أحدث المشاركات
صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234
النتائج 31 إلى 35 من 35

الموضوع: ديوان الشاعر أنس الحجار

  1. #31
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 47
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي ديوان الشاعر أنس الحجار


    بكاكَ الصمتُ في شعري قصيداً بقافيةِ الدمـوعِ علـى ثراكـا
    كطفلٍ يخنقُ الإجهاشَ قسـراً فصوتُ الظلمِ قال له : كفاكـا
    يمامُ القدسِ يشدو كل صبـحٍ و يبكي حينَ يغمـرُهُ مساكـا
    و أروقةُ الخليـلِ تئـنُّ بـرداً فدفءُ قلوبنـا ولـى سماكـا
    و نخلةُ مريمَ العذراءِ شاخـتْ فلا رطبٌ - و إنْ هُزَّتْ - أتاكا
    و يصعدُ للمسيحِ نفـاقُ قـومٍ فيهبـطُ بالعقـابِ و ذا بلاكـا
    فضمدْ جرحَكَ الباكـي بصبـرٍ فعيـنُ اللهِ شاهـدةٌ تـراكـا
    و لا تحـزنْ إذا الأنذالُ عاثوا بطهرِكَ .. لن ينالوا من بهاكا
    و أبشـرْ بالثـمارِ و حقلِ خيرٍ إذا ما سَمّـدَتْ جِيَـفٌ ثراكـا





    مفعولُكِ يا حبيبتي
    كمفعول لفافة التبغ بعد صيام يوم في رمضان
    أشعلها فتطفئني

  2. #32
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 47
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي ديوان الشاعر أنس الحجار

    رمش يودع سكرة الوسن
    و العينُ تشكو السهدَ للوَهَنِ
    و لشَــــــــــــعرِها ســــــــــــــرٌّ تبـوحُ بِـهِ
    خُصُلاتُهُ سِــــــــــحراً على العلنِ
    والصبحُ أيقظَ حســــنَها وغفا
    و كأنَّ حســــنَ الصبح لم يكن
    و ســــــــــــــــــــــــريرُها بـاكٍ يودّعُهـا
    أبـــــــصـــرتُه حَــــــــزِناً و أبصَـــــــرَنـي
    وتوقفَ الأمــــــــــــــسُ البليدُ علـى
    عتباتِها يحكي لها شَـــــــــــــــــجَنـي
    فصباحُها كالياســـــــــــــــمينِ علـى
    جُدرانِ عشــــــــــــــقٍ كادَ يقتلنـي
    فَـــــــرَضَ الزمانُ على مفاتنِــــــها
    تعذيبَ قلبِ العاشـــقِ الحَزِنِ
    وجـــــــمالُـــــهـا أدى فــــــريضــــتَـهُ
    و عبيرها قد هـمَّ بالسُــــنَـنِ

  3. #33
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 47
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي ديوان الشاعر أنس الحجار

    لماذا اليومَ قربَ حروفِها تقفُ !


    و تترعُ من معانيها

    كؤوسَ الهجرِ

    صافيةً

    و ترتشفُ

    ///

    و ترتجفُ

    إذا احترقتْ قوافيها

    و إن لاحَ الصقيعُ على روابيها

    كأنّك في تناقضِها

    تذوبُ و لستَ تعترفُ

    ///

    أعمداً بعد ما اقترفتْ يداكَ الحزنَ .. تقترفُ !

    ألا يكفيكَ أنَّ الليلَ يشبهُها !

    ألمْ تبصرْ بأنَّ قليلَها سَقَمٌ

    و أنَّ كثيرَها يرديك للوهنِ !

    كفى ياقلبُ ... تُبْ عن ذكرِها أسفاً

    فقد لا ينفعُ الأسفُ

    ***
    أجابَ القلبُ :

    أرتشفُ

    لأنَّ حروفَها كالخمرِ إن عتّقتها طابتْ

    و أرتجفُ

    لأن جحيمَها و البردَ سيانٌ إذا غابتْ

    و أقترفُ

    لأنَّ ذنوبيَ الصغرى عقابَ الكفرِ مازادتْ

    و دعني أرسم الذكرى

    على شباك أحرفها

    بلا أسفٍ

    لعلمي أنهُ لن ينفعَ الأسفُ


  4. #34
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 47
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي ديوان الشاعر أنس الحجار

    تـبــسَّــمَ ثـغــرُهــا و احــتــلّ روحـــــي



    و عن نفسي يراودني لـظـاهــا




    و ضـمّـدَ مهجـتـي صـبــرٌ سـقـيـمٌ




    و أبـلــتْ آهــتــي حُــمّــى هــواهــا




    ورامَ اللحظُ منها صفوَ قلبي




    و مـا لَبِـثَ اهتـدى للحسنِ.. تـاهَا




    و عـطّـرنـي مـــنَ الأنـفــاسِ قُــــربٌ




    و شَـتّــتَ كـنــهَ أفــكــاري نــواهــا




    و يعـبـثُ بــي وراءَ الـثــوبِ نـهــدٌ




    و أرّقَ هدأتـي غنـجٌ كساهـا




    تلوتُ الـشِّـعــرَ بـيـتــاً بــعـــدَ بــيـــتٍ




    و مـــا زادَ القصيد لــهــا حــلاهــا




    ألا تَـبّــتْ يـــدايَ عـلــى شـعــوري




    و إن ظفرتْ بنا تَرِبَتْ يداهـا




  5. #35
    الصورة الرمزية أنس الحجّار شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : سوريا - حماة
    العمر : 47
    المشاركات : 778
    المواضيع : 89
    الردود : 778
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي ديوان الشاعر أنس الحجار

    تُخبئُ العشقَ إنْ أبديتُ أشواقي كَمَنْ يواريْ دموعاً خلفَ أحداقِ
    تُبيحُ في شرعِها وَأْدَ الهوى و أنا أُبيحُ وَأْدَ قصيدي بينَ أوراقي
    تُعتِّقُ الحُبَّ خمراً خلفَ فتنتِها فيَرْتَعُ الهجرُ بينَ الكأسِ و الساقي
    و تُشعِلُ الوجدَ ناراً ثمّ تُطفِئُها و تستلذُّ بأسري بعدَ إعتاقي
    تُجدّدُ الهجرَ كي تُعطي الهوى ألقاً تُغني بوصْلٍ إذا ما اشْتدَّ إملاقي
    تُبعثِرُ السّحرَ في روحي وتَزرعُني صفصافَةً أثمرتْ حبّاتِ دُرّاقِ
    على ضفافِ هواها خانَني شغفي و في جحيمِ النّوى جدّدتُ ميثاقي
    أهدى لها الدّهرُ ( نهرَ الحُسنِ ) مَكْرُمَةً و كم يروقُ لنهرِ الحُسنِ إغراقي
    هي اقْتحامُ الربيعِ الحلوِ في لغتي هي افْتتاحُ القوافي بعد إغلاقِ
    هي احْتراقُ شِفاهٍ مِنْ لظى قُبَلٍ و كمْ تُحُبُّ شِفاهٌ طعمَ إحراقِ
    هي امتزاج صقيعي في لظى ولهي هي احتضار غروبي خلف إشراقي
    ( حماةُ ) حُمّى هواها لا تُفارقني قبلَ ارْتياحي بها أو بعدَ إرهاقي
    مدينتي صاغَها الرّحمنُ مِنْ كَرَمٍ و صاغَ سُكّانَها مِنْ طيبِ أخلاقِ
    ( الحاضرُ ) امْتازَ من ماضيه رقّتَها وابْتيعَ في ( السّوقِ ) مِنها عِطْرُ عُشّاقِ
    أفوزُ في حُبِّها حيناً بقافيةٍ يعودُ يسرقُ معنى الفوزِ إخفاقي

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234

المواضيع المتشابهه

  1. بيت خجول في قضية الحذاء - أنس الحجار
    بواسطة أنس الحجّار في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 06-01-2011, 01:32 PM
  2. حفل تأبين الشاعر وليد الحجار
    بواسطة عادل العاني في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-10-2009, 04:14 PM
  3. صبرا جميلا!!!إلى الشاعر الكبير /أنس الحجار
    بواسطة د. حسان الشناوي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 19-10-2008, 02:21 PM
  4. باركـوا لأخينـا الشاعر المُجيـد أنس الحجار إصدَارَه الشعري الأول : "دموع على الورق "
    بواسطة أسماء حرمة الله في المنتدى أَنْشِطَةُ وَإِصْدَارَاتُ الأَعْضَاءِ
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 11-12-2006, 05:25 PM
  5. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 07-12-2005, 02:23 AM