أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الحقيقة بلون الدم !

  1. #1
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,772
    المواضيع : 79
    الردود : 4772
    المعدل اليومي : 1.40

    افتراضي الحقيقة بلون الدم !

    حدَّثنا بليدُ ابنُ أنوكْ : ( أنه رأى في طريقه بائسًا محتبيًا , ومسندًا ظهره على أحدِ الدكاكين وعلى ملامحه غيمٌ من الهمِّ ويكسوهُ ثوبٌ من الغمِّ , فزلفَ إليه يواسيهِ كمجرَّدِ فضفضةٌ وشقفةٌ فإذْ بذاك البائسَ يحاكيه : أنه كان ذاتَ يومٍ في بهوٍ من العيشِ وحلاوةٍ من الطيشِ , يمشي في طريقهِ متبخترًا يدهسُ فقيرًا , ويُبكي صغيرًا, وينهبُ كريمًا , ويسجنُ من كان شاكيًا أو معاديًا , ولكن دوامُ الحالِ من المحالِ , فقد هبت ثورةُ الشباب وارتفعت ترانيمُ الرَّبابِ في ساحاتٍ يباب تقابلهم أنياب الذئابِ من القتلةِ الباغين ليحيلونها إلى سلالم من الجثث وأكواخٍ من الرؤوسِ وأشواكٍ من الضروس تُدمي كلَّ سوسٍ ينخرُ برج الوطن العاجي ويهزأُ بالحرِّ الراقيِّ ، حتى غدا من كان على العرشِ مبجَّلاً , وجلاً ينتظرُ رفسةً من خدمهِ ولكمةً من رغيفِ الخبزِ الذي سجنه ومنعه عن المحتاجين فجنى عليه بالتعفنِ .
    فلن يأمنَ الآنَ والله لن يأمن , كيف وهو الجاني الذي أماتَ رعيتهِ على قوارع الطرق , واستبدَّ الأمرُ إلى قتل حلمِ الأطفالِ وشنق دموعِ النساء ولكن آن الأوان لأنْ يعبس الحقَّ ويشدُّ شعرَ الباطلِ للخلف ، ويُلقمه من بقايا العلف حتى يصبح هزيلا تَلِف غيرَ قابلٍ للاستخدام .

    وكان في الاشتباكاتِ الداميةِ بين جند الأميرِ المزعومين وأبطالُ الثورة فتيةٌ كفتيةِ الكهفِ الذين صبروا وصمدوا ودعوا إلى الخيرِ وجاهدوا حتى يأتيَ نصرُ الله يبطشُ بالظلمِ وأهله ويقطعُ مناخيرَ الجبابرةِ التي زفرتْ بريحٍ ساخنة زعمًا منها أنها ستهبُّ على الضعفاء وتُرعبهم وماعلموا أنها سترتدُّ عليهم فهمُ الجبناءُ الأعكال الذين هضموا الحقوق ونقضوا العهود وكتبوا صكوك العقوق , فلوَّأ اللهُ بهم , وسخَّر عليهم من لايخشونهم فجعلوهم كصفرٍ على الشمالِ خارج حدود الخارطة يقبعون في هامشِ الحياة ويعانون حالاتٍ مرضيةٍ من الانفصامِ والعظمةِ والجنونِ وهاهم يرزحون تحتَ نيرانِ الرزايا وتلتهمهم النكبات , خالوا أنَّ البطولة هي وسامةٌ وخيل عربيٌّ أصيلٌ تبتلعك النشوة من صهيله , وسيفٌ معدنيٌ مزوَّقٌ تمسكه أيدي حثالة راقصين قد شوهوه بمعاني الطربِ والطبول التي زعموها من المرجلةِ .

    ولكنْ بزغَتْ شمسُ الحقيقة وظهر الباسلُ الفذَّ من خلف ركامِ الضبابِ ..!
    شابٌّ بمظهرٍ قرويٍّ يتوكأ على عصا يهشُّ بها على غنمه تنفحُ منه معاني الرجولةِ والوفاء وعلى سيماه ارتسمتْ أماراتُ الحكمةِ يفيضُ وجهه بإشراقةٍ بعثتْ بها مشاعرُ قلبه الدافقة لتلبسه عباءة الصدقِ وتحيطهُ هالةٌ من نور الإيمانِ العميقِ بمعاني الحياة (العدل ، الصبر ، البؤس ، القوة ، التحمل ، الشقاء ، القناعة والرضا ) وعيناه تُدلعانِ بريقا نافذاً يخترقُ عيني الأفاك الذي زعم البطولةِ ليسقط من على صهوة حصانه المدلَّل , هِمُّ بقتل نفسه بسيفه إلا أنَّ ذاك الأشعث الأغبر يعرف الشهامة حق المعرفة ويسلُّ السيفِ من يد الأمير المتأوه شفقة عليه , حينها صفَّق لإنسانيته جماهير الثورة وتوجوه بميثاق العدل والحفاظ على الرعية .

    انتهى من كلامه وقد فرَّت مني الشفقة ونطقتُ بحنقٍ : يبقى الكلب كلبا في جميع أحواله ، فلتكتفي بلحس بقايا العظام, وإن لم ترفع أنخاب حلمك عن استرداد العرش فسألوي رقبتك ورقاب أصحاب العقول الضيقة والأفكار المسمَّمة , فقد كانوا رؤوفين جدا معاشر البائسين وضائعي الأحلام بك واكتفوا بعقاب الله الذي ألبسك اليوم ثوب الذل والمهانة )

    بقلم / براءة الجودي
    [ النظرة الثاقبة ]
    وأسيرُ في دربٍ يُزعزعه الأسى *** لكنّ قلبي شُعلةُ النّبراسِ

  2. #2
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,216
    المواضيع : 139
    الردود : 3216
    المعدل اليومي : 0.83

    افتراضي

    أختي النظرة الثاقبة الشاعرة براءة الجودي
    نص بديع متقن البناء جميل العبارة أنيق الحرف أجبرني أسلوبك السردي الجميل على قراءة كل حرف بتأن
    أحييك على مقدرتك المدهشة في سكب الجمال وسبكه في أجمل قالب وأنقى قلب ومضمون ..
    نص نبيل كصاحبته .. لا أعرف كيف طوته الأيام
    أخيرا أرجو أن تتقبلي ملاحظات ربما فاتتك سهوا
    ولكن دوامُ الحالِ ( دوامَ )
    ليحيلونها ( ليحيلوها )
    يصبح هزيلا تَلِف ( تلفًا )
    فلتكتفي بلحس بقايا العظام ( فلتكتف )
    كانوا رؤوفين جدا معاشر البائسين وضائعي الأحلام ( وضائعو الأحلام )
    تقديري وفائق احترامي لك أختي

  3. #3
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,772
    المواضيع : 79
    الردود : 4772
    المعدل اليومي : 1.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. مختار محرم مشاهدة المشاركة
    أختي النظرة الثاقبة الشاعرة براءة الجودي
    نص بديع متقن البناء جميل العبارة أنيق الحرف أجبرني أسلوبك السردي الجميل على قراءة كل حرف بتأن
    أحييك على مقدرتك المدهشة في سكب الجمال وسبكه في أجمل قالب وأنقى قلب ومضمون ..
    نص نبيل كصاحبته .. لا أعرف كيف طوته الأيام
    أخيرا أرجو أن تتقبلي ملاحظات ربما فاتتك سهوا
    ولكن دوامُ الحالِ ( دوامَ )
    ليحيلونها ( ليحيلوها )
    يصبح هزيلا تَلِف ( تلفًا )
    فلتكتفي بلحس بقايا العظام ( فلتكتف )
    كانوا رؤوفين جدا معاشر البائسين وضائعي الأحلام ( وضائعو الأحلام )
    تقديري وفائق احترامي لك أختي
    الأستاذ القدير .. مختار محرم
    حديثك كالمزن النقي يرشفه القلب ويتذوق عذوبته , إنَّا نعتز برأيكم وتسعدنا صراحتكم وصدقكم فيما نكتب
    اشكرك على نبلك وخلقك الرفيع , ورفع للموضوع الذي كدتُ أنساه , وكذلك على ملاحظاتك التي لانستغني عنها
    فلا حرمك المولى الجنة

المواضيع المتشابهه

  1. بلون الرماد . . .
    بواسطة ياسر سالم في المنتدى بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-01-2012, 07:44 PM
  2. جرح بلون البحر
    بواسطة أميرة عبده في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 21-04-2010, 10:56 PM
  3. قمح بلون الدم ؟؟؟؟؟
    بواسطة علي أسعد أسعد في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 12-06-2007, 05:18 PM
  4. نجوى سالم وفراشاتها الملونة بلون الذاكرة
    بواسطة فضل شبلول في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-08-2006, 06:11 PM
  5. على لسان الشهيد 00 القعيد 00 الذي لم يطأطأ كالعبيد 00 ( قصيدة بلون الدم )
    بواسطة عاشق الفل في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 26-03-2004, 03:29 AM