أحدث المشاركات
صفحة 4 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 54

الموضوع: ديوان الشاعر محمد سمير السحار

  1. #31
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    مُنَاجَاتِي إِلَى رَبَّي
    أَبُثُّهَا مِنَ القَلْبِ
    وَأَرْثِي أمَّتي فيها
    فَقَدْ ضَلَّتْ هُدَى الرَّبِّ
    تَفَشَّى بَيْنَنَا دَاءٌ
    فَسَالَ الحُزْنُ كَالصَّبِّ
    وَمَا أَضْحَى يُوَاسِينَا
    نَقَاءُ الثَلْجِ بالشَّهْبِ
    إِليكَ الأَمْرُ يَا رَبِّي
    فَأَنْتَ كَاشِفُ الكَرْبِ
    تَجَاوزْ عَنْ خَطَايَانا
    وَنَوِّرْ ظُلْمةَ الدَرْبِ
    إِليكَ الأَمْرُ يَا رَبِّي
    فَأَنْتَ فَالِقُ الحَبِّ
    فَأَرْشدْ أُمَّةً ضَلَّتْ
    إِلَى الخَيْرِ إِلَى الحُبِّ

    محمد سمير السحار
    11\11\2008
    إلى الشَّامِ أَرْنو بِعيْنٍ وأُرْنو
    إلى القُدْسِ بالشَّامِ فالشَّامُ عَيْني

  2. #32
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    سَئِمْتُ القَصِيدَ وَمَا كُنْتُ نَاكِرْ بِأَنِّي هَويْتُ وَلَسْتُ بِجَائِرْ
    صَرَفْتُ حَيَاتِي بِحُبِّ العُلُومِ وَكُنْتُ لأَدْهَى المَسَائِلِ قَاهِرْ
    بَرَعْتُ بِشَتَّى العلُومِ بِفَضْلٍ مِنَ الخَالِقِ اللَّهِ رَبِّ الشَعَائِرْ
    تَرَعْرَعْتُ فِي حُبِّ رَبِّي وَسِرْتُ بِعِلْمٍ يُنِيرُ وَمَا زِلْتُ سَائِرْ
    وَمَا غَرَّنِي فِي حَيَاتِي بَرِيقٌ فَعَلَّمْتُ حُبّاً وَمَا كُنْتُ نَاهِرْ
    وَإِنِّي لأرْجو زِيَادَةَ عِلْمٍ فَفِي طَلَبِ العِلْمِ مَازِلْتُ سَاهِرْ
    وَلَمْ أَدْرِ أَنِّي سَأُصْبِحُ شَاعِرْ فَمَا كُنْتُ للْشِعْرِ يَوْماً بِذَاكِرْ
    وَأَمَّا وَقَدْ حَلَّ بِيَّ البَلاءُ فَإنَّ العَبِيرَ بِعِطْرِهِ زَاهِرْ
    فَإِمَّا لِسَانُ عَفَافٍ وَصِدْقٍ وإِمَّا فُؤَادٌ لِرَبِّهِ شَاكِرْ
    فَإِنَّ الحَيَاةَ فَنَاءُ الوجودِ وَجُودُ الحَيَاةِ شَرَائِعُ غَافِرْ
    فَلا تَعْصِ رَبَّاً جَلِيلاً بِقَوْلٍ فَإِنَّ الْلِسَانَ جَوَادٌ وَكَاسِرْ
    وَلا تَحْسَبَنَّ القَوِيَّ بِزَائِرْ فَإِنَّ ضِعَافَ الأسُودِ زَوَائِرْ
    وَكُنْ فِي الحَيَاةِ حَلِيماً جَسُوراً فَإِنَّ الحَلِيمَ بِحِلْمِهِ نَاصِرْ
    محمد سمير السحار
    11\12\2008

  3. #33
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    عَلَى مَوْجِ بَحْرٍ بَثَثْتُ شجُونِي
    بِعِطْرِ الأَرِيجِ وَهَمْسِ الجفُونِ
    فَإنْ عَادَ مَوْجٌ تَزَايَدَ شَوْقِي
    لِيَنْبُضَ قَلْبِي بُعَيْدَ السكونِ
    أَنَا المُبْتَلى فِي الحَيَاةِ وَيَكْفِي
    بِأَنِّي أُدَاوي جُرُوحَ السنينِ
    يَفِيَضُ الفؤادُ إليكِ حَنيناً
    وَيَغْدو عَليلاً بِهَذا الحَنينِ
    يُسَامرُنِي البَحْرُ عِنْدَ المسَاءِ
    وَيَسْأَلُنِي عَاتباً بَعْدَ حِينِ
    أُجِيبُ وَقَدْ أَطبَقَ الصَمْتُ قَلْبِي
    وَحَبَّاتُ مَاءٍ تُفِيضُ جَبِينِي
    وَقَدْ كُنْتُ يَوماً طَلِيقَ اللِسَانِ
    وَيَشْهَدُ كُلٌّ بِعَقْلي الرَصِينِ
    أُجِيبُ وَقَدْ أَصْبَحَ الصَمْتُ دَائِي
    وما عَادَ يُسْمَعُ إِلاَّ أَنِينِي
    فَمَا الحُبُّ إِلاَّ رَوَافِدُ قَلْبٍ
    تَفَجَّرَ نَبْعاً بِعُمْقِ الوَتِينِ
    وَلا خَيْرُ فِيهِ إِذَا لَمْ يُسَيَّجْ
    وَيُحْمَ بِشَرْعِ الرَحِيمِ المَتِينِ
    فَيَا أَيُّها البَحْرُ هَذا بَيَانِي
    فحَمِّلْ نَسِيمَ اللَيَاليِ حَنِينِي


    محمد سمير السحار
    3\3\2009

  4. #34
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    وَمَاذا تُريِدينَ بَعْدَ الجَفاءِ
    فُؤاداً يُداوي عَظِيمَ النَقَاءِ
    وَمَنْ أنْتِ حَتّى أُسَامِرُ ليْلاً
    نُجوماً تُضِيءُ بِأعْلى السمَاءِ
    رَسَمْتِ الحياةَ وروداً وَزَهْراً
    فَصِرْتُ أسيراً لِهذا البَهَاءِ
    مَدَدْتُ يَدَيَّ إليكِ بصدْقٍ
    وَخُنْتِ عهودي بِغَيْرِ حَيَاءِ
    فَهَلْ يأْمَنُ المَرْءُ مِنْكِ صَفَاءً
    وِأنْتِ برَبِّي دِيَارُ البلاءِ
    فَيَا جَنَّتِي لَمْ أَعُدْ في هَوَاكِ
    كَمَا كُنْتُ قَبْلاً كَثيرَ الرجاءِ
    وإنْ نَازَعَتْني دِمَاءُ عُرُوقي
    فإنَّ فؤادي عَظيمُ الصفاءِ
    فَلَنْ يَقْبَلَ المَكْرَ مِنْكِ سنيناً
    وَأَنْتِ الغرورُ ودارُ الفَنَاءِ
    فَمَاذا تُريدينَ بَعْدَ الصفاءِ
    فؤاداً يُعاني شديدَ العناءِ








    محمد سمير السحار
    7\10\2008

  5. #35
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    لِكَيْ أَسْتَرِيحَ بُعَيْدَ الْعَنَاءِ
    ذَهَبْتُ إلى البَحْرِ عِنْدَ المَسَاءِ
    جَلَسْتُ أُرَاقِبُ مَوْجَ البِحَارِ
    وَأَنْظُرُ نَحْوَ أَعَالِي السَّمَاءِ
    وَقَدْ شَدَّنِي مَنْظَرُ الطَيْرِ يَدْنو
    إِلى صَفْحَةِ المَاءِ دُونَ عَنَاءِ
    يَطِيرُ كَنِسْرٍ يُسَابِقُ خَيْلاً
    وَقَدْ كَانَ يَعْلو بِكُلِّ إِبَاءِ
    فَحَدَّثْتُ نَفْسِي أَمَا حَانَ دَوْرِي
    وَقَدْ كُنْتُ فَوْقَ جُسُورِ الرَّجاءِ
    رَمَيْتُ بنَفْسِي وَنَفْسِي تَتُوقُ
    إِلى الطَيَرَانِ بِقَلْبٍ فِدَائِي
    أَخَذْتُ أَسَابِقُ كُلَّ الطيورِ
    وَأَلْمَحُ زُرْقَةَ بَحْرِ العَطَاءِ
    وَفِي نَشْوَةِ النَصْرِ هَذَا هَوَيْتُ
    سرِيعاً إِلَى البَحْرِ دُونَ حِذَائِي
    وَأَسْمَاكُ قِرْشٍ تَمَنّتْ وُصُولِي
    فَقَدْ حَانَ وَقْتُ طَعَامِ العَشَاءِ
    تَسَارَعَ نَبْضِي وَمَا عُدْتُ أَدْري
    سَبِيلَ النَجَاةِ بِغَيْرِ دِمَاءِ
    وَمِنْ حُسْنِ حَظِّي تَعَلَّقَ ثَوْبِي
    بِغُصْنِ شُجَيْرَةِ زَهْرِ النَقَاءِ
    وَلَكِنْ زِيَادَةَ وَزْنِي أَعَادَتْ
    هُبُوطِي وَأَدْرَكْتُ قُرْبَ اللِّقَاءِ
    دَنَا الحُوتُ مِنِّي يُرِيدُ هَلاكِي
    فَعُمْتُ إِلَى القَاعِ دُونَ هَوَاءِ
    هُنَاكَ وَجَدْتُ عِبَاداً تَفَانُوا
    بِذِكْر رَحِيمٍ عَظِيمِ السَّخَاءِ
    هُنَالِكَ أيْقَنْتُ أنَّ الغَرِيقَ
    غَرِيقُ الذنُوبِ بِدُنْيا الفَنَاءِ
    صَعَدْتُ إِلَى السَطْحِ ثَانيَةً كَيْ
    أُوَاجِهَ حُوتاً شَدِيدَ العَدَاءِ
    وَمَا أنْ وَصَلْتُ إِلَى السَطْحِ حَتّى
    تَفَتّحَ جفْنٌ قُبَيْلَ النِدَاءِ
    لأُدْرِكَ أنِّي أُشَاهِدُ حُلْماً
    وَأنّي أَعُومُ بِدُونِ عَنَاءِ
    محمد سمير السحار
    8\5\2009

  6. #36
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    يَا فُؤَادِي لا تَسَلْ عَنِّي فَإِنِّي
    قَدْ هَجَرْتُ الحُبَّ مِنْ بَعْدِ التََّجَنِّي
    فَلَقَدْ كَانَتْ لَنَا فِيمَا مَضَى
    قِصَّةٌ فِيهَا الوفَا قَدْ بَاتَ ظَنِّي
    لا تَقُلْ كَانَ لَنَا صَرْحٌ هَوَى
    إنَّ هَذا الصَرْحَ مِنْ ذَاكَ التَّمَنِّي
    لم نَكُنْ إِلاَّ كَوَرْدٍ زَاهِرٍ
    غَرَّدَ الطَيْرُ لَهُ لَحْنَ التََّغَنِّي
    كَمْ تَأنَّى العَقْلُ في نَيْلِ المُنَى
    كَمْ تَضَنَّى القَلْبُ مِنْ هَذا التَّأَنِّي
    غَايةُ الحُبِّ بِأَنْ نَحْيَا مَعاً
    إِنَّمَا الغَايَاتُ تَحْتَاجُ التََّعَنِّي
    فَإِذا مَا عُدْتُ يَوْماً للهوى
    ذَاكَ أنَّ القَلْبَ أضْنَاهْ التَّحَنِّي






    محمد سمير السحار
    2009-06-27

  7. #37
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    يُرَاودُنِي المَوْتُ يَرْجُو هَلاكي
    وَفِي لََحْظَةٍ بِتُّ أَرْثِي حَيَاتِي
    وَقَبْلَ ثَوَانٍ سَبَحْتُ كَحُوتٍ
    يَمِيلُ وَيَلْهو بِكُلِّ الجِهَاتِ
    تَسَارَعَ نَبْضِي وَقَلْبي يَكَادُ
    مِنَ البَرْدِ يُعْلِنُ بِدءَسُبَاتِي
    وَقَدْ كُنْتُ أَحْسَبُ أَنِّي سَأَحْيَا
    قُرُوناً مِنَ العُمْرِ دُونَ مَمَاتِ
    فَيَا نَفْسُ أَرْثِيكِ قَبْلَ الوَفَاةِ
    وَأَوْصِيكِ خَيْراً قُبَيلَ الفَوَاتِ
    فَمَا العُمْرُ إِلاَّ كَبَرْقٍ يَلُوحُ
    وَمِنْ ثَمَّ يَمْضِي كَزَهْرِ الفَلاَةِ
    وَمَنْ ظَنَّ أَنَّ الحَيَاةَ تَدُومُ
    فَهذا سَرابٌ كَوَهْمِ العُصَاةِ
    فَكُنْ عَابِداً شَاكِراً لِلْعَظِيمِ
    فَإِنَّ الصَّلاةَ طَرِيقُ النَّجَاةِ
    ولا تَنْسَ أَنَّ البَصِيرَ يَرَاكَ
    فَأَحْسِنْ لِنَفْسِكَ يَوْمَ الثَّبَاتِ




















    محمد سمير السحار



    2009-08-03

  8. #38
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    قَدْ طَرَقْتُ الشِّعْرَ مِنْ كُلِّ بَحْرٍ
    فَوَجَدْتُ الحُسْنَ بَحْراً مَدِيـدا
    جَوْهَرٌ فِي القَلْبِ تَارِيخُ مَجْدٍ
    مَنْ تَغَنَّى فِيهِ أَضْحَى مُجِيدا
    لاَمَسَ القَلْبَ بِشَوْقٍ وَحُـبٍّ
    فَتَجَلَّى الحُـبُّ خِـلاًّ وَدُودا
    صُدْفَةً كَانَ اللِقَا دُونَ رَيْبٍّ
    أَشْرَقَ الزَهْرُ وَأَمْسى سَعِيدا
    يَا مَدِيدَ الشِّعْرِ إِنِّي كَطَيْرٍٍ
    أَرْتَجِي الخَيْرَ وَعَيْشاً رَغِيدا
    وَلَقَدْ كَانَ مَدِيحِي لِبَحْرٍ
    أَثْقَلُوهُ فَتَنَاهَى وَحِيدا
    مَا دَرى الشَاعِرُ ظًلْماً وَجَهْلاً
    أَنَّ فِي جَوْفِهِ عِقْداً فَرِيدا
    يَا مَدِيدَ الشِّعْرِ هَذِي شُجُونِي
    رَاجِياً رَأْياً وَقَوْلاً سَدِيدا
    إنَّنِي حُرٌّ أَبَى الذُلَّ عُمْراً
    لا يَمُوتُ الحُرُّ إلاَّ شَهِيدا
    هَذهِ القُدْسُ تُنَادِي صَلاحاً
    تَذْرِفُ الدَمْعَ وَتَرْجو رَشِيدا
    قَدْ أَصَابَ القَوْمَ وَهْنٌ شَدِيدٌ
    لَمْ يَعُدْ مَنْ كَانَ فِينا شَدِيدا
    قُوَّةٌ نَحْنُ إِذَا مَا اجْتَمَعْنَا
    إِنْ تَفَرَّقْنَا غَدَوْنَا عَبِيدا










    محمد سمير السحار

    2009-08-12

  9. #39
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    لَسْتَ قَلْبي أََيُّهَا الهَائِمُ
    كَانَ ظَنِّي أَنَّكَ السَالِمُ
    تَفْعَلُ الذَنْبَ وَأَنْتَ النُهَى
    كَيْفَ هَذا أَيُّهَا الظَالِمُ
    عُدْ إلَى الرَّحْمَنِ مُسْتَغْفِراً
    هُوَ ذُو عَفْوٍ هُوَ الرَاحِمُ
    إنَّ شَهْرَ الصَوْمِ شَهْرُ التُقَى
    فَاغْتَنِمْ شَهْرَكَ يَا صَائِمُ
    لا تَكُنْ في غَفْلَةٍ نَائِماً
    خابَ قَلْبُ العَابِدِ النَائِمُ
    لَيْلَةُ القَدْرِ هِيَ المُرْتَجَى
    فَتَحَرَّى أَيُّهَا القَائِمُ
    رُبَّمَا نِلْتَ الهُدَى قَائِماً
    عِنْدَهَا تُجْزَى الرِّضَا الدَائِمُ
    أَيُّهَا الرَبُّ الحَلِيمُ اهْدِنَا
    مَنْ سِوَاكَ الحَكَمُ العَالِمُ
    إِنَّ قَلْبي قَدْ أَتَى رَاجِياً
    رَحْمَةً يَا أَيُّهَا الرَاحِمُ

    محمد سمير السحار
    25 رمضان 1428
    7/10/2007

  10. #40
    الصورة الرمزية محمد سمير السحار شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2005
    المشاركات : 2,014
    المواضيع : 144
    الردود : 2014
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي ديوان الشاعر محمد سمير السحار

    كَفْكِفِي عَنِّي الأسى
    وَاسْقِنِي كَأسَ الوفَا
    وَارْحَمِي قَلْباً خَضَا
    يَحْتَسِي صَبْرَ الجفَا
    كَفْكِفِي دَمْعاً طَفَا
    تَحْتَ جِفْنٍ قَدْ غَفَا
    يَحْرسُ العَيْنَ الَّتِي
    ذَا لَهَا قَلْبٌ هَفَا
    يَا حَيَاتِي إنَّني
    طَائِرٌ يَهْوَى الصَّفَا
    حَرِّرِي القَيْدَ الَّذِي
    نَالَ مِنْ حُرٍّ عَفَا
    قَدْ عَفَا عَمَّا مَضَى
    شِيمةُ الحُرِّ الوَفَا
    حَرِّرِي قَلْباً هَفَا
    حَرِّرِيني قَدْ كَفَى



    محمد سمير السحار
    7-12-2009

صفحة 4 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. قراءة عروضية لقصيدة الشاعر محمد السحّار " رحماكَ ربّي"
    بواسطة عادل العاني في المنتدى العرُوضُ وَالقَافِيَةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 29-04-2016, 05:40 PM
  2. ديوان الشاعر محمد ذيب سليمان
    بواسطة محمد ذيب سليمان في المنتدى دَوَاوِينُ الشُّعَرَاءِ
    مشاركات: 108
    آخر مشاركة: 11-10-2012, 02:46 PM
  3. ديوان الشاعر محمد البياسي
    بواسطة محمد البياسي في المنتدى دَوَاوِينُ الشُّعَرَاءِ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 29-07-2011, 04:54 PM
  4. رحبوا معي بالصديق الشاعر محمد سمير السحار
    بواسطة د.جمال مرسي في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 21-12-2005, 12:57 AM
  5. ديوان الشاعر محمد الشنقيطي
    بواسطة محمد الشنقيطي في المنتدى دَوَاوِينُ الشُّعَرَاءِ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 16-05-2003, 04:37 AM