أحدث المشاركات
صفحة 440 من 631 الأولىالأولى ... 360410430431432433434435436437438439440441442443444445446447448449450470520 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 4,391 إلى 4,400 من 6308

الموضوع: صفحات من تاريخ الثورة السورية 2011 \ 2012/2013

  1. #4391
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي

    اشتباكات عنيفة تندلع فجر الإثنين بين الجيش النظامي السوري والجيش الحر في دمشق وحلب، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان وسكان محليين، وتقارير عن مقتل 7 على الاقل في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين.
    المعارضة السورية: هاجمنا مطار تافتناز العسكري

  2. #4392
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي

    قال الأخضر الإبراهيمي المبعوث الدولي العربي لسوريا: إن الأوضاع في سوريا تزداد سوءا يوما بعد يوم وتسال دماء أبرياء وأن الوضع لن يؤدي إلي انتصار أي من الطرفين.

    وشدد في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أنه لايوجد حل عسكري للأزمة السوريا و"أنه ليس أمامنا إلا الحل السياسي وعملية سياسية يتفق عليها الجميع وإلا فإنه سيكون أمام سوريا مستقبل سيء للغاية والأزمة ستمتد ليس إلي جوار سوريا فقط بل إلي دول بعيدة عن حدودها".

    وأضاف "بعد الاتصالات التي أجراها والزيارات التي قام بها للداخل السوري والخارج والأمم المتحدة تزداد قناعتي بأن بيان جنيف به الكثير مما يمكن البناء عليه، حيث وضع خطة لحل سياسي يحقق طموحات الشعب السوري في التغيير الحقيقي".

    وأوضح أنه من الأهمية أن يترجم ما جاء في بيان جنيف لمجموعة الاتصال إلي مشروع سياسي قابل للتنفيذ في سوريا، وهو الأمر الذي يتطلب اتفاق دول مجلس الأمن عبر صدور قرار ونحن نتطلع إلي ذلك.

    من جانبه، قال وزير الخارجية الروسي إن بلاده لن تتحرك إلا في إطار اتفاق جنيف الذي ينص علي وقف العنف وسفك الدماء وهو ما تعمل بشأنه روسيا مع المعارضة والحكومة". وأشار إلي أن بعض الشركاء الأوروبيين وآخرين يريدون القضاء علي النظام السوري وإذا كان الهدف ذلك فهي وصفة في رأينا تؤدي إلي مزيد من سفك الدماء.

  3. #4393
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي


    لم يتمكن وزيرا الخارجية الروسي سيرغي لافروف والفرنسي لوران فابيوس الاربعاء من تجاوز خلافاتهما بشأن مشاركة الرئيس السوري بشار الاسد في حكومة انتقالية محتملة في سوريا مع تمسك كل منهما بموقفه.

    واجتمع الوزيران في وزارة الخارجية في باريس مع وزيري دفاع البلدين جان ايف لو دريان واناتولي سرديوكوف في اطار الاجتماع السنوي لمجلس التعاون الفرنسي الروسي بشان الامن الذي انشأ منذ عشر سنوات. وعلى الاثر استقبل الرئيس فرنسوا هولاند الوزراء الاربعة.

    وقال الوزير الروسي بعد مباحثاته مع فابيوس "اذا اصر شركاؤنا على موقفهم المطالب برحيل هذا الزعيم الذي لا يحبونه فان حمام الدم سيستمر".

    واوقعت اعمال العنف في سوريا اكثر من 36 الف قتيل خلال حوالي 20 شهرا من النزاع.

    واقر لوران فابيوس قائلا "نعم، هناك خلاف في التقويم بشأن وجود بشار الاسد في هيئة حكومية انتقالية".

    وتتمسك روسيا، الحليف الوثيق للنظام السوري، بالاتفاق الذي عقد في جنيف في نهاية حزيران/يونيو الماضي خلال اجتماع لمجموعة العمل التي تضم الاعضاء الدائمين في مجلس الامن (الولايات المتحدة، الصين، روسيا، فرنسا، بريطانيا) وينص على انشاء هيئة حكومية انتقالية تمثل فيها المعارضة والنظام.

    الا ان اعضاء المجموعة يختلفون على تفسير النص. ففي حين يستبعد الغربيون مشاركة بشار الاسد فيها، تؤكد روسيا والصين ان السوريين هم اصحاب القرار في تحديد مستقبلهم.

    وشدد لافروف في باريس على انه بما ان البيان الختامي الذي اعتمد في جنيف "لا يتحدث عن ضرورة رحيل القادة السوريين فان الشعب السوري اذا هو الذي يجب ان يقرر رحيل بشار الاسد" مشيرا الى ان "هذه النظرية القائلة ان السوريين هم الذين يجب ان يقرروا مصيرهم هي موقف مجلس الامن الدولي".

    من جانبه ذكر فابيوس ب"صعوبة مفاوضات جنيف" داعيا الى ان يتم اختيار السلطة الانتقالية "بطريقة تتيح تحقيق وفاق (...) وهو ما لا يبدو لي انه يتفق مع (وجود) بشار الاسد".

    لكنه اشار الى وجود "نقاط اتفاق" مع نظيره الروسي بشان "الرغبة في وقف النزاع وتجنب انتشاره الى دول اخرى، وان تتمكن كل المجموعات من العيش معا".

    واضاف "نامل جميعا في توحيد قوى المعارضة. نامل ايضا في ان يتمكن مجلس الامن من استعادة دوره للتوصل الى حل" للازمة.

    واكد لافروف ان روسيا وفرنسا "متفقتان على المحافظة على حقوق الاقليات وعلى التوازن الطائفي" وعلى "ضرورة وضع حد للعنف".

    واكد فابيوس ان المباحثات بشان ما بعد جنيف مستمرة. من جانبه اشار لافروف الى انه تم الاتفاق في جنيف على ان يختار كل طرف، الحكومة السورية والمعارضة، مفاوضين للاعداد لانتخابات وهو ما فعلته الحكومة، حسب قول لافروف، وليس المعارضة.

    .

  4. #4394
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي


    رفض المجلس الوطني السوري الذي يضم غالبية اطياف المعارضة الجمعة قيام اي اطار بديل منه بعد تلميح اميركي الى ذلك، وندد بقتل مقاتلين معارضين جنودا نظاميين بعد اسرهم، الامر الذي اثار انتقادات دولية واسعة ودعوات الى المحاسبة.

    وقبل يومين من اجتماع موسع ومهم يعقده في الدوحة، ابدى المجلس الوطني "جديته في الحوار مع كل اطياف المعارضة بشأن المرحلة الانتقالية وتشكيل سلطة تعبر عن كامل الطيف الوطني"، مؤكدا ان اي اجتماع في هذا الشأن "لن يكون بديلا عن المجلس او نقيضا له".

    وانتقد المجلس تصريحات لوزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون لمحت فيها الى ضرورة تشكيل اطار اكثر شمولا للمعارضة السورية، قائلا ان "اي حديث عن تجاوز المجلس الوطني او تكوين اطر اخرى بديلة (هو) محاولة لايذاء الثورة السورية وزرع بذور الفرقة والاختلاف".

    وسرعان ما ردت الولايات المتحدة مؤكدة انها لا تسعى الى فرض رأيها على المجلس الوطني، وذكرت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند بان الولايات المتحدة تدعم المجلس الوطني السوري "منذ اكثر من عام" وتداركت "لكننا كنا دائما شديدي الوضوح، علنا وفي شكل غير علني، مع المجلس الوطني السوري (...) لجهة اعتقادنا بوجوب ان يوسع تمثيله".

    واضافت نولاند ان "الولايات المتحدة لا تفرض رأيها في اي حال. المقصود ان الولايات المتحدة واصدقاء اخرين لسوريا يدعمون الاصوات التي ترتفع في البلاد ليقولوا ان المجلس الوطني السوري لم يستغل العام الفائت لتوسيع تمثيله".

    واعتبرت كلينتون الاربعاء انه "لم يعد من الممكن النظر الى المجلس الوطني السوري على انه الزعامة المرئية للمعارضة"، بل يمكن ان يكون "جزءا من المعارضة التي يجب ان تضم اشخاصا من الداخل السوري وغيرهم".

    وتزامنت تصريحات المسؤولة الاميركية مع تقارير حول اتصالات تهدف الى تأليف حكومة سورية في المنفى برئاسة المعارض المعروف رياض سيف. لكن اعضاء في المجلس تخوفوا من ان يكون الهدف من هذا الطرح الوصول الى مفاوضات مع نظام الرئيس بشار الاسد.

    وقال المتحدث باسم المجلس الوطني جورج صبرا ردا على سؤال لوكالة فرانس برس "كل القوى السياسية التي نشأت في الداخل ممثلة في المجلس والا من اعطاه الشرعية؟".

    واضاف "اذا (كان المطلوب من) توحيد المعارضة تسليح الجيش السوري الحر او دعم الشعب السوري واغاثته، فهذه كلمة حق. لكن اذا كان توحيد المعارضة يهدف الى مفاوضة بشار الاسد فهذا لن يحصل ولا يقبل الشعب السوري به".

    ويجهد المجلس، بضغط من الدول الغربية، من اجل توحيد صفوفه، لكنه لم ينجح حتى الآن في ايجاد هيكلية واضحة لمكوناته، بسبب صراعات "شخصية وعلى السلطة"، بحسب ناشطين. وتتذرع واشنطن بهذا التشرذم كاحد الاسباب التي تحول دون تسليح المعارضين.

    من جهة اخرى، حض رئيس لجنة حقوق الانسان في المجلس الوطني السوري رديف مصطفى "الجيش السوري الحر والحراك الثوري على محاسبة كل من ينتهك حقوق الانسان"، وذلك اثر الضجة التي اثارها شريط فيديو نشر على موقع "يوتيوب" الالكتروني الخميس وظهر فيه مقاتلون يقتلون بالرصاص عشرة جنود نظاميين على الاقل بعد اسرهم في منطقة سراقب في محافظة ادلب.

    واعتبر مصطفى ان "اي انتهاك لحقوق الانسان واي معاملة مسيئة في النزاع المسلح ترتكبها بعض الكتائب المسلحة، واي قتل خارج اطار القانون، هي ممارسات شبيهة بما يرتكبه النظام".

    واشار الى ان المطلوب "من المجتمع الدولي والمجلس الوطني والجيش الحر اتخاذ اجراءات لحل ظاهرة ارتكاب الانتهاكات".

    وحضت الولايات المتحدة الجمعة المقاتلين السوريين المعارضين على احترام القوانين الدولية التي تحكم النزاعات، وذلك بعد بث الشريط المذكور.

    وقالت فكتوريا نولاند "ندين اي انتهاك لحقوق الانسان من جانب اي طرف كان في سوريا. ليس هناك اي مبرر لهذا السلوك. ينبغي محاسبة اي طرف يرتكب فظائع مماثلة".

    وذكرت نولاند بان قادة الجيش السوري الحر كانوا "وضعوا في اب/اغسطس مدونة سلوك مستلهمة من القوانين الدولية التي تحكم النزاعات"، واضافت "لقد دعوا بانتظام مقاتليهم الى احترام هذا الامر. ولا يمكننا الا تأييدهم في هذه الحال".

    في جنيف، قالت المفوضية العليا لحقوق الانسان التابعة للامم المتحدة ان عملية قتل الجنود "جريمة حرب على الارجح"، رغم صعوبة التحقق "من المتورطين".

    واشار الناطق باسم المفوضية روبرت كولفيل الى ان طرفي النزاع متورطان في عمليات اعدام تعسفية، مضيفا ان على جميع الاطراف الا يتوهموا بان في امكان المسؤولين عن انتهاكات حقوق الانسان "ان ينجوا بفعلتهم"، داعيا "الاطراف الى احترام التشريع الانساني الدولي".

    وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية مساء اليوم ان ادارته "تدرس هذه الصور. واذا تبين انها مجازر حصلت فعلا، نندد بحزم".

    واضاف ان "موقفنا ثابت: مكافحة الافلات من العقاب مهما كان مصدره".

    وعبر متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية عن قلق بلاده "العميق من التقارير حول ارتكاب مجموعات مسلحة معارضة للحكومة انتهاكات لحقوق الانسان في حق قوات حكومية في ادلب".

    واضاف "ندين هذه الاعمال الوحشية للمعارضة المسلحة في سوريا كما ندين الاعمال الوحشية المتعددة التي يرتكبها النظام"، متابعا "يجب ان نكون واضحين بان النظام هو المسؤول عن خلق وضع من القمع (..)، ما دفع السوريين العاديين الى الرد على العنف بالعنف".

    واعتبرت منظمة العفو الدولية ان "الشريط الصادم يصور جريمة حرب محتملة" ويظهر "تجاهلا تاما للقانون الانساني الدولي من قبل الجماعات المسلحة المعنية".

    واسر المقاتلون المعارضون الجنود اثر هجمات اودت ب28 جنديا على الاقل واستهدفت ثلاثة حواجز في محيط مدينة سراقب حيث حققت المعارضة المسلحة الجمعة مكسبا استراتيجيا مع انسحاب القوات النظامية من محيط المدينة الواقعة على تقاطع طرق امداد.

    واشار المرصد السوري لحقوق الانسان الى ان نحو 25 كيلومترا في محيط سراقب بات خاليا من وجود قوات النظام.

    ويكتسب هذا التطور اهمية لوقوع سراقب على تقاطع طريقي حلب-دمشق وحلب-اللاذقية، ما يجعل النظام مضطرا للاكتفاء بطرق رئيسية وصحراوية في محافظتي الرقة (شمال شرق) ودير الزور (شرق) لامداد قواته لا سيما منها التي تخوض معارك يومية منذ اكثر من ثلاثة اشهر في حلب (شمال).

    في حلب، افاد المرصد عن مقتل شاهة علي عبدو المعروفة باسم نوجين ديريك (42 عاما)، قائدة احدى وحدات حماية الشعب الكردي التابعة لحزب الاتحاد الديموقراطي (الجناح السوري لحزب العمال الكردستاني)، بعد اسبوع على اسرها على ايدي مقاتلين معارضين.

    واوضح روجهاد خليل، وهو اعلامي متابع للملف الكردي السوري، ان ديريك هي قائدة وحدات حماية الشعب في حيي الأشرفية والشيخ مقصود (شمال) ومسؤولة عن التواصل مع مسلحي المعارضة، وانها احتجزت في مهمة لتسليم جثتي مقاتلين واسيرين من المقاتلين المعارضين بعد معارك وقعت الجمعة الماضي بين مسلحين اكراد وآخرين معارضين وتسببت بمقتل 32 شخصا.

    في دمشق، قال التلفزيون الرسمي السوري ان "ارهابيين فجروا عبوتين ناسفتين اسفرتا عن اصابة 16 مواطنا في منطقة الزاهرة الجديدة في دمشق".

    وفي ريف العاصمة، اشار المرصد الى تجدد القصف بالطائرات الحربية على بلدات الغوطة الشرقية التي هجرها غالبية سكانها، والى هجوم لمقاتلين معارضين على حواجز للقوات النظامية في مدينة دوما تسبب بمقتل عدد من العناصر في الطرفين.

    وادت اعمال العنف الجمعة الى مقتل 139 شخصا وفق المرصد السوري لحقوق الانسان هم 44 مدنيا و47 مقاتلا معارضا و48 جنديا نظاميا.

    الا ان اعمال العنف لم تمنع خروج التظاهرات المناهضة للنظام، كما كل يوم جمعة. وطالبت التظاهرات ب"العدالة الدولية" لمدينة داريا في ريف دمشق التي شهدت مجازر عدة راح ضحيتها مئات الاشخاص.
    .

  5. #4395
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,307
    المواضيع : 329
    الردود : 20307
    المعدل اليومي : 3.97

    افتراضي

    دبابات الأسد في الجولان
    عبد الرحمن الراشد



    أكاذيب الصراع العربي - الإسرائيلي كثيرة، لكن أكبرها الجولان وسوريا المواجهة والممانعة.
    أول من أمس ثلاث دبابات سورية تجرأت ودخلت لأول مرة المنطقة العازلة، الفاصلة، بين إسرائيل وسوريا وفق اتفاق وقف إطلاق النار بعد حرب عام 1973. لم تقصفها إسرائيل ولم تحتج على خرق الاتفاق أيضا، فهي كانت دبابات تلاحق أفرادا من الثورة السورية، وبالتالي اعتبرها الإسرائيليون مسألة داخلية.
    وصادف أن سمعت حديثا عن جدل في داخل المؤسسة الإسرائيلية، وأن الأمن الإسرائيلي حذر القيادة الإسرائيلية باحتمال لجوء عشرات الآلاف من السوريين المحاصرين بسبب القصف والقتل إلى الجولان، ودخول الحدود الإسرائيلية هربا. ويقال إن الإسرائيليين قلقون لأول مرة من تبعات الثورة على نظام بشار الأسد، وإنه قد يورطهم في النزاع، سواء عمدا منه أو نتيجة متوقعة للقتال الذي تتسع مساحاته.

    الدبابات الثلاث تؤكد أن اللاجئين والفارين، وحتى المقاتلين الذين يضطرون للبحث عن ملجأ باتجاه الجولان، حقيقة على إسرائيل أن تعيها، وتحسب حسابها. منذ أكثر من عشر سنوات زرت الجولان في نصف نهار، الذي لم يستغرق الوصول إليها سوى نحو نصف ساعة فقط. واعترف لي المرافق الرسمي بأن الطريق السريع من العاصمة الممهد إلى القنيطرة يعني أيضا أن القوات الإسرائيلية قادرة على النزول باتجاه دمشق بسهولة إن فشلت الدفاعات الأرضية والقوات الفاصلة. طبعا، نحن نعرف أن سوريا التي فشلت في احترام كل الاتفاقات في لبنان وغيرها، احترمت بدقة متناهية تماما اتفاق وقف إطلاق النار الشهير، أكثر من الأردن ومصر في السنوات التالية للاتفاقات الموقعة.
    نظام الأسد، الأب حافظ ولاحقا الابن بشار، استخدم لبنان في مواجهة الإسرائيليين أو بناء علاقات معهم أو المتاجرة بالقضية مع العرب، لكنه أغلق الجولان تماما. حزب الله وإيران وسوريا وفصائل مثل الجبهة الشعبية القيادة العامة، أو ما يعرف بأحمد جبريل، وفي مراحل متعددة كانت حركة حماس، موظفة عند الأسد أيضا. كل هؤلاء كانوا يستخدمون القضية الفلسطينية ويتاجرون بها لأغراضهم.
    الآن، الوضع معقد جدا، لأن الشعب السوري ثار على نظام الأسد ليس استهدافا لأحد آخر، بما في ذلك إسرائيل، بل من أجل حريته وكرامته، والتخلص من نظام بوليسي إجرامي ربض على صدره أربعين عاما. خلال ثورته الحالية التي طال أمدها، وتسبب تلكؤ الدول الكبرى في دعمها إلى دخول أطراف جهادية ومشبوهة قد تريد توسيع المعركة إلى ما وراء حدود سوريا، بالاشتباك مع حزب الله في لبنان أو الأقليات السورية من مسيحية وعلوية أو شيعية في لبنان، وإسرائيل أيضا. وهذا كفيل بتخريب الثورة واستدراج القوى الإقليمية، والدولية الكبرى، لتخريب أماني الشعب السوري بدولة موحدة مستقرة، فيها نظام يرضى عنه الجميع تقريبا.

    وقد يعمد النظام السوري إلى مقاتلة السوريين والدفع بعشرات الألوف من الأهالي باتجاه الجولان ودخول إسرائيل، كما حذرت من ذلك قيادات أمنية إسرائيلية، ثم يصبح هناك اشتباك ثلاثي يعقد القضية. لا أحد يريد من إسرائيل التدخل لصالح اللاجئين ولا ضدهم، لكن قد تصل الأمور إلى أن تدفع نيران الحرب بآلاف السوريين في الاتجاه نحو كل المنافذ الحدودية خشية القتل أو طلبا للمعيشة، في حال قطع مصادر المياه والكهرباء في وقت الشتاء خاصة.

    نظام الأسد لن يمانع أن تقصف إسرائيل دباباته الثلاث حتى يزعم أنه يقاتل مؤامرة أميركية - صهيونية تريد إسقاط نظامه، نظام الممانعة المزعوم.
    في الأخير هذه المسرحية في الجولان لن توقف محاصرة النظام في العاصمة دمشق.
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  6. #4396
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,307
    المواضيع : 329
    الردود : 20307
    المعدل اليومي : 3.97

    افتراضي

    الصراع على سوريا في عالم مختل الأقطاب
    طريف الخياط



    تتوجه أنظار العالم إلى الانتخابات الأميركية، ويترقب السوريون نتائجها، علها تضع حدا لمرحلة اللاقرار واللعب في الوقت الضائع، التي تمثلت بمبادرات وبعثات، اكتفت باستعراض مظاهر العمل الفارغ وتجارة الكلام في بازار سياسي مفتوح.

    وبانتظار البيت الأبيض كي يستقبل سيده للأعوام الأربعة المقبلة، يبدو أن لا شيء يمايز بين رومني وأوباما بالنسبة للسوريين سوى الاسم ولون البشرة، فقد بينت المناظرات بين الرجلين تطابق مواقفهما برفض التدخل العسكري في سوريا، وتقاربهما بما يخص تسليح الثوار المشروط بتحديد الجهة التي ستستلم السلاح وتستخدمه، مما يضع العملية رهنا لاعتبارات يسهل المماطلة فيها.
    تطرح تساؤلات كثيرة عن سبب البرود الأميركي في التعامل مع الملف السوري، والذي يستتبعه برود وارتباك في الموقف الغربي وخصوصا الفرنسي، إذ نحى مؤخرا إلى الاكتفاء بالتركيز على الجانب الإنساني والإغاثي، وقضايا الإدارة الذاتية للمناطق المحررة، ومحاولات تشكيل حكومة انتقالية، قد تحظى بشرعية دولية ما، تمكنها من اتخاذ بضعة قرارات، لن تخرج عن سياق الممكن للداعمين وحساباتهم الدقيقة. لتحمّل الأسطوانة الغربية بلازمة توحيد الجيش الحر إلى جانب اللازمة التقليدية بتوحيد المعارضة السياسية، وعلى الرغم من أن كلتيهما من المطالب المحقة، إذ أن التشكيلات السياسية السورية تتحمل - بتشرذمها والمصلحية البحتة التي نهجت عليها تياراتها وشخوصها في معظم الأحيان - قدرا كبيرا من المسؤولية، إلا أن الغرب المتردد أصلا قد استفاد من ذلك في استجرار الحجج لتبرير التلكؤ، فكان الاكتفاء والانكفاء خلف المساعي الكلامية، أحد أهم العوامل التي أوصلت الحال إلى ما هي عليه.

    وبالعودة إلى غياهب موقف الولايات المتحدة، يرى كبير باحثي جامعة ييل الأميركية في ورقة نشرها مركز الجزيرة للدراسات، أن تردد إدارة أوباما في دعم الثورة السورية يعود إلى جملة من العوامل نذكر من أهمها، أن الشعب الأميركي وكبار ضباطه العسكريين قد سئموا الحروب، فوفقا لاستطلاعات للرأي أجريت مؤخرا، يرى الأميركيون أن حربي أفغانستان والعراق «خطأ يجب ألا يتكرر». ويضاف إلى ذلك توجس من «تزايد نفوذ القاعدة» بعد سقوط الأسد، وتصاعد «الصراع بين الفصائل بما يشبه أفغانستان بعد سقوط النظام الشيوعي عام 1992». ولعل أهم ما أورده والرشتاين مخاوف من «تراجع العلويين إلى منشأهم الجبلي ليواصلوا القتال من هناك»، و«تعرض الأقليات بمن فيهم المسيحيون للاضطهاد»، بما يتساوق مع تصريح لافروف بأن «بشار الأسد يمثل ضمانة أمن الأقليات وبضمنهم المسيحيين». فالتعبير الروسي على فظاظته، يحمل كثيرا من المشتركات مع التشككات الأميركية، ضمن منظور لا يخرج عن وصف الصحافة الغربية للثورة السورية، التي يرد ذكرها حربا طائفية أو حربا أهلية بأحسن الأحوال.

    يوحي ظاهر الموقف الروسي، بالتخوف من انعكاسات وتصعيد في الجمهوريات الإسلامية المضطربة ضمن حدوده، إلى جانب مصالح بالحصول على موطئ قدم في المياه الدافئة، يؤمنها ميناء طرطوس، عدا عن مبيعات الأسلحة والتي تجد في سوريا سوقا محدودة لها. لكن هل تكفي تلك المبررات لتفسير التعنت الروسي والتردد الأميركي؟ ثم إن المطالب الروسية، كما تبدو، يسهل احتواؤها والمساومة عليها، في حال كانت لا تستتر على مطامح أخرى.

    لا شك أن نهاية الحرب الباردة، التي وضعت أوزارها مع انهيار الاتحاد السوفياتي عام 1991، وما رافقها من تحول النظام ثنائي القطبية إلى أحادي القطبية، قد غيرت قواعد اللعبة في مسرح السياسة الدولية، وحررت الولايات المتحدة ومن خلفها الكتلة الغربية، من عبء التوازنات الدقيقة في حسابات المصالح وردود الفعل، فتصرف ساسة البيت الأبيض كسادة العالم، وأتيح لهم القيام بمبادرات وتدخلات منفردة في مناطق عدة، خارج إطار الشرعية الدولية. وكان الدب الروسي في تلك الفترة منشغلا باعتلالاته الداخلية، واقتصاده المنهار. فبدأ سباتا شتويا طويلا لم يكن خلاله قادرا على الالتفات لأطرافه الحيوية حيث كان حلفاؤه وأصدقاؤه يتساقطون، فمع بداية القرن الحادي والعشرين، أطاحت قوات الناتو بالزعيم الصربي سلوبودان ميلوسوفيتش عام 2000، وتم غزو العراق رغم الرفض الروسي في الحالتين، كما شهد محيطه الجيوسياسي المباشر ثورات غيرت نسبيا خريطة التحالفات الهشة، ثورة الورود في جورجيا 2003، والثورة البرتقالية في أوكرانيا 2004، كان من السهل حينها أن تواجه روسيا بـ«لا» وتنكفئ على خيبتها، أما اليوم فيبدو أنه من السهل أن يقال للولايات المتحدة: «لا».

    لقد شهدت روسيا نقلة نوعية مع نهاية حكم يلتسين الضعيف في 1999، وبداية عهد بوتين الذي استطاع أن ينهض بالاقتصاد الروسي، ويضاعف متوسط الدخل الشهري للمواطن بضعة أمثال، ويراكم احتياطيات نقدية لا يستهان بها، مستفيدا من ارتفاع أسعار موارد الطاقة، التي كانت من جملة عوامل نهضته بالاقتصاد، وأعادت روسيا إلى نادي الكبار سياسيا واقتصاديا، لكنها أرادت أن تعود قوة عظمى. فكانت نقطة التحول الفاصلة في حرب الأيام الخمسة في جورجيا عام 2008، حيث بدا الدب الروسي كمن يقف في وجه محاولات انضمامها للناتو، لمنع الأخير من التمدد نحو حدوده المباشرة، وفي خطوة كانت ردا على الاعتراف الغربي باستقلال كوسوفو عن صربيا، اقتطعت روسيا جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيتا من جورجيا واعترفت بهما، لتعلن بذلك بداية مرحلة جديدة، وتبدأ الولايات المتحدة أيضا مرحلة مختلفة مع أزمة اقتصادية عاصفة، لا تزال تعاني بعضا من تبعاتها إلى اليوم، إلى جانب أعباء ثقيلة من حربين طويلتين في العراق وأفغانستان، فسحبت جيوشها من الأولى وحددت عام 2014 لانسحابها من الأخيرة. لقد فشل أوباما في تحقيق كثير من وعوده الاقتصادية، ويبدو أن سيد البيت الأبيض القادم سيمنح البلاد استراحة محارب، ويلتفت إلى شؤونها الداخلية وعجوزات الموازنة التراكمية والمزمنة.

    ومع ذلك لا تتمخض الساحة الدولية اليوم عن قوى عظمى بالمعنى التقليدي الذي عرفته الحرب الباردة، ولا على شاكلة مرحلة ما بعد الحرب الباردة أيضا، إذ يبدو العالم الراهن مختل الأقطاب، وربما بطريقه إلى العودة نحو تعددية الأقطاب التي وسمت فترة ما قبل الحربين العالميتين. ليست قوة روسيا هي المعيار إنما استشعارها بتراجع – قد يكون مرحليا - لندها القديم، والحاجة إلى ترسيخ قواعد جديدة لإدارة الأزمات الدولية، في نظام دولي جديد لم تتضح ملامحه بعد، بما يعيد لها بعضا من مكانتها، عبر إدارة صراع مع خصومها، وبالتحالف مع أصدقائها، في ساحات بعيدة عن أراضيها. فالمجتمع الدولي لم يعد ينظر إلى الثورة السورية كثورة ضد ديكتاتور، بل إلى صراع بين حكومة ومعارضة مع أبعاد وامتدادات طائفية، لتسهيل إدارته واستقطاب عناصره واستثمار نتائجه، دون اعتبار لعامل الزمن وانعكاسات الصراع على سوريا كساحة له.

    لقد قالت روسيا كلمتها بأن «الأسد لن يرحل»، وهددت باستمرار «حمام الدم» في حال لم تؤخذ مطامحها بعين الاعتبار، وهي بذلك ترسل رسالتها إلى سيد البيت الأبيض القادم قبل أن يتولى منصبه، رسالة لبدء التفاوض بين ندين، وليست لمساوم ينتظر ثمنا من سيد كبير، لتقول أيضا إن هناك نظاما دوليا جديدا يصنع الآن، على حساب دماء شعب، سيلعن التاريخ قاتليه.

  7. #4397
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي

    أطفال سوريا يدفعون ثمن النزاع

    يدفع أطفال سوريا ثمنا باهظا للصراع الدائر حاليا ومنذ اندلاع الثورة السورية على بشار الأسد إذ نزح المئات منهم برفقة أسرهم من اللاجئين للدول المجاورة لسوريا خوفا على حياتهم وفي انتظارهم مستقبل غامض

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #4398
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,307
    المواضيع : 329
    الردود : 20307
    المعدل اليومي : 3.97

    افتراضي

    ستكون إن شاء الله المواد التي أدرج عبارات عن مقالات حديثة ،

    دون القديم منها والذي تم نشره سابقا في موضوع صفحات الثورة .

    بوركتم .


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #4399
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,307
    المواضيع : 329
    الردود : 20307
    المعدل اليومي : 3.97

    افتراضي

    المعارضة السورية تعارض نفسها!
    عماد الدين أديب

    في يقيني أن المعارضة السورية ليست على مستوى الحدث والأخطار الجسيمة التي تعيشها البلاد. وفي يقيني أيضا أن سوء إدارة أقطاب المعارضة لملف إسقاط النظام الأسدي سياسيا وعسكريا ودبلوماسيا هو أحد أسباب قوة نظام بشار الأسد وأحد العناصر المهمة في إطالة أمد هذا النظام الدموي.
    المعارضة القوية المنظمة قادرة على زلزلة أركان أي نظام استبدادي، أما المعارضة المتفرقة المتناحرة فهي أفضل ما يتمناه الطاغية.

    إن أزمة المعارضة السورية، في مجملها، أنها معارضة ذات علاقات ممتدة بقوى إقليمية أو دولية تقوم برعايتها سياسيا وماليا وتسليحيا. هذه الرعاية هي «نقطة التمكن» في سيادة وسلامة قرار المعارضة السوري.

    في الحالة السورية نحن إزاء وضع تشترك فيه أجهزة استخبارات عشر دول إقليمية جارة أو بعيدة أو دولية ذات مصالح متشابكة داخل هذا الصراع. كل طرف له امتداده الخارجي، والقوى الخارجية قررت ألا تتفق، وقررت أن تمارس صراع الإرادات لديها من خلال أقطاب المعارضة.
    أزمة أي معارضة، خاصة إذا كانت في المنفى الإجباري أو بحاجة إلى تمويل للإعاشة والتسليح، أنها تقع تحت نفوذ أو سيطرة من يدفع. وأخطر ما يواجه المعارضة السورية هذه الأيام هو حالة الانقسام، وتفتت التيارات المختلفة إزاء بعضها البعض، وعدم وجود تصور واضح لسوريا ما بعد سقوط نظام بشار الأسد.

    وإذا استمر الحال على ما هو عليه فإنني أعتقد أن الجهود التي تبذلها أنقرة من ناحية، والدوحة من ناحية أخرى، ستكون في خطر شديد. تسعى الدوحة وأنقرة إلى توحيد رؤية الفصائل المنقسمة على نفسها، وإيجاد صيغة تربط معارضة الداخل بالخارج، ومعارضة الدبلوماسية بمعارضة البندقية. وتسعى الدوحة وأنقرة إلى ربط التيارات الإسلامية بانقساماتها المختلفة مع بعضها البعض، وربط كل هذه التيارات بالمعارضة المدنية غير الدينية.

    كل هذه الأمور هي إشكاليات معقدة وصعبة داخل الملف السوري. وفي يقيني أن محاولة الخروج بحكومة منفى خلال هذه الساعات، في اجتماعات الدوحة التي بدأت عشية أول من أمس في العاصمة القطرية، والتي تضم أكبر تجمع لأقطاب المعارضة، لن تكون الحل النهائي أو الدواء الشافي لأزمة هذه التيارات. المشكلة ليست في الإطار أو الشكل السياسي، ولكن في النوايا والاتجاهات والأفعال لفصائل المعارضة.

    ويصبح مقياس الحكم على هذه الفصائل هو هل هي «فصائل قطاع خاص» تعمل لصالح القوى التي تدعمها، أم هي من ذلك النوع الذي يضع المصلحة العليا فوق كل اعتبار في زمن التطهير العرقي والمجازر الدموية؟!

    هذا هو السؤال.. وتلك هي المسألة.

  10. #4400
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي أخبار الثورة في سوريا

    نفتح هذا الموضوع الجديد لمتابعة اخبار الثورة في سوريا
    لما نواجه من صعوبة كبيرة خلال محاولتنا لرفعها في موضوع صفحات من تاريخ السورية لكثافة المادة في الموضوع

    هنا ستكون متابعة خبرية يومية وموجزة


    أنعم الله على وطننا العربي في كل اجزائه بالأمن
    وعلى أهله بالأمان

    بوركتم

صفحة 440 من 631 الأولىالأولى ... 360410430431432433434435436437438439440441442443444445446447448449450470520 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. إبراهيم قاشوش: عندليب الثورة السورية[
    بواسطة نديم العاصي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 12-01-2020, 07:10 AM
  2. حتى لا تسرق الثورة السورية
    بواسطة عبد الفتاح الهادي في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-02-2013, 01:49 AM
  3. الثورة مستمرة - 24 يونيو 2012
    بواسطة عدنان القماش في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-07-2012, 08:53 AM
  4. الثورة السورية في الشعر الأندلسي
    بواسطة نادية بوغرارة في المنتدى مُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 12-06-2012, 06:07 PM
  5. عام على الثورة السورية
    بواسطة د عثمان قدري مكانسي في المنتدى الحِوَارُ السِّيَاسِيُّ العَرَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-03-2012, 10:23 PM