أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: كان لي أحباب كثيرون..

  1. #1
    شاعر ومفكر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    الدولة : ألمانيا
    العمر : 73
    المشاركات : 254
    المواضيع : 79
    الردود : 254
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي كان لي أحباب كثيرون..

    خواطر مغترب في رمضان

    مع من أتكلم.. ومنذا أخاطب وأحيي في رمضان؟..
    أحباب الأمس.. مضوا.. أو مضى أكثرهم..
    وكان لي بالأمس أحباب كثيرون..
    نتواصل.. في رمضان.. وفي غير رمضان..
    ومنهم أحباب قريبون..
    وكان يجمعنا رمضان مذ أصبحت (الغربة) دارنا..
    وصرنا نجمع معنا على رمضان من يمكن جمعه من الغرباء والمغتربيـن..

    كان لي بالأمس أحباب كثيرون..
    لا أستطيع حصرهم عددا..
    ولا أذكر سائر أسمائهم..
    كم كانت لنا لقاءات ولقاءات..
    في رمضان.. وفي سائر شهور العام..
    نرجو.. أن نكون قد طلبنا فيها مرضاة الله
    ربما شذّ الطريق ببعضنا أو زلّت به قدم
    ثمّ عاد.. أو أعاده بعضنا إلى الطريق

    كان لي بالأمس أحباب كثيرون..
    ولكن على كثرتهم.. كنّا قلّة.. في غربتنا
    كنّا قلّة في عالمنا..
    قلّة في مسجدنا..
    في سائر لقاءاتنا..
    نتمنى لو كان العالم كلّه مسلمين.. ولو يكن
    حتى تساءلنا إن كان المسلمون مسلمين..

    كان لي بالأمس أحباب كثيرون..
    ومضوا..
    واحدا بعد الآخر..
    فإلى من أكتب محييا ومسلّما
    وكيف يتجدّد اللقاء معهم..
    وما عادت تجمعنا الحياة الدنيا في لقاء
    مضوا..
    منهم من رحل عن هذه الدنيا..
    ومنهم من أوشك على الرحيل..

    كان لي أحباب كثيرون.. ومضوا..
    ولم ينقص الأحباب.. بل ازدادوا..
    ما مضى أحد من الأحباب..
    إلا ووجدت بعده عشرة أو أكثر..
    وكنت في غربة..
    وأحسست بالغربة ترحل..
    لم يعد الغرباء غرباء في هذا العالم..
    أصبحوا.. هم الصفوة.. لا الغرباء..
    هم الكثرة.. لا القلّة..
    هم الشباب..
    وهم الحاضر.. والمستقبل

    هم من ينظرون إلى أنفسهم.. أولا
    ويعلمون أنّ الله سائلهم هم..
    فردا فردا..
    يمضون على الطريق.. لا يتردّدون..
    ولا يقفون طويلا عند من لا يستجيب..
    هم الكثرة.. وهم الأحباب..
    فالله معهم

    هم من لا ينتظرون رمضان.. بعد رمضان
    ليكونوا مسلمين طائعين..
    بل يجعلون العام كله.. عام طاعة وعبادة..
    لا يقبلون على طاعة في رمضان..
    ويبرّرون بها التقصير في طاعة أخرى..
    بل يزيدهم رمضان طاعة إلى طاعاتهم..
    ويحمّلهم من زاده ما يرافقهم من بعده..
    حتى يعود.. عاما بعد عام

    هم من لا يرون العبادة في قراءة القرآن فحسب..
    فالقرآن هو حياتهم..
    فسائر حياتهم عبادة..
    لا يقيمون الليل طاعة تعوّض نومَ النهار..
    فطاعاتهم لا تنقطع إلاّ لتتجدّد..
    في الليل.. أو في النهار..
    هم لا يصومون صبرا عن الطعام.. وكفى
    فالصبر سلاحهم.. في سائر العام..

    شباب على الطريق..
    وتكبير حناجرهم يملأ الآفاق..
    ولئن ودّدت أن أرى أحبابا..
    أو أن أسلّم على أحباب..
    في رمضان.. أو في غير رمضان..
    فقد ودّدت رؤية أولئك الأحباب..
    مع التكبير ينطلق في حياتهم..
    في سائر مجالات حياتهم..
    ويراه ويسمعه عالمهم.. وعصرهم..
    عقيدة.. لا تصدأ معها القلوب
    إخلاصا.. لا تزيع معه العيون..
    علما.. لا تمنع عن طلبه الحدود..
    وعيا.. لا تضلّ معه العقول..
    فتزيغ القلوب وتضيع الجهود..
    عملا.. وإنجازا.. على بصيرة
    تخطيطا.. وتنظيما.. على روية
    إقداما.. وجهادا..
    صبرا.. وثباتا..
    وارتباطا بالله عزّ وجلّ..
    لتكون الدنيا في أعينهم وفي واقعهم كما هي..
    معبرا إلى الآخرة..
    والمعبر يطلب من يبنيه..
    ليسير عليه..
    لا من يهمله.. بزعم حبّ الآخرة..

    كان لي أحباب ومضوا.. ولدي منهم المزيد
    هم كثرة.. في كل مكان..
    هم الأمل في هذا الزمان..
    فهل أرى أحبابي حقّا..
    وقد وصلوا في هذه الدنيا..
    إلى ما كنّا نتمنّاه بالأمس..
    وما كنا نرجوه ونحن قلّة..
    غرباء في الدنيا..
    وغرباء في دار الغربة

  2. #2
    الصورة الرمزية عدنان أحمد البحيصي شهيد العدوان على غزة 2008/12/27
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : بلد الرباط (فلسطين)
    العمر : 37
    المشاركات : 6,717
    المواضيع : 686
    الردود : 6717
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي

    أخي الكريم نبيل
    روح شفافة أراها هنا في دوحتنا الجميلة


    كلنا أحباب لك في الله أخي
    فبارك الله فيك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : مصر
    المشاركات : 2,694
    المواضيع : 78
    الردود : 2694
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي



    ليس شرطا أو لزاما أن نغترب بأجسادنا كى نشعر بالغربة
    قد نشعر بها ونحن بين اقرب الاقربين لنا
    حتى اننا نشعر بها احيانا بيننا وبين انفسنا
    وقد يعيش الانسان حياته كلها ويموت وهو غريبا
    ولكن من يأنس دائما بالقرآن وذكر الله
    لن يشعر ابدا بالغربة
    فالاصحاب والاصدقاء يصدقوا ويغدروا
    يقتربوا ويبعتدوا
    والايام والسنين تمر
    والعمر ينتهى
    فما الحياة الا رحلة ماعلينا فيها الا ان نجمع الزاد وازواد من صالح الاعمال والحسنات
    حتى نسعد فى النهاية
    ,
    ,
    استاذى العزيز نبيل
    ماأروع هذا البوح الدافىء من مشاعر جميلة حزينة متألمة لفراق الاحبة

    كل عام وانت بخير استاذى

    لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين


  4. #4
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,553
    المواضيع : 1094
    الردود : 40553
    المعدل اليومي : 6.22

    افتراضي

    لله در قلبك أيها النبيل.

    قد أحببتهم أنا أيضاً بحبك لهم فمثل هؤلاء القوم أحبابي.


    وهذه حال الدنيا بين لقاء وفراق ... كلنا نسير على درب ينتهي ولكن لا نعلم متى ولا أين.


    زاد الله أحبابك وحفظهم لك ذخراً.



    تحياتي ومحبتي.

    كل عام وأنت بخير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : (بيتنا بطحاء مكه)
    المشاركات : 1,808
    المواضيع : 128
    الردود : 1808
    المعدل اليومي : 0.28

    افتراضي

    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الاستاذ العزيز وما اجمل من تحابوا بتقى الله عز وجل ومخافته

    فهيا المحبه الباقيه الخالده

    قراءت نصك وتذكرت كلمات كان يقلوها والدى
    انه فقد الحبه فكلهم رحلوا او قتلوا
    كن يقول فى افطار رمضان بوجه يملئه الحزن
    رباه جمعنا بذينا فى ديار بيتنا العتيق ولا تحرمنا لقائهم فى الدنيا وفى جنات الفردوس

    رعاك الله استاذى الشريف وانعم عليك بتوفيق والسداد
    تحياتى

المواضيع المتشابهه

  1. جاءتْ .. تَزُفُّ ليَ البُشـرى
    بواسطة طائر الاشجان في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 24-07-2011, 11:01 PM
  2. مَالي وَزَعمُ قَيس وليلى أنهُم في الهـوى أحبابُ . . !
    بواسطة أنس إبراهيم في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 03-08-2008, 08:38 PM
  3. عشقاني يا عم 00الإهداء إلي كل أحباب مصر
    بواسطة الشربينى خطاب في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 25-08-2007, 08:16 AM
  4. فاضل ليِّ ثانية وأموت
    بواسطة الشربينى خطاب في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-07-2007, 06:39 AM
  5. كيف نرغِّب أحباب الله في الصلاة...؟؟؟
    بواسطة ابو دعاء في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-07-2004, 04:45 AM