أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: ديوان الشاعر عمار الزريقي

  1. #1
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    دادا

    الشـوق في قلبـي طغى وتهـادى
    فمـتى أراكِ بجـانبي يا دادا؟
    أَوَكُلّمـا حاولتُ أعصي خـافقي
    رجف الغرام بداخـلي وازدادا؟
    وجع القصيدة في خيالي غُصّـةٌ
    وإذا اسـتوى تجدينـه إنشـادا
    تخفى احتراقاتي وتبدو وَمْضَتي
    وترين منـها ضـوءها الوقادا
    هلا سـألتِ غرور قلبك مرةً:
    مـاذا إذا صار الحبيب رمادا؟!
    ****
    رُحمـاكِ يا دادا فإني هـالكٌ
    أَوَمَا كفاك بخافقي استبدادا؟!
    يكفيك أني جـئت في زمـنٍ بلا
    رأسٍ يجـيد القهـر والأصفادا
    زمـنٌ يعضّ على أنامـل أهلِهِ
    ويُشَـرْعِن البغضـاء والأحقادا
    يمتَطّّ في وجـه الضـعيف ويزدري
    ويُمَجّـد القرصـان والجـلادا
    لا شـأن للإبداع في حلبـاته
    أبداً لأن غـباءه قد سـادا
    فالجاهلون على المصـالح سيطروا
    والمبدعـون تكسـّـروا آحادا
    لا تعجبي - دادا - ولا تتحسّـري
    الوضـع أصـبح هـكذا معـتادا
    هـذي البلاد - حبيبتي - مسـلولةٌ
    تجثـو وتسـعل فتنةً وفسـادا
    ****
    دادا - فديتك - أنت نبض قريحتي
    ينبـوع إلهـامي رؤىً وسدادا
    أنا شـاعرٌ والقـلب ما عـوّدتِهِ
    بيديك أنت الآن لا مـا اعتادا
    جرّبتُ فقه الحب منذ طفـولتي
    وعـرفتُ من شطحاته أضدادا
    وقرأتُ أعـلام المذاهب كلها
    والشـعر والشعراء والنقادا
    ضـاقت مسـالكهم وحين نَبَذْتُهـا
    معـها دَفَنْتُ الشكّ والإلحادا
    لما تجـلى نجـم حبك في الدنا
    عاد اليقين ووحي شعري عادا
    ورأيت نور الله فيك حقيقةً
    فأتيت نحوك طائعاً منقادا
    ****
    دادا أيا لغـة القصـيدة بادري
    وهبي أسيرك في الهوى ميعادا
    فأنا وأنت اثنان في محرابنا
    لا نقـبل التثلـيث والإفرادا
    ****

  2. #2
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    أنا وصاحبي

    تطير وإياي
    -يا صاحبي -
    كلما طِرْتَ
    في شارعٍ من ضبابٍ ..
    سلامٌ عليك
    سأستغفر الله
    من كل خوضٍ لنا
    في جنون الكلام
    سأستغفر الله
    من كل نظمٍ
    ومن كل بيتٍ
    ومن كل سطرٍ
    ومن كل لفظٍ
    ومن كل همسٍ
    تفيء إليه الشياطين
    في غفلةٍ
    إن ربي عفوٌ غفور
    *****
    لعلك تمتاز يا صاحبي بالغرابة
    لا ترتجف
    حين تُلقَى إليك حبالٌ وتُلقَى عِصِيٌّ
    يريدون كيداً
    لأنك أعلى
    وأنك أغلى
    وأنك أسمى
    وأنك أنمى
    وأنك أنقى
    وأنك أتقى
    وأنك أرقى
    وأنك أبقى...
    فألقِ عصاك
    لتلقف كل الذي حشروه لدحضك
    - يا صاحبي -
    عن صراط الكمال..
    ابتدأتَ مناجاة ربك منفرداً
    في طُوى
    لم يَدُرْ في غياهبهم حينها
    أي نجمٍ
    سواك
    وإن زار أفلاكهم كوكبٌ
    لم يروه
    لأن العمى طاعنٌ في أساليبهم
    طاعنٌ في أساطيرهم
    طاعنٌ في تقاليدهم
    إنهم فتيةٌ آمنوا بالعمى سيداً
    يا صديقي
    فلم يعرفوا هيئة الضوء قط
    وما كان أدراك
    ما شأنهم
    حين تعمى القلوب التي في الصدور..
    وما غادروا حيلةً
    كي يقيلوك
    عن ما ابتدأتَ ..
    وكانوا يُحيّون مرآك زيفاً
    بأفواههم
    غير أن الخفايا
    حقولٌ مُلغَّمةٌ بالخيانة
    ****

  3. #3
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    انتـفاضــــــــة الحــــــــروف


    1-
    ألف المد


    يغالب عِلّته
    قال رب اشفني
    إن بي عِلّةٌ
    أعجز الطّبّ تشخيصُها
    يا إلهي -
    وقد ناهَزَتْ عِلّتي ألف عامٍ من العمر..
    مَسّنيَ الضّرّ
    يا أرحم الراحمين
    ****

    2-
    همزة الوصل


    تَصَدّرتُ هيكلة الأبجدية ..
    لكنني
    كلما جئت أطلب
    في مجلس الأمن
    أن يفردوا مقعداً لي
    رجعتُ بِخُفّي حُنينٍ
    لأني كيانٌ بغير هوية
    ****
    يتبع الجزء الثاني

    وطني أيها المُسَجّى أمامي .... قسماً لن أخون , إن لم تَخُنّي

  4. #4
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    سبع تلاوات جهنمية

    للقصيدةِ عوراتُها
    والمُروءةِ
    - يا صاحبي -
    سوف يَحْكون من بعد أَلْفَي خريفٍ
    يقُصّون عني
    وعنك
    فُصولاً درامية الرّعب
    من بعد أن تستقيلَ الحقيقة ..
    يلقون أقلامهم أيّهم..
    لا أبالي إذا قدّسوا ما لديّ
    وإن مَنَحُوني
    وسام "يَغُوثٍ"..
    وإن لَعََنوا قُبّتي..
    لا أبالي ..
    وإن جلدوني كعادتهم
    بالمعاصي
    كما يفعلون مع الأنبياء..
    وإن أطلقوا صولجان الغباء
    وألقوا على ظهر عيسى ابن مريم
    ما لم تكن نفسه وازرة
    ****
    وحين البراميل تصبح مُلتَحَداً
    مُثمراً
    في خيال النجوم
    يفيء إليها الكثيرون
    عن لقمة العيش
    تغدو البراءة ممقوتةً
    والمسرّات مائلةً عن جرينتش
    خمسين عاماً من الانكسار
    وخمسين عاماً من الانهزام
    وخمسين عاماً من الارتداد
    فلا ضير أن
    تستبدّ الخطايا بأصحابها
    وأن تستقيل الرؤى الشاعرة
    ****
    وحين المدينة تَعْتَمّ أشجارَها
    يصبح الموت من كل صوبٍ
    ومن كل حدبٍ
    ويبقى التّمَتْرُسُ خلف العباءات مهزلةً
    والتسكّع في مدن الشعر
    كالغوص في الأبحر الكافرة
    ****
    الحروف المُسِنّة
    تلعن أبراجها
    يا صديقي
    وأوراقها
    واحتضاراتها
    وانتماءاتها ..
    تتشظّى على كاهل البؤس..
    من يتصدّى لوجه السماء
    إذا (أمطرت لؤلؤاً)
    أو يغني (قفا نبك)
    من ذكريات الخنا
    والأنا العاهرة
    ****
    معاً نتقاسم هذا الفضاء
    بلا فتنةٍ يا صديقي
    نغامر في كل بحرٍ
    وفي كل عصرٍ
    وفي كل قصدٍ
    وفي كل نهدٍ
    نوزع أحلامنا للرياح..
    نعم..
    إننا فتيةٌ غاضبون
    نهاجر في زمنٍ كافرٍ
    بنضالاته
    كافرٍ
    باعترافاته
    كافرٍ بالقصيدة
    يا صاحبي..
    والقصيدة غاضبةٌ
    من تفاصيلها
    لم تَعُدْ كل أحجارها
    آيةً في الجمال
    وفي الروعة الآسرة
    ****
    لأنّ المعاني محاصرةٌ
    باختناقاتها
    وامتداد الأسى في تلاواتها
    ماثلٌ للعيان..
    استجب للنبوءات
    لا ترتجف
    إن عينيك مملوءةٌ
    بالفتوّّة
    مسكونةٌ بالحقيقة
    والرؤية الطاهرة
    ***
    تَقَدّسَ قلبك
    يا كاهن الأحجيات ..
    المرارة يا صاحبي
    فَكّرَتْ مرةً
    أن تُعلّمنا ديدن الانحناء ..
    ولكنّ قاماتنا
    - جَلّ خالقها -
    وُلِدَتْ
    كي تعانق قلب الحقيقة ..
    تمتد شاهقةً
    في السماء ..
    استقم يا رفيق الطفولة
    لا تبتئس
    بالذي بَيّتُوه من المكر..
    إن حطّموا في أقاصيك
    جسر التسامي
    فلن يقهروا
    شمسك الظاهرة
    ****
    و"أن المساجد لله"
    لكنّها
    حاصَرَتْها الشياطين
    من كل أبوابها
    صَادَرَتْ "قل أعوذ"
    وسورة طه و طس
    والنّجم والنّور والنازعات
    اعتباطاً
    و أَلْغَتْ جميع الصلاة
    انتقاماً من الله ..
    أَلْغَتْ حروف اللغات
    وكل وصايا النّبيين والعارفين
    وبالَتْ على صور القادة العسكريين
    والزعماء
    وأهل الفتاوى الذي استبدّوا
    بشرعيّة الدين
    بل أَلْغَتْ الدين من أصله
    تحت حكم الضرورة
    كي تستتبّ الفضيلة والأمن
    والقوت والماء
    والنفط والغاز
    والملك
    حصراً لكل الشياطين
    في الآخرة
    ****

  5. #5
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    عاطلٌ
    كالكثير من العاملين
    الذين تضيق بهم حافظات الدوام
    ولكنّ ما أتقاضاه
    من راتبٍ
    لا يساوي أجور التثاؤب
    في ساعة الارتخاء
    على مقعدي دون شغلٍ ..
    أعاني الرتابة
    أشكو الكآبة
    من يوم عطّل موهبتي بالوظيفة
    - سامحه الله فيما قضى-
    سيبويه
    ****

  6. #6
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي


    صعلكة (1)

    مناسبة القصيدة : تحية مردودة لانفعال حاكم عربي (ثوري من نوع آخر) فهو يثور ضد شعبه المقهور

    عَلامَ انتفاضاتك المذهلة؟
    وضربُك لي أسوأ الأمثلة؟
    إليــــك اعترافي بوحشيتي
    فقل لي إذاً ما هي المشكلة؟
    أيغريك كينونتي حافياً
    بشطبي إلى آ خر المهزلة؟
    ترفَّع قليلا ولو مرةً
    أمِن كل شيء ترى أسفله؟
    تعاميتَ مستنكفاً أن ترى
    كمالي ، هنا تكمن المسألة
    تراني وإياك كنا سواء
    أَمَا كل شيء له منزلة؟
    وأن مآل اختلافاتنا
    إلى منزل الرأس والحوصلة!
    أتحسب صمـتي وإطراقتي
    رضاً عن حماقاتك المرسلة؟
    محوتَ التعاويذ من معجمي
    وألغيتَ سرية الحوقلة
    أتسحقني باللظى والرصاص
    وبالكيد والقيد و(البهذلة)
    وتصرخ في حضرتي ساخطاً
    وتزأر كالرعد والزلزلة:
    ( خذوه فغلوه ثم الجحيم ...)
    تَكَرّم وزد ( ثم في سلسلة ...)
    بهذا تضيف انتصاراً إلى
    رصيد انتصاراتك المخجلة
    وإن طال صمتي فقل إنني
    أُخصّب في داخلي قنبلة
    ****


  7. #7
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    نكاية .. إلى رئيس عربي مطرود(1)

    مقدمات لا بد منها:
    1- هذه هي الحلقة الأولى ..كما يشير العنوان .. وستستمر باستمرار المسلسل
    2- تهنئة قلبية لجميع الإخوة الشرفاء في تونس الشقيقة وتعازينا لمن سقطوا شهداء ، فلكل شيء ثمن

    إلى النص:

    وقال: (سآوي إلى جبلٍ فارعٍ)
    في أقاصي الشمال
    ليعصمني..
    (قيل:
    لا عاصم اليوم)
    من غضبة الكادحين..
    سآوي إلى ملجأٍ لا تطال
    سراديبه
    ذاريات النكاية ..
    وادولتااااه ..
    خذوني إلى موئلٍ ذي قرارٍ ..
    جميع الشوارع محقونةٌ بالضغينة
    والقصر
    حيطانه تتشفى بهذا المصاب..
    حصاني حرونٌ على غير عادته..
    والرفاق الجنود المنيبون ..
    أين الرفاق؟ /الطبول؟ /الغواني /؟ الكئوس/ ؟ المزامير؟
    أين المزامير ؟
    ..وادولتااااه..
    التراب الذي تحت رجلي تنكّر لي
    والسفارات ..
    حتى الثياب التي أرتديها !
    ****
    خذوني إلى لحظةٍ ذات أسورةٍ
    من بريق الخيال ..
    الدقائق تبتزّني
    والثواني
    عقاربها كل ثانيةٍ وخزةٌ ..
    والجماهير ..
    حتى الجماهير ..
    وادولتاااه ..
    الجماهير ..
    تلك الأكُفّ التي طالما صفّقَتْ
    حينما كنت ألعن تصفيقها
    والشفاه التي طالما هتَفَتْ
    باسم سارق بسمتها كي يعيش ..
    المطايا التي كنت أركبها
    حينما أشتهي ..
    كيفما أشتهي ..
    لا ترد مشيئة عرّابها
    حين يهوى التبول
    في وجهها
    أو يجاهرها بالشتيمة..
    ماذا جرى؟!
    ذات ليلٍ
    تبدّل ناموسها
    فجأةً
    ناولتني الحقيقة عاريةً
    من بهار الرياء..
    ****

  8. #8
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    اعتراف جبان


    إليكِ اعترافي بأني جبانٌ
    وأرجوكِ .. أرجوك ..
    لا تزدريني ..
    أخاف إذا عسعس الليل
    من أنني أختلي بالقصيدة
    وحدي
    لأني ضعيفٌ
    ولا أستطيع الصمود طويلاً
    أمام مفاتنها
    وغواياتها
    وانتفاضاتها
    وانتقاداتها ..
    أدّعي دائماً
    أنّ كُلّ خيارات عشقي لها
    ليس في صالحي
    ثم أعلن فوراً
    قرار انسحابي
    من الفتنة النائمة
    ****
    لأن القصيدة شيئٌ مثيرٌ
    وذنبٌ كبيرٌ
    وجرمٌ يؤدي بصاحبه
    للجحيم
    فيركله القائمون
    ويشتمه القاعدون
    وتلحقه لعنة الله
    والأنبياء
    ****
    أخاف إذا ابتسم الحظ لي
    واصطفاني إليها
    وطهرني من غروري
    وجهلي
    وضعفي
    وذاكرتي
    أن أراها
    فتسقط عُذْريّتي
    من أصابع رِجْـلَـيّ
    من قبل أن استطيع الفرار
    *****
    أجل.. إنني أعرف الله
    والحب
    والموت
    والدين
    والشعر
    والجنس ..
    لا شك أني أحب القصيدة
    لكنني خائفٌ
    من خروجي عن الصف ..
    من شق هذا العصا ..
    إن هذا العصا
    عاش حيناً من الدهر
    يجلدنا باسمه الحاكمون
    ويجلدنا باسمه الظالمون
    ويجلدنا باسمه العاهرون
    ويجلدنا باسمه الجاهلون
    ويجلدنا باسمه الفقهاء
    انتصاراً لأهوائهم
    واحتساباً لدين الإله ..
    أخاف اقترافي الخيانة والكفر ..
    مكتفياً بالتودد سِراً إليها
    وإن عَظُم الأمر
    ضاجَعْتُها خِلسةً
    ثَمّ في غرفة الدردشة
    ****
    صنعاء - 20 نوفمبر2010م


  9. #9
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي ديوان الشاعر عمار الزريقي

    شاعر المليون في حوار مرئي



    تقولين ما شأني؟ سأروي حكـايتي
    قبيل اكتمال البدء.. كانت نهــايتي
    بدأتَ إذا بالصــفر؟ كلا بلغـتُه
    أخيرًا.. وكان الصفر في البدء غايتي
    وما إسمـك الفعلي؟ سـٌّر بلا فمٍ
    دعــيه.. فإني مـُـدرَكٌ بالكنـاية
    ولدتُ وأمي بنت عمـران لم يزل
    أبوها صبياً تحت رُحمى وصايتي
    وفارقتُ مهــدي بعد عام بداخلي
    "تأبّـط شـراً" من ذيول النكـاية
    أما كنتَ تدري؟ كنتُ أدري بأنني
    أمارس جهلي خشـيةً من درايتي
    ****
    وحين احترفتَ الشعر؟ مهلاً هويتُه
    فألفتُ أبيــاتاً ومــاتت هوايتي
    وفوزك بالمليون هل كان صدفـةً؟
    سَمَتْ بي على رجس الدنـانير غايتي
    فأصبحتُ أبني في خيالي ممـالكاً
    وأغرس في مستنـقع الفقر رايتي
    لماذا؟ لأني حين ألغــيتُ مخلبي
    تواضـع قانون القُوى عن حمايتي
    ****
    خرجتَ عن المألوف؟ لا بل ألِِفْتُه
    أليس خروجاً ؟ تلك أغبى وشـاية
    فمــا أبدع الرواد إلا تســولاً
    عليَّ.. على ما عفـته من نفـايتي
    ومن لمـًع النقـاد حتى تمكـنوا؟
    وصاروا نجوما حين شاخت ولايتي
    وكانوا إذا جارت عليهم ظروفـهم
    أو استـُهدفوا خبأتهم في (عبايتي)
    وكانت جماليات أزهى نصوصهم
    تقاس على ما شـابها من بدايـتي
    ولو لم أقل شيـئا لعُـدَّتْ بلاغةًً
    وأصبح سر الصمت في الناس آيتي
    ****
    وهل للحداثيين ذكرٌ كمــا ترى؟
    نعــم : أمَّــةٌ موبوءةٌ بالدعاية
    فكم ناطـقِ باسـم الحداثة لا يعي
    من اللفـظ إلا الرسـم يا للغواية
    وكـم من "قليل الذوق" يعصر بطنه
    ويجني على الإبداع أقسى جنـاية
    فيخـرج روثـاً راقياً تسـتسيغه
    أنوف مُسـوخٍِ أو مبـاغي جباية
    ترى صحف الأحزاب تعنى بذكره
    وتوليـه دور النشـر جم الرعاية
    يقولون معنى الشعر في بطن أهله..
    سيخرج من أدبـارهم في النهـاية
    ****
    وهل تنقـد القـُرّاء؟ لا ليس كلهم
    فمنــهم غـويٌّ مفـعم بالهـداية
    إذا صـارت العدوى شهادة صحةٍ
    فلا خـير في مشفى ولا في وقاية
    ****
    كلامٌ أخـيرٌ كـنتَ تنـوي مقاله؟
    لديّ كثــير منه لكن ... كفايتي !
    *****
    عمار الزريقي - صعدة 2008

  10. #10
    الصورة الرمزية عمار الزريقي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : Sana'a
    المشاركات : 1,736
    المواضيع : 86
    الردود : 1736
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي أتشبهين بيوم صيف؟ وليم شكسبير - ترجمة شعرية

    أتُشَبَّهين بيوم صيف؟
    ترجمة شعرية لقصيدة / وليم شكسبير

    أتُشَـبَّهـين بيـوم صيـفٍ بــاكرِ؟
    يا ربـة الحسـن البديع السـاحرِ
    تجني الرياح على الورود تعسّـفاً
    والصيف يمضي مثل ضيفٍ عابر
    لو أشرقت عين السماء بقيظـها
    حتما ستغرب عن عيون الناظر
    ومتى يدوم لذات حسنٍ حسنها
    فـالدهـر شيـمته تقـلب ثائر
    لكـن صيـفك يا حبيـبة خـالد
    وجمـالك الأبدي ليس بغـابر
    والموت لا يفني خلود قصيدة
    شبت على واحات قلب الشاعر
    ما دام هذا الكون ينبض بالحيـــاة
    لك الحياة على سطور دفاتري



    Shall I compare thee to a summer's day?

    William Shakespeare

    Shall I compare thee to a summer's day?
    Thou art more lovely and more temperate:
    Rough winds do shake the darling buds of May,
    And summer's lease hath all too short a date:
    Sometime too hot the eye of heaven shines,
    And often is his gold complexion dimmed,
    And every fair from fair sometime declines,
    By chance, or nature's changing course untrimmed:
    But thy eternal summer shall not fade,
    Nor lose possession of that fair thou ow'st,
    Nor shall death brag thou wander'st in his shade,
    When in eternal lines to time thou grow'st,
    So long as men can breathe, or eyes can see,
    So long lives this, and this gives life to thee


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. إالى الشاعر عمار الزريقي رد على قصيدة على آثارهم
    بواسطة مرشدة جاويش في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 01-08-2012, 08:40 PM
  2. هل تعلم .. عمار الزريقي
    بواسطة د. مختار محرم في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 21-06-2011, 11:08 PM
  3. أباركُ للشاعر عمار الزريقي .. (طفلته البكر تسنيم )
    بواسطة رفعت زيتون في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 21-04-2011, 01:34 AM
  4. أتشبهين بيوم صيف؟ قصيدة شكسبير - ترجمة عمار الزريقي
    بواسطة عمار الزريقي في المنتدى الشِّعْرُ الأَجنَبِيُّ وَالمُتَرْجَمُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 15-03-2011, 03:54 PM