أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 27

الموضوع: قصيدة بعنوان ( العشق الصوفي )

  1. #1
    الصورة الرمزية هاشم فزع قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    المشاركات : 440
    المواضيع : 23
    الردود : 440
    المعدل اليومي : 0.14

    افتراضي قصيدة بعنوان ( العشق الصوفي )

    للعلم رجاءً ( عشتار في القصيدة رمز بدل اسم المعشوق ولا أعني آلهة العراقيين القدماء البابليين وغيرهم )

    ( العشق الصوفي )

    أنا لا أسوقُ اليأسَ ضعفاً لراياتي
    وإنْ ساكنتْ مما جرى لي جراحاتـي
    مضى العمرُ والباقي سنينٌ خواتمٌ
    وحســــنٌ بظنٍ في بديعِ الســـماوات
    تجاوزتُ عزماً ما أتانـي مُقدَّراً
    وبالصبرِ قد غيرتُ حزماً مسـاراتي
    أنا لستُ مَنْ يأسُرْهُ ليلٌ إذا سـجى
    ويُبقـي دروباً مالـها من مُنيــــــراتِ
    وشمسي وإن غابت لآتٍ بصـبحها
    بإشـــــــراقِ آمـالٍ وأُجلـي غماماتـي
    فعشتار شمسي في ابتسامٍ شعاعها
    إذا ما تمادى ليــــلُ حزني وآهاتــي
    فعمري بعشتاري زهى لي معيشـةً
    بقـربٍ وأنوارٍ أضـاءتْ مســــائاتـي
    أنا آسفٌ قد ضـاعَ عنـوانُ دارها
    وعمــرٌ بزنزانات أســـــــــــرٍ مُذلاّتِ
    بعشرٍ عجافٍ نلتُ فيـها مصـائباً
    بها عشـتُ حيـاً بالمنى بينَ أمـواتِ
    أعشتارُ إن أبقـت عليَّ النوائـبُ
    زفيري كصوتٍ صـــارخٍ يالثـاراتـي
    ونارٌ إذا ما ظنَّ في جرأةٍ سفاـ
    هةً عاذلٌ بالمكرِ يجتاحُ ســــــاحاتي
    فعشــتارُ محرابي وفيها قداسـةٌ
    وزهوٌ بدمعي إن جرى في مناجاتِي
    بعشتار روحي قد تسامت فخالَـها
    بصــــدقٍ بلا ظـنٍ عنـاقُ النُجيـماتِ
    وناخت على أعتاب بابي مُـذِلَّـةٌ
    ســـموماً أذاقتنــي كمـاءٍ بكاسـاتي
    تصوفتُ عشقاً والرضا منكِ مذهبي
    وفي خلوتي همساً تناجيكِ دمعاتـي
    وعيشي بخشنٍ راقني في تصوفي
    هياماً نشيدي من صدى عزفِ أناتي
    شـرابي وزادي ذكـرياتٌ فُتاتُـها
    هي القوتُ لي لُمَّت بصحنِ الخيالاتِ
    وما هنَّ إلا رجعُ أصـداءِ مامضى
    إذا السقمُ شـوقي والمنايا محيطاتِ
    فما الطيفُ عن عشـتارِ يغني كأنَّهُ
    بديـلٌ فأيـن العـدلُ وســــط البديـلاتِ
    فأُسـقى بمرِّ الـدَّاءِ شـوقاً دوائيا
    فتزدادُ من وجـدي سـواداً غمامـاتي
    سياحاً بروحي والمدى بينَ أنملـي
    فما عـدتُ أُشْـقى قد طَويْتُ المسافاتِ
    فمن لطف ربي وعد صدقٍ أنالك
    شـهيداً بعشـقي مُعرساً وسـط جنـاتِ
    فيا طهرَ قلبـي أنتِ فيـضٌ بنورهِ
    تَخلَّيتُ نسـكاً في الهوى عن متاهاتي
    ومـا أنتِ إلا مـن عظيـمٍ مـقدَّراً
    قد ايقضتِِ لي روحي كزهـرٍ بنَسْماتِ
    فحسـبي ليـومٍ فيـهِ أحيـا بنعمةٍ
    بها ينقضـي يومي ورزقـي غـداً آتِ
    وكالطيـرِ يزهوني غنـائي مُحلِّقـاً
    متى شـئتُ أغصـاناً تكن لي مطاراتي
    هنيءٌ بعيـشٍ ليـس لي من مُنـَغِّصٍ
    متى حـطَّ ليلـي كان كفِّـي وســـــاداتي
    إلى أنْ بفيضٍ حول قلبـي لبسـمةٍ
    ينـادي أنا عشـــــــــقٌ رياضٌ بجنـاتـي
    ملـيكٌ إذا استسلمتَ راضٍ لرايتـي
    ومُلـْكاً لـكَ الدنيـــــــــــا ففـزْ بالمـلـذاتِ
    تجرعتُ ياعشـتار كأسـاً سَقَيْتِني
    بغصـــبٍ فلـما طابَ لي قلتـها هاتـــي
    وما كان لي علـمٌ بمرٍّ إذا النـوى
    سـتُغْريهِ أشـواقي بطـولِ المســافاتِ
    ونيرانُ أحشائي حنينـاً سعيرها
    لها من صـــدى ذكرى وقودٌ ورنَّاتـي
    وعينيكِ عشقي لن ينلْ منه غادرٌ
    وإنْ حطَّ موتي مسرعاً وسطَ سـاحاتي
    لعشـتار عُتْبى في رضاها مؤمَّلاً
    فلي في الرضـا منها سواري شـراعاتي

  2. #2
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Jun 2011
    الدولة : الأردن
    المشاركات : 2,155
    المواضيع : 89
    الردود : 2155
    المعدل اليومي : 0.59
    من مواضيعي

      افتراضي

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاشم فزع مشاهدة المشاركة
      للعلم رجاءً ( عشتار في القصيدة رمز بدل اسم المعشوق ولا أعني آلهة العراقيين القدماء البابليين وغيرهم )

      ( العشق الصوفي )

      أنا لا أسوقُ اليأسَ ضعفاً لراياتي
      وإنْ ساكنتْ مما جرى لي جراحاتـي
      مضى العمرُ والباقي سنينٌ خواتمٌ
      وحسنٌ بظنٍ في بديعِ السـماوات
      تجاوزتُ عزماً ما أتانـي مُقدَّراً
      وبالصبرِ قد غيرتُ حزماً مسـاراتي
      أنا لستُ مَنْ يأسُرْهُ ليلٌ إذا سـجى
      ويُبقـي دروباً مالـها من مُنيراتِ
      وشمسي وإن غابت لآتٍ بصـبحها
      بإشراقِ آمـالٍ وأُجلـي غماماتـي
      فعشتار شمسي في ابتسامٍ شعاعها
      إذا ما تمادى ليلُ حزني وآهاتي
      فعمري بعشتاري زهى لي معيشـةً
      بقـربٍ وأنوارٍ أضـاءتْ مسائاتي
      أنا آسفٌ قد ضـاعَ عنـوانُ دارها
      وعمــرٌ بزنزانات أسرٍ مُذلاّتِ
      بعشرٍ عجافٍ نلتُ فيـها مصـائباً
      بها عشـتُ حيـاً بالمنى بينَ أمـواتِ
      أعشتارُ إن أبقـت عليَّ النوائـبُ
      زفيري كصوتٍ صارخٍ يالثاراتي
      ونارٌ إذا ما ظنَّ في جرأةٍ سفاـ
      هةً عاذلٌ بالمكرِ يجتاحُ ساحاتي
      فعشــتارُ محرابي وفيها قداسـةٌ
      وزهوٌ بدمعي إن جرى في مناجاتِي
      بعشتار روحي قد تسامت فخالَـها
      بصدقٍ بلا ظـنٍ عنـاقُ النُجيـماتِ
      وناخت على أعتاب بابي مُـذِلَّـةٌ
      سـموماً أذاقتنــي كمـاءٍ بكاسـاتي
      تصوفتُ عشقاً والرضا منكِ مذهبي
      وفي خلوتي همساً تناجيكِ دمعاتـي
      وعيشي بخشنٍ راقني في تصوفي
      هياماً نشيدي من صدى عزفِ أناتي
      شـرابي وزادي ذكـرياتٌ فُتاتُـها
      هي القوتُ لي لُمَّت بصحنِ الخيالاتِ
      وما هنَّ إلا رجعُ أصـداءِ مامضى
      إذا السقمُ شـوقي والمنايا محيطاتِ
      فما الطيفُ عن عشـتارِ يغني كأنَّهُ
      بديـلٌ فأيـن العـدلُ وسط البديلاتِ
      فأُسـقى بمرِّ الـدَّاءِ شـوقاً دوائيا
      فتزدادُ من وجـدي سـواداً غمامـاتي
      سياحاً بروحي والمدى بينَ أنملـي
      فما عـدتُ أُشْـقى قد طَويْتُ المسافاتِ
      فمن لطف ربي وعد صدقٍ أنالك
      شـهيداً بعشـقي مُعرساً وسط جناتِ
      فيا طهرَ قلبـي أنتِ فيـضٌ بنورهِ
      تَخلَّيتُ نسـكاً في الهوى عن متاهاتي
      ومـا أنتِ إلا مـن عظيـمٍ مـقدَّراً
      قد ايقضتِِ لي روحي كزهـرٍ بنَسْماتِ
      فحسـبي ليـومٍ فيـهِ أحيـا بنعمةٍ
      بها ينقضـي يومي ورزقـي غـداً آتِ
      وكالطيـرِ يزهوني غنـائي مُحلِّقـاً
      متى شـئتُ أغصـاناً تكن لي مطاراتي
      هنيءٌ بعيـشٍ ليـس لي من مُنـَغِّصٍ
      متى حـطَّ ليلـي كان كفِّـي وساداتي
      إلى أنْ بفيضٍ حول قلبـي لبسـمةٍ
      ينـادي أنا عشـقٌ رياضٌ بجنـاتـي
      ملـيكٌ إذا استسلمتَ راضٍ لرايتـي
      ومُلـْكاً لـكَ الدنيا ففـزْ بالمـلـذاتِ
      تجرعتُ ياعشـتار كأسـاً سَقَيْتِني
      بغصـبٍ فلـما طابَ لي قلتـها هاتي
      وما كان لي علـمٌ بمرٍّ إذا النـوى
      سـتُغْريهِ أشـواقي بطـولِ المسافاتِ
      ونيرانُ أحشائي حنينـاً سعيرها
      لها من صدى ذكرى وقودٌ ورنَّاتـي
      وعينيكِ عشقي لن ينلْ منه غادرٌ
      وإنْ حطَّ موتي مسرعاً وسطَ سـاحاتي
      لعشـتار عُتْبى في رضاها مؤمَّلاً
      فلي في الرضـا منها سواري شـراعاتي
      الله الله يا هاشم ما أجملك!‏
      ما أروعك و أنبل سريرتك
      سلم اليراع ونشكرك
      أطنان محبة ‏‎
      التعديل الأخير تم بواسطة أحمد رامي ; 19-12-2012 الساعة 12:11 AM

    • #3
      شاعر
      تاريخ التسجيل : Jun 2011
      المشاركات : 1,430
      المواضيع : 325
      الردود : 1430
      المعدل اليومي : 0.39

      افتراضي

      لله درك من شاعر نحرير
      أحسنت ولا فض فوك
      دمت متألقا

    • #4
      الصورة الرمزية أحمد رامي مسؤول عام المدرسة الأدبية
      عضو اللجنة الإدارية
      شاعر

      تاريخ التسجيل : Apr 2011
      الدولة : بين أفنان الشعر
      المشاركات : 6,189
      المواضيع : 45
      الردود : 6189
      المعدل اليومي : 1.68

      افتراضي

      أخي هاشم
      أشكرك على القصيدة فقد ورد فيها بعض القبسات الجميلة ,
      لكنها طالت إلى حد كثرت فيه الهنات ,
      سواء أكانت لغوية أم تركيبية أم عروضية أم في المعنى ,
      و سأورد بعضا منها :

      وشمسي وإن غابت لآتٍ صـباحها


      أعشتارُ إن أبقـت عليَّ نوائـبٌ

      ونارٌ إذا ما ظنَّ في جرأةٍ سفاـ
      هةً عاذلٌ بالمكرِ يجتاحُ ســــــاحاتي

      يكره التدوير في هذا البحر .

      فأُسـقى بمرِّ الـدَّاءِ شـوقاً دوائيا

      لماذا دوائيا على النصب ؟

      فمن لطف ربي وعد صدقٍ أنالك

      لا يجوز إشباع الكاف في أنالك

      ومـا أنتِ إلا مـن عظيـمٍ مـقدَّراً
      قد ايقظتِ لي روحي كزهـرٍ بنَسْماتِ

      إما أن تقول مقدرٌ أو مقدرٍ
      أما النصب فلا.


      لذا أرجو منك مراجعتها و تنقيحها و إزالة ما تشابه و تكرر من أبياتها بنفس المعنى .

      دمت بخير .
      ذو العقل يشقى في النعيم بعقله .... وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم

    • #5
      الصورة الرمزية عبدالحكم مندور مشرف قسم الشعر
      شاعر

      تاريخ التسجيل : Oct 2005
      المشاركات : 3,497
      المواضيع : 51
      الردود : 3497
      المعدل اليومي : 0.62

      افتراضي

      شكرا لشاعرنا على هذا الإحساس الخصب وتلك العاطفة المتدفقة
      والشكر مرتين للأستاذ الشاعر أحمد رامي
      فإنه يعمل على إعادة بعث وميلاد
      خالص المودة

    • #6
      الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
      شاعر

      تاريخ التسجيل : Jan 2010
      المشاركات : 18,671
      المواضيع : 502
      الردود : 18671
      المعدل اليومي : 4.53

      افتراضي

      شكرا ايها الشاعر الجميل على هذا التدفق الرائع والنسج الجميل
      والمعاني بدلالاتها التصويرية الراقية
      مودتي

    • #7
      أديب
      تاريخ التسجيل : Jun 2012
      المشاركات : 313
      المواضيع : 88
      الردود : 313
      المعدل اليومي : 0.10

      افتراضي

      شاعرنا هاشم فزع
      وكأن عشتار أخذت ولم تعط غير ما أنت فاعله...
      جميل هو الشعر،وشعرك جميل
      وتقبل مودتي

    • #8
      الصورة الرمزية هاشم فزع قلم نشيط
      تاريخ التسجيل : Nov 2012
      المشاركات : 440
      المواضيع : 23
      الردود : 440
      المعدل اليومي : 0.14

      افتراضي

      أخي العزيز أحمد رامي المحترم .
      بعد التحية لك مني جميل الأمتنان والشكر الجزيل على هذا النقد الرائع الذي عنى بالقصيدة لأظهارها بالمستوى المطلوب والذي يمكن الأستفادة منه مستقبلاً لقد ذكرت أن لي في القصيدة هناتف في المعنى كما في هذا الصدرمن البيت في قصيدتي العشق الصوفي وقلت يجب أن يكون هكذا (وشمسي وإن غابت لآتٍ صـباحها )
      هنا بهذا المعنى عليَّ أن أجلس منتظراً سنن القدر وأدع الأمور على ما تشتهي الأقدار مستسلماً بلا عزيمة وأنا القائل في قصيدتي
      (تجاوزتُ عزماً ما أتاني مُقدراً وبالصبرِ قد غيرتُ حزماً مساراتي )
      أما قولي (وشمسي وإن غابت لآتٍ بصـبحها )
      فهنا أردت أن أقول أنا الذي سأأتي بصبحها عزماً وإرادة ولن أبقى مسترحماً أقداري بل سأجد الخطى نحو الحبيب الذي هو الشمس وأعود بوصاله وهو
      الصبح .
      أما قولك يجب أن يكون صدر البيت (أعشتارُ إن أبقـت عليَّ نوائـبٌ )
      وقد حذفت ال التعريف هنا بهذا الحذف سيختل الوزن ويكون فيه زحاف في المقطع الرابع من تفعيلة الصدر وكما تعلم ياعزيزي أن القصيدة هي على البحر الطويل وسيكون المقطع الرابع ( فعول ) بدل ( فعولن ) وسيكون التقطيع هكذا
      ( ب ـ ـ / ب ـ ـ ـ / ب ـ ب / ب ـ ب ـ ) .
      ( فعولــن / مفاعيـلن / فعــولُ / مفاعِــلن ) .
      أما إذا كان (أعشتارُ إن أبقـت عليَّ النوائـبُ ) فهنا يستقيم الوزن ولايكون فيه زحاف .
      ( فعولــن / مفاعيـلن / فعــولن / مفاعِــلن )
      ( ب ـ ـ / ب ـ ـ ـ / ب ـ ـ / ب ـ ب ـ ) .
      ( أعشــتا / ر إن أبقـت / علي ين / نَوائــب ) ال التعريف هنا لا يلفظ بسبب ورود حرف شمسي والرحرف الشمسي يشدد في الكلمة المعرفة بألـ .
      أما ملاحظتك حول ( فأُسـقى بمرِّ الـدَّاءِ شـوقاً دوائيا ) فهي صحيحة ودقيقة وقد صححتها من قبل وقد نزلت بالقصيدة الغير مصححة فتصحيحي كان هكذا .
      ( وأُسقى بكأس الداء شوقي تداوياً )
      وأما في (فأُسقى بمرِّ الـدَّاءِ شـوقاً دوائيا قد ايقظتِ لي روحي كزهـرٍ بنَسْماتِ )
      كانت ملاحظتك دقيقة وهي مصححة من قبل .
      ( فمـا أنتِ إلا مـن عظيـمٍ مـقدَّرٌ بأيقاضِ روحي مثـل زهـرٍ بنسـماتِ )
      أشكرك جداً وأرجو منك متابعتي في القصائد القادمة ( ومنكم نســتفيد )

      أخوك هاشم فزع الدليمي

    • #9
      الصورة الرمزية هاشم فزع قلم نشيط
      تاريخ التسجيل : Nov 2012
      المشاركات : 440
      المواضيع : 23
      الردود : 440
      المعدل اليومي : 0.14

      افتراضي

      أخي العزيز ماهر يونس
      بعد التحية

      جزاك اللهُ خيرا والشكر مني على تفضلك بالمرور على قصيدتي وتقيمها

      أخوك
      هاشم فزع الدليمي

    • #10

    صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

    المواضيع المتشابهه

    1. الخطاب الصوفي : هذا هو تصوفنا و تلك هي دعوتنا
      بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
      مشاركات: 13
      آخر مشاركة: 01-03-2007, 12:26 AM
    2. مع الشاعرة حبيبة الصوفي
      بواسطة خشان محمد خشان في المنتدى مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ
      مشاركات: 6
      آخر مشاركة: 23-10-2003, 04:40 PM
    3. رحبوا معي بدرة الأصالة العربية الرائعة حبيبة الصوفي
      بواسطة محمود مرعي في المنتدى الروَاقُ
      مشاركات: 3
      آخر مشاركة: 28-12-2002, 03:49 PM