أحدث المشاركات
صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 41

الموضوع: إثْـمُ البَوْحِ

  1. #1
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.83

    افتراضي إثْـمُ البَوْحِ

    إثْـمُ البَوْحِ

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    حينَ عرفتُكَ ما كنْتُ قدْ عرَفتُ قطّ سُفورَ الورَق ، ولاَ هذيَانَ القلَم ، ولَمْ أرْتكِبْ جريمَةَ سفكِ المدَادِ يوْمًا ..
    أنتَ من حرض يراعي على ارتكاب إثمِ البَوْحِ ، ومعْصيةِ الكِتَابةِ ..
    هَا قدْ كتبتُكَ حروفَ شوْقٍ ، وذَرَفْتُكَ دموعَ ألَمٍ ، حينًا مُستسْلمَة لضَعفِي ومرّاتٍ متمردًةً على نفْسِي وعلَيْكَ ..
    وماذَا بعْدُ ..

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أرَانِي اليَوْمَ وحرْفِي أسيرٌ خلْفَ السُّطورِ ، كظِلٍّ يُفنيهِ مغيبُ الشّمْس ، كغَيمَةٍ عقيمةٍ تلبّدتْ لتحجُبَ ضوْءَ النّهار ولاَ تأتِي بالمَطَرِ .. جفّ المدادُ ، فمَا بقيَ منهُ سوَى آثارةٍ علَى أنَاملِي تسَجّلُ بصمَاتِ عجْزِي ..
    يا رَاحِلاً رَفَلَ بِالبَياضِ ..
    صفحَاتي باتتْ قيعَانًا ، تشَقّقَتْ عطَشًا ، فلاَ بنت شفَة أزْهرَتْ فيهَا ؛ ولا أينعَ حرْفٌ على سنّ اليَرَاع ، ولا ذُبالة فكْرٍ تمَخّضَ بهَا العقْلُ ..
    بترَ يرَاعِي مِنْ بينَ أنامِلِي ، باتَ بلا حياةٍ وقد نزَفَ فِي وَدَاعِكَ نزفَهُ الأَخيرَ ، وأعلنَ عن البَوْح توبتَهُ ..


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    قلبِي المذْبوحُ علَى قارِعةِ الوَرَقِ ، ينزِفُ الصّمتُ تأوّهاتِ ألَم ، وغاشيَاتِ الحُزْن تغْرِقُ بالدّمْعِ المؤقُ ، هدير الذّاكرةِ قاصفاتُ رعدٍ دوّى في حَنَايَا الرّوحِ ، تشْتعِلُ بصعق برْقهَا نيرانُ وجْد ، تحْرقُ أنْفاسِي اللاّهثَة عطَشًا لشربَةٍ منْ غيْثِ وصْلِك ، تتَوسّلُ الرّواءَ مِنْ نبْعِ حَنَانكَ ، بلَمْسَةٍ منْ يدِكَ تُنْزلُ القطْرَ مُزْنًا تسْقِي أيّامِي القاحِلات ، فتتَوّهجُ صَفَحاتِي برَقيقِ الكِلمَات تعْزفُ أنشُودةَ الشّوْقِ ، تُدير سوَاقي المِدادِ ، ترْوِي ظمَأَ الصّحاف التِي تاقَتْ لهَفًا لنبْضِ الحَيَاةِ ..


    كمْ انْتظرْتكَ تُلْقِي بَيَاضَكَ علَى الرّوابِي بشَغَف ، كَمْ انْتَظَرْتكَ بَيَاضَاً يكسُو الأرْضَ رِدَاءَ نَقاء ، أفتَحُ لكَ شرُفاتِي كلّ ليلَة ، أسْمَعُ الرِّيحَ مَزَامِيرَ حَنِينٍ تُؤُرْجِحُ الأغْصَانَ ، وَقَلْبِي مُشْرَعٌ للفَرَحِ ، يَغْزِلُ بِنَوْلِ الصََّبْرِ خُيوطَ أَمَل، يَرْقُبُ فِي الأُفُقِ فُلولَ الغَيْمَ أمانِيّ َ بِشَارَة ..
    وَجِئْتَ يَا بَيَاضَ الحَنينَ ، جِئتَ تَطْرُقُ لَيْلِي بِالزَّمْهَرِيرِ ، تَفْتَرِشُ قَلبِي ، تَزْفِرُالصَّقِيعَ طَعَناتِ خَيبَةٍ ، صَفْحَة بَيْضَاءَ تُغْوي المِدَادَ ، ، والبَاترُ المَبْتُورُ تخَثرَتْ دِمَاؤهُ ، فلاَ عطرا سكَبَ ولاَ لوْنًا ..
    لَمْلَمْتُ حُزْنِي أنْثُرهُ ألوَانَ حُلُمٍ فِي سَمَائِي ..
    سَقَطَ عَلَى الأرْضِ ، لِيَرْسُمَ صُورَةَ الوَاقِع ..


    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  2. #2
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,316
    المواضيع : 98
    الردود : 2316
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي

    أتعلمين يا وفاء
    وكأنني كنت أغطي رأسي بعَشري ، وأجلس القرفصاء ، وإذا بوردكِ الأبيض المحموم ينهال على رأسي ، لتنفجر أمامي كل ينابيع الأبداع..
    حين يمسّنا وجع الفراق ، لا نملك إلا أن نبكي ..وبحرقة على ما أضعناه

    أتعلمين يا وفاء
    وكأنني كنتُ أبكي ، فجلبتِ لي منديلاً أبيضاً ، وجلست تبكي معي...!

    أتعلمين يا رائعة
    كنت حقاً رائعة جداً جداً

    لكِ حبي وألف باقة ورد..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    شكرا للحبيبة سحر الليالي على التوقيع الرائع

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    الدولة : فلسطين المحتلة
    المشاركات : 431
    المواضيع : 33
    الردود : 431
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    الألوان منتقاة , الأماكن ,الصور , الذاكرة , الأفكار , الجروح , مواطن الوجع
    اجتمعت مع الريشة لتكمل معالم اللوحة فتبديها في أبهى حللها

    الكريمة وفاء أبدعتِ هنا

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.70

    افتراضي

    الغالية وفاء..
    بعيدا عن اللغة وكل محتواه ، والمغزى وماهيته ، اجدني اليوم امام نص يتمتع بنفس طويل مزيج بين السردية الخفيفية والبوح الخاطري المتمكن ، ورية ذاتية تحمل اللمسات الانسانية الوجدانية على قسمات اللوحة هذه ، نص اعتبره من النصوص الرائعة جدا لك ، سواء على المستوى اللغوي أم المستوى الفني .

    محبتي لك
    جوتيار

  5. #5
    الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
    المشاركات : 4,218
    المواضيع : 71
    الردود : 4218
    المعدل اليومي : 0.84

    افتراضي

    هذا هو الحرف عندما يغرقنا في إثم بوحه, وهذا هو بوحكِ وقد أغرقنا في لجة ألمه, وهذا هو الألم وقد أسكرنا حد الذهول. لغة وإحساس وألم... نزفت معه الأبجدية!

    لو كان بيدي التثبيت لثبتها!!
    في القلب ثبتت أجمل لوحة, هل يكفيكِ.

    دمتِ ماما معبرة فذة

    د. نجلاء طمان
    الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

  6. #6
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.83

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منى الخالدي مشاهدة المشاركة
    أتعلمين يا وفاء
    وكأنني كنت أغطي رأسي بعَشري ، وأجلس القرفصاء ، وإذا بوردكِ الأبيض المحموم ينهال على رأسي ، لتنفجر أمامي كل ينابيع الأبداع..
    حين يمسّنا وجع الفراق ، لا نملك إلا أن نبكي ..وبحرقة على ما أضعناه
    أتعلمين يا وفاء
    وكأنني كنتُ أبكي ، فجلبتِ لي منديلاً أبيضاً ، وجلست تبكي معي...!
    أتعلمين يا رائعة
    كنت حقاً رائعة جداً جداً
    لكِ حبي وألف باقة ورد..
    الأديبة الرائعة والأخت الغالية منى ..

    وكأن هذا البياض المنثور هو نقاء قلبك ..
    هي زهور نقية انتثرت على الروح فغسلتها من كدرها ..
    للبكاء أخية معان كثيرة ..
    كم بكينا حزنا ، وألما ، وحزنا ..
    لكن في النهاية البكاء يغسل أرواحنا ، ويمنحنا قوة أكبر ..

    لك باقات من الفل وكل الحب ..
    شكرا على هذا الإطراء الرقيق ..

  7. #7
    الصورة الرمزية سمو الكعبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في صومعتي
    المشاركات : 1,967
    المواضيع : 70
    الردود : 1967
    المعدل اليومي : 0.39

    افتراضي

    الاديبة الكبيرة وفاء :
    أي إثم هذا الذي جعلك تكتبين نصا أعدُه -من وجة نظري المتواضعة - من أقوى نصوصك .
    هنا كان بوحك مختلفا , هنا أوزار تجمعت لتكتب لنا نصا ذكّرنا باثمنا جميعا .
    أمي وفاء :
    بصراحة قرأت النص وغرقت فيه بل سكرت حد الثمالة وأَزيد .
    وعند صحوي من تذكري أثام بوحي قلت نص :
    للتثيبت

    تحياتي لك أدبية قمرية
    ابنتك سمو
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فلنغتم أوقاتنا بسماع القران :http://quran.muslim-web.com/

  8. #8
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : سيرتـا
    العمر : 42
    المشاركات : 3,843
    المواضيع : 82
    الردود : 3843
    المعدل اليومي : 0.79

    افتراضي

    الأديبة المتميزة / وفاء

    و أين الإثم هنا و قد اغتسل ببَرد الحروف و ماء الحس و ثلج المعاني
    و هل بمقدرة بوح آثم أن يصنع هكذا جمال ؟؟؟
    قد يجف مداد الحبر و لكن أبدا لن يجف مداد الإبداع لديك سيدتي
    رائعة حقا ...

    اكليل من الزهر يغلف قلبك
    هشـــــــــام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,592
    المواضيع : 309
    الردود : 3592
    المعدل اليومي : 0.66

    افتراضي

    وفائي الغالية اسعدني جدا ان اقرا لك نصا قد ترجم بعضا مما اعتراني الليلة
    اسال الله ان يسعد قلبك الطيب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2008
    العمر : 38
    المشاركات : 3
    المواضيع : 0
    الردود : 3
    المعدل اليومي : 0.00
    من مواضيعي

      افتراضي

      اختي وفاء
      لن اتكلم علي روعه نصك اللغويه واصلن لن استطيع التكلم امام هذه الكلمات .
      انا فقط اريد ان اقول بالرغم من كلماتك الحزينه التي هي وراء القضبان ,انت بنصك كسرتي كل القضبان الحديديه وطرتي وحلقتي بالسماء ونحن حلقنا معك الي اعلي قمه
      اتمني التعرف اليكي قريبا

    صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

    المواضيع المتشابهه

    1. طلاسم البوح..من ديواني (طلاسم البوح)
      بواسطة همسة يونس في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
      مشاركات: 14
      آخر مشاركة: 13-06-2014, 11:27 AM
    2. ترانيم البوح
      بواسطة محمود الديدامونى في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
      مشاركات: 26
      آخر مشاركة: 30-09-2008, 03:42 PM
    3. بين البوح و الصمت
      بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
      مشاركات: 11
      آخر مشاركة: 22-08-2006, 02:55 PM
    4. جدائل البوح
      بواسطة سها جلال جودت في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
      مشاركات: 10
      آخر مشاركة: 09-06-2006, 12:20 PM
    5. أرصفة البوح في قصائد الشاعر عبد السلام العطاري
      بواسطة ماجدولين الرفاعي في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
      مشاركات: 2
      آخر مشاركة: 21-05-2006, 05:23 PM