أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: يَـتـيـمَـةٌ أَنـا...

  1. #1
    الصورة الرمزية هدى عبد الرحمن شاعرة
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    العمر : 38
    المشاركات : 151
    المواضيع : 15
    الردود : 151
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي يَـتـيـمَـةٌ أَنـا...

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    مَجَاديْفُ الدُّجَى للضّوءِ حَتْفُ
    وَصَكُّ المَوْتِ لا يَمْحُوهُ طَرفُ
    تُنَاوِرُ بالجُرُوْحِ هُدَى.. وَلَكِنْ
    تَعُوْدُ بِجرْحِها السَّامِي تَرِّفُّ
    كأنَّ الدَّهْرَ أَلبَسَها ثِيَابَاً
    عَن الحُزْنِ الضَّلِيْعِ بِهَا يَشِفُّ
    فِمِنْ يُتْمٍ يُصَاحِبُها زمانا
    وعندَ نِدائِها تَاهَتْ أَكفُّ
    على حُزْنَيْنِ تَحْيا وَهيَ حَيْرى
    فَنِصْفٌ بِالوَداع وَضاعَ نِصْفُ
    صُروفٌ أَحْكَمَتْ يُتْماً وأُخْرى
    تُسابِقُها المَصائِبَ وَهيَ زَحْفُ
    وتُفاحُ الصّفاءِ قُبَيْلَ شَمْسٍ
    على غَضٍّ الصّباحِ بَدا يَجِفُّ
    أعاصيرُ السّنين تَنازَعَتْها
    وَتَعْلَمُ أنّها للعُمر حَتْف
    عَلى قَلَمٍ مَعُوقٍ كَيْفَ يَعْلو
    وَيُطْلِقُ جُنْحَهُ المَقْصوص.. حَرْفُ؟
    بِهِ حِبْرٌ تَيَتّمَ مِنْ يَراعٍ
    زَها فَاخْتارَه للصّمْتِ عَزْفُ
    عِنادُ الوَصْفِ مَرْبوطٌ بِعُذْرٍ
    فَأَيُّ قَصيدَةٍ بِالعَيْنِ تَصْفو؟
    تَصَلّبَتِ الحُروفُ على لِسانٍ
    وَتاهَ عَنِ الشّفاهِ اليَوْمَ.. وصفُ
    قَصيدَتُها البَتولُ بِثَوبِ عيدٍ
    وَقَدْ سَقَطَ الكَلامُ .. لِمَنْ تُزَفُّ؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية يحيى سليمان شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    الدولة : آن للمتعبِ أن يستريح
    المشاركات : 1,849
    المواضيع : 223
    الردود : 1849
    المعدل اليومي : 0.32

    افتراضي

    الأخت المكرمة هدى
    كنت هنا أمام حرف شامخ شموخ صاحبه وقصيدة من عيار جديد له بصمة في عالم الإبداع اسمها / هدى عبد الرحمن
    فشكرا لهذه المساحة من الشعر وإن كانت مؤلمة
    فكل الشعر من جراح وإلا لا يكون شعرا
    ياصاحبيَّ هباءٌ صارَ من خدَعِي ولمْ أكنْ منصتًا والريحُ تصطفقُ

  3. #3
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 63
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.28

    افتراضي

    وصف تشبع بالمرارة وبوح لازمه شجن اليتم
    مؤثر بالأداء جميل في السبك واسع في الخيال
    إنها لوعة الشاعرة الساحرة
    بورك هذا النبض
    تحياتي

  4. #4
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,306
    المواضيع : 329
    الردود : 20306
    المعدل اليومي : 3.16

    افتراضي

    هِيَ الأقْْدار نَحْمَدُ كَي نُجازَى لَهُ الرَّحْمَنُ نَرْفَعُها الأَكُفُّ
    فَلَوْلا الشُّكْر يَربِطُنا برَبٍّ لَذابَ القَلْبُ ، في الأَحْزَانِ يَطْفُو
    مُصَابِكِ يا "هُدَى" حَقّاً مُصَابٌ فَصَبْرًا تَاتِكِ الأَيَّامُ تَصْفُو


    قصيدة رقيقة ، حزينة ، معبرة .

    سعدت بالوقوف أمام هذا الجمال .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  5. #5
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,793
    المواضيع : 393
    الردود : 23793
    المعدل اليومي : 4.09

    افتراضي

    رغم أن الكلمات تغلفها مرارة اليتم
    إلا أن المعاني هنا مرتعة بالجمال
    مكثت هنا طويلاً ولم أجد فكاكا من الإنحناء لحرفك الشجي
    تقديري سيدتي أميرة الشعر
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 19,264
    المواضيع : 522
    الردود : 19264
    المعدل اليومي : 3.66

    افتراضي


    ايتها الجميلة روحا
    أراك تحملين في كل نزفك قدرا من الألم المر
    نعم للإنسان أن يتألم ليحس بمعنى ومقدار الفرح " لحظة فرح "
    أما أن تكون حياته بهذا القدر من الألم فهذا كثير
    تستطيعين وأنت قادرة على ذلك تستطيعين اقتناص لحظة فرح من عمق الألم
    مهما تضافرت الظروف المحزنة سواء مادية أومعنوية
    فخصصي رغما عنك لحظة / لحظات فرح وإذا شعرت بالإحباط حاولي ثانية وثالثة ورابعة
    داومي المحاولة وستنجحين
    من تملك هذا القدر من الصفاء والبهاء قادرة على ذلك
    لك خالص المودة .. أخيتي أو ابنتي لا فرق

  7. #7
    الصورة الرمزية هدى عبد الرحمن شاعرة
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    العمر : 38
    المشاركات : 151
    المواضيع : 15
    الردود : 151
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى سليمان مشاهدة المشاركة
    الأخت المكرمة هدى

    كنت هنا أمام حرف شامخ شموخ صاحبه وقصيدة من عيار جديد له بصمة في عالم الإبداع اسمها / هدى عبد الرحمن
    فشكرا لهذه المساحة من الشعر وإن كانت مؤلمة
    فكل الشعر من جراح وإلا لا يكون شعرا
    المكرم يحيى...أحمد الله والشّكر لهُ أن وهبَني حزناً بقَدر صبْري.. وما زادَ عن تَحمُّلي خفّفتْه الإخوة الصّادقةُ التي تكشفُ عنْها المَصائب...
    شُكري لك يا ابنَ النّيل مثلَ جبالِ الأطلَس وقمّة تحيات لكَ...

    خضراء الرّوح..هـدى

  8. #8
    الصورة الرمزية جهاد إبراهيم درويش شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 2,675
    المواضيع : 86
    الردود : 2675
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    الأخت الفاضلة ..
    يتألق حرفك من بوتقة الألم ..
    وبرغم الحزن االذي يغلف قلبك يأتي بوحك مترعا بالجمال برغم ما يشوبه من ألم ..
    شاعرية مقتدرة تحلق بصاحبتها في سماء الإبداع
    شاعرتنا القديرة ..
    خففي عنك هونا ما ..
    فالحياة ليست ألما محضا ..
    رددي ما عامناه رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم :
    ( اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن .. .)
    أذهب الله عنك الحزن وألبسك ثياب الفرح والعافية

    تقبلي عاطر الود والتحية

  9. #9
    الصورة الرمزية د. عمر جلال الدين هزاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    الدولة : سوريا , دير الزور
    العمر : 50
    المشاركات : 5,078
    المواضيع : 326
    الردود : 5078
    المعدل اليومي : 0.74

    افتراضي


    أنجزت بهذه الفاء مهمة شعرية تكاد تكون مستعصية على كثير من البلغاء
    فتخيرت الأنسب فالأنسب فنسجت حرير اللغة في بردة شعرية عالية الفنية وما أنساك الهدف أن ترصعيها بيواقيت فريدة من تقانات التشكيل الإبداعي المدهش أخيلة و المبهر اتساقًا
    لك تحيتي أخيتي المباركة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية محمد إبراهيم الحريري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 6,296
    المواضيع : 181
    الردود : 6296
    المعدل اليومي : 0.94

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد إبراهيم الحريري مشاهدة المشاركة
    ألا ليت القصيدة تستشـف دعاء بالضلوع بدا يـرف
    وليت لرقدة بالطهر صارت تجيء قصيدة والقلب وقف
    أيا قلمي تجمهر في لسانـي شعورا وانبرت للحزن كف
    بيوم العيد غاليـة تـوارت بروض والنعيم بها يحـف
    لك القلب الذي خففتِ عنه جبال الهم والدنيا تشف
    وقلبي للهدى وقف وروحي وما ملكت يمين الطهر صف
    متى يا خالقي أرتاح منـي ومن موتي تساعدني الأعف

    الشاعرة الأديبة هدى
    عالية فوق النجوم كلماتك ، تسيطرين على الفكرة بتشعابتها والصور آخذة ببعضها من المطلع للقفلة الموحية عن شاعرة مميزة
    رحم الله الغالية ، التي رحلت عنا بيوم كنا بأمس الحاجة لها ،وأسكنها فسيح جنانه، ومنذها والحزن يتضاعف علينا ، والأسى يجتهد بشتى الأحزان علينا.
    الصبر الصبر فإن القلب موعدنا
    تقديري وودي
    وخفف عنك/ي الحزن
    محبتي والتقدير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أنـا والـحـبُّ والـقـلـم
    بواسطة عادل العاني في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 12-10-2017, 01:34 PM
  2. أنـا المرأة
    بواسطة غادة في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 18-09-2017, 12:20 AM
  3. أنـا حـاكـمٌ عـربـيٌّ !!!
    بواسطة عادل العاني في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 27-10-2015, 07:00 PM
  4. أنـا .. وحـبـيـبـي !!
    بواسطة درهم جباري في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 10-11-2008, 04:21 PM
  5. بــدونــكِ أنـَا !!
    بواسطة حسن الحداد في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-03-2004, 02:56 PM