أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مسيلمة الكذاب/ رشي نيني

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    العمر : 34
    المشاركات : 23
    المواضيع : 15
    الردود : 23
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي مسيلمة الكذاب/ رشي نيني

    مسيلمة الكذاب
    عندما ادَّعى «مسيلمة الكذاب» النبوة قال له حواريوه : «إن محمدًا يقرأ قرآنًا يأتيه من السماء فاقرأ علينا شيئًا مما يأتيك من السماء»، فاعتدل في جلسته ورفع بصره إلى الأعلى وقال لهم: «يا ضفدع يا ضفدعين .. نُقِّي ما تَنُقِّين .. نصفُكِ في الماء ونصفك في الطين»، فأشاح أتباعه بوجوههم عنه بسبب ما سمعوه وعرفوا أن مسيلمة لا يتلقى الوحي مثل النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وأن ما يردده ليس سوى ترهات. فخرج له من بين الجمع أعرابي وقال له «والله إني لأعلم أنك كذَّاب، وأعلم أن محمدًا صادقٌ، ولكن كذابُ ربيعة أحبُ إليَّ من صادق مُضر».
    تذكرت هذه الحكاية وأنا أقرأ تصريحات لعمدة فاس يفتخر فيها بكونه أميا يحكم مدينة اشتهرت بالعلم والعلماء. بل أكثر من ذلك، فقد بلغ الأمر بشباط أن قارن بين أمية محمد صلى الله عليه وسلم وبين أميته، وساوى بينهما. فالرجل أظهر في الفترة الأخيرة تبحرا مدهشا في أمور الدين، هو الأمي الذي يفتخر بأميته، بعد أن أظهر «تفوقا» ليس بعده تفوق في إظهار براعته في أمور الدنيا الفانية.
    والغريب في تصريحات عمدة مدينة العلم والعلماء، التي لا بد أن فاطمة الفهرية التي أسست مسجد القرويين تتقلب في قبرها بسبب إطلاق اسم جامعتها على جريدة سخيفة اسمها «غربال القرويين» يصدرها رجل يدعي «الأمية» على منهاج النبوة، هو أن هذه التصريحات المستفزة للمشاعر الدينية للمغاربة لم تحرك هيئة علماء المسلمين ولا فقهاء وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، ولا حتى مؤسسة إمارة المؤمنين. وها نحن نرى كيف أن العمدة المفتخر بأميته النبوية تجرأ على الرسول الكريم، ووضع نفسه في مصاف الأنبياء والصديقين. ولعل مشكلة صاحب «الغربال» المثقوب أنه لا يدرك الفرق بين أمية الرسول صلى الله عليه وسلم وأمية العامة من الناس. فالله تعالى اختار نبيا أميا ليوحي إليه بالرسالة حتى لا يقول أحد بأن القرآن من صنعه. فكانت بذلك أميته إحدى أكبر المعجزات التي جاء بها. أما أمية شباط فليس فيها أي إعجاز، بل هي فضيحة كبرى. على الرغم من أن شباط يريد أن يحول هذه الأمية إلى إعجاز عندما يقول مفتخرا بأنه أول عمدة أمي يرأس مدينة للعلماء. ويمضي مفتخرا بماضيه «المجيد» عندما يذكر كيف بدأ حياته مرقعا «للبياسات» في «جانطات» الدراجات الهوائية والنارية في دكان صغير بأحد أزقة فاس. قبل أن يتحول من ترقيع «البياسات» في العجلات إلى ترقيع ميزانيات المجلس البلدي ثم مجلس المدينة من بعده.
    كثيرا ما سمعنا احتجاجات بعض الكتاب والمعلقين في الصحف والمجلات، وفي البرلمان والحكومة، بسبب استعمال البعض للدين في السياسة. وكثيرا ما سمعنا أن الإسلام هو دين المغاربة كلهم وليس لأحد الحق في احتكاره أو الحديث باسمه، خصوصا إذا كان هذا الاستعمال غايته تبرير مواقف أو أهداف سياسية. لكننا لم نسمع أحدا يطلب من عمدة فاس أن يتوقف عن استعمال الآيات القرآنية والأحاديث والسيرة النبوية لتبرير تجاوزاته السياسية وفلتات لسانه اللغوية، وأحيانا خروقاته الفاضحة.
    وما قاله شباط في الندوة التي نظمها زميله البحراوي عمدة الرباط قبل شهرين حول ضرورة اللجوء أحيانا إلى خرق القانون لضمان السير الطبيعي للعمل، خير دليل على ذلك. خصوصا عندما برر هذا الأمر بالآية الكريمة التي تقول «ومن اضطر غير باغ ولا عاد فلا إثم عليه».
    وهذا تأصيل وتشريع للشطط في استعمال السلطة ونهب المال العام، على مرأى ومسمع من علماء المغرب ومفتيه. فصاحبنا لفرط أميته يجهل أسباب نزول هذه الآية، ويعتقد أن اللجوء إلى الحرام عند الاضطرار مباح في كل الأحوال. والحال أن هذا الأمر مباح عندما يكون صاحبه خارجا في سبيل الله، كما في الحديث المروي عن مجاهد رضي الله عنه «غير باغ ولا عاد» أي غير باغ على المسلمين ولا عاد عليهم. قال مجاهد ومن يخرج لقطع الطريق أو في معصية الله تعالى فاضطر إلى الميتة لم تحل له، إنما تحل لمن خرج في سبيل الله تعالى. فإن اضطر إليها فليأكل. وعن سعيد بن جبير قال في شرح «فمن اضطر غير باغ ولا عاد» : إذا خرج في سبيل الله تعالى فاضطر إلى الميتة أكل، وإن خرج إلى قطع الطريق فلا رخصة له .
    وبما أن الخارج في مرضاة الله ليس كالخارج في معصيته، فإن الرخصة تباح للأول فيما تمنع عن الثاني. وما على شباط سوى أن يراجع حساباته، تلك التي راجعها قبله قضاة المجلس الأعلى للحسابات ووجدوا فيها ما لا يرضي الله ولا عبده لكي يعرف مع أي فريق هو «خارج». هل في ما يرضي الله أم في ما يغضبه.
    ويا ليت سعادة العمدة توقف عند علم تفسير القرآن، فالطامة الكبرى هي أنه تعداه إلى اختلاق الأحاديث المنسوبة إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وروج في الناس أن الرسول الكريم ذكر فاس في أحد أحاديثه وأثنى على أهلها.
    ولو لا أن العمدة اتقى الله لكان أضاف أن الرسول بشر في حديثه برجل أمي سيأتي من بعده في آخر الزمان يقال له شباط، سيظهر في قبيلة بني يزناسن وسينزل إلى فاس ليصلح للفاسيين عجلات دراجاتهم قبل أن يمر إلى إصلاح أمور دينهم ودنياهم.
    وبما أننا نعرف أن الرسول صلى الله عليه وسلم، الذي يتشبه شباط بأميته، كان يتلقى الوحي في غار حيراء، فإننا متشوقون كثيرا لكي يخبرنا شباط أين يتلقى وحيه، هل في غيران «عين الشقف» بضواحي فاس أم في واد «بوخرارب» الذي يشطر المدينة إلى نصفين. لأنه من المستحيل أن يتوفر شباط على كل هذه العلوم الدينية والدنيوية دون أن «ينزل» عليه الوحي من مكان ما. ربما يأتيه من الرباط حسب توقيت فاس ونواحيها.
    كثيرا ما يحلو للأمريكيين الافتخار بأن بلدهم هو الوحيد في العالم الذي يمنح بالتساوي لكل القادمين إليه فرصتهم الذهبية في الحياة. وقد سموا ذلك بالحلم الأمريكي. هكذا تحول ممثل أدوار رعاة البقر في السينما، رونالد ريغان، إلى رئيس للولايات المتحدة الأمريكية، وتحول بطل كمال الأجسام شوارزنيغير من رجل يعرض عضلاته في المسابقات إلى حاكم لولاية كاليفورنيا. واليوم نرى كيف قد يصبح حسين أوباما، المرشح الأسود الذي درس في صباه فوق مقاعد مدرسة قرآنية، رئيسا لأمريكا.
    لكن عندما نرى كيف أن رجلا يعترف بأميته، رجل ليس لديه في سيرته الذاتية أكثر من وظيفة ترقيع «بياسات» العجلات، يصبح حاكما على مدينة اشتهرت عبر التاريخ بعلمائها وأعلامها وفقهائها وفلاسفتها وشعرائها ومثقفيها، نقتنع بأننا في المغرب لدينا أيضا «الحلم المغربي».
    ويا ليت «عبقرية» الرجل اقتصرت على السياسة والدين، وإنما الكارثة أنها امتدت إلى الصحافة. فالرجل أحببنا ذلك أم كرهنا أصبح زميلنا في المهنة. ومن حقه أن يطلب بطاقة الصحافة من وزارة الاتصال بحكم ترؤسه لجريدة «غربال القرويين» التي وضع لها الآية الكريمة «وأما بنعمة ربك فحدث» كشعار. وعلى كل حال لن يشعر شباط بالغربة وهو يرى نفسه الأمي الوحيد الذي يترأس جريدة، فحتما سيجد له أشباها ينعمون في شقاوتهم في هذا المنصب. ولسنا نجد في هذا المقام أبلغ مما قاله الشاعر عندما أنشد متحسرا على حال العقلاء والعلماء عندما يستأسد عليهم الجهلاء «ذو العقل يشقى في النعيم بعقله وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم».
    وقانا الله وإياكم من الجهل والجهلاء. آمين.

  2. #2
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : فوق الأرض..وتحت السماء..وحيث اللحاف..النجوم!
    العمر : 28
    المشاركات : 2,044
    المواضيع : 86
    الردود : 2044
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    أجارنا الله ...

    فعلاً العقل والدين زينة..

    هؤلاء هم من يتبعون أهواءهم، ويرفضون اتباع الحقّ..

    شكراً جزيلاً لكَ أستاذ طارق
    لكن، -على ما أظن- أن مكان الموضوع ليسَ هنا..

    كل عام وأنت بألف خيرٍ
    مودتي

المواضيع المتشابهه

  1. راضي الكذاب
    بواسطة عبد الواحد الأنصاري في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 31-08-2014, 02:43 AM
  2. مسيلمة سورية الراحل
    بواسطة د عثمان قدري مكانسي في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-11-2011, 04:35 PM
  3. وأخيرآ اعترف الأرعن الكذاب بوش الصغير بجرائمه ... إلى مزبلة التاريخ تلعنك أجيال العرا
    بواسطة صبـاح الـبـغدادي في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-12-2008, 10:32 PM
  4. كشف المستور ... خليك مع تصريحات الكذاب نوري المالكي لغاية باب ( الاتفاقية الأمنية )
    بواسطة صبـاح الـبـغدادي في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-11-2008, 04:47 AM
  5. خوفا من القرصنة والفوطوكوبي يكتب رشيد نيني مقالا طويلا ومطولا
    بواسطة عزيز باكوش في المنتدى الإِعْلامُ والتَّعلِيمُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-11-2007, 01:21 PM