أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: قناع.!

  1. #1
    الصورة الرمزية مرمر القاسم أديبة
    تاريخ التسجيل : May 2010
    الدولة : حيفا
    العمر : 43
    المشاركات : 2,201
    المواضيع : 95
    الردود : 2201
    المعدل اليومي : 0.58

    افتراضي قناع.!

    سوف أضع على وجهي قناعا سخيفا لشدّ الخدين،وربّما أخيّط فمي، لأجرب لمرة واحدة فقط أن أكون أكثر النّساء سذاجة،ففي الفترة الأخيرة بدأت أكتشف بأن العديد من الأمور لم أجرب،وليست لديّ معها مرة أولى.

    سوف أضعه بعد قليل،ربما لاحقا،أظنني سوف أفعل حال أفرغ من كتابة هذه الخزعبلات الّتي بدأت تداهمني مثل جَراد جرّاد.... لحظة لحظة.... تباً أضعتُ مرودي،ومكحلتي النحاسية الّتي ورثتها عن جدّتي، حقيقة لم أرثها،هي أمي بسذاجة الأمهات عرضت علينا إرثها من أمها،وأنا،مكابدة كيدي،ولكني نكاية بكل عين سوداء وقعت عيني على المكحلة،ولطالما أغرتني بين كفّي جدّتي،....سحقاً أجدني بدأت أعترف وما كنت أنتوي،كأنني بيني وبين بيني تمنّيت موت جدّتي كي أرث المكحلة،هكذا إذا أسقطت نواياي في حض ورقة مسائية،لعلّ يغفر لي من في السّماء زلّتي،وهل التّمني زلّة توجب سماحا وعقابا.؟

    ليس موضوعي.
    ما يهمني الآن قناع الشّدّ الّذي نويت به شدّ فكّيّ وعينيّ،وربما استطالت رقبتي،ولعلّ فيه فائدة ومنفعة لصقل قوام مقعدي.
    في هذه اللحظات المقنعة تعجبني ثقافة الرّفس،ولعل أقوم الآن من مقعدي وأرفس القيّمين على المجموعات المضارعة المتصارعة والجماعات المكفّرة وربما أرفس رأسي.

    تباً فَتَر فنجان قهوتي،وأنا أحبّها ضرب سخّين،تلهب فمي،حتى إذا ما حرّقت لساني فقدت مذاقك الّذي عليه تفطّرَت شفتي...ما الّذي حملني على ذكرك الآن.؟
    نعم إني أشعر بك الآن عميقاً صعلوكاً فيّ،وشكراً للرّب إذ لا أحد يراك الآن سواي.

    ولكن قبل أن أضع القناع حتى إذا ما صرخت من رهبة الإجابة لا تفسد عليّ هناءة الاسترخاء والتّمتّع بالشّدّ،أريد أن أسألك،من خادم من،أنت أم عقلي.؟
    تذكّرت الآن من أعد لي أول فخ في حب بغداد،وبالتأكيد كلكم تلعمون،إنه أبتي،يا أبني تباً لك من لئيم.

    أوت أمي إلى فراشها قبل ساعة،وقبل أن تفعل أحضرت لي قطوف عنب بلون العسل،هي تنسى أنني اليوم وحدي معها في هذه المساءات،لكنها مازالت في قرارة نفسها ترفض التّخلي عن أطفالها الّذين كبروا،فتحضر لي كل ما كانت ترغب بتقديمه لي ولجميع إخوتي. تباً لي،علي التهام العنب قبل أن تصحو وإلا ظنّت أني ما أحببت،وأعلم يقينا أنها في قرارة أحلامها حين تصحو باكية تعلم أنني أحببتك حتى توجعي،كما تعلم أن غيرك لن يمدّ الكحل في عيني.

    كئيبة،غبيّة دميمة هذه اللحظات،من الّذي ثبّت أحمر الشفاه في اللوحة،إنه دائما يوجد خطآن،أنا وأنت.!
    لسوف أضع القناع وأشدّ الجرح حتى أدميه،فأثبّت أن لا جرح أوسع من شقّ المسافات.





    لا يكفي أن تطرق باب الإنسانية لتحس بمجيئها نحوك, عليك أن تخطو تجاهها , و التوقف عن الإختباء خلف الزمن,امرأة محتلة

  2. #2
    الصورة الرمزية سامية الحربي أديبة
    غصن الحربي

    تاريخ التسجيل : Sep 2011
    المشاركات : 1,578
    المواضيع : 60
    الردود : 1578
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    "أوت أمي إلى فراشها قبل ساعة،وقبل أن تفعل أحضرت لي قطوف عنب بلون العسل،هي تنسى أنني اليوم وحدي معها في هذه المساءات،لكنها مازالت في قرارة نفسها ترفض التّخلي عن أطفالها الّذين كبروا،فتحضر لي كل ما كانت ترغب بتقديمه لي ولجميع إخوتي"
    من غير الأمهات نداري عنهن المواجع فلا نجد سوى قناع نتنكر به؟؟ . تحياتي وتقديري.

  3. #3
    الصورة الرمزية كريمة سعيد أديبة
    تاريخ التسجيل : Nov 2009
    المشاركات : 1,435
    المواضيع : 34
    الردود : 1435
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    نص رائع لا يشبه سواك يا غالية
    عبارات تتالت في صور بديعة تحمل تأويلات متعددة وتستفز العقل للغوص خلف معانيها البعيدة
    خالص ودي وتقديري
    {لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين}

  4. #4
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.43

    افتراضي

    يبدو أنّ القناع من مكوّنات عدّة ... خلطته غير متساوية المقادير !
    تتحفينا بخلطات نصيّة جميلة الأفكار والرّمزيّة
    بوركت
    تقديري وتحيّتي

  5. #5
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Jun 2011
    الدولة : الأردن
    المشاركات : 2,155
    المواضيع : 89
    الردود : 2155
    المعدل اليومي : 0.63
    من مواضيعي

      افتراضي

      كلما قرأتك يا المرمرية أتفلت بين الضحكة، والدهشة، والانبهار!
      لحرفك بصمة خاصة تترك أثرا لا يمحى على القلب والذاكرة..

      ثم،
      ما نوع القناع الذي تستعميلنه إذ يبدو أنه يضفي لحرفك إشراقا خاصا؟
      تخيطين فمك! ومن سيجلدنا إذن!؟
      محبتي وتعلمين

    • #6
      الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
      أمينة سر الإدارة
      أديبة

      تاريخ التسجيل : Jul 2008
      الدولة : Egypt
      المشاركات : 23,722
      المواضيع : 388
      الردود : 23722
      المعدل اليومي : 5.30

      افتراضي

      تباً أضعتُ مرودي،ومكحلتي النحاسية الّتي ورثتها عن جدّتي، حقيقة لم أرثها،هي أمي بسذاجة الأمهات عرضت علينا إرثها من أمها،

      كما أضاعت بعض الشعوب العربية حضاراتها بسذاجة وجهل لقيمة تراثنا
      رائعة ترمي كل عبارة منها لدلالات كثيرة وتآويل جديرة بالوقوف عند كل منها
      المرمر الرائعة ...
      لك قلم سامق يشبهك
      دام ألقك
      ومرحبا بك في واحتك
      تحاياي
      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    • #7
      أديبة
      تاريخ التسجيل : Jan 2006
      المشاركات : 6,062
      المواضيع : 182
      الردود : 6062
      المعدل اليومي : 1.12

      افتراضي

      كئيبة،غبيّة دميمة هذه اللحظات،من الّذي ثبّت أحمر الشفاه في اللوحة،إنه دائما يوجد خطآن،أنا وأنت.!
      لسوف أضع القناع وأشدّ الجرح حتى أدميه،فأثبّت أن لا جرح أوسع من شقّ المسافات.


      السلام عليكم صديقتي العزيزة مرمر
      دافىء هذا النص,,, سلس ولذيذ ومشوق
      كلمات عالية الجودة ,معبر بشدة
      سلمت يدك عزيزتي
      ماسة

    • #8
      شاعرة
      تاريخ التسجيل : Jan 2010
      الدولة : على أرض العروبة
      المشاركات : 34,923
      المواضيع : 293
      الردود : 34923
      المعدل اليومي : 8.89

      افتراضي

      أغيمة ودقها نبض امرأة تكتم عشقا
      أم فيضان نيل يغرق المساحات على ضفتيه بغضبة شعب نطق أخيرا
      أم انثيال حروف تتسربل بالرمز لتغري المكلومين بانتحال المعاني

      جذلى استقبلت أرواحنا هذا الغيث يروي ظمأها

      فلا حرمك البهاء مرمرية الحرف

      أهلا بحضورك الفاعل في واحة الخير

      تحاياي
      تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

    • #9
      الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
      تاريخ التسجيل : Jul 2010
      الدولة : الشام
      المشاركات : 19,097
      المواضيع : 123
      الردود : 19097
      المعدل اليومي : 5.10

      افتراضي

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرمر القاسم مشاهدة المشاركة
      تباً فَتَر فنجان قهوتي،وأنا أحبّها ضرب سخّين،تلهب فمي،حتى إذا ما حرّقت لساني فقدت مذاقك الّذي عليه تفطّرَت شفتي...ما الّذي حملني على ذكرك الآن.؟
      نعم إني أشعر بك الآن عميقاً صعلوكاً فيّ،وشكراً للرّب إذ لا أحد يراك الآن سواي.
      أكثر ما أحب فيك صدقك مع نفسك
      وصدقك في وصفه
      هذا العالم لا يشبه الصادقين أختي
      وسيظل صعلوكا

      شكرا لك

      بوركت

    المواضيع المتشابهه

    1. %%% سقوط قناع %%%
      بواسطة وفاء شوكت خضر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
      مشاركات: 36
      آخر مشاركة: 24-03-2017, 07:04 PM
    2. قِناعُ حبيبـِي
      بواسطة فتحي علي المنيصير في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
      مشاركات: 27
      آخر مشاركة: 27-11-2008, 10:01 AM
    3. المتميزون يقبعون خلف قناع الشكوى
      بواسطة طارق الفياض في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
      مشاركات: 5
      آخر مشاركة: 05-01-2008, 12:48 PM
    4. "قناع الغدر"
      بواسطة ينابيع السبيعي في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
      مشاركات: 11
      آخر مشاركة: 08-07-2007, 04:45 PM
    5. قناع حبيبي .. و المال !!!
      بواسطة فاطمة اسماعيل في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
      مشاركات: 6
      آخر مشاركة: 28-05-2007, 06:06 PM