أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: سباحة بين الحروف - كاملة بدارنه

  1. #1
    الصورة الرمزية رفعت زيتون شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : القدس
    المشاركات : 2,334
    المواضيع : 136
    الردود : 2334
    المعدل اليومي : 0.52

    افتراضي سباحة بين الحروف - كاملة بدارنه

    سباحةٌ بينَ الحروفِ للأديبة كاملة بدارنه
    هذا هو الإصدار الثّالث الذي تناقشه ندوة اليوم السّابع المقدسيّة للكاتبة كاملة بدارنه.
    وفي هذا الإصدار وضعت الكاتبة بين أيدينا خواطرها وجذواتها الأدبيّة في قوالب رفيعة
    المستوى، سامقة الصّياغة، أنيقة الثّوب.
    جاءت الكاتبة اليوم بحلّة أدبيّة فريدة، مبنيّة على التّجربة الإنسانيّة، تحملها على أكفّ ثنائيّات
    ومقابلات وتناقضات كانت الصّبغة الرئيسيّة التي على أساسها رسمت لوحاتها تلك.
    واختارت أن تكون عناوين كثيرة من هذه الخواطر تقوم كذلك على هذا التّصنيف من الثنائيّات،
    وكمثال على ذلك :(حزّ السّعادة ووخز التّعاسة)، (بين صفريّة الموجود ومئوية المنشود)،
    (اكتمال وتجزئة)، (جنّة الأمانة ونعيم الخيانة)، (جمرة وثلج)، وغيرها.
    وكأنّها بذلك تجعل من خواطرها مرآة للحياة القائمة على ثنائيّات مشابهة، كالخير والشرّ،
    والنّهار والليل، والحبّ والكره، وما إلى ذلك من مفاهيم.
    من يقرأ الإصدار الجديد للكاتبة يجد أنّه أمام كاتبة لديها مخزون لغويّ كبير،
    وتمكّنٌ من فصيح القولِ وبليغه، واحترافٍ في صياغة الفلسفة الخاصة بها بأسلوب يعيد للغة احترامها.
    فجزالة الألفاظ وتنوّعها شاهدة على ذلك والاشتغال على التّراكيب والصّور،
    رغم كثرتها والمبالغة فيها في بعض الأحيان، يؤكّد على مقدرتها على نسجِ وحياكة أثواب الجمال اللغويّ
    بيسر وبدون تعقيد، وبعفويّة أعلمها عن الكاتبة.
    عنوان هذا الإصدار " سباحة بين الحروف "، هو عنوان أحد خواطرها الجميلة، ولعلّه
    كان عنوانا موفّقا لأنّها في أكثر من خاطرة عمدت على تفكيك الكلمات الى حروفها الأوّليّة،
    لتعطي لهذه الحروف معانٍ خاصة – حسب تحليلاتها ومختبرها اللغويّ الخاص بها – لتجعل
    من هذه الحروف أمواج بحر تسبح خلالها كيفما شاءت، ومطلقة العنان لفكرها أن يغوص
    في الأعماق، وتبقى هذه المعاني مجرّد افتراضات اختارتها الكاتبة،
    ويمكن أن يفترض كاتب آخر عكس المعنى تماما، وهذا ما فعلته الكاتبة في المعاني التي اختارتها لكلمة " صديق "،
    في ( جنّة الأمانة ونعيم الخيانة) عندما تحدّثت عن الصّاد والدّال والياء والقاف في حالة
    رضا الصّديق وسخطه، وكيف سبحت بين هذه الحروف مدّا في حالة الحبّ،
    وجزرا في حالة السّخط، ولا أظنّ أنّها اختارت تلك المعاني بهدف تحديد دلالة ما للحرف بقدر ما أرادت لهذه
    الدّلالة أن تخدم الهدف الذي تريد.
    تناولت الكاتبة مفهوم الأمل وماذا يعني لها وتركت للقارئ أن يضع تفسيره الخاصّ كذلك
    عندما قالت ( وهو وهو وهو ).
    تحدّثت كذلك عن الصّراع الأبديّ بين الخير والشرّ بأوجهه المختلفة، ودخلت إلى دهاليز
    النّفس البشريّة سابرة أغوارها بتعقيداتها الجمّة لتصلَ إلى حيث موضع الدّاء وتشخيصه
    لوصف الدّواء اللازم والشّافي.
    تحدّثت عن الفقد بأنواعه، فقد من رحلوا، وفقد من شاءت الأقدار أن لا يأتوا أبدا، ولعلّ
    أكثر ما يؤلم في هذا السّياق ما جاء في خاطرة برّ العقوق من استسلام لمشيئة الأقدار،
    واعتبار ذلك بِرًّا لربّ العالمين على حساب عقوق لابن ما عقّ أمّه لأنّ القدر أقعده عن عقّها.
    تحدّثت الكاتبة عن أنسنةِ الكلمة وكيف يمكن أن تكون مرهما أو أن تكون سمًّا قاتلا في خاطرتها( كلْمٌ وكلِم).
    تحدّثت عن اغتراب النّفس لمن وصفتهم بزهرة اللوتس عندما يشعر أشباهها أنّهم في بيئة لا تنتج إلّا سخاما فكريّا ومسلكيّا.
    كثيرة هي الهواجس التي وضعتها أمامنا على مائدة مادت بلذيذ الحروف وازدحمت بفاكهة الكلام،
    وكثيرة هي الأمثلة التي عجّ بها الكتاب على جماليات اللغة وذكاء صياغتها وأختار بضع جمل للتّوضيح:
    - ص 11: ( محوّما حول نحل أمله، كيْ يحظى بعسله)
    - ص 11: ( الأمل حياة من نسج الخيال)
    - ص18 : (فقدّموا لك خمرة أجسادهم، في كؤوس الفداء)
    ص 24 : ( قد نحسُّ بصفريّتها، لأنّنا نريد مئويّتها)
    - ص58 : ( كأنّنا نأمر ديمة مشاعرنا باللحاق بهم، وإغراقهم بمطر محبّتنا)
    - ص 58 : (فها هو الموت يخطف منّا عزيزا، ويغّيبه في ساحات الغيب لنشعر بعد حين أنّه يرحل إلينا، وليس عنّا).
    - ص59 : ( يرحلُ الحبيب جسدا، وتظلّ الذّكرى دثارا يلفّ جسد المحبّ).
    - ص 72 : ( قمْ وارضع الحركة كيْ تعيد للحياة حبوها ثمّ جريها وبهاءها)
    ومثل هذا الكثير الكثير، هذا طبعا عدا عن الجذوات التي أختارت أن تكون في القسم الثّاني من الكتاب
    لتحتوي على حكم وفلسفات تلخّص تجربة انسانيّة طويلة يظنّ القارئ صاحبتها أنّها بلغت من الكبر عتيّا.
    وقد ذكرتنا هذه الجذوات بكتابات الكبار الكبار من كتّابنا العرب،
    وليتها أكثرت منها وجعلتها في كتاب خاصّ بالجذوات.
    كان واضحا التأثر بالقرآن الكريم والحديث الشريف في طرح أفكارها، وفلسفتها، ومجمل أهدافها،
    ورسالتها التي أرادت ان توصلها للقارئ، وهذا ليس غريبا على كاتبة اتخذت من القرآن رداءً ومن الحديث دثارا لسلوكها وحياتها.
    كان هناك بعض الاخطاء التي أرسلت الكاتبة تنويها بها معتذرة عن حصولها في مرحلة الطّباعة
    وكعادتها تقول لا كمال إلّا لكتاب الله عزّ وجلّ.
    وفي الختام أكرّر ملاحظتي التي نوّهت لها في نقاش الإصدار السّابق من أنّ الإكثار من السّجع يوقع الكاتب في التّكلّف
    وهذا يؤثّر سلبا على متانة النًصّ وبلاغته، وكذلك هناك تزاحم في التّراكيب في بعض الفقرات
    مما أرهق النًّصّ وضيّع شيئا من متعة القراءة وهذه الملاحظة الأخيرة كانت في القليل من الفقرات.
    أهنّئ الكاتبة الكبيرة ابنة عرابة البطّوف على هذا الإصدار الجديد والمتميّز فكرا وفلسفة ولغة
    وبانتظار الجديد على أن يحمل المزيد والمزيد من مخزون كثير ما زالت الكاتبة تخبّؤه لنا.

    بقلم رفعت زيتون
    ندوة اليوم السابع المقدسيّة
    مسرح الحكواتي -القدس
    31 \ 1 \ 2013

  2. #2
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.44

    افتراضي

    شكرا لأخينا الشاعر المحترم ..رفعت زيتون على هذا التّقديم الفاخر ..
    وهنيئا لأديبتنا ..كاملة بدرانه على هذه الخواطر التي تبدو من خلال عناوينها باذخة ..
    مع تمنياتنا لها بالمزيد من العطاء ..
    إثراء للمكتبة العربية ..والعالمية بعالمية الخواطر الإنسانية ..
    وتبقى لذّة الحياة في تناقضاتها..
    بالغ التقدير..

  3. #3
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.41

    افتراضي

    شكرا لك أخي الشّاعر رفعت زيتون على كلماتك وتقييمك ومشاركتك المثرية في النّدوة
    والعقبى لك بإصدار ديوانك الثّالث قريبا
    بارك الله فيك
    تقديري وتحيّتي

  4. #4
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.41

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معروف محمد آل جلول مشاهدة المشاركة
    شكرا لأخينا الشاعر المحترم ..رفعت زيتون على هذا التّقديم الفاخر ..
    وهنيئا لأديبتنا ..كاملة بدرانه على هذه الخواطر التي تبدو من خلال عناوينها باذخة ..
    مع تمنياتنا لها بالمزيد من العطاء ..
    إثراء للمكتبة العربية ..والعالمية بعالمية الخواطر الإنسانية ..
    وتبقى لذّة الحياة في تناقضاتها..
    بالغ التقدير..
    أهلا بك أخ معروف محمّد وشكرا على التّهنئة
    بارك الله فيك
    تقديري وتحيّتي

  5. #5
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 8.82

    افتراضي

    من يقرأ الإصدار الجديد للكاتبة يجد أنّه أمام كاتبة لديها مخزون لغويّ كبير، وتمكّنٌ من فصيح القولِ وبليغه، واحترافٍ في صياغة الفلسفة الخاصة بها بأسلوب يعيد للغة احترامها. فجزالة الألفاظ وتنوّعها شاهدة على ذلك والاشتغال على التّراكيب والصّور، رغم كثرتها والمبالغة فيها في بعض الأحيان، يؤكّد على مقدرتها على نسجِ وحياكة أثواب الجمال اللغويّ بيسر وبدون تعقيد، وبعفويّة أعلمها عن الكاتبة.
    ***
    وفي الختام أكرّر ملاحظتي التي نوّهت لها في نقاش الإصدار السّابق من أنّ الإكثار من السّجع يوقع الكاتب في التّكلّف وهذا يؤثّر سلبا على متانة النًصّ وبلاغته، وكذلك هناك تزاحم في التّراكيب في بعض الفقرات
    مما أرهق النًّصّ وضيّع شيئا من متعة القراءة

    كان يجول في خاطري شئ مما سأعلق به على هذه التغطية الجميلة للندوة التي ناقشت مجموعة الأستاذة كاملة بدارنة سباحة بين الحروف
    لكن هاتان الفقرتان أستوقفتاني
    فوالله ما قرأت في حياتي أسجع من القرآن الكريم ، ولا أجزل تصويرا وتركيبا ، ولا أجمل تورية واكتفاء
    وما عرفت العربية ولن تعرف أعجز منه ولا أبلغ، وقد حيرني أني اسمع هذه الملاحظة التي سبق وسمعتها في أدب المبدعة كاملة بدرانة ، وفي إبداعات أخرى حملت هذا الجمال الذي يميز العربية بما تفتح من مساحات للإبداع عن غيرها من اللغات فوجدت من يعيبه فيها، وهو ألق النجوم يزين صفحة الليل مباهيا بلغة تفتح ابواب السحر لمن احترف القول ...

    لا ينتقص هذا من جمال التغطية وما تحمل من دعوة لجولة أخرى بين سطورها

    دمت بألق شاعرنا الرائع
    ولا حرمنا بهاء حضورك

    تحاياي
    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

  6. #6
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي

    قراءة جميلة ونقاش رائع في محموعة الاستاذة كاملة الرائعة
    ما أروع القدس وفعالياتها

    ولي ملاحظة أخي
    فالسجع في نصوص الأستاذة كاملة جميل وسلس ولم اشعر يوما أن فيها تكلفا

    شكرا لك أخي

    بوركت

  7. #7
    الصورة الرمزية رفعت زيتون شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : القدس
    المشاركات : 2,334
    المواضيع : 136
    الردود : 2334
    المعدل اليومي : 0.52

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معروف محمد آل جلول مشاهدة المشاركة
    شكرا لأخينا الشاعر المحترم ..رفعت زيتون على هذا التّقديم الفاخر ..
    وهنيئا لأديبتنا ..كاملة بدرانه على هذه الخواطر التي تبدو من خلال عناوينها باذخة ..
    مع تمنياتنا لها بالمزيد من العطاء ..
    إثراء للمكتبة العربية ..والعالمية بعالمية الخواطر الإنسانية ..
    وتبقى لذّة الحياة في تناقضاتها..
    بالغ التقدير..
    شكرا لك أخي معروف

    هي فعلا خواطر جميلة جمعت بين دفّتيّ كتاب

    كان لنا في ندوة اليوم السابع في مدينة القدس شرف مناقشته

    بعد إصدارين سابقين للكاتبة تمّت مناقشتهما

    والأديبة الكبيرة كاملة بدارنة شهد لها اهل الندوة بالبلاغة والبيان والتّمكن وجزالة اللغة وحسن إدارة الأفكار في النّصوص

    وكذلك الالتزام والرّصانة الأبية فلا تجد في نصوصها ما يخدش حياءً أو ينكر معروفا

    شكرا لك أخي مجددا
    .

  8. #8
    الصورة الرمزية رفعت زيتون شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : القدس
    المشاركات : 2,334
    المواضيع : 136
    الردود : 2334
    المعدل اليومي : 0.52

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاملة بدارنه مشاهدة المشاركة
    شكرا لك أخي الشّاعر رفعت زيتون على كلماتك وتقييمك ومشاركتك المثرية في النّدوة
    والعقبى لك بإصدار ديوانك الثّالث قريبا
    بارك الله فيك
    تقديري وتحيّتي
    أديبتنا الرائعة وابنة الشمال الفلسطينيّ الجميل

    كأنّك امتداد لسهل البطّوف في زهر حرفك وجزء من شواطئ عكا في هدير مدادك

    وبين البطّوف وعكا يسير اليراع ليكتب ألوان الجمال

    يسعدني أن أقرأ لك دائما ويشرفني أن أكون رفيق حرف

    ,

  9. #9
    الصورة الرمزية رفعت زيتون شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : القدس
    المشاركات : 2,334
    المواضيع : 136
    الردود : 2334
    المعدل اليومي : 0.52

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة

    كان يجول في خاطري شئ مما سأعلق به على هذه التغطية الجميلة للندوة التي ناقشت مجموعة الأستاذة كاملة بدارنة سباحة بين الحروف
    لكن هاتان الفقرتان أستوقفتاني
    فوالله ما قرأت في حياتي أسجع من القرآن الكريم ، ولا أجزل تصويرا وتركيبا ، ولا أجمل تورية واكتفاء
    وما عرفت العربية ولن تعرف أعجز منه ولا أبلغ، وقد حيرني أني اسمع هذه الملاحظة التي سبق وسمعتها في أدب المبدعة كاملة بدرانة ، وفي إبداعات أخرى حملت هذا الجمال الذي يميز العربية بما تفتح من مساحات للإبداع عن غيرها من اللغات فوجدت من يعيبه فيها، وهو ألق النجوم يزين صفحة الليل مباهيا بلغة تفتح ابواب السحر لمن احترف القول ...

    لا ينتقص هذا من جمال التغطية وما تحمل من دعوة لجولة أخرى بين سطورها

    دمت بألق شاعرنا الرائع
    ولا حرمنا بهاء حضورك

    تحاياي
    معك حقّ أستاذة ربيحة

    هذا طبعا بالنسبة لرأيك بالقرآن الكريم

    حيث لا كلام يشبهه ولا يأتيه لا باطل ولا ضعف من بين يديه ولا من خلفه

    ولا كمال ولا اكتمال إلا له

    تحياتي لك

    .

  10. #10
    الصورة الرمزية رفعت زيتون شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : القدس
    المشاركات : 2,334
    المواضيع : 136
    الردود : 2334
    المعدل اليومي : 0.52

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء غريب صبري مشاهدة المشاركة
    قراءة جميلة ونقاش رائع في محموعة الاستاذة كاملة الرائعة
    ما أروع القدس وفعالياتها

    ولي ملاحظة أخي
    فالسجع في نصوص الأستاذة كاملة جميل وسلس ولم اشعر يوما أن فيها تكلفا

    شكرا لك أخي


    بوركت


    أشكرك أختي الكريمة نداء على مرورك الجميل

    وبالنسبة لملاحظتك فلو عدّتِ لقراءتي لوجدتِ أنني لم أقل أن السجع في خواطر أديبتنا كاملة متكلفا في مجمله

    ولكني قلت أن الإكثار منه قد يوقع الكاتب في التّكلف

    وأنا طبعا أكثر من يعرف أن كاملة لا تتكلّف في شيء مما يكتب

    فهي تكتب وأحيانا تعود إلى القاموس لفحص كلمة كتبتها للتأكد منها وليس للبحث عنها

    وحقيقة كنت أتمنى أن يكون الكتاب كاملا بين أيديكم لتتعرفوا بأنفسكم على كمّ البهاء والجمال الذي فيه

    أجمل تحية لك أديبتنا نداء
    .

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. سباحة بين الحروف
    بواسطة كاملة بدارنه في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 02-05-2018, 12:46 PM
  2. قراءة في قصّة كاملة بدارنه (ذات خريف)
    بواسطة عدي بلال في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-10-2014, 10:24 AM
  3. قراءة نقوس المهدي لقصة بوابات الكهف -كاملة بدارنه
    بواسطة محمد الشرادي في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-04-2013, 03:37 AM
  4. قراءة نقوس المهدي لقصة بالروح بالدم -كاملة بدارنه
    بواسطة محمد الشرادي في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-04-2013, 06:06 PM