فقراته لاحتفال يقام في هذا اليوم الكريم
    فأحببت أن أنقل هذا الاحتفال إلى هنا ..
    لعلنا نحتفل به جميعا ..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    و الضيافة على حسابي طبعانقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    مرحبا بكم جميعا و آمل أن يكون وقتا طيبا هذا الذي تقضونه هنا

    ( أتمنى أن تعجبكم الفقرات نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي.. إنها تجربة صعبة بعض الشيءنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي )

    ( معذرة .. لم أغير صيغة التأنيث لضيق الوقت )

    +.+.+.+.+.+.+.+.+.+

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي و سلم و بارك على سيدنا محمد ، نبيك و صفيك و حبيبك ،
    و ارض اللهم عن صحابته الأبرار ، و عن أبي بكر و عمر و عثمان و علي ،
    و سائر المؤمنين إلى يوم الدين
    أما بعد : السلام عليكن و رحمة الله تعالى و بركاته ، أخواتي .. إننا على مشارف ذلك اليوم الندي النقي
    يوم السابع و العشرين من رجب ، ذلك اليوم الذي لو فخر يوم على ما عداه من الأيام ..
    لكان من حقه الفخر و له و جد


    أجل نحن مقبلات على اليوم الذي أرهفت فيه القدس سمعها .. لتنصت لنداء أختها مكة المكرمة
    و لتعزف قفزات البراق أجمل المعزوفات في سمعها .. هو ذلك اليوم الذي اشرأبت فيه حجارة الأرض
    لعلها تكحل بصرها بمرأى المصطفى صلى الله عليه و سلم
    و غنت الأطيار : الرسول قادم ... الرسول قادم
    و ضحكت القدس لأهلها و للكون ... أوليس الحبيب قادماً ؟؟
    و يكون اللقاء ... لقاء الإسراء
    هاهي آيات الذكر الحكيم تحكي شيئا من قصة الإسراء .. فإليكن هذا الجزء متلوا بصوت أختنا _ _ _ _ _ _ _


    (( سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير *
    و آتينا موســــى الكتاب و جعلناه هدى لبني إســرائيل ألا تتخذوا من دوني وكيلا * ذرية من حملنا مع نوح إنه كان عبدا شكورا *
    و قضينا إلى بني إسرائيل في الكتاب لتفسدن في الأرض مرتين و لتعلن علوا كبيرا * فإذا جاء وعد أولاهما بعثنا عليكم عبادا لنا
    أولي بأس شديد فجاسوا خلال الديار و كان وعدا مفعولا ))
    صدق الله العظيم


    مكة البداية .. و الرحلة إلى الأقصى .. و اليوم الأقصى ينادي و يستجير .. و ما أجاب نداءَه إلا أبناؤُه الصالحون المجاهدون
    و هاهم تغتالهم أيدي الصهاينة كما يحصد منجل صدئ سنابل القمح الذهبية .. واحدا إثر واحد
    سنابل حصدت .. لكنها رفعت رؤؤسنا عاليا

    يا شـــــــــــــهيدا رفع الله به جبهة الحق على طــول المدى
    ما نســــــــينا أنت قد علمتنا بسمة المؤمن في وجه الردى
    نسي الفجار في نشــــــوتهم أن نور الحق لا لن يخــــــمدا


    تبقى دماؤهم الزكية تذكرنا بأقصى أسير .. و أبطال شهداء(( و لا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أموتا .. بل أحياء عند ربهم يرزقون ))
    أخواتي ... نقرأ الفاتحة جميعا على أرواح شهداء الأقصى .. شهداء فلسطين .. و كل شهيد مسلم مؤمن


    الإسراء .. انتقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى
    المعراج .. صعود الرسول صلى الله عليه و سلم من المسجد الأقصى إلى السماوات العلى
    الإسراء و المعراج .. معجزة إلهية مذهلة ، لو أردنا وصفها لما كفتنا السنين ، و لانهارت الأوراق تحت خط القلم
    لكننا نقصها عليكن ، و نترك روعتها تسكن قلوبكن ، و تحمل مشاعركن فتعشن بعين الخيال تلك الرحلة الرائعة
    إليكن القصة ، و بعض دروسها ، و أختنا _ _ _ _ _ _ _ _ _ _


    (( روى البخاري و مسلم أنه :
    أتي النبي صلى الله عليه و سلم بالبراق ، و هو دابة بيضاء أكبر من الحمار و أصغر من البغل ، يضع حافره عند منتهى بصره ،
    و معه جبريل عليه السلام ، فركبه الرسول صلى الله عليه و سلم من المسجد الحرام حتى وصل المسجد الأقصى .


    و في هذا دلالة على ما ينبغي لأن يوجد لدى المسلمين في كل عصر و وقت من الحفاظ على هذه الأرض المقدسة و حمايتها
    و كأن الحكمة الإلهية تهيب بالمسلمين اليوم ألا يهنوا و لا يجبنوا و لا يتخاذلوا أمام عدوان اليهود حتى يطهروا الأقصى من رجسهم .


    و لما وصل صلى الله عليه و سلم الأقصى دخله فصلى فيه ركعتين ، و صلى إمام بالأنبياء .

    و في هذا دلالة على فضل هذا المسجد ، و على أن رسالات الأنبياء جميعها واحدة ،
    فكلها تدعو إلى توحيد الله تعالى و عبادته .


    ثم أتاه جبريل بإناء من خمر و إناء من لبن ، فاختار اللبن ، فقال جبريل عليه السلام : (( اخترت الفطرة ))

    و في هذا دلالة على أن الإسلام دين الفطرة .

    ثم عرج به صلى الله عليه و سلم من بيت المقدس إلى السماء الأولى فالثانية فالثالث و هكذا حتى وصل إلى سدرة المنتهى ،
    و أوحى الله إليه عندئذ ما أوحى . و فرض الصلوات الخمس على المسلمين ، و هي خمسون صلاة في الأصل في اليوم و الليلة ،
    ثم خففها الله تعالى فغدت خمس صلوات فقط .. لكنها في الأجر تعدل خمسين صلاة .


    و الصلاة هي العبادة الوحيدة التي فرضت في السماء ، و هذا يدل على أهميتها و وجوب المحافظة عليها ،
    أما يكفي أنها أول ما يحاسب عليه المرء يوم القيامة ؟ و هي الفيصل بين الإيمان و الكفر .
    فلنستعد لذلك الموقف العظيم ، يوم لا ينفع فيه الندم .


    و لما كانت صبيحة اليوم التالي حدث رسول صلى الله عليه و سلم الناس بما شاهد ، فكذبه المشركون و سخروا
    بينما صدقه المؤمنون . أما أبو بكر رضي الله عنه .. فقد حدثه بعض المشركين بالخبر رجاء أن يستعظمه فلا يصدقه
    إلا أنه استمع فلما فرغ محدثه قال : (( إن كان قال ذلك لقد صدق ، إني لأصدقه على أبعد من ذلك ))

    و في صبيحة ذاك اليوم جاء جبريل عليه السلام و علم النبي صلى الله عليه و سلم كيفية الصلاة و أوقاتها
    فقد كان صلى الله عليه و سلم يصلي هو المسلمين قبل هذه المعجزة ركعتين في الصباح و ركعتين في المساء
    كما كان يفعل إبراهيم عليه السلام . ))



    في هذا اليوم نستضيف معنا ضيفين عزيزين ، إنهما ليسا شخصين لهما مركز رفيع أو نسب عريق
    بل إنهما ليسا أيا من البشر ، هما ضيفان غنيان عن التعريف .. رحبن معي أخواتي بـ :
    المسجد الحرام ......... و المسجد الأقصى
    هلا عرفتمانا على نفسيكما !!


    المسجد الحرام :

    أنا المسجد الحرام ، أنا الكعبة البيت الحرام ، أنا البيت العتيق ، البيت المعمور ، أو لبيت وضع في الأرض لتوحيد الله ،
    أنا قبلة المسلمين يلتفون حولي كل يوم من كل بقاع الأرض خمس مرات .. لا يتخلف منهم مؤمن موقن .

    رفع بنائي أول مرة إبراهيم و ابنه إسماعيل عليهما السلام ، أكرمني الله بجوار كريم :
    مقام إبراهيم ، و بئر زمزم ، و الصفا و المروة .

    أنا ملتقى الحجيج .. ملتقى التائبين الطائفين العاكفين الركع السجود .. عندي تسكب العبرات و تقبل التوبة و يستجاب الدعاء
    يسن لمن زارني أن يقبل وجنتي ( الحجر الأسود ) يمين الله في الأرض ، تحيتي الطواف حول الكعبة سبع مرات .

    مني أسري بالرسول صلى الله عليه و سلم ..
    من عندي انطلق البراق و إلي عاد ..
    فأنا البداية و النهاية .


    المسجد الأقصى :

    أنا المسجد الأقصى و بيت المقدس .. أنا الحرم القدسي .. مسجد إيلياء ، مسجد القدس .
    أنا المسجد الثاني في الأرض بنيت بعد المسجد الحرام بأربعين سنة .. أقام بنائي الأنبياء .
    أنا قبلة جميع الأنبياء و قبلة المسلمين الأولى .. و قلب القدس ..
    بارك الله حولي و أنزل في قرآنا يتلى إلى يوم القيامة .

    الصلاة في بخمسمئة صلاة .. إلي تشد الرحال و إلي كانت رحلة الإسراء المباركة ..
    أسري إلي بالرسول صلى الله عليه و سلم فصلى إماما بالأنبياء جميعا ، ثم عرج مني إلى السماوات العلا
    و عاد إلي مة أخرى ليعود إلى مكة ..
    فأنا صلة الأرض بالسماء ، و ملتقى الأنبياء ، و مهوى الأفئدة و القلوب المؤمنة .

    اسألوا الله أن يرزقكم صلاة في رحابي المقدسة ..
    أناشدكم أيها المسلمون نصرتي ...
    ألا فانصروني ..
    إلي أيها المسلمون المؤمنون بمحمد صلى الله عليه و سلم ..
    إلي يا أحفاد الفاروق ..
    إلي يا أحفاد القادة المسلمين خالد و أبي عبيدة و يزيد و عمرو و شرحبيل رضوان الله عليهم
    إلي يا أبناء صلاح الدين
    إلي إلي أيها المسلمون
    إلي إلي فقد أضنى الأسر طهارتي و ضيائي
    إلي إلي .


    .....
    (( و أفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد ))

    ( لوحة .. فحسب )

  2. #2
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    المشاركات : 662
    المواضيع : 83
    الردود : 662
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    يا ليلة الإسراء و المعراج عودي فدون القدس ألف رتــــــــاج
    يا ثالث الحرميـــــن لو علم الألى باعوك ما زهدوا بأنفس تاج
    بالأمس قد أســـــرى الإله بعبده ليطل نور الحق رغم دياجي
    فالقـــــــدس ترنو أن تعانق طيبة و لمكة مســرى النبي يناجى
    فكأن أقصـــــــــانا كيعقوب بكى شملا تفرق في ربى و فجاج


    الآن .. إليكن قصيدة تحكي قصة الإسراء و المعراج و أختنا _ _ _ _ _ _ _ _ _
    ( سأضيف القصيدة غدا نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي )


    ما أجمل البراعم الصغيرة حينما يفتحن أعينهن و يهتفن للشمس : نحن هنا
    كذلك اليوم .. تشاركنا براعم مدرسة _ _ _ _ _ _ فرحتنا بذكرى الإسراء و المعراج .. و حبنا لمصطفانا صلى الله عليه و سلم
    بقصيدة شعرية من خط قلم الشاعر : جمال حمدان .
    تنشدها لكن أطيارنا الصغيرة ، فأنصتن إلى شدو الأطيار


    (( رَقَصَ الزَّمَانُ وغنًّتِ الجــوزاءُ
    وَتَهَيَّأَتْ لِسُعُودِهَا البَيْدَاءُ

    الْمَهْدُ والبَيْتُ العَتِيْقُ , وَيَثْرِبٌ
    مِنْ نُوْرِ أَحْمَدَ لَفَّهُنَّ بَهَاءُ

    قُوْمِيْ فِلِسْطِيْنَ , فَلَسْتِ وَحِيْدةً
    فُكِّيْ الْحِدَادَ , وَهَلَّلِيْ (إِلِيَاءُ)

    (سُبْحَانَ مَنْ أَسْرَىَ ) إِلَيْكِ بِعَبْدِهِ
    تُدْمِيْ الْقُلُوْبَ . إِذَا تَلاَ القُرَّاءُ

    دَنَتِ العَلاَمَاتُ الَّتِيْ اَنْبَا بِهَا
    رُسُلٌ وَيَعْلَمُ وَقْتَهَا العُلَمَاءُ

    أَوْصَىَ الْمَسِيْحُ : إذَا رُفِعْتُ فَأَبْشِرُوْا
    "يَرِثُ الْرِّسَالَةَ بَعْدِيَ الْحُنَفَاءُ"

    لاَ تَجْعَلُوْ ا عُذْرَ التَّشـــَابُهِ عَائِقاً
    لَوْلاَ التَّشَابُهُ , هَانَتِ الأَعْبَاءُ

    سِيمَاؤُهُمْ مَعْرُوْفَةٌ بِوُجُوْهِهِمْ
    أَثَرُ السُّجُوْدِ , وَإِنَّهُمْ رُحَمَاءُ

    بِهِمُ الْهِدَايَةُ وَالشَّفَاعَةُ وَالتُّقَىَ
    وَبِذِكْرِهُمْ تُسْتَمْطَرُ الأَنْوَاءُ

    فَإِذَا شَهِدْتُمْ مَوْلِدَ النُّوْرِ ادْخُلُوْا !
    فَلِغَيْرِهِمْ لاَ يَسْـتَقِرٌّ وَلاَءُ !

    والآخَرُوْنَ مِنَ الَّذِيْنَ لَدَيْهُمُ
    عِلْمُ الْكِتَابِ , وَفِيْهُمُ (الْحُكَمَاءُ)

    يَسْتَفْتِحُوْنَ عَلَىَ الْعِبَادِ إِذَا أَتَىَ
    مِيْلاَدُ مَنْ دَانَتْ لَهْ العُظَمَاءُ

    فَسَيَسْبِقُوْنَ إِلَيْهِ دُوْنَ تَرَدُّدٍ
    أَوَ يُبْطِئُوْنَ , وَيَسْبِقُ " الْجُّهَلاَءُ "!

    حَتَّىَ إِذَا وُلِدَ النَّبِيُّ , وَشَاهَدُوْا
    خَتْمَ الرِّسَالةِ , أَنْكَرَ السُّفَهَاءُ

    جَحَدُوْا بِهِ حَسَداً وَمَا اْختَارُوْا الْهُدَىَ
    كِبْرٌ أَصَابَ قُلُوْبَهُمْ , وَعِدَاءُ

    وَهْوَ الَّذِيْ فِيْ السِّفْرِ كَانَ مُحَمَّداً
    لاَ لُبْسَ فِيْهِ وَتُجْمِعُ الآرَاءُ

    أَبَتِ الطِّبَاعُ تَبَدُّلاً , وَكَدَأْبِهَا
    مَهْمَا تُبَدِّلُ ثَوْبَهَا الرَّقْطَاءُ

    أَوَ تُنْكِرُوْهُ ؟! فَقَدْ أَتَيْتُمْ مُنْكَرَاً
    يَا لَيْتَ شِعْرِيَ تُرْفَضُ العَلْيَاءُ ؟!

    نَبَذُوْا الْهِدَايَة , وَارْتَضَوْا بِضَلاَلِهِمْ
    واللهُ يَهْدِيْ لِلْهُدَىَ , وَيَشَاءُ

    عُمْيُ البَصِيْرَةِ لَوْ رَأَىَ الْمَولَىَ بِهِمْ
    خَيْراً , لَمَا قَسَتِ الْقُلُوْبُ , وَسَاؤُا

    فَقُلُوبُهُمْ غُلْفٌ , وَلاَنَتْ دُوْنَهَا
    صُمُّ الصُّخُوْرِ , فَفِيْ حَشَاهَا الْمَاءُ

    مَهْدُ الْهِدَايَةِ فِيْ القُلُوْبِ . أَمَا تَرَىَ
    يَخْشَىَ الإِلَهَ ذَوُوُ النُّهَىَ العُلَمَاءُ!

    فَالشُّكْرُ للهِ الَّذِيْ جَعَلَ الْهُدَىَ
    فِيْ خَيْرِ قَوْمٍ أَنْجَبَتْ حَوَّاءُ

    بِرِسَالَةِ الْهَادِيْ النَّبِيِّ الْمُصْطَفَىَ
    خَيْرِ الأَنَامِ , وَمَا طَوَتْ غَبْرَاءُ

    أُشْرِبْتُ حُبَّكَ يَا رَسُوْلُ , وَقِيْلَ لِيْ
    وَصْلُ الْحَبِيْبِ إِلَىَ الْحَبِيْبِ . دُعَاءُ

    يَا رَبِّ صَلِّ عَلَىَ الْحَبِيْبِ , وَآلِهِ
    إِنَّ الصَّلاةَ عَلَىَ الْحَبِيْبِ . وَفَاءُ ))


    صلوا على المصطفى الهادي .

    في ختام احتفالنا هذا ..
    نرجو من الله أن ييسر لنا سبيل طاعته ..
    و أن يهدينا إلى كل ما فيه رضاه ..
    و لعلنا نلتقي إن كتبت لنا حياة مرة أخرى في هذا اليوم المبارك
    فتحية لكن .. و كل الحب و الود
    و نختم بالصلاة على النبي .. اللهم صلي و سلم و بارك على سيدنا نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين .
    و السلام عليكن و رحمة الله تعالى و بركاته

    شكرا لحضوركن
    _ _ _ _ _ ( غموض )





    تحياتي و كل الود
    أختكم
    غموض

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    المشاركات : 662
    المواضيع : 83
    الردود : 662
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    عفوا .. كدت أنسى الضيافة !!

    تفضلوا إلى ( البوفيه )

    ______________________

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    و أهلا بكم دوما

    تحياتي
    غموض

  4. #4
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : مصر
    المشاركات : 2,694
    المواضيع : 78
    الردود : 2694
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي



    كل عام وانت بخير الغموض
    وكل عام والامة الاسلامية والمسلمين جميعا فى كل مكان بخير
    وندعو الله فى هذه المناسبة الكريمة وهذه الايام المباركة
    أن يهدى المسلمين جميعا الى الصراط المستقيم
    وأن يكتب للمسلمين النصر فى كل مكان
    ,
    ,
    انت كما انت رائعة غموض
    وشكرا على هذا البوفيه المفتوح
    حقيقى لذيذ جدا
    وبمناسبة هذا البوفيه
    اوجه لك دعوة رسمية لزيارة كافيه الواحة
    ستجدى هناك العديد من المشروبات اللذيذة والموضوعات الجميلة

    شكرا لك غموض على هذا الموضوع
    وكل عام وانتم جميعا بخير

    لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين


  5. #5
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    المشاركات : 662
    المواضيع : 83
    الردود : 662
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    سمع الله منك أختي العزيزة ..
    و معذرة على تأخري في الرد ..

    شكرا لك على التواجد و الرد ..
    و أعدك أني بإذن الله سألبي هذه الدعوة التي أسعد بأن ياسمينة مثلك وجهتها إلي

    ( معذرة .. أين يقع كافيه الواحة ؟؟؟ )

    كل عام و أنت بألف خير عزيزتي

    تحياتي و كل الود
    غموض

  6. #6

  7. #7
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,553
    المواضيع : 1094
    الردود : 40553
    المعدل اليومي : 6.22

    افتراضي

    للرفع عله يأتينا بالرائعة غموض


    تحياتي وتقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    المشاركات : 662
    المواضيع : 83
    الردود : 662
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    يأتيكم الود بتلميذة واحتكم

    فترفع كل حروفها شكرا

    و يعبر العباب موج سؤال ....

    متى نحتفل بذا اليوم جميعا بين ذراعي أقصى حبيب ؟

    أستاذي الفاضل ...

    كل التقدير و الود لكم من ذا الفؤاد الصغير

    تحياتي
    أختكم في الله
    غموض

المواضيع المتشابهه

  1. المعراج،، سرد ،، عبدالرحيم الحمصي
    بواسطة عبدالرحيم الحمصي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 11-02-2015, 10:20 AM
  2. بمناسبة الإسراء و المعراج عبدالله يقدِّم ((انطلاقات))
    بواسطة عبدالله الأقزم في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 21-04-2010, 10:20 PM
  3. هــــــل من تعليق ؟ .... شاركوني
    بواسطة عبلة محمد زقزوق في المنتدى فُنُونٌ وَتَّصَامِيمُ
    مشاركات: 45
    آخر مشاركة: 26-03-2006, 02:29 PM
  4. تلميذكم الجديد :) وأوّل قصيدة ,,شاركوني التقدّم
    بواسطة حسن الحداد في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-12-2003, 07:57 PM
  5. شاركوني حزني...مازالت حبيبتي مسافرة
    بواسطة عمر الدمشقي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 14-05-2003, 01:16 PM