أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: إلي جسدك أكتب

  1. #1
    الصورة الرمزية اشرف نبوي أديب
    تاريخ التسجيل : May 2004
    الدولة : DOHA
    العمر : 55
    المشاركات : 973
    المواضيع : 256
    الردود : 973
    المعدل اليومي : 0.16

    افتراضي إلي جسدك أكتب

    إلي جسدك أكتب
    عيناك وشفاهك صدرك وجاذبيتك التي يشعها جسدك المثير ، كلها محسوسات تشد كل من يملك أدوات التعبير شعرا أو نثرا ولا يملك البصيرة لكي يكتب عنها وفيها الكثير ، وهذا ليس بجديد فكل من تناول الكتابة عن المرأه تناول بعض أو كل ما سبق وربما هناك من استباح لنفسه التوغل أكثر فأفاض في الوصف وتجاوز الحد ، وشعر الجاهلية وماتبعه من شعراء العصور التالية خاصة شعراء الدولة العباسية وما تلاها حتي أدركنا شعر نزار في العصر الحديث ، وفي أعتقادي أن القطار لن يتوقف ،
    أما لماذا يحدث هذا ويستمر ؟ فأن الإجابة ببساطة لأن كثير من النساء تجد المتعة في ذكر محاسنها والتغني بها فهو نوع من المديح تستسيغة بعض النسوة ممن لا عقل لهن أو دين وتقبلة أخريات علي إستحياء وهن يرين فيه تجاوزا لكنه يرضي الغرور الأنثوى ، وتعف عنه القلة ممن ترين فيه فحشا ومنكرا من القول ، هذه واحده وأما الثانية فعلم أكثر الشعراء بهذه الخصلة في النساء ورغبة منهم في نيل رضاهن تجعل من مغازلة الجسد أسهل الطرق للتقرب خاصة لضعاف النفوس من النساء ،
    والذي يدرك الحقيقه الساطعة يعرف أن التغزل بتلك الطريقة ومخاطبة الجسد وحسب هي من أسوأ واحط طرق الغزل ، لأن الجسد حين نتغزل في جمالة يكون قد أستوى ونضج واكتملت أنوثتة لدي صاحبته ، ولأن سنة الله في خلقة أن يتم نقض الشيء في هذه الحياة الدنيا بمجرد ظننا أنه بلغ الكمال فإن منحني الهبوط الحقيقي لجمال الجسد الذي نكتب له يكون قد بدأ في الحدوث وقت إنطلاق غزلنا لهذا الجسد أو ذاك ، وحينها إذا كنا نتغني بهذا النضوج فأننا نعاف وننكر هذا الجسد بمفاتنة فور شعورنا بأنه بدأ رحلة الأفول والأنزواء والزبول ،
    وهذا الذي ذكرنا يوصلنا إلي نتيجة مفادها كذب المشاعر التي تتغني بالجسد وتكتب له لأنها غير ثابتة وتتعلق بشكل تراه في أوج كماله وهو يكون قد بدء رحلة ضياعة وإندثارة التي لا تتوقف إلا في محطة الموت كنتيجة طبيعية لدورة الحياة الدنيا ، فأذا كان من يكتب للجسد يعي إنه حين يكتب يوائم بين مشاعره وما يكتب فأنه يعي لا محالة أن مشاعره المتعلقة بحرفة سيكون مآلها هي الاخري إلي الضعف يوما بعد يوم ومن ثم إلي الموت فهي علاقة شرطية مقيتة متعلقة بالشيء الفاني إلا وهو الجسد ،
    أما حين يكتب الإنسان للمشاعر وللروح والأحاسيس فإن العلاقة تزداد قوة يوما بعد يوم نظرا لأن المشاعر والأحاسيس تزداد نضجا ورسوخا مع مرور الوقت وتتألق بسمو الروح وعمق النظرة الخبيرة كلما اوغل الإنسان في العيش ، فهي علي عكس الجسد تزداد إشعاعا وتتسامي رونقا يوما بعد يوم ، لذا فأغلب العلاقات القائمة علي هذا الإدراك تزداد قوتها التي تنعكس علي قلوب أطرافها وصحتهم وفكرهم فتزيدهم ألقا ومحبة وتمنحهم السعادة التي يفتقدها كل من بني توجه مشاعره علي أسس الجسد وحسب ،
    اذن فمن يكتب لجسد الأنثي هو واهم ومتوهم يكتب كي يشبع رغبة شهوانية دفينة في نفسة أو في نفس من يخطب ودها وهو واهم لأنة يظن إنه يخلد مشاعرة عبر أحرفه ، وهذه الأحرف التي تتعلق بزائل تزول وتنمحي معه ، وهو يتوهم أن ما يصفة من جمال ظاهري باق ، ولو أمعن النظر لأدرك خطأه وظهر له جليا واضحا لكن بريق الجمال في لحظة التغني به يعمى الكثير من الأبصار ولا يفلت من براثنة إلا صاحب بصيرة نافذة وعقل كيس ،
    لذا فحين يصدق المرء مع نفسة يكون تغزلة في الباقي وهي الصفات الحسنه والخصال الحميدة فيمن يعشق ويحب أبقي وأكد ، فهو وأن ذهبت صاحبتة بجسدها الفاني يبقي ذكرها الطيب وحصالها الأصيلة محفورة بالقلوب والألباب ، يعطر وصف خصالها الطيبة الأسماع بأريجه ويرسم البسمة فوق الشفاة التي تتمتم لها بالرحمة بعزيمة صادقة وحب يزيد يوما بعد يوم ولا يشوبة أي نقصان مهما مضى من زمن ،

    أشرف نبوي
    أديب وصحفي عربي
    https://www.facebook.com/bakows/

  2. #2
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 6,062
    المواضيع : 182
    الردود : 6062
    المعدل اليومي : 1.11

    افتراضي

    أما لماذا يحدث هذا ويستمر ؟ فأن الإجابة ببساطة لأن كثير من النساء تجد المتعة في ذكر محاسنها والتغني بها فهو نوع من المديح تستسيغة بعض النسوة ممن لا عقل لهن أو دين وتقبلة أخريات علي إستحياء وهن يرين فيه تجاوزا لكنه يرضي الغرور الأنثوى ، وتعف عنه القلة ممن ترين فيه فحشا ومنكرا من القول ، هذه واحده وأما الثانية فعلم أكثر الشعراء بهذه الخصلة في النساء ورغبة منهم في نيل رضاهن تجعل من مغازلة الجسد أسهل الطرق للتقرب خاصة لضعاف النفوس من النساء ،


    السلام عليكم أخي العزيز أشرف
    إنما الغزل الحقيقي فهو للجمال ,,والجمال لا مقاييس له ,إنه فقط في عين من يراه ويتذوقه ,والجسد كما نعلم لا يخلو من الجمال ,منهم من نحت له التماثيل ,ومنهم من تغنى به وكتب الأشعار لأجله ,ومنهم من رسم له اللوحات الرائعة .
    المسألة هي /هل كتب هؤلاء ,أو رسموا ,أو نحتوا من أجل الجمال وحب الجمال؟؟ أم فقط للإثارة ؟؟
    إن كانت الأولى فهي الغزل الجميل بلا ريب
    وإن كانت الثانية فهي من الأعمال القذرة المبتذلة التي لا يطيقها كل ذو ذوق رفيع
    على فكرة / العين تميّز ذلك ولا تُخدع,
    الفن الرفيع يظهر واضحا ,والأعمال المبتذلة تظهر أيضا
    شكرا لك
    ماسة

  3. #3
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Dec 2009
    المشاركات : 3,598
    المواضيع : 26
    الردود : 3598
    المعدل اليومي : 0.89

    افتراضي

    الاستاذ اشرف نبوي

    إنما الغزل الحقيقي فهو للجمال ,,والجمال لا مقاييس له ,إنه فقط في عين من يراه ويتذوقه ,والجسد كما نعلم لا يخلو من الجمال ,منهم من نحت له التماثيل ,ومنهم من تغنى به وكتب الأشعار لأجله ,ومنهم من رسم له اللوحات الرائعة .
    المسألة هي /هل كتب هؤلاء ,أو رسموا ,أو نحتوا من أجل الجمال وحب الجمال؟؟ أم فقط للإثارة ؟؟
    إن كانت الأولى فهي الغزل الجميل بلا ريب
    وإن كانت الثانية فهي من الأعمال القذرة المبتذلة التي لا يطيقها كل ذو ذوق رفيع
    على فكرة / العين تميّز ذلك ولا تُخدع,
    الفن الرفيع يظهر واضحا ,والأعمال المبتذلة تظهر أيضا
    شكرا لك
    ماسة
    قد قالت الاستاذة فاطمة ما كنت اود قوله تماما ولن اضيف


    تقديري الكبير لطرحك القيم

  4. #4
    الصورة الرمزية محمد محمود محمد شعبان أديب
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 2,173
    المواضيع : 158
    الردود : 2173
    المعدل اليومي : 0.66

    افتراضي

    لذا فحين يصدق المرء مع نفسة يكون تغزلة في الباقي وهي الصفات الحسنه والخصال الحميدة فيمن يعشق ويحب أبقي وأكد ، فهو وأن ذهبت صاحبتة بجسدها الفاني يبقي ذكرها الطيب وحصالها الأصيلة محفورة بالقلوب والألباب

    دمت مفكرنا ، وأديبنا الفاضل
    فكرة كتبتها يد الغيرة على المرأة التي صانها الإسلام ، والتقاليد العربية التليدة .
    ولكن أرى أديبنا الفاضل ـ والرأي لك ـ أن النص يصلح لقسم الفكر ، والرأي أكثر ـ مجرد رأي ـ .

    تحيتي ، والمودة

    حمادة الشاعر
    أديب ، وشاعر
    أسعدني بإضافة facebook
    mohammad shaban

  5. #5
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 8.70

    افتراضي

    اذن فمن يكتب لجسد الأنثي هو واهم ومتوهم يكتب كي يشبع رغبة شهوانية دفينة في نفسة أو في نفس من يخطب ودها وهو واهم لأنة يظن إنه يخلد مشاعرة عبر أحرفه ، وهذه الأحرف التي تتعلق بزائل تزول وتنمحي معه ، وهو يتوهم أن ما يصفة من جمال ظاهري باق ، ولو أمعن النظر لأدرك خطأه وظهر له جليا واضحا لكن بريق الجمال في لحظة التغني به يعمى الكثير من الأبصار ولا يفلت من براثنة إلا صاحب بصيرة نافذة وعقل كيس
    يحلو الأدب بالجمال حين يتغنى به، ولكن المهم أن لا يكون في ذلك ابتذال ولا تجاوز لحدود الخلق والحياء

    موضوع طيب هادف

    شكرا لما أفضت هنا من نصح

    تحاياي
    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

  6. #6

  7. #7

  8. #8
    الصورة الرمزية لانا عبد الستار أديبة
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    العمر : 49
    المشاركات : 2,496
    المواضيع : 10
    الردود : 2496
    المعدل اليومي : 0.84

    افتراضي

    الأدب الذي يكرم المتلقي باحترام ما يقول موضوعا وفكرة ومشاعر هو الأدب الذي يستحق الاحترام
    مقالة قيّمة
    اشكرك

  9. #9
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 15,566
    المواضيع : 212
    الردود : 15566
    المعدل اليومي : 5.05

    افتراضي

    جمال المرأة لا يتمثل فقط بجمال وجهها أو عيونها أو جسدها إنما هو جمال داخلي ينبع من الروح والأخلاق

    وليس الغزل العُذري، واشتياق الروح للروح، كمثل الغزل الإباحي، أو الشعر عن الغزل الحسي، أو ما يسميه البعض الغزل الفاحش

    مقال جميل عن المرأة وقيمتها في الإسلام.
    بوركت ـ ولك تحياتي وتقديري.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

المواضيع المتشابهه

  1. سبحان الله..صور رائعة من جسدك
    بواسطة الضبابية في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 14-03-2007, 07:11 PM
  2. لن أكتب إلا لها
    بواسطة محمد حيدر في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 02-01-2007, 07:48 PM
  3. أكتب يا يوسف ..أكتب عن أي شيء !
    بواسطة يوسف الحربي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 02-01-2007, 10:22 AM
  4. أجلس كي أكتب
    بواسطة عدنان أحمد البحيصي في المنتدى مُنتَدَى الشَّهِيدِ عَدْنَان البحَيصٍي
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 26-07-2005, 01:38 AM
  5. لا أعلم ماذا قد أكتب
    بواسطة الاسطورة في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 07-05-2004, 08:14 PM