أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 23

الموضوع: دفوف

  1. #1
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي دفوف

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    قالتْ أحبكَ غيرَ أنّكَ مُعْدَمُ والحبُّ عنْدي للفقيرِ مُحَرَّمُ
    دعْ عنكَ تأنيبي فقد أرهقتني ماذاأصابكَ أيُّها المتوهمُ؟
    قلتُ ارحمي عيناً تقرّحَ طرفُها فكأنّ أدمعَها إذا سالتْ دمُ
    قالتْ وقد لاحَ الأسى من عينها عذراً فإني في الهوى لا أرحمُ!
    أين العهود وأين أحلامي وما كنا به عند اللقاءِ نتمتمُ؟
    أغريتَ قلبي بالهوى حتى هوى وتركتَهُ في لوعةٍ يتألمُ
    هذا أبي سيسوقني قسراً إلى ذاكَ الذي من حمقهِ يتلعثمُ
    فضحكتُ والأحزانُ تعصرُ أضلعي وضممتُها وفؤادها يتحطمُ
    إني أحبكِ يا أميرة مهجتي لكنها الأقدارُ بي تتحكمُ
    فاستسلمي للأمر وامتثلي له فنهايةُ الضعفاءِ أن يستسلموا
    قالتْ ولكنّي ... فقلتُ لها اسكتي فالصمتُ أجملُ ما حواهُ المعجمُ
    ودعتها ودفنتُ في نظراتها حلماً يحاصرهُ الوجودُ المظلمُ
    ومضيتُ أبحثُ في المدى عن وجهتي يقتادني وجهُ الرحيلِ المُبْهَمُ
    كلُّ الدروبِ تطايرتْ مثلَ الدمى في خطوتي الحيرى فلا أتقدمُ
    أنى اتجهتُ أعودُ نحو ديارها أبكي على جدرانها وأسلّمُ
    ذكرى! وتنهمرُ الدموعُ بوجنتي وكأنّها من حرقةٍ تتكلمُ
    تبدي إلى الواشين ما أخفيتهُ فعيونهم من غلّهم تتبسمُ
    تعلو تناهيدُ الدفوفِ كأنها تشكو جراح حبيبتي إذ تكتمُ
    يا أيُّها القلبُ المضرجُ بالأسى هل في الهروبِ من المواجعِ مَغْنَمُ؟
    من ذا أباحَ لهم حمى أحلامنا بل كيفَ يرضى بالنهايةِ مُغْرَمُ؟!
    هيا امتطِ ظهر الغرامِ ولا تخفْ إنّ المحبَ على النوى لا يُرْغمُ
    يا نفسُ ويحكِ ما الذي تبدينهُ؟ هل يقتفي دربَ الحماقةِ مُلْهَمُ؟
    لو أن أحزاني عليّ عظيمةٌ فمقامُ من أهوى أجلُّ وأعظمُ
    سأظلُ أذكرها بكل جوانحي فجميلُ ذكراها لقلبي بلْسمُ
    حسبي ابتهاجاً أن تكون سعيدةً وتعيشُ في أفراحِها تتنعمُ
    وغداً ستذكرني إذا ما داعبتْ أنفاسَ طفلتها التي تتغَمْغَمُ

  2. #2
    الصورة الرمزية محمد جميل المجمعي شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    الدولة : أونتاريو- كندا
    المشاركات : 35
    المواضيع : 4
    الردود : 35
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    يامَن جعلتَ الحبّ رُقيا تُكلَمُ
    عن كل حرفٍ في رُقاها تُكرَمُ
    شكراً لك عليها.

  3. #3
    الصورة الرمزية هَمَّام رياض شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 996
    المواضيع : 16
    الردود : 996
    المعدل اليومي : 0.31

    افتراضي

    الأستاذ الشاعر : حسين العدي
    حافاتٌ قوافيك وإطلالنا منها بأذواقنا بهيج ، ولكنّي أرى العاشق لا يستسلم إلاّ أن يسلِمَ روحه
    بوركت على هذا الجمال البديع في كلماتك

  4. #4
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,723
    المواضيع : 388
    الردود : 23723
    المعدل اليومي : 5.30

    افتراضي

    أغبطك شاعرنا الرائع على تلك الميمية البديعة والتي رغم ماتحمل من أسي إلا أنها مضرجة بالإيثار
    سعدت بالقراءة لك وبتلك الجميلة أيها الرائع
    دام ألقك
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد جميل المجمعي مشاهدة المشاركة
    يامَن جعلتَ الحبّ رُقيا تُكلَمُ
    عن كل حرفٍ في رُقاها تُكرَمُ
    شكراً لك عليها.
    أهلاً بك أستاذي الفاضل محمد جميل الجمعي ... أسعدتني بإطلالتك الجميلة وردك الأجمل فلك جزيل الشكرنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    وأهنئك على قدرتك على الإرتجال لافض فوك ...نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    كل التقدير والإحترام وباقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هَمَّام رياض مشاهدة المشاركة
    الأستاذ الشاعر : حسين العقدي
    حافاتٌ قوافيك وإطلالنا منها بأذواقنا بهيج ، ولكنّي أرى العاشق لا يستسلم إلاّ أن يسلِمَ روحه
    بوركت على هذا الجمال البديع في كلماتك
    شكراً جزيلاً أستاذي القدير همام رياض .... أسعدتني بإطلالتك الجميلة وردك الأجمل حفظك الله أيها الفاضلنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    فعلاً العاشق لا يستسلم حتى أنني أردد دائماً أن الحب الذي لا ينتهي نهاية سعيدة فهو غير موجود أصلاً لأن العشاق الحقيقين يصنعون المعجزات من أجل حبهمنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    أما القصيدة فليست واقعية بالضرورة .. ربما أنها مجرد خيال نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    كل الود ... وباقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال المصري مشاهدة المشاركة
    أغبطك شاعرنا الرائع على تلك الميمية البديعة والتي رغم ماتحمل من أسي إلا أنها مضرجة بالإيثار
    سعدت بالقراءة لك وبتلك الجميلة أيها الرائع
    دام ألقك
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    وأنا أغبط نفسي على إطلالتك الجميلة وردك الأجمل ... فلك جزيل الشكر أيتها الفاضلةنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    لك كل الود .... وباقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 8.89

    افتراضي


    كأن ثمة تناقضا بين قولها:
    قالتْ أحبكَ غيرَ أنّكَ مُعْدَمُ = والحبُّ عنْدي للفقيرِ مُحَرَّمُ
    دعْ عنكَ تأنيبي فقد أرهقتني = ماذاأصابكَ أيُّها المتوهمُ؟
    قلتُ ارحمي عيناً تقرّحَ طرفُها = فكأنّ أدمعَها إذا سالتْ دمُ
    قالتْ وقد لاحَ الأسى من عينها = عذراً فإني في الهوى لا أرحمُ!
    وقولها

    هذا أبي سيسوقني قسراً إلى = ذاكَ الذي من حمقهِ يتلعثمُ
    أفساقوا الفتاة لغيرك وأذعنتَ أم استجابت هي لأنك معدم؟

    إني أحبكِ يا أميرة مهجتي = لكنها الأقدارُ بي تتحكمُ
    فاستسلمي للأمر وامتثلي له = فنهايةُ الضعفاءِ أن يستسلموا
    قالتْ ولكنّي ... فقلتُ لها اسكتي = فالصمتُ أجملُ ما حواهُ المعجمُ
    عهدنا بالعاشق يموت ولا يستسلم فأين قتالم في سبيلها؟

    ميمية جميلة الحرف في تماوجات حسك فيها ما راق قولا ومعنى
    وأصر على تحفظي على استسلام العاشق هنا

    أهلا بك شاعرنا الرائع في واحتك

    تحاياي
    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

  9. #9
    الصورة الرمزية عبد المجيد الفيفي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات : 649
    المواضيع : 50
    الردود : 649
    المعدل اليومي : 0.18

    افتراضي

    أخشى على قلبِك الرَّقيق، أنْ تدّاركَهُ القسوةَ كقلوبِنا!، أوصيكَ بالشِّعْر، بالعِشْقِ، اللهَ اللهَ في وصيَّةِ أخيك!، ثم إنني شاكرٌ لك هذا الجَمال. تحيّتي، وباقةَ ضوء.

  10. #10
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة

    كأن ثمة تناقضا بين قولها:

    وقولها



    أفساقوا الفتاة لغيرك وأذعنتَ أم استجابت هي لأنك معدم؟


    عهدنا بالعاشق يموت ولا يستسلم فأين قتالم في سبيلها؟

    ميمية جميلة الحرف في تماوجات حسك فيها ما راق قولا ومعنى
    وأصر على تحفظي على استسلام العاشق هنا

    أهلا بك شاعرنا الرائع في واحتك

    تحاياي
    أهلاً وسهلاً بك أستاذة ربيحة تشرفتُ بإطلالتك الجميلة وكلماتك الأجمل فلك جزيل الشكر


    أما بالنسبة لتساؤلاتك فأسرد عليها بكل ود ..



    في البداية كانت البطلة توبخُ صاحبنا المُعْدَم وتزدري فقرَه وهو يسترحمها حتى ظننا أنها لا
    تحمل له مثقال ذرةٍ من حب !ولو كنتُ مكان هذا العاشق فلربما صفعتها وانصرفتُ دون رجعة=عصبي خخ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    لكن تأملي في عينيها لتعرفي مدى حزنها حينها ستعرفين سر هذا التوبيخ والإزدراءالذي لن يخرج عن أحد سببين:

    1-ربما أنها أرادت أن تستفزه ليتحرك ويحطم عايق (الفقر) الذي كان العقبة الوحيدة في طريقهما=يمكن تبغاه يتلحلح ويجمع مهرها قبل ما يزوجوها لذلك الأحمق


    2- ربما أنها أيقنتْ أن طريقهما مسدود فأرادتْ أن تغضبه قبل الفراق ليَسْهل عليه نسيانها وهذا أعلى مراتب النبل بوجهة نظري = تريده أن يكرها لكيلا يندم على فراقها ولكنه فهم قصدها فأحبها أكثر


    * أما الإستسلام فأنا أيضاً أتحفظ عليه ولكن بما أن بطلينا مازالا على قيد الحياة فالقصة لم تنتهِ ......أرجو أن أكون قد أزلت اللَبس ليتضح المعنى نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    ** طبعاً أنا مجرد متقمص للشخصية وليس بالضرورة أن أكون بطل القصة =للتوضيح فقط نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    كل الود وباقات ورد نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. دفوف عالقة...
    بواسطة راتب عبد العزيز القرشي في المنتدى بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-05-2014, 02:27 AM
  2. دفوف
    بواسطة راتب عبد العزيز القرشي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 22-10-2012, 01:49 PM
  3. من قصائد دفوف
    بواسطة راتب عبد العزيز القرشي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-09-2012, 11:47 PM