أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: شرّ ذمة

  1. #1
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : السعودية
    المشاركات : 302
    المواضيع : 55
    الردود : 302
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي شرّ ذمة

    إلى شرذمة قليلون ....

    وإنّا إن شاء الله لغالبون ...



    إسلامنا وهبَ الحياةَ و أنـزلا
    دستورَ عـدلٍ قائمٍ ما بُدّلا
    إسلامنا وهبَ الأمانَ و إن لوى
    أعناق دستوري هوىً متعلّلا
    إسلامنا سمحٌ و إنْ قـالوا بـهِ
    أعداءُ ديني ما أرادوا باطلا
    إسلامنا ما كانَ يسفكُ قـطرةً
    دينُ الحضارةِ قيَمًا و مُكمّلا
    إسلامنا لا ليس يرهبُ أمنـنا
    ديـنٌ به جاءَ البـشيرُ مهلِّلا
    عجبًا لهم إن حرّفوا أو بدّلوا
    نصًا من الرحمنِ فينا أرسلا
    يا صاحِ أرهبتْ الورى من غيكمْ
    أيقظتَ في جرحِ الدنى ما كُبِّلا
    يا صاحِ مَهلَكَ ربنا في عرشهِ
    سيُذيقُ من للجور ِِ صارَ مُمثِّلا
    ستدورُ دوراتُ الزمانِ و سقطكم
    رغمًا عن الحسادِ أمسى مُقبِّلا
    هي أرضنا بدمائنا و حـديدنا
    سـنرد عنها كائدًا و مخذِّلا
    هي أمُّنا واليـوم شبَّ فتيـها
    سيجب عن ساحاتها من ضلِّلا
    هي حُبنا فيها سلكنـا نهجـنا
    و بها علمنا الحق شرعًا نُزِّلا
    إن كان يعبثُ في حماها عابثٌ
    و الله لن نُبقي بها منْ سُلِّلا
    من كانَ يحسب أننا من خوفنا
    سنصدُّ عن أوطاننا .. متأملا
    لا والذي خلق المحبة في الجوى
    نفسي تذودُ عن الديارِ إلى العلا
    هي جنةٌ من ماتَ دونَ ديارهِ
    وهو العذابُ لمن بغى أو مثّلا






    دمتم سالمين
    شذا

  2. #2
    الصورة الرمزية عبد الوهاب القطب شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2003
    الدولة : الولايات المتحدة
    المشاركات : 3,212
    المواضيع : 122
    الردود : 3212
    المعدل اليومي : 0.50

    افتراضي

    الاخت الكريمة

    شذا

    تحية لهذا المشاعر النبيلة

    والابيات الجميلة

    والعواطف الجليلة

    اراك كلما قرأتك تتألقين أكثر فأكثر

    تحياتي وبانتظار المزيد

    المخلص

    عبدالوهاب القطب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية طائر الاشجان شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    الدولة : المملكة العربية السعودية
    المشاركات : 1,048
    المواضيع : 41
    الردود : 1048
    المعدل اليومي : 0.17

    افتراضي

    اسطورة الواحة ..

    عندما تكون القصيدة جميلة في مثل جمال لائيتك العذبة فإن الوقوف عندها والتأمل شئ لا بد منه ، وحيث أن التوغلَ في أحشاء النص ينتج عنه الاقتراب من الهنات والانات فإن الدعوة للحديث في هذا الجانب تكون عادة مصحوبة بشيء من الحذر ، وهذه المقدمة إنما تلتمس عذراً لما هي بصدده حيث أن الناقد زائرٌ غير مرغوب فيه إلا في ما ندر .
    دعينا ننظر في المحاسن التي اكتسى بها النص في الشكل والمضمون والتعريج على الهفوات إن وجدَت :

    يشكل العنوان وهو بوابة الدخول إلى النص تعريفاً مسبقاً عن المضمون أو التلميح لمحتوى الفكرة والتي تتمحور حولها تجربة الشاعرة ( إلى شرذمة قليلون ) ولعل - قليلين- أنسب نحوياً . وهنا نتهيأ لاستقبال نص خطابي تقف الشاعرة على أحد طرفيه فيما المخاطب على الناصية الاخرى متمثلاً في ثلة من الشر كما نستوحي ذلك من لفظ (شرذمة) .
    وتتكئ الشاعرة على عنصر هام من عناصر الحجة لا يقبل المزايدة متمثلاً في عقيدتننا السمحة وما تحمله من تشريع سماوي بوأها مكانة مقدسة ، ونأى بها عن الهوى وغوايات البشر ، مستهلة خطابها بلفظ ( إسلامنا ) وفي أول أبيات قصيدتها نجدها تختزل هذه المعاني بقولها :

    إسلامنا وهبَ الحيـاةَ و أنـزلا
    دستورَ عدلٍ قائـمٍ مـا بُـدّلا

    وكأنها تقول :
    " إذا الايمان ضاع فلا أمانُ... ولا دنيا لمن لم يحي دينه "
    " ومن رضي الحياة بغير دينٍ .. فقد جعل الفناء لها قرينه " :

    ولتسمح لي الشاعرة بملاحظة على اللفظ ( أنزلا ) فإرسال الالف لا يجوز إلا في القافية بنهاية العجز ، ونكتفي بعلامة الفتح هنا .

    وتستمر الشاعرة في الدمغ تحت مفهوم الاسلام بحقائق شتى منها :

    الامان الذي تكفله الشريعة - العدل الاجتماعي - الذي لم تحققه الدساتير الوضعية على مدى القرون التي اجتهد فيها ابن آدم لتحقيق غايته بلا جدوى فكان الدستور الالهي أصدق معبرٍ عن هذا المطلب البشري :

    إسلامنا وهبَ الأمانَ و إن لوى
    أعناق دستوري هـوىً متعلّـلا


    أما النظرة الحضارية لديننا الحنيف فقد سبقت اجتهاداتهم ، وأوصت بعدم جواز سفك دم الابرياء منذ ألف وأربعمائة عام ، ذلك لانه الدين القيم والمكَمَّــل ( بتشديد الميم وفتحها ) والعيب ليس فيه بل في من لا يفهمه ، أو يحرف مفاهيمه السامية .

    إسلامنا ما كانَ يسفـكُ قطـرةً
    دينُ الحضارةِ قيَمًـا و مُكمّـلا


    وبطبيعة المؤمن سيما عندما يرى الامر لا يقدر عليه قادر فتتجسد في داخله مشيئة الله وأنه القادر على كل شئ ، فتتحرك هذه السجية مخبرة باليقين كما هي مؤمنة به :

    يا صاحِ مَهلَكَ ربنا فـي عرشـهِ
    سيُذيقُ من للجور ِِ صارَ مُمثِّـلا


    وفيه تأكيد بأن المولى يمهل ولا يهمل : وأنا أقر لفظ ( يا صاح ) هنا فيما يعني يا صاحبي ، أما في الاولى فلا .

    هي أرضنا ، هي أمنا ، هي حبنا .. بهذه الالفاظ أخذتنا الشاعرة لتضعنا في صورة القيمة العاطفية والجمالية ، والترجمة الشعورية لهذا الكيان الذي نعبر عنه بالـ( وطن ) واحتدم الغضب لدى الشاعرة ، وهي ترى مطامع النيل من الديار تشرئب ( إن كان يعبثُ في حماهـا عابـثٌ ) فتمخض عنه ما يشبه الرفض بإصرار عنيد وقسم أفصحت عنه بقولها :

    لا والذي خلق المحبة في الجـوى
    نفسي تذودُ عن الديارِ إلى العلا


    وهنا يتجلى الولاء لدى الشاعرة في أكمل معانيه ، وهو الولاء المزدوج الذي يدافع - بما عبر عنه اللفـظ ( تذود ) - ويبني بما أشار إليه اللفظ ( إلى العلا ) وكأنها تشير إلى النجوم ، وهي انعكاس لصورة الوطن في عيون شاعر المهجر إيليا أبو ماضي في قوله :

    وطن النجوم أنا هنا .. حدق أتذكر من انا

    وقبل أن تودعنا الشاعرة تأبى إلا أن تقر حقيقة دامغة ، كانت وما زالت عزاء كل مجاهد يدافع عن عرضه وماله وأهله في معادلة العدل والظلم :

    هي جنةٌ من مـاتَ دونَ ديـارهِ
    وهو العذابُ لمن بغـى أو مثّـلا



    وتبقى الاسطورة صورة شامخة خلف هذا السموق الشعري ، ومطالبة بالمزيد لانها قادرةٌ عليه .


    تحياتــــي
    طائر الاشجان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية د.جمال مرسي شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2003
    الدولة : بلاد العرب أوطاني
    العمر : 63
    المشاركات : 6,074
    المواضيع : 364
    الردود : 6074
    المعدل اليومي : 0.99

    افتراضي

    الأخت الكريمة شذا

    لقد قرأت هذه الرائعة بالأمس و أذكر أنني كنت أول من علق عليها

    و لكني فوجئت بأن ردي ليس موجودا و على ما يبدو أن الخطأ كان مني

    عموما .. هذه رائعة من روائعك أختي الكريمة

    و لقد تفاعلتي مع الحدث كأسرع مل ايكون

    هذه الشرذمة الضالة أختي الكريمة انما تسيئ للإسلام و المسلمين

    و تعطي أعداء ديننا الفرصة للتقول و التدخل بدوى مكافحة افرهاب

    هذه الفئة الضالة يجب لأن يتصدى لها الجميع حتى تثوب إلى رشدها

    تحياتي و بارك الله بك و بقلمك المبدع

    د. جمال مرسي
    البنفسج يرفض الذبول

  5. #5
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : السعودية
    المشاركات : 302
    المواضيع : 55
    الردود : 302
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي حياك الله يا ابن بيسان

    أهلاً بك أخي الفاضل ابن بيسان

    جميل أن أجدك أول المعقبين، فلا تحرمنا من هذا الجمال

    أما و أني أرى تعقيبكم يشعرني بشئ من الأمان الأدبي فلا أنسب ذلك الفضل بعد الله إلا لهذا المنتدى المعطاء

    و كل من فيه مشرفين و أعضاء فلهم الدور العظيم و الفضل الوفير في الرقي بالكلمة و المعنى ..




    دمتم سالمين
    و لك تحياتي و تقديري
    شذا

  6. #6
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : السعودية
    المشاركات : 302
    المواضيع : 55
    الردود : 302
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي حياك الله يا طائر الأشجان

    لعلها المرة الأولى التي أجدك معقبًا لي فيها و لكني سأظل انتظر تعقيبك و نقدك على الدوم منذ اللحظة

    عندما تصدق النفس مع الحرف و تتصافى الروح مع الكلمة لا يملك الناقد إلا جمالاً في جمال

    فما جئتَ إلا مبدعًا خفيف الروح بنقدٍ موجهٍ محبب ..

    و ليس بمستغربٍ على عضو من أعضاء الواحة أن يكون بهذا الإمتاع كان ناقدًا أو مادحًا أو شاعرًا أو ناثرًا ..

    أما ما أشرت إليه في البيت الأول فقد أبدلته في الملف على الفور، و كلمة يا صاح قصدتُ بها نداءًا لهم بلا صحبةٍ

    أو غيره - أعاذنا الله من مصاحبة هاؤلاء القوم -




    تحياتي و تقديري
    شذا

  7. #7
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,552
    المواضيع : 1094
    الردود : 40552
    المعدل اليومي : 6.23

    افتراضي

    أختي الأسطورة:

    نعم لا زال مستواك الشعري يرتقي في كل مرة.

    نستنكر ما حدث من ترويع وتخريب ونشاطرك الرأي في الذود عن الوطن بكل نفيس.

    وقد أحسن أخي طائر الأشجان القراءة و إن لم يشر إلى بعض الهنات وكذلك أرى أن إرسال الألف التي نهى عنها هو الصواب ذلك أن إرسال الألف لا يكون إلا في القافية .... والتصريع نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    أما ما أريد أن أشير إليه من هنات نحوية متجاوزاً بعض الملاحظات في توظيف المفردات ودلالات الألفاظ فهي:

    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـوا بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادوا باطـلا
    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـت بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادوا باطـلا

    إسلامنا ما كانَ يسفـكُ قطـرةً **** دينُ الحضارةِ قيَمًـا و مُكمّـلا
    دينُ الحضارةِ قيَمًـا و مُكمّـلا بل قيم ومكمل كخبر لـ "دين" ومعطوف عليه. وهو بهذا يغير حركة الروي.

    إن كان يعبثُ في حماها عابـثٌ **** و الله لن نُبقي بهـا مـنْ سُلِّـلا
    لن نبقي ... وجب هنا نصب الفعل المضارع بعد الناصب "لن" وهو بهذا يكسر الوزن.

    من كانَ يحسب أننا من خوفنـا **** سنصدُّ عن أوطاننـا .. متأمـلا
    متأملاً هنا وجب فيها الرفع لا النصب كخبر لمبتدأ مقدر ... أي من كان يحسب أننا من خوفنا سنصد عن أوطاننا فهو متأملٌ.

    هي جنةٌ من مـاتَ دونَ ديـارهِ **** وهو العذابُ لمن بغـى أو مثّـلا
    هي جنةٌ لمن مـاتَ دونَ ديـارهِ هي الصواب وإن كانت تكسر الوزن.




    دمت بخير وحفظ الله ديار المسلمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية طائر الاشجان شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    الدولة : المملكة العربية السعودية
    المشاركات : 1,048
    المواضيع : 41
    الردود : 1048
    المعدل اليومي : 0.17

    افتراضي

    المنصفون ينظرون إلى التلميذ الملح في طلب الاستفادة على أنه ( طموح ) أما البعض فينظر إليه على أنه ( غلباوي ) وبين هذا وذاك يصر طائر الاشجان على المعرفة والاستبيان تحت أي مسمى .

    أخي د. سمير .

    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـوا بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادوا باطـلا
    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـت بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادوا باطـلا


    أود معرفة الفرق هنا بين ( قالوا به ) و ( قالت به ) والضمير عائد على ( أعداء ديني )
    ولماذا لم نتبع الحكم لفظ ( أرادوا ) فنقول :

    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـت بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادت باطـلا

    كما أن (ما) أخذت معنى الذي أي ( ما أرادوه باطلٌ ) فلماذا لم يأت لفظ ( باطلا) مرفوع على أنه خبر ؟
    ================================

    إن كان يعبثُ في حماها عابـثٌ **** و الله لن نُبقي بهـا مـنْ سُلِّـلا
    لن نبقي ... وجب هنا نصب الفعل المضارع بعد الناصب "لن" وهو بهذا يكسر الوزن.


    الفعل ( نبقي ) معتل الاخر ، وسبقته أداة نصب ، فهل تقدر حركة الاعراب هنا فتكون الفتحة مقدرة على آخره ؟
    وتلفظ الياء ساكنة كما جاءت في البيت أعلاه .
    ================================
    من كانَ يحسب أننا من خوفنـا **** سنصدُّ عن أوطاننـا .. متأمـلا
    متأملاً هنا وجب فيها الرفع لا النصب كخبر لمبتدأ مقدر ... أي من كان يحسب أننا من خوفنا سنصد عن أوطاننا فهو متأملٌ.

    قد قرأناها منصوبة على أنها خبر كانَ .. وبدونها لا نجد لكان خبراً مفيداً ما تفسيركم لهذا ؟ .


    تحياتـــــي
    طائر الاشجان

  9. #9
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,552
    المواضيع : 1094
    الردود : 40552
    المعدل اليومي : 6.23

    افتراضي

    أخي الحبيب طائر الأشجان:

    يسعدني جداً منك هذا وكم وددت لو تم التفاعل مع المشاركات التي تطرح في الواحة بهذا الأسلوب المهذب وهذا التوجه الهادف إلى نشر المعرفة وتعميم الفائدة إذن لأصبنا من الخير جله إن لم يكن كله. إن هذا الأسلوب من التداول هو ما كنا دائماً نطمح إليه لما فيه من إفادة للسائل والمسؤول ولما فيه من إثراء للموضوع وتفاعل معه. أشكر لك هذا كثيراً.

    وأعود للرد على ما سألت فأقول:

    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـوا بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادوا باطـلا
    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـت بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادوا باطـلا


    أود معرفة الفرق هنا بين ( قالوا به ) و ( قالت به ) والضمير عائد على ( أعداء ديني )
    ولماذا لم نتبع الحكم لفظ ( أرادوا ) فنقول :

    إسلامنا سمـحٌ و إنْ قالـت بـهِ **** أعداءُ دينـي مـا أرادت باطـلا

    كما أن (ما) أخذت معنى الذي أي ( ما أرادوه باطلٌ ) فلماذا لم يأت لفظ ( باطلا) مرفوع على أنه خبر؟

    قالوا هي جملة فعلية فيها فعل "قال" وفيها فاعل "واو الجماعة" وبذا فلا يجوز أن نقول "قالوا الأعداء" إذ يصبح هنا فاعلين متتابعين بل يجب أن نقول "قال الأعداء" أو "قالت الأعداء" وقد فضلت الثانية بتاء التأنيث لسببين أولاً أنها تأنيث لقوة ألأعداء وثانياً لأنها لا تكسر الوزن. أما في "ما أرادوا" فقد صدقت في أمر "ما" الموصولة التي أتت بمعنى "الذي" و"باطلاً" تأتي مفعولاً به في الجملة "الذي أرادوا باطلاً" أما الخبر فهو الجملة الفعلية "أرادوا باطلاً"
    ================================

    إن كان يعبثُ في حماها عابـثٌ **** و الله لن نُبقي بهـا مـنْ سُلِّـلا
    لن نبقي ... وجب هنا نصب الفعل المضارع بعد الناصب "لن" وهو بهذا يكسر الوزن.


    الفعل ( نبقي ) معتل الاخر ، وسبقته أداة نصب ، فهل تقدر حركة الاعراب هنا فتكون الفتحة مقدرة على آخره ؟
    وتلفظ الياء ساكنة كما جاءت في البيت أعلاه.

    لا تقدر الفتحة على الفعل المعتل الآخر إلا في حالة الألف لتعذر النطق أما الياء والواو فتنصب بالفتحة الظاهرة. أنظر قوله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَنْ تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلا أَوْلادُهُمْ مِنَ اللَّهِ شَيْئاً وَأُولَئِكَ هُمْ وَقُودُ النَّارِ).
    ================================
    من كانَ يحسب أننا من خوفنـا **** سنصدُّ عن أوطاننـا .. متأمـلا
    متأملاً هنا وجب فيها الرفع لا النصب كخبر لمبتدأ مقدر ... أي من كان يحسب أننا من خوفنا سنصد عن أوطاننا فهو متأملٌ.

    قد قرأناها منصوبة على أنها خبر كانَ .. وبدونها لا نجد لكان خبراً مفيداً ما تفسيركم لهذا ؟ .

    اسم كان مقدر بـ "هو" وخبرها الجملة الفعلية "يحسب أننا سنصد عن أوطاننا" أما ما نتعامل معه هنا فهو جملة الشرط "من كان يحسب فهو متأمل" وعليه فإن متأمل لا يمكن أن تكون بحال خيراً لكان لآتها تهدم بناء الجملة وتشتت المعنى وإنما هي كما ذكرنا خبر لمبتدأ مقدر في جملة جواب الشرط.
    ================================

    دمت الأروع في كل أمرك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية طائر الاشجان شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    الدولة : المملكة العربية السعودية
    المشاركات : 1,048
    المواضيع : 41
    الردود : 1048
    المعدل اليومي : 0.17

    افتراضي

    سيدي / عميد الواحة د. سمير

    إجابة شافية ووافية ، أثلجت صدري ، وأزاحت الغموض الذي كان يلف هذا الموضوع . أما ما تجده من تهذيب وسماحة في القول والطرح فلا تستغرب إن قلت لك بأنه انعكاس طبيعي لروحكم فينا ، تعلمنا منكم الكثير وما زلنا نتعلم ، ونطرب لتعاملكم السامي .

    فلا حرمتُ مدى الايام من وترٍ ... عذبٍ إذا شب بالانغام يشجيني

    تحياتــــي ومحبتي
    طائر الاشجان

المواضيع المتشابهه

  1. شَرُّ البَلِيَّة
    بواسطة الدكتور ضياء الدين الجماس في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 02-11-2015, 06:46 PM
  2. من شرِّ ذلك فاستعِذْ
    بواسطة عبدالستارالنعيمي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 05-09-2015, 11:24 PM
  3. شرّ الحياة بجهلها
    بواسطة أحمد عبد الرحمن جنيدو في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-08-2014, 12:58 AM
  4. شَرُّ البَليَّةِ
    بواسطة عبدالرحمن لطفي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 08-04-2011, 08:54 PM
  5. صنفان شرّ ُهما لو زاد يزعجني ...........
    بواسطة مجذوب العيد المشراوي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 05-12-2006, 08:27 PM