أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ذكرى!... فهل من مدكر؟

  1. #1
    الصورة الرمزية د. ندى إدريس شاعرة
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : سعادتي .. حيث أعتزل البشر فإن لم يكن بد .. فليكن بسطاء البشر ..هناك أجد الإنسانية في أصدق معانيها
    المشاركات : 519
    المواضيع : 69
    الردود : 519
    المعدل اليومي : 0.08

    Post ذكرى.. ومدكر!

    ذكرى...
    لأولي الألباب

    منذ فترة كانت في مؤتمر صحفي أقيم لها في دولة من دول الخليج في أحد مهرجاناتها التي سنت مؤخرا واختير لها فترة أداء المسلمين لركنهم الخامس موعدا سنويا!.. وكانت تقول أنها في مشوراها تشبه نبينا محمد صلى الله عليه وسلم .. فقد كافحت وقاست وذاقت الأمرين حتى أتم الله لها الأمر وكان نصره المبين لها وصار اسمها يتردد على كل لسان.. وسط دهشة المنكرين وسكوت الغافلين.. وانبهار المؤيدين من الموالين والمعجبين .. بعدها بفترة ليست بالبعيدة ..في لقاء آخر لها لمن يدعو مشاهديها للزوم البيت.. في قناة من قنوات العبث العربي .. اتصل صحفي على طريقة البرنامج المعتادة في تلقي الاتصالات على الهواء يناقشها فيما أعلنت من كفاحها في طريق الفن على نهج النبوة .. فاحتدت وانفعلت وبدا لي أنها امرأة شديدة العصبية عسيرة التفاهم صعبة المراس مستحيلة الترويض .. أنها قد قالت مالديها ولاتريد العودة للكلام في هذا الموضوع مجددا .. فقال لها لعلنا عذرناك حينها فلربما قلت ماقلت وأنت تحت وطأة السكر ..أما الآن فلانرى لك من عذر .. أما زلت مصرة على ماذكرت .. فتنهدت بقوة وأجابت بصوت حاد وبلهجة منفعلة قاطعة .. مايفيد أنه لامجال للتراجع ولاحاجة بها للنقاش..ومضى الأمر ومضت ذكرى وقد كانت في تصريحها ذكرى !..
    مضت أيام شهور سنوات .. حتى مساء هذا اليوم .. كنت أتصفح الانترنت فقرأت خبر مقتل الشاعر الخليجي طلال.. ومعه خبر مصرع ذكرى بيد زوجها المنتحر... ياللهول! ذعرت وانتفضت وكنت قد فتحت صفحة لموضوع آخر فتجمدت أطرافي وتحجر ذهني فلم أعد أفقه شيئا مما كنت أقرأ.. أغلقت جهازي وخرجت من غرفتي في كدر وضيق شديد وأنا مضطربة خائفة وقد لفني حزن شديد وأردد (اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة).. وجلست أمام أمي وشقيقتي وهما يشاهدان التلفاز.. قالت أمي مابك ( لونك مخطوف ليش؟!) قلت قتلت ذكرى .. قالت لاحول ولاقوة إلا بالله ..هرعت شقيقتي لتلفازها بغرفتها وصارت تقلب القنوات تبحث عن الخبر.. وأنا فقط أدعو الله قبل أن أتناول تمرة لأعلن انتهاء صيامي لهذا النهار.. ( اللهم إني أسألك الهدى والسداد, اللهم إني أسألك العزيمة على الرشد ) .. لاأخفيكم يارفاق أنني حزنت عليها وعلى ذلكم الشاعر كثيرا غير أن حزني عليها كان أشد .. وإن كان في موته فجيعة ومفاجأة غير متوقعة فلم يشك مرضا ولاهرما فقد كان في قمة الشباب والعافية متربعا على عرش الشعر الشعبي في الخليج .. محط أنظار عشاق هذا النوع من الشعر , محسود من غيره الذين حلموا بأن يكونوا مكانه حتى قبل لحظة إعلان خبر مصرعه !.. وماكان هناك بالجزائر إلا كزائر نزل ليقيم في شرف ملك الموت المترقب لمقدمه هناك والذي استقبله بكل الحفاوة ليقله إلى العالم الآخر مغفور بإذن الله ..فليرحمه الله تعالى ( ولاتدري نفس بأي أرض تموت)!
    حين أذيع نبأ وفاتها أرفقت أعمالها ويالها من أعمال .. وأظهرت بكامل زينتها ولباسها المشروع من مشرعي هذا النوع من العمل , ذلك الذي كانت تتباهى به كامرأة أنيقة متحدية بذلك تشريع رب المشرعين!.. كم مرة شاهدتها تقف شبه عارية على المسرح بجبروت لاحد لها وكم مرة سألت الله أن يطمئن قلبها بالإيمان.. كم كنت أشفق عليها رغم الصيت والشهرة ..
    جيراننا وكثير ممن أعرف يهيمون بذكرى... فصوتها يحمل في طياته لهم من الحب أجمل ذكرى .. وحين سمعوا الخبر قالوا وكأنهم على اتفاق .. ياالله خسرنا صوتها .. كانت من القلائل اللاتي أجدن اللهجة الخليجية! ..
    مارأيت من اعتراه حزن أو كآبة أو حتى ترحم عليها.. فكنت أقول بصوت مسموع كمن يذكرهم ليرحمها الله .. هي الآن تقضي أول ليلة لها في العالم الآخر في مواجهة مع الله تعالى ربنا وجنوده الذين لايعصونها فيما يأمر مجردة من كل أولئك الداعمين لها الذين أيدوها وأزوها أزا لتسير قدما في ذلك الطريق المشرف للأمة العربية قاطبة.. !
    حزن لفني وصرت فقط أتخيل القبر ومافيه ووحشته وأهواله .. فقد حذرنا منه نبينا نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم وأورد وصفها في الكثير من الأحاديث الصحيحة كذكرى !
    تابعت شقيقتي القنوات وصاحت ياندى .. ياندى .. تعالي بسرعة فقد وجدت التفاصيل..أسرعت ووقفت لأسمع كانت هالة سرحان هي من تتحدث صاحبة الهالة الإعلامية المعروفة الوجهة الفائحة الرائحة ..سرحانة الاتجاه!
    قالت أنها كانت ببيتها وكانت هناك الفنانة كوثر رمزي البالغة من العمر ستون عاما..والتي كانت تقرأ للفنانين الفنجان..آها!.. كانت تقرأ ..إذا حضرت لتتلو عليهم الغيب .وجاء الزوج المخمور كما يعتقد من مطعم ما في مطلع الفجر.. صرخ في الخادمات ليغلقن الباب على أنفسهن ففعلن وطرد تلكم القارئة فخرجت .. وبقيت الزوجة ومدير أعمالها وزوجته وزوج غاضب منفعل وخصام محتد .. وسب وشتم واتهامات وكأنما قد تزوج بها من مسجد أو ساحة جهاد وأن عليها أن لاتحيد عن الطهر الذي ارتبط لأجله بها .. واشتد النزاع فقضى عليهم ثم انتحر!
    مسني الهلع وخشيت من مكر الله ( فلا يأمن مكر الله إلا القوم الكافرين) .. وهتفت متذللة في دعاء أشبه مايكون بدعاء المضطر (اللهم اجعل غير أعمالنا خواتمها وخير أعمارنا آخرها وخير أيامنا يوم لقائك)..وكنت أرددها بتوسل.. وأنا أتأمل صورة ذكرى واقفة خلف المذيعة بأجمل حلة وأبهى منظر متفكرة بحزن لسان حاله يقول اللهم أنا نعوذ بك من موت الفجأة .. وأردد في نفسي ياللشباب الغض الطري!
    تتابع هالة سرحان فتقول هنا نرى لعبة القدر فكوثر كتب لها عمر جديد بطردته لها فهي لم تكن تعلم أنها كان من الممكن أن تكون ضمن أولئك القتلى!!!..
    إذا هي لاتعلم الغيب وتقرأ الفنجان وهذا إقرار من هالة صاحبة الهالة .. فلطالما سمعنا عن فنانات يؤمن بالفنجان ويعتمدن العرافات لأخذ قرارتهن والعياذ بالله .. ذكرى .. نزل شريطهاالأخير للأسواق منذ أيام مع العيد مما يشير إلى أنها كانت عاكفة عليه خلال شهر المغفرة الأخير لها.. يالله كم هو مؤلم أن يكون هذا هو رمضانها الأخير.. رمضان الأخير! .. آخر عهدها بذلك الشهر الكريم ( اللهم أرزقنا رمضان أعواما عديدة وأزمنة مديدة) .. رحلت وبقي الشريط في الأسواق .. لاريب سيحقق ربحا عاليا في بورصة الأشرطة الغنائية . لكنها وللأسف لن تكون ممن سيجني هذه الأرباح أو يستفيد من هذه الصفقة ..فهنيئا للورثة..
    الزوج السويدي .. كان متزوجا من الراقصة هندية التي أمرها بترك الرقص فتركته وتحجبت فطلقها .. لم تقتل هندية لعل تركها التعري والعودة لعهد الحياء الأول حين خلق الله تعالى أمنا وأبينا في الجنة أيقظ فيها الرغبة في العودة للموطن الأول للإنسان ..
    (وَيَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ فَكُلاَ مِنْ حَيْثُ شِئْتُمَا وَلاَ تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ {7/19} فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطَانُ لِيُبْدِيَ لَهُمَا مَا وُورِيَ عَنْهُمَا مِن سَوْءَاتِهِمَا وَقَالَ مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا عَنْ هَذِهِ الشَّجَرَةِ إِلاَّ أَن تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ {7/20} وَقَاسَمَهُمَا إِنِّي لَكُمَا لَمِنَ النَّاصِحِينَ {7/21} فَدَلاَّهُمَا بِغُرُورٍ فَلَمَّا ذَاقَا الشَّجَرَةَ بَدَتْ لَهُمَا سَوْءَاتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِن وَرَقِ الْجَنَّةِ وَنَادَاهُمَا رَبُّهُمَا أَلَمْ أَنْهَكُمَا عَن تِلْكُمَا الشَّجَرَةِ وَأَقُل لَّكُمَا إِنَّ الشَّيْطَآنَ لَكُمَا عَدُوٌّ مُّبِينٌ)

    الجنة.. فعادت راشدة لربها فكان لها ,فصده عنها وأبعده عن حياتها ليكون لها عمرا جديدا في عهد لباس الجسد ولباس القلب والفكر لباس التقوى!( يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْءَاتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَىَ ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ {7/26} يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء لِلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ {7/27} وَإِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً قَالُواْ وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءنَا وَاللّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء أَتَقُولُونَ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ)
    قتلت ذكرى ..ورحلت وهي تختصم مع زوج منتحر ..هكذا أغلقت الستارة على كفاح فنانة على نهج الأنبياء .. وأسرار الخلاف لايعلمها بتفاصيلها إلا الله وهناك الكثير من التساؤلات وكثير من الفضول في أذهان عشاق فنها.. ولكن لازالت مفتوحة في العالم الذي ارتحلت إليه وهناك سيحكم من لايظلم أحد عنده ويقتص لها ممن أزهق حياتها وأهدر آمالها التي ربما كانت رحمة من الله أن لاتستمر لتتمها كي لاتزيد من حمولتها في تلكم الرحلة الطويلة الشاقة إلا برحمة رب العالمين.. إن ربك هو يفصل بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون




    ذكرى ..أتت ومضت كذكرى.. فهل من مدكر..!







    الغريب أنني كتبت هذه قبيل وفاتها بأيام!



    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...&threadid=3304



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2

  3. #3
    الصورة الرمزية د. ندى إدريس شاعرة
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : سعادتي .. حيث أعتزل البشر فإن لم يكن بد .. فليكن بسطاء البشر ..هناك أجد الإنسانية في أصدق معانيها
    المشاركات : 519
    المواضيع : 69
    الردود : 519
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    مرحبا

    أسعد الله المساء

    وفيكم بارك الله أخي الكريم

    جزيت خيرا على جميل الدعاء... جعلني الله دائما وأبدا عند حسن ظنكم أيها الطيب
    أخي.. لاأعلم ولكنني أحدثك حديث الأشقاء والأصدقاء..نعم أحلم كما تحلم ويحلم كل مؤن موقن بنصر الله وأن الأرض له سبحانه يورثها من يشاء من عباده والعاقبة بشرى المتقين.. أحلم وأطمح بنصر الله يوم يفرح المؤمنون .. ولم ولن نكون يوما من القانطين من رحمته سبحانه.. وعلينا الاجتهاد في العمل مخلصين لله متوخين بإذنه تعالى الهدى والسداد بحسن المعتقد وصلاح الاعمال
    ولكن أراني في حزن شديد .. نعم أخي إن مقتل الفنانة ذكرى أحزن قلبي كثيرا.. لم ؟
    لم تترك هؤلاء النسوة (الغلابة) في أيدي فئة تؤزهن للضلال أزا.. تستغل حاجتهن تارة وجهلهن( بالدين خاصة) أخرى , وضعفهن غالبا لتحقيق مكاسب مادية بحجة البحث عن لقمة العيش والحياة الأحسن! .. لم؟
    أنني أنادي بتوعية الشباب والحرص على تثقيفهم ضد إرهاب السلاح وفي نفس الوقت.. أنادي بذلك ضد إرهاب الإعلام الفاضح المخالف للشرع الممني باأجمل المنى..
    لايعبأ أهل أمتي بتعليم وتثقيف مسلمي الشرق وتطعيمهم بلقاح ضد الاستغلال
    نعم الاستغلال من قبل عباد الشهوات وقد أعد لنا نبينا صلى الله عليه وسلم اللقاح وحفظه في مستودعات الوقاية ضد الانحلال في السنة المطهرة الصحيحة
    (تعس عبد الدرهم تعس عبد الدينار تعس عبد الخميصة تعس عبد القطيفة تعس وانتكس وإذا شيك فلا انتقش إن أعطي رضي وإن منع سخط)

    لم لاتصرف الأموال لتصحيح مفاهيم هؤلاء البسطاء الغافلين لإدراكهم بأمصال الحق قبل أن تستشري في معتقداتهم جراثيم الباطل
    مساكين.. يأتيهم حاملا المرض المهلك في حلة مزكرشة ومنظر بهيج .. يقدم لها الحلوى الممزوجة بالعدوى ويعد بأنه سيكون للمشوار فدوة
    يعطيهم السم .. ويأكلونه بسعادة وسذاجة فاغرين الأفواه موسعين الأحداق ضاحكين في سرور البلهاء وإن تبدى للناظرين أنهم عقلاء
    (وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ، وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيِهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَالله ُلاَ يُحِبُّ الفَسَادَ)

    تعجبهم أقوالهم فيهيمون في أفعالهم لجمال دلالهم ويكونون من نسائهم ورجالهم
    أما الفريق الآخر فمشغول بالتفجير في الشرق أو حلم تفجير قنبلة تغيير في الغرب تتناثر شظاياها لتصل للشرق .. فيكون الفتح القادم من هناك لهنا!
    لبعث امجاد تثار من هناك لتصل الى هنا بالهنا والمنى
    ياسادة هلا توجهتم بفكركم وطاقاتكم وصبركم وأموالكم لقرى وحواري وسكك وبوادي وهجر الشرق المسلم .. هلا شددتم الرحال للشرق بالعلم والتوعية بالحنان والامتنان!
    حنان في المعاملة .. رفق يسحر القلوب ويلين العقول وامتنان لمن استمع ولمن سخره للاستماع
    ( ولو كنت فظا غليظ القول لانفضوا من حولك)
    (عليكم بالرفق فإنه لايكون في شيء إلا زانه ولاينزع من شيء إلا شانه)
    (محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم)

    حين ينظر ثرينا الشرقي أومثقفنا نحو شرقي مسلم قادم من بلاد الفقر رث الهيئة يدير رأسه مسرعا متقززا .. ويجر جسده بعيدا إن اضطرته الظروف للبقاء معه في مكان ما كالحرم أو قطار في بلاد غربية أو ماشابه ذلك وهو مكفهر الوجه.. ولسان باله يقول تبا لك ماأقبحك وماأتعسني برؤياك ورفقتك .. اللهم عجل بمرور الوقت ويسر لي أسباب الخلاص .. وحين يمر به غربي أشقر أو غربية شقراء يهش ويبش ويفسح له أو لها في المجلس ويحسن وفادته أووفادتها ولسان باله المتحفز وحاله المكتسي بحلة السرور يقول .. اللهم لاتحرك عقارب الساعة وأدم علي نعمة الالتصاق!.. إن كان علمانيا أو متحلالا فانبهار بالغرب وإن كان مفكرا أو مثقفا أو داعية .. قال لترغيبهم في في حضارة الشرق أوالإسلام وماهو إلا شعور الأدنى بالأعلى المتخفي خلف العديد من الشعارات!

    حين تقبل الواحدة على عالم الشر توضع الخدود لها لتطأها بقدميها ويلين لها الجميع الخطاب وتصبح الأماني المريرة عذاب
    وحين تقبل على ربها يعرض عنها الدعاة إما من متحجر يرى أن الحديث الطيب مع المرأة أيا كان نوعه حرام .. أو من لامبالي إلا بالصريخ على المنابر هذا حلال وهذا حرام بأسلوب يفزع الآمنين ويروع المطمئنين .. ولطالما روعني أمثال هؤلاء في أشرطة يصدرونها أو خطب يلقونها فأكون في غفلة لأفيق في ارتياع .. ولا أعلم لم لايعتمدون العقلانية والتروي في الحوار .. فما تدركه الألباب يسري في ثراها وينتج ثمار الاستقامة ومداومة الطاعة .. ومايعتمد على إثارة المشاعر يثير غبار الانفعال الذي يخمد بعد انتهاء الإعصار
    لاأعلم لم لانسير نحو الشرق ياأهل الشرق لنجعله يفوح بالمثالية التي ينتشر شذاها ليعم الأرض جمعاء .. إذا اتفقنا على المبدأ العلمي الذي ينص على أن العالم هو واحد لايتجزأ .. فإذا حدث انفجار في أقاصي الغرب وصلت شظاياه وأضراره مع الرياح ودورة المياه للغرب..وإذا انتشر السلام والعلم والحلم في الشرق انتشرت ذراته العطرة مع رياح الفكر الإنساني الملقحة لأشجار الإيمان في ضمير كل من يحمل بذرة وعي وخصوبة إيمان
    كم أنا حزينة هذا اليوم.. ستمضي ذكرى وتمضي الحياة بلاذكرى
    فالشرق قد آثر الغروب وعاف أم الشروق.. وإن كان لها ولد بكر يقبل هامتها كل يوم قبل أن يصحو ليفعل الآخر في الغرب
    لك الله أيها الشرق المسلم .. ولكنَّ الله ياذكريات.. فتمضي ذكرى .. وتأتي ذكرى ولاذكرى ولاعبرة
    إيه..
    لك الله أيه الشرق لكم أنت قوي وعتيد
    رغم تفشي جراثيم الانحلال والضلال وغفلة المفكرين والمثقفين وأصحاب الأموال لازلت مؤمنا
    لازالت تعبد ربنا فيكادوا!
    إيه .. وآآآآآآآآه
    أحلم وسأظل أحلم
    ألقاكم مع الشروق في الشرق
    دمتم بالوعي مشرقين
    وليرحم الله جميع الذكريات

    الأحياء منهن والأموات

    مودتي
    واحترامي

المواضيع المتشابهه

  1. " ذكرى رحيلك " فى ذكرى رحيل الزعيم جمال عبد الناصر
    بواسطة سعيد ماضى ابوالعزائم في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-09-2016, 03:02 PM
  2. (وادكر) (مدكر) (غداءنا)
    بواسطة سعيد بنعياد في المنتدى النَّحوُ والصَّرْفُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 26-03-2012, 08:03 PM
  3. مَن قتل مَن ؟
    بواسطة سعيد أبو نعسة في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 01-12-2006, 09:20 PM
  4. فهل من مدّكر
    بواسطة سلاف في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21-12-2004, 05:49 PM
  5. لي ذكرى ، ولكِ ذكرى
    بواسطة النجم الحزين في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-07-2003, 06:47 AM