أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: احببت فيك مشاعري

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jan 2008
    المشاركات : 97
    المواضيع : 46
    الردود : 97
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي احببت فيك مشاعري

    مشاعري كانت بحاجة للانطلاق الى الأفق البعيد ، لا تدرك ماذا ينتظرها من رد لها هل هناك من يتلقفها ام تعاد الى نقطة بدايتها من جديد .
    وهنا اقول مشاعري وهي حالة الحب التي لا تخضع للتحليل فهي تلقائية موجودة باحساسي بالأشياء بداخلي ومن حولي دون ترتيب سابق ، في لحظة ما وجدتها تتدفق من داخلي تريد أن تسافر بعيداً باحثة عنه ذلك الشريك المجهول .
    ولكن لكل حالة حب خصوصيتها من ناحية نضجها حسب مرحلتها العمرية ، فللمراهقين اسلوب مختلف في التعامل مع هذه المشاعر لما لهم من حرية وانطلاق عن من تجاوزو مرحلة المراهقة ، فهم ليسو كمن وصلوا الى ربيع العمر فهنا يكون فيها بعض من التحفظات الخاصة بها وما بين المحبين ، فلم تخضع هذه المشاعر للتحليل مع انها مرسلة من قلب دافء بريء ، وفي حال تحليلها تفقد هذه المشاعر نقائها وعفويتها وبراءتها فتصبح مادة خاضعة للحبر والورق وهذا لا يبقيها كما بدأت بل تدمي صاحبها وتصيبه خيبة الأمل والألم لما واجهته هذه المشاعر من قساوة الحكم عليها واخضاعها لحالة التفسير ، وهنا اقول هل دائماً علينا ان نبقى في حالة تفسير للطرف الآخر من ما بثه الينا من مشاعر استقبلناها وهي في غاية الرقة واصبحت بتحليلنا تميل الى القساوة ، تساؤلات دون اجابات ، لاننا نخضع تفسيراتنا للسلبية في التفسير لا للإيجابية بما ورد الينا وهذا ..... لنعاني .
    إذا وثقنا بهذا الحب سيكون قد وصل الينا ما نحن بحاجة اليه لاننا بنينا ما بيننا على الصراحة والوضوح وشريكنا يفكر بنا فكيف نطالبه أن يفسر بما يفكر .
    وهذا ما كانت به معاناتي دائماً في حالة تبرير وتفسير وإرهاق ، دائماً بنظري أن ما بداخلي لا يصل كما اريد ، فابتدع واجتهد لايجاد طريقة اتمكن من خلالها ان أؤكد ان مشاعري وصلت وأن احساسي في محله بالرغم من ان الطرف الآخر غير قلق بذلك بل هو يأخذ ما يعجبه ويكمل فيه امبراطوريته ويبعد عنه ما لا يريد غير مكترث بمن كان يحاول دائما ان يقدم كل ما يستطيع من حب له على طبق من ذهب .
    وسابقى دائما اقدمها على طبق من ذهب لانها من ممتلكاتي .
    هـــــــــــناء

  2. #2
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    المشاركات : 80
    المواضيع : 3
    الردود : 80
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هناء محمد علي مشاهدة المشاركة
    مشاعري كانت بحاجة للانطلاق الى الأفق البعيد ، لا تدرك ماذا ينتظرها من رد لها هل هناك من يتلقفها ام تعاد الى نقطة بدايتها من جديد .
    وهنا اقول مشاعري وهي حالة الحب التي لا تخضع للتحليل فهي تلقائية موجودة باحساسي بالأشياء بداخلي ومن حولي دون ترتيب سابق ، في لحظة ما وجدتها تتدفق من داخلي تريد أن تسافر بعيداً باحثة عنه ذلك الشريك المجهول .
    ولكن لكل حالة حب خصوصيتها من ناحية نضجها حسب مرحلتها العمرية ، فللمراهقين اسلوب مختلف في التعامل مع هذه المشاعر لما لهم من حرية وانطلاق عن من تجاوزو مرحلة المراهقة ، فهم ليسو كمن وصلوا الى ربيع العمر فهنا يكون فيها بعض من التحفظات الخاصة بها وما بين المحبين ، فلم تخضع هذه المشاعر للتحليل مع انها مرسلة من قلب دافء بريء ، وفي حال تحليلها تفقد هذه المشاعر نقائها وعفويتها وبراءتها فتصبح مادة خاضعة للحبر والورق وهذا لا يبقيها كما بدأت بل تدمي صاحبها وتصيبه خيبة الأمل والألم لما واجهته هذه المشاعر من قساوة الحكم عليها واخضاعها لحالة التفسير ، وهنا اقول هل دائماً علينا ان نبقى في حالة تفسير للطرف الآخر من ما بثه الينا من مشاعر استقبلناها وهي في غاية الرقة واصبحت بتحليلنا تميل الى القساوة ، تساؤلات دون اجابات ، لاننا نخضع تفسيراتنا للسلبية في التفسير لا للإيجابية بما ورد الينا وهذا ..... لنعاني .
    إذا وثقنا بهذا الحب سيكون قد وصل الينا ما نحن بحاجة اليه لاننا بنينا ما بيننا على الصراحة والوضوح وشريكنا يفكر بنا فكيف نطالبه أن يفسر بما يفكر .
    وهذا ما كانت به معاناتي دائماً في حالة تبرير وتفسير وإرهاق ، دائماً بنظري أن ما بداخلي لا يصل كما اريد ، فابتدع واجتهد لايجاد طريقة اتمكن من خلالها ان أؤكد ان مشاعري وصلت وأن احساسي في محله بالرغم من ان الطرف الآخر غير قلق بذلك بل هو يأخذ ما يعجبه ويكمل فيه امبراطوريته ويبعد عنه ما لا يريد غير مكترث بمن كان يحاول دائما ان يقدم كل ما يستطيع من حب له على طبق من ذهب .
    وسابقى دائما اقدمها على طبق من ذهب لانها من ممتلكاتي .
    هـــــــــــناء

    عزيزتي / هناء

    مرحبا بأسلوبك السلس الشيق ، وبعباراتك القوية الواضحة
    بإستثناء ألف واو الجماعة التي سقطت سهوا من بعض المفردات..

    فقط أريد أن أقول ..

    لا تقدمي مشاعرك على طبق من ذهب
    فهي أغلى من ذلك بكثير..
    احتفظي بها في قارورة من ذهب
    ولا تمنحيها يوما إلا لمن يستحق
    واعلمي أنه يندر وجوده..

    علا حسان

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : سيرتـا
    العمر : 43
    المشاركات : 3,844
    المواضيع : 82
    الردود : 3844
    المعدل اليومي : 0.75

    افتراضي

    هناء ...

    الذات هنا لا تعني إنفصال " الأنا " عن " الآخر " في حيز ثابت , و إنما هي حركة التضاد و الإلتحام في وقت واحد , انفعال بغيرها و فعلها فيه ( مدى التأثير ) تلتقي بالآخر لا كانعكاس أو تبعية ... بل كتغيير و إعادة انتاج له على نحو شخصي .
    الحب هو الشيء الوحيد الذي أراه دائما يجمع بين متناقضين ... و يمضي في شروده في مسيرته الأبدية
    ( متى أجدني فيك و كيف .... نفسه السؤال لكليهما )
    أو بمعنى آخر ... كلا الطرفين يبحث عن الإجابة عند الآخر ...

    الجميل في كل هذا أنك وصلتِ إلى مرحلة أكثر عقلانية - رغم أنني لا أؤمن بالعقلانية في الحب - و هي نوع من المحاورة الذاتية التي تبحث محاولة أن تجد صياغة جديدة و برؤية مختلفة
    و لكن أن أحب في الآخر مشاعري ... اشكالية أخرى تقودنا لتساؤلات و رؤى أعمق

    تقبلي مروري و ثرثرتي هنا ...

    اكليل من الزهر يغلف قلبك
    هشـــــــــام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.61

    افتراضي

    العزيزة هناء...

    عندما تدخل الذات في معاناة الاستلاب ، تعيش حالة ركود وقيد ، ولايبقى منها سوى الصورة ، الشكل الانتمائي الخارجي للوجود ، وهي محملة همومها والامها وحتى مخاوف ذاكرتها ،لذا هي تحتاج الة نهضة واستفاقة ، لكن استفاقة لاتكون على حساب نفسها ، حيث تفقد توازنها ، وخصوصيتها التكتمية ، هنا اجدك تعرين النفس ، وبجرأة تحسب لك تقدمين المشاعر ، لعلها دراية ومقدرة وارادة ، وهذا ما يتطلبه الكاتب ليسطر ما يجوب في فكره، لكن الحذر يبقى سمة يتسم به الكاتب الذي يريد ان يكتب.

    محبتي
    جوتيار

  5. #5
    الصورة الرمزية أنس إبراهيم قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : رام الله
    المشاركات : 1,151
    المواضيع : 66
    الردود : 1151
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    أختي هناء

    نوعٌ من الفضول يرتاب " الأنا " التي طالما أزعجتنا بأناتها

    نصك رائع وجميل

    تحيتي وتقديري
    غَزَةَ وإنْ رامَ المَوتُ في عجَلٍ
    لكِ الرُوُحُ تُقْبَضُ فِي شَرَفٍ

المواضيع المتشابهه

  1. احببت ان تكون اول مشاركه لي قصيدتي(ذلكم ما اشنعه)
    بواسطة يوسف الفلسطيني في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-02-2009, 11:47 PM
  2. إن احببتِ
    بواسطة صبحى حواش في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 10-11-2008, 06:03 PM
  3. وداعا يامن احببت
    بواسطة محمد الشدوي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 22-10-2005, 12:17 AM
  4. رسالة اليك يا من احببت
    بواسطة جارة القمر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-10-2004, 08:01 PM