أحدث المشاركات
صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 61

الموضوع: ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

  1. #11
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    الـــــــــــزّبدانــــــ ــي
    جبل يطل على وادي بلدوان يبعد قرابة (40) كم عن دمشق،
    كل ما فيه يتكلم حتى الحجارة والبناء .. على حدود لبنان

    المهندس: محمود فرحان حمادي
    أجنانًا رأيتُ في (الزبدانــــي)
    أم جمالاً من ريشة الفنَّانِ
    أم نبوغًا على المدى طرَّزتهُ
    قدرةُ اللهِ في يد الإنسانِ
    حارَ فكري وتاهَ فيما رآهُ
    بجبالٍ تموُجُ بالبنيانِ
    شاهقاتٌ من الجبال تراءت
    حين أرنو لها كعِقدِ الجُمانِ
    أرتقيها والبردُ يلفحُ وجهي
    بشهورٍ تموجُ بالنِّيرانِ
    حين ترنو إلى السماء تراها
    قد أحيطت بأجملِ الألوانِ
    وإذا جُلتَ ناظريكَ بأرضٍ
    تستبيكَ الآياتُ بالوديانِ
    كلُّ ما في الطبيعة البكرِ يحكي
    عن شعورٍ ورقَّةٍ في المعاني
    فيأَتنا أغصانُهُ بحبورٍ
    من جبال بجلمدٍ صوَّانِ
    عربيٌّ به اللسانُ جميلٌ
    لهفَ نفسي على جمالِ اللّسانِ
    يشتهيهُ الغريبُ حين يراهُ
    شاخصًا ضاحكًا بتلكَ الحسانِ
    يتجلَّى الحبورُ في كلِّ شبرٍ
    من رباهُ بغصنهِ الفتَّانِ
    تتهادى فيه الثكالى بأُنسٍ
    ضاحكاتٍ في روضةِ النّسيانِ
    ساعةٌ من نهارِ يومٍ جميلٍ
    فيه ضاهت تعاقُبَ الأزمانِ
    بين لبنانَ والشآمَ يُحاكي
    غادةَ الشامِ في ربى لبنانِ
    قد رمتني الحسانُ فيه بنبلٍ
    ظلَّ للآنَ وقعُهُ في الجَنانِ
    فاتناتٌ لا يعرفُ القبحُ شكلاً
    حولَ عينٍ في جفنها الوسنانِ
    زينةُ السّهلِ بالحسان تغنَّتْ
    والجبالُ الشمّاءُ بالأغصانِ
    غالبت عينيَ النعاسَ بشِعبٍ
    لا يضاهيِهِ صبحُ شِعبِ بَوانِ
    تحتَ طودٍ من الصخور مهيبٍ
    فيه تزهو الحياةُ للإنسانِ
    يا زمانَ الأحلامِ عُدتَ كريمًا
    تتراءى ما بينَ أُنسٍ وجانِ
    عُدتَ حرًّا وكنتَ قبلُ سجينًا
    كلَّ يومٍ ترتادُ وكرَ الأماني
    عدت للناس تحت لونٍ قشيبٍ
    فيه ماست عروسةُ (بلُودانِ)

  2. #12
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    العرش
    المهندس
    محمود فرحان حمادي

    لاقى الفؤادُ بصدّكم ما لاقى
    فعلامَ نُذكي فرقةً وشقاقا
    وعلامَ نشحذُ للخصومة السنًا
    فيها يكون صراعُنا سبَّاقا
    والعرشُ لو صفتِ السرائرُ حائطٌ
    فيه الحبورُ، وعيشُهُ قد راقا
    العرشُ ليس لمدّع قد وطّدت
    أركانُهُ بل مدَّ ثمَّ رواقا
    يدعو الجميعَ إلى فناء ربُوعِهِ
    ليُقيمَ صرحًا خالدًا برَّاقا
    بالأمسِ كنّا في التعايش أخوةً
    حقدًا تركنا خلفَنا ونفاقا
    فدعوا التنابزَ بالعيوب فإنَّنا
    قلبٌ يظلَُ لأهلهِ توَاقا
    لمُّوا الصفوفَ ووحّدوا أشلاءَكم
    إنَّ التشرذمَ يجلبُ الإملاقا
    ماذا جنينا من قتالِ أحبَّةٍ
    قد ضيَّعوا في ذا الخصامِ وِفاقا
    أو ما كفتنا يا أحبَّةُ فرقةٌ
    يبقى بها ماءُ الودادِ مُراقا
    أينَ الأخوَّةُ؟ هل نسينا عهدَها
    أم قد أضعنا بيننا الأخلاقا؟
    هذي يدي لأخي الحبيبِ أضمُّها
    لنقيمَ صرحًا سامقًا خلاّقا
    لتظلَّ ساريةُ الإخاءِ عزيزةً
    ويظلُّ بيرقُ صبحها خفّاقا
    سنعيدُ بالإيثارِ حلوَ تسامحٍ
    نبني به للمبدعينَ "عراقا

  3. #13
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    يا مُلهمَ الأجيال
    المهندس: محمود فرحان حمادي
    تبرُ القريضِ على يديكَ يُذابُ
    فلمن سواكَ سيكتبُ الكتّابُ
    ولمن سواك نصوغها أنشودةً
    يرنو لها العشّاقُ والأحبابُ
    صنَاجةَ الأدبِ الرفيعِ تحيّرت
    منّا العقولُ وهامت الألبابُ
    قد حُزت بالعلم الشريفِ شمائلاً
    يُغرى بهنَّ ويُسعدً الأصحابُ
    (الموصليُّ) وقد تقادم عهدُهُ
    يهفو إليك وبعده (زريابُ)
    كالطّودِ يشمخُ في السماءِ مُحلّقًا
    والمجدُ حولَ سفوحِهِ ينسابُ
    يا كعبةَ الشعراءِ فرعُكَ قائمٌ
    فوقَ السِّماكِ تحفّهُ الطلابُ
    يتسابقونَ إلى هواكَ بلهفةٍ
    شعريّةٍ ذابتْ هناكَ وذابوا
    يتساقطون كما الفراش لضوئكم
    إذ أنت في لغة القريضِ شهابُ
    من أين أبتدأُ الكلامَ وصوتُنا
    قد مزّقته خناجرٌ وحرابُ
    والبلبلُ الغرّيدُ أصبحَ ناعبًا
    وعلى الحروفِ الناعماتِ غرابُ
    ضاعت قواميسُ الكلامِ فما بكى
    أسفًا عليها بيننا الأعرابُ
    وجهُ القصيدةِ قد تغيّر شكلُهُ
    فقصائد الجيل الجديدِ خرابُ
    وأدوا حروفَ الضادِ تحت هُرائهم
    فكأنَّ قائدَ جمعهم قصّابُ
    كتبوا الحروفَ على الحراب فشاعرٌ
    مسخ القريضَ وشاعرٌ كذّابُ
    فبشعرهم مات (الخليلُ) و (جرولٌ)
    وبغدرهم قد أُحرقَ (السيّابُ)
    عفوًا أميرَ الحرفِ كأسي مترعٌ
    ولأجل عينك تُشربُ الأنخابُ
    من فيض بحرك نستعيدُ حروفَنا
    إن ضاع من وجه الزمان كتابُ
    ماتت قصائدُ شانئيكَ وأنت ذا
    فيما يُقالُ مدى الزمان شبابُ
    قد صُغتَ في جِيد الزمانِ قلائدًا
    يحلو بهنَّ النحو والإعرابُ
    كلُّ القصائدِ عند بابك خُشّعٌ
    فكأنَّ بابك عندها محرابُ
    فالشعرُ عنوانُ الرجالِ ولن ترى
    شعرًا يضمُّ جمالَهُ سردابُ
    إن كنت أحييت العلومَ فطالما
    جاءت تُقبّلُ كفَّك الآدابُ

  4. #14
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    باقٍ غرامك
    المهندس: محمود فرحان حمادي
    باقٍ غرامُكَ في قلبي وفي كبدي
    يا خيرَ مَن صافحتهُ في الأنام يدي
    باقٍ غرامك يا روضًا تعشّقهُ
    مني الفؤاد برغم الأهلِ والولدِ
    باقٍ كما كنت جذلانًا ومبتسمًا
    وفارسًا سطَّرَ الأمجادَ للبلدِ
    باقٍ غرامك في أمسٍ يؤرقني
    حبَّا وفي حاضرٍ أصبو له وغدِ
    أشكو إليك تباريحًا مؤجّجةً
    وما شكوتُ الهوى يومًا إلى أحدِ
    أشكوك نارَ بعادٍ أحرقت جسدي
    قد بتُّ أشكو لظاها داخلَ الجسدِ
    أكلّما ذاب قلبُ الصبِّ من دنفٍ
    يموتُ تحت ضلوعي القلبُ بالكمدِ

  5. #15
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    إلامَ يغرُّك الأمل
    محمود فرحان حمادي
    إلام يغرّك الأملُ ................ وجرحُك ليس يندملُ
    وتدري أنَّ للأيا .........................م بدرًا سوف يكتملُ
    فتزهق ثمَّ أرواحٌ ..................... يجرُّ نعوشها الأجلُ
    ويصبحُ معلمًا في الأر .................ض من ذكراكم طللُ
    ينوحُ بجنبه طفلٌ ...................... بدمع ليس يُحتملُ
    أخا الإسلامِ كم قامت ................ لوأد حضارتي دولُ
    سماسرةٌ لهم يا صاح ................ من أبنائنا خولُ
    ونحن برقدة التضليل ................. والأوهام ننتقلُ
    يُمزّقُ جمعنا الموهوم ............... في إسفافه الجدلُ
    تموت بأرضنا الآيات ................... تُ والراياتُ والرسلُ
    ويبقى الظلمُ جذلانًا ................. ويُقبرُ عندنا البطلُ
    أبعد اللات والعزّى ................... يُمجّد فوقنا هبلُ
    وقد دانت لنا الأ ...................... يامُ والأمصارُ والمِللُ
    ألا يا رخصَ أيامٍ ..................... يمزّق نورها الزلل
    بلى طوبى لمن في الليل .......... بالأسحار يبتهلُ
    يُزيّن وجهَه زهدٌ .................... ويصدق قوله العملُ
    له بالفتية الأفذاذ .................... من أسلافنا مُثلُ
    يقطّعُ وقته ذكرًا ...................... على اسم الله يتكلُ
    بحمد الله والتسبيح .................. غطت روضه الحللُ
    حروف نشيجه طابت ................. كما طابت بها الجملُ
    جوادٌ في تأنقه ....................... يحاكي وجهه النّهلُ
    ويبعث في حنايا الروح .............. نبراسًا لمن سألوا
    طريق عبادة فاضت ..................على جنباته المقلُ
    ويحيي أنفسًا عنها ................. كرام الناس قد رحلوا
    أخي في الله قم .................. بالله فالأشجان تعتملُ
    بلادٌ غالها غولٌ ...................... وهدَّ صروحها السَّفلُ
    يتقوى الله والأيمان ................ نصلح كلَّ ما فعلوا
    سيهزم في الورى جمعٌ ........... يقود زمامه الخطلُ
    إذا ما همنا خطبٌ ................. وضاقت حولنا السبلُ
    ومات بشاطئ الأحزان ............. شيخٌ هدّه الكللُ
    وتاهت رايةٌ كنا ..................... بها في السعد نحتفلُ
    فإنَّ لنا بحبل الله ................... ركنًا ما له بدلُ
    وإنّ لنا بفتيتنا ...................... حياةً كلها عملُ
    بهم ستُعاد في فخر ................لنا أيامنا الأولُ

  6. #16
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    خلجاتٌ صادقة
    إلى الدكتور ماجد قارووط

    المهندس محمود فرحان حمادي

    تُزيّنُ وجهَها الدُررُ
    ويُصلحُ لحنَهُ الوترُ
    ويطلعُ ضاحكًا فينا
    نَ في أنواره القمرُ
    وترفلُ في تغنّجها
    عيونٌ زانها الخفرُ
    وتُشربُ ثَمَّ أنخابٌ
    بها يتبخترُ السمرُ
    ويُكتبُ للورى قرضٌ
    به تُستعذبُ الصورُ
    ويرحلُ صاغرًا أسيا
    نَ في أسماله الكدرُ
    ويشدو زيدُ مفتخرًا
    بما قد خطّهُ عمرُ
    ويُحيي واحةَ الإبدا
    عِ في تسكابه المطرُ
    إذا ما مرَّ قارووطٌ
    بحسن القولِ يفتخرُ


  7. #17
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    هل تراها؟
    قالها دون اكتراثٍ
    لصديق كان يرنو لسماها
    هل تراها؟
    كيف أُدمت في الرزايا مقلتاها
    ولياليها العجيبات الحيارى
    وأماسيها التي أمست مع البلوى ثكالى
    ونواديها التي كنَّ منارًا
    يهتدي الساري بها أنّى رآها
    هل تراها؟
    غادةٌ تشتاقها الأيامُ ترنو
    نحوها الدنيا وتبكي
    عينُ مَن يومًا جفاها
    من شذاها
    فاح عطرُ الأرض طابَ الزهرُ ضاع الوردُ مسكًا
    من شذاها
    كم بكاها عاشقٌ ظلَّ يواسي
    كلَّ صبٍّ في بكاها
    وفداها فارسُ الأحلامِ قرمٌ
    في ميادين الوغى والحربِ إن صال عدوٌّ
    بحماها
    غادةٌ كلّلها الغارُ
    وصاغتها الليالي
    برؤاها
    واحتواها المجدُ لحنًا
    تنحني الدنيا على وقع صداها
    كم تُذابُ الروحُ شوقًا
    ويُميتُ العينَ دمعٌ
    ويظلُّ الطرفُ محسورًا إذا مات فتاها
    زهرةٌ لا تنحني أرضٌ ولا سهلٌ ولا حَزنٌ ولا جاهٌ ـ وإن
    تاه زمانًا ـ
    لسواها
    ويموتُ الشعرُ إن خطبٌ بذي الدنيا عراها
    تلك أرضٌ رُتّل القرآنُ فيها
    وتغنّى كلُّ وزنٍ من بحور الشعرِ في
    سعفة نخلٍ
    ضاهت الجوزاءَ في حسن علاها
    وشدا الماضون والآتون للدنيا غرامًا
    من شذاها
    تلك أرضٌ
    كلّ أحقابِ الدنا من نزر شيء
    من عطاها تتباهى
    هل تراها؟

  8. #18
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    دموع الألم
    ما زلتُ أرخصُ للمصاب دموعا
    وأجيل طرفي في الفضاء سريعا
    وأبثُّ أشجاني لليل بتّهُ
    أرعى هنالك للهموم قطيعا
    وأظلُّ أرنو في نشيجٍ حائر
    وأشدُّ قومي للجهاد جميعا
    وأبيت مكتوفَ اليدين بعاجز
    أمسى يُكيل اللومَ والتقريعا
    يا أيها الجيلُ الجديد وليتكم
    تسدون للوطن الجريحِ صنيعا
    فلقد تناوشت الخطوبُ ديارنا
    وغدا بها صوتُ العدا مسموعا
    يا شبلَ سعد يا سليلَ أشاوس
    حاشا لمثلك أن يكون جزوعا
    أدرك بغزة والخليل صغيرةً
    وأنر ببغداد السلام شموعا
    تدعوك في الأقصى الشريف أراملٌ
    لتريك جرحًا في البلاد فضيعا
    لتريك كيف المجرمون تسابقوا
    ليُصدّعوا أوطاننا تصديعا
    لتريك أفعال اليهود بطفلةٍ
    قد قطّعوا أوصالها تقطيعا
    لله تشكو من أليم مصابها
    بنتٌ بها فعل الهوى ما اسطيعا
    بنت بأرضِ المسلمين يقودها
    علجٌ ومنها سعدها قد بيعا
    يا أيها الجيل الجديد جهادكم
    يبقى عزيزًا شامخًا ومنيعا
    بجهادكم تبقى الديار مصونة
    ونعيد مجدًا للبلاد أُضيعا

  9. #19
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    نشيدُ القيام
    قومي فديتك لا تنامي
    يا رميةً من خير رامي
    قومي فقد طلع النها
    ر وأدبرت سحبُ الظلامِ
    قومي فقد كاد المؤذّ
    نُ أن يؤذّنَ للقيامِ
    قومي فإنَّ الليلَ كلَّ
    الليل آّذن بانصرامِ
    قومي فتلك حمامة
    تدعوك شوقًا للسلامِ
    قومي بزوبعة الجهاد
    كما سرت من الف عامِ
    فالعيش أصبح علقمًا
    والداء ينخر بالعظامِ
    والهمُّ بات مجسّدًا
    بالطفل أيام الفطامِ
    قومي فانَّ الصدقَ ما
    قد صوّرته لنا (حذامِ)
    والجهلُ ليس بعاذر
    مهجًا تنوح على الدوامِ
    ماذا جنينا من بكاء الأ
    مس في زمن الصيامِ
    ماذا جنينا من كلا
    مٍ قد تكسّر بالكلامِ
    ماذا جنينا من خلا
    فات ومن مهج دوامي
    ماذا نؤمّلُ في زمان الص
    مت من قول الإمامِ
    قومي فقد شرع الذي
    نخشاه دومًا بالقيامِ
    قد حشّدوا للحرب ما اسطا
    عوا هنالك من سهامِ
    جاءوا لكي يستعمروا
    عربَ الجزيرة والشآمِ
    جاءوا بكلّ حشودهم
    زحفًا إلى دار السلامِ
    قومي فديتك لا تنامي
    فالنارُ تُوقد باضطرامِ
    حربُ الصليب على الهلالِ
    تجبّرت بين الأنامِ
    حربٌ على الإسلام قد
    فُرضت عليه بانتظامِ
    زمرُ اليهود تقودها
    والويلُ في زمر اللئامِ
    قومي فديتك كي نص
    دَّ الشرَّ عن كلّ الأنامِ
    قومي فقد أزف القيا
    مُ لكي نسيرَ إلى الأمامِ
    لنعيدَ مجدًا ضاع با
    لأوهام في زمر الطغامِ
    ونُزيل ما قد علّقوا
    بالحقّ من خزيٍ وذامِ

  10. #20
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 61
    المشاركات : 7,101
    المواضيع : 105
    الردود : 7101
    المعدل اليومي : 1.45

    افتراضي ديوان الشاعر محمود فرحان حمادي

    تسائلني واعترفُ
    المهندس: محمود فرحان حمادي
    تسائلني واعترفُ
    وقلبي مغرمٌ دنفُ
    تسائلني التي طرفي
    بحسن لحاظِها كلفُ
    تسائلني على مرأى
    ومسمع كلِّ مَن وقفوا
    فأخشى أن أبوحَ بما
    تضمُّ بجوفها الصدفُ
    وأخشى عشقَ أوردتي
    وأنفاسي فأنصرفُ
    بلى أحببتُ فاتنتي
    وأدمى مقلتي الشغفُ
    وكحّلَ حاجبي في الحبّ
    بدرٌ ليس ينكسفُ
    وباتت كلُّ حورا
    ءٍ من الآهات ترتشفُ
    بلى أحببتُ والأيا
    مُ تشهدُ لي وتعترفُ
    وتلك تجاربي في الحبِّ
    منها الناسُ تغترفُ
    ولكنَّ الهوى العذري
    يبكي زهوه الشظفُ
    يناديني هواك ضحىً
    ويمنعُ ردّي الشرفُ
    سؤالك بات يؤلمني
    وتؤلمني به النتفُ
    تخذتك واحةً للشعر
    تحنو نحوها الصحفُ
    وترنو نحوها شمسٌ
    تموت بضوئها السدفُ
    رويدك إنَّ هذا الشوق
    شوقٌ ما به كلفُ
    وهذا مبدئي في الحبِّ
    يروي حسنه الخلفُ
    ولي سرٌّ مع الأيام
    باقٍ ليس ينكشفُ

صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. قراءة في "حروف الجب" للشاعر محمود فرحان حمادي
    بواسطة ربيحة الرفاعي في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 01-04-2018, 04:53 AM
  2. مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 20-09-2015, 08:50 PM
  3. ردا على قصيدته " البديل " أهدي "أبكيت قلبي الى الأخ محمود فرحان حمادي
    بواسطة محمد ذيب سليمان في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 15-04-2013, 10:37 PM
  4. على فنجان قهوة/ مع الشاعر محمود فرحان حمادي
    بواسطة وضحة غوانمة في المنتدى لِقَاءَاتُ الوَاحَةِ
    مشاركات: 71
    آخر مشاركة: 26-02-2013, 08:51 PM
  5. روافد الثقافة والأدب محمود فرحان حمادي
    بواسطة محمود فرحان حمادي في المنتدى أَنْشِطَةُ وَإِصْدَارَاتُ الأَعْضَاءِ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-01-2011, 06:26 PM