أحدث المشاركات
صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234
النتائج 31 إلى 32 من 32

الموضوع: ديوان الشاعر فرج ابو الجود

  1. #31
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2009
    المشاركات : 297
    المواضيع : 35
    الردود : 297
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي ديوان الشاعر فرج ابو الجود


    إهداء
    إلى شعب مصر العظيم
    الذي حرر وطنه وانتزع حقه
    في ثورته المباركة
    يوم 25 يناير 2011

    ثورة شعب
    فرج أبو الجود

    وللثوار في التحرير ميدانُ
    وبين الجد والهذيان شتانُ
    سيوف القهر إن كثرت فعاجزةٌ
    وسيف الحق رغم القهر سلطانُ
    ومن لا يتخذ من يومه سببا
    لعفو الله فالمخدوع غفلانُ
    وكم في الدهر للطاغين من عبر
    وكم في الظلم للطاغين أعوانُ
    دعاة الحق بالطاغوت كافرةٌ
    وإن الكفر بالطاغوت إيمانُ
    فلا يحزنك من فجر تباطؤه
    فإن الفجر منتبه ويقظانُ
    طيور الصبح في الميدان باسمة
    وبوم الليل في الأوكار غضبانُ
    فذا بالحب والإيمان ممتلئ
    وذا بالبغض والكفران ملئانُ
    ملائكة تذود النار عن فئة
    وفي فئة يهيج النار شيطانُ
    ولو أبصرتَ ما أبصرتُ من عجب
    جنود الثورة البيضاء غزلانُ
    شباب تاق أن يحيا وفي يده
    إلى الحرية البيضاء أغصانُ
    يريد العدل والإنصاف مطلبه
    وعدل الله بين الناس ميزانُ
    فرد الحاكم المغرور في صلف
    أنا للحق والإنصاف سجانُ
    أنا الجلمود لا شعب يحركني
    ولا إنس يحاسبني ولا جانُ
    وكم من ناصح قد قام ينصحه
    وما للظالم المأفون آذانُ
    فصاح الشعب غضبانا سأسقطه
    فما للظلم عند الله بنيانُ
    وإذ للناس أصوات مزلزلة
    وإذ أثوابهم للموت أكفانُ
    وإذ بالليلة البيضاء غائمة
    وإذا بالغيم أمطار وطوفانُ
    وإذ بالنجم في العلياء مضطربٌ
    كأن لديه مثل الناس وجدانُ
    وهب الشعب منتفضا يسابقه
    إلى الميدان أطفالٌ وشبانُ
    وشيخٌ جاء قد ألقى عمامته
    وبين جحافل الثوار نسوانُ
    شباب ثار لا يرنو لدانية
    ولا مما يمس عفافهم دانوا
    وما وهنوا وما ضعفوا وما جبنوا
    وما غدروا وما هتكوا وما خانوا
    تموج الأرض والأقدام ثابتة
    عراة الصدر والأكتاف شجعانُ
    قنوت الفجر والقداس مجتمعٌ
    ففي الميدان إنجيل وقرآنُ
    كؤوس الظلم قد فاضت بشاربها
    ومل الظلم أشياخٌ ورهبانُ
    وظن الذئب أنا قد نصدقه
    وهل للكاذب الملعون إيمانُ
    وعاد يخادع الثوار نائبه
    وفي التاريخ للفرعون هامانُ
    فجاءت صيحة الميدان غاضبة
    كلا الذئبين في التنكيل أقرانُ
    فكان الموت للأخيار مكرمة
    وللشهداء عند الله أجنانُ
    فإن ينس الذي بالأمس أجرمه
    فما للأمس في التاريخ نسيانُ
    وما للذئب معروف فنذكره
    وهل للذئب عند الناس عرفانُ
    فلا والله ما أغنى بحيلته
    ولا والله ما لباه إنسانُ
    عدا من كان في أهدافه مرضٌ
    يساريون وفديون إخوانُ
    وضج الشعب فارتدوا وقد ندموا
    وللرحمن للنَدْمان بيبانُ
    وجاء الصبح في إشراقه قدرٌ
    وفي مجراه للتاريخ إعلانُ
    كأن الأرض قد قامت قيامتها
    ليوم الحشر لم يستخف إنسانُ
    وصلى الناس والأبدان خاشعة ٌ
    إلى الرحمن والتأمين بركانُ
    قنوت أيقظ الدنيا تضرعه
    وسالت منه أجفانٌ وأجفانُ
    وجاء النصر محمولا بأجنحة
    من الرحمن لم يصنعه إنسانُ
    وفر الذئب وانفكت عصابته
    طريد الذل فيمن سابقا كانوا
    فإن يصبر فإن النار موعده
    وإن يضجر فما في النار سلوانُ
    فيا رباه كن عونا وكن سندا
    فللمخلوع أتباع وأعوانُ
    شباب خط منهاجا لأمتنا
    وإن الثورة البيضاء عنوانُ

  2. #32
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2009
    المشاركات : 297
    المواضيع : 35
    الردود : 297
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي ديوان الشاعر فرج ابو الجود

    ناحت عليك البوم يا بشارُ
    فرج أبو الجود
    ناحت عليك البوم يا بشارُ
    حل البوار وجائك الإنذارُ
    فاهرب بجلدك إن خشيت شماتة
    عُرَّت يداك وفي يديك العارُ
    طول النعامة في الطيور فضيلة ٌ
    والطول فيك بلادة وصغارُ
    ومن الحوادث للرجال كرامة ٌ
    أما لديك فسبة وشنارُ
    ضل الرهان فخذ لنفسك إنما
    آتيك من فج اللظى إعصارُ
    لن تستريح ولو ركبت إلى الفضا
    نجما ولو رفعت لك الأسوارُ
    غارت نجومك لم يعد لك منزلٌ
    في الأرض إلا أحرقته النارُ
    فايئس ففي يأس الطغاة إذا قضى
    قاض العدالة حكمه إِعْذارُ
    واختر لنفسك يا لئيم فإنها
    ريح الكرامة قادها الأحرارُ
    يا ابن النقيصة هل تظنك فارسا
    بل أنت إن هاج الحمى زمارُ
    أتبيد شعبك يا خسيس وهل ترى
    إن بدت شعبك يرجع الثوارُ
    لا والذي جعل الكرامة حجة
    للثائرين إذا عدوا أو ثاروا
    لو لم تثر يا ابن النعاج رجالنا
    نحو الخلاص لثارت الأحجار ُ
    زاغت عيونك يا دعي فقل لنا
    كيف النجاة ولاة حين فرارُ
    والعار خلفك والدماء لهيبها
    يكوي عروقك والخنا ينهارُ
    سالت دماؤك يا دمشق فما عسى
    إن قاد أمرك فاسقٌ جزارُ
    ذئب تخفى تحت ريش نعامة
    حتى فشت عن أصله الأخبارُ
    فإذاه ذئب ليس يشبع من دم
    وإذاه عند المشتهى غدارُ
    صبرا فيوما يا دمشق سينجلي
    عنك الظلام ويخسأ الفجارُ
    ويزول حكم الظالمين وينتهي
    حكم الذئاب ويسقط الأشرارُ
    ويعود صبحك يا دمشق معطرا
    وستضحك الأطيار والأزهارُ
    وستسمعين من المآذن صيحة
    تروي القلوب فكبري يا دارُ
    الله أكبر لن تسيل دماؤنا
    إلا وفي بركاتها استبشارُ
    إنا صبرنا والخطوب نواهلٌ
    والصبر في حلقومنا صبارُ
    وغدا نكبر والنجوم مضيئة ٌ
    وغدا تضيئ بدورنا الأنوارُ

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234

المواضيع المتشابهه

  1. الجود والسخاء والكرم فى القرآن
    بواسطة رضا البطاوى في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-11-2014, 02:46 PM
  2. قصيدة (أيا لُبْنانُ.. نِعْمَ الجودُ والكَرَمُ..!!)
    بواسطة إبراهيم سعد الدين في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 02-05-2014, 07:50 PM
  3. الجود أنت ....
    بواسطة ياسر سالم في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 24-03-2014, 08:09 PM
  4. بمناسبة ذكرى إستشهاد الزعيم الخالد.. ياسر عرفات (ابو عمار)..لشاعر الوطن بشار ابو صلاح
    بواسطة بشار ابو صلاح في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 13-11-2010, 09:49 AM
  5. الجود لحن الملتقى
    بواسطة أيمن كمال في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 20-09-2007, 01:50 AM