أحدث المشاركات
صفحة 18 من 39 الأولىالأولى ... 8910111213141516171819202122232425262728 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 171 إلى 180 من 385

الموضوع: طِرادٌ تَكريميّ لشعراء واحتنا الحبيبة

  1. #171
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    لمّا أحبَّـتْه المــلائكُ في السّـما ... مـلأ القَبولُ الأرضَ منه دِهاقا
    فــإذا محبتُهُ يفيـضُ نمــــاؤُها ... لمّــا نكلِّــفُ كنـــزَهــا إنفـــاقا
    أعلِمْتُـمُ جَــذْعًـا لغيـــر محمَّـدٍ ... يبكي اشتياقَ اللّمسِ منهُ وِماقا ؟

    هـو أمّــةٌ في نفسِــه , ما همَّهُ ... في رحـلةِ الإبــلاغ ما قـد لاقى
    و التفَّ حـــولَ بنـانِهِ أصحابُهُ ... فغَـــدَوْا لســــفْرِ حيــاته أَلْحاقا
    حملوا المشاعل بعده و توغّلوا ... ليُحوِّلــوا وجْـهَ الدُّجى غِـرناقا
    فَعَنَتْ لهذا الدّينِ ناصيةُ النُّهى ... و توجهَتْ في خمسِــها أنْســاقا
    هو منبعٌ صافي المناهلِ مغدقٌ ... يشفي النفوسَ , يطهّر الأرباقا (1)
    لا فضـلَ فيـه لعــالمٍ أو عامـلٍ ... مـا لمْ يكُنْ إِخــلاصُهم رقــراقا

    يا منقـذَ الأكوان يـا أُسَّ الهُدى ... جهَّـزتَ للحــقِّ المبـينِ عِتــاقا
    مُستودِعًا فوق النّجائبِ عصبةً ... رفعــوا الســماحةَ بَيـرَقًا خفّاقا
    و زَرعْتَ في بيدِ التفرُّقِ وحدةً ... طَرَحَتْ نَضــــيدَ إخـائِها أعْـذاقا

    يا ربُّ جازِ محمّـدًا خيـرَ الجزا ... و أثِبْــهُ خيـــرًا وافــــرًا دفّــاقا

    من قصيدة: شذور سيرة
    للشاعر: د. أحمد رامي

    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...ad.php?t=71079

  2. #172
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    قد نزلْتَ العلا و هامَ الأماني=إذْ أجبْتَ الجهادَ إذ ناداكا
    أنتَ صوتٌ يموجُ فخرا و عزا=يَرهبُ الظالمُ الجسورُ صداكا
    أنتَ كالصقرِ لا يزال مهيبا=و بغاثُ الطيورِ تخشى حماكا
    انت سيفٌ و ثورة ٌو منارٌ=يهتدي من شاء الهدى بهداكا
    لم تخفْ من جيوشِهم كنْت ليثا=لا تهابُ الجيوشَ بل تخشاكا
    قد زرعْتَ الرجاء في كلِّ نفسٍ=و بعثْتَ الثباتَ في مسعاكا
    قد صحبتَ الردى و كنْتَ وفيّاً=فسعى الموت جاهدا فاصطفاكا
    فٱطْمأنَّتْ بالموتِ نفسُك حتى=قد سَقيْتْ الردى صفيَّ دماكا
    صرْتَ شمسَ الجهاد ِحين تخلَّى=عنه بدرُ الرجال فٱسْتدعاكا
    قدْ نعاك الإسلامُ نَعْيَ لبيبٍ=فٱستثارَ الأسودَ حينَ نعاكا
    نمْ أبا عمارٍ و أنتَ قريرٌ =أيّها الحيُّ لم تمُتْ ذِكْراكا

    د خليل ابراهيم عليوي
    من وحي الشهيد ( خالد حمود المحل)

    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...ad.php?t=70532

  3. #173
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    كأنّ عيونَها سُملتْ بشوكٍ
    فدأبُ عيونها الوسنى البكَاءُ
    غفَا في حُجرها قمرٌ رضيعٌ
    محَا الأنوارَ في عينيهِ داءُ
    حَباهُ اللهُ بالميلادِ حُسناً
    فغيّرهُ إلى القبحِ الشقاءُ
    ذوى حتى كأنّ الجسمَ لم يبْـ
    ـقَ فيهِ ما تعلَّقَهُ الذمَاءُ
    ترعرعَ في بلادِ الظلمِ عشراً
    وشرّدهُ من الوطنِ البلاءُ
    أتتْ بصغيرها الأعرابَ ترجو
    ففي غضبِ الملايين العزاءُ
    أشارتْ وهيَ راجيةٌ إليهِ
    ونارُ القلبِ في العينينِ ماءُ
    فقالوا: كيفَ يا بئسَ الثكالى
    نكلّمُ من تلمّظهُ الفناءُ؟
    خيامُ الزعتريّ لكمْ مقامٌ
    ومَا عندَ الورى إلا الدعاءُ
    يقالُ سَفائنُ الإحسانِ تدنو
    تكدّسَ في خزائنها الغذاءُ
    أجابتهُ وماءُ العينِ سَكبٌ
    لمن بالخبزِ يأتي الأصدقاءُ؟
    ولم تبقِ المنايا طيفَ إلفٍ
    فبيتي من أحبتهِ خَلاءُ
    ترنّحَ فوقَ كفّيها المسجّى
    كمَا العصفورُ بلّلهُ الحَياءُ
    وخاطبهمْ ولمْ يهتفْ بحرفٍ
    ويعلمُ أنّ صَرختهُ هباءُ
    هسيسُ الفلسِ مسموعٌ لديهم
    وخفقُ القلبِ يخنقهُ الهواءُ
    أنا العربيّ والأحرارُ أهلي
    وأنتمْ في العروبةِ أدعيَاءُ
    غداةَ تضرّمتْ بيروتُ ناراً
    وفي بغدادَ عاثَ الأشقياءُ
    دمُ العربيّ فينا صَاحَ أهلاً
    وصَافحَ فيكمُ الكفَّ الإخاءُ
    وهَا أنتمْ تجازونا المنايا
    فلا زادٌ هنَاكَ ولا دواءُ
    ولا قربى لهَا حَقٌ يُراعى
    ولا عُجُزٌ تصانُ ولا نساءُ
    أسارى في المخيّمِ دونَ أسرٍ
    نساقُ كأنّنا إبلٌ وشَاءُ
    تعافُ طعامَنا وحشُ البراري
    وتأبى ماءَنا العفنَ الجراءُ
    ضَحايا الحرّ إذمَا الصّيفُ وافى
    وصَرعى البردِ إنْ هجمَ الشتاءُ
    أضاعَ بأمّةِ الدّينِ التآخي
    وماتَ بأمّةِ العربِ الرجاءُ؟
    أرى الأقوامَ ليسَ لهم شعورٌ
    ولا دينٌ يصدّ ولا وفَاءُ
    كأنّ قلوبَهم رُصفتْ بصخرٍ
    وأنّ دمَاءَهم واللهِ مَاءُ

    من قصيدة : مخيم الموت
    للشاعر/ محمد أحمد دركوش

    https://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=71472

  4. #174
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    أَنَا الْبَاكِي وَدَمْعِي فِي قَصِيدِي
    وَمَا يُغْنِي بُكَائِي أَوْ صِيَاحِـي

    أَنَا الشَّجَنُ الْمُعَتَّقُ فِي الْقَوَافِي
    يُسَافِر فِي الْقُلُوبِ بِلا جَنَـاحِ

    أَنَا الْمَوَّالُ فِي الأَرْوَاحِ يَهذي
    مِنَ الأحزان مَشْبُوبَ النُّـوَاحِ

    أَنَا النَّغَمُ الْحَزِيـنُ بِكُـلِّ لَحْنٍ
    وَمَا لِي فِي غِنَاءٍ أَوْ صُـدَاحِ

    أَنَا الطَّيْـرُ الْمُغَـرِّدُ فِي الْتِيَاعٍ
    عَلَى الأَغْصَانِ مِنْ أَلَمِ الْجِرَاحِ

    رَأَيْتُكِ يَا عَرُوجَ السِّدْرِ وَلْهَـى
    فَفِيمَ الْحُزْنُ يَبْدُو فِي اتِّضَـاحِ

    أَمِنْ هَجْرِ الأَهَالِي بَعْدَ وَصْـلٍ
    وَمِنْ فَأْسٍ تُغِيـرُ بِـلا مُـزَاحِ

    أَمِنْ مَـدِّ الْمَدِينَـةِ فِـي تَحَـدٍّ
    وَمِنْ خُطَطِ التَّوَسُّعِ فِي اجْتِيَاحِ

    أَمِنْ حَجْزِ السُّيُولِ بِرَفْـعِ سَـدٍّ
    تَطَـاوَلَ بِالْحَدِيدِ وَبِالصِّفَـاحِ

    فَيُسْلِمُكِ الْجَفَافُ إِلَـى يَبَـاسٍ
    وَقَدْ يَدْعُو لِمَـوْتٍ وَانْطِـرَاحِ

    كَأَنَّكِ مَا رَفَعْـتِ عِمَـادَ بَيْـتٍ
    مِنَ الْخَشَبِ الْجَرِيدِ بِكُلِّ سَـاحِ

    فَآهَاً يَا عَـرُوجَ السِّـدْرِ آهَـا
    وَوَاهَاً مِـنْ تَنَكُّرِنَـا الْوَقَـاحِ

    رَعَاكِ الأَوَّلُونَ فَلَـمْ تُرَاعِـي
    وَلا اجْتَاحَتْكِ عَادِيَـةٌ وَمَاحِـي

    فَغَادَرَكِ الزَّمَانُ إِلَـى رِعَـاعٍ
    تَرَى قَتْلَ الْجَمَالِ مِنَ الْمُبَـاحِ

    فَلا حَبَسَ الْمُهَيْمِنُ عَنْكِ قَطْرَاً
    وَرَدَّ الْمُفْسِدِينَ إِلـى الصَّـلاحِ

    فَإِنِّـي لا أَمِيـلُ إِلَـى حَيَـاةٍ
    بِغَيْرِ الرِّيفِ مَمْـدُودِ الْوِشَـاحِ

    شعر / الحسين الحازمي
    من قصيدة / عروج السدر

    https://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=71645

  5. #175
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    حين تدنـو للقبَّــــــــة الخضـــــــراءِ
    ومعــــــان من الهـــــدي تتجــــــلَّى
    ناشـــــــراتٍ لنورهــــا الوضّــــاءِ
    عنـــــد مثـــوى النـبي فيض زكـــيٌ
    من ســـنـاهــــا يفيض للأنحـــــــاءِ
    يغمــر الروضة الشــريفــة منهـــا
    كــــلُّ معنــــًى مقــــدَّس الإيحــــاءِ
    تتــــوالى بطيبهـــــــا وهــــداهــــا
    وتوالـى صــعــودهـــــا للسـمــــاءِ
    قد بدت كل دمعـــة من خشــــــوعٍ
    فــي سَـــناهـــا كــــدرَّةٍ غــــــــرَّاءِ
    كلما دمعـــــــة جرت في خضوع
    تغسل القلــب من قـــــذى الأخطاءِ
    ذا هـــــو الحب والتنافس فيـــــــه
    لا لــود المـليـــحــــة الحســنــــــاءِ
    ذلك الفوز والســـعــادة حقــــــــــاً
    ما احــتــفــال بزائـــــل النعـــمــــاءِ
    كل معنى حــــــول الحمى يتجــلـَّى
    يغمــر النفس في رضـــــًا وهنــــاءِ
    قد أراح القـــــلـــوب إذ لمســــتـــه
    وانجــلت عنهــا غشــوة الأهــــواءِ
    ********

    من قصيدة : زيارة الرسول
    للشاعر: عبد الحكم

    https://www.rabitat-alwaha.net/molt
    [/COLOR]aqa/showthread.php?t=71893

  6. #176
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,217
    المواضيع : 139
    الردود : 3217
    المعدل اليومي : 0.77

    افتراضي

    الله الله الله
    بستان رائع جدير بالمتابعة والفلاحة
    تحية لصاحبة الموضوع الأديبة القديرة نادية الجابي
    عن الأم أطربتني هذه الأبيات الرائعة للكبير رياض المحمدي
    إيهٍ ملاكَ النور يا أمل الدنا = يا حِضنَ آرابٍ ونفح عراري
    يا جنّة باسم العواطف تزدهي = قدماكِ منها السقف لست أماري
    يا طيب مرآها به الأنس ابتدى = والحبُّ منسجمٌ مع الأنظارِ
    وحفيف والهةٍ علا قسماتها = وحديث شوقٍ زاخرٍ الأوطارِ
    يا ذا الزمان إذ استثير بدمعها = وقت الحنين شجاه بالتذكارِ
    يا ذا الزمان وقد تأوّه حاملاً = آثار منتحبٍ على الإيثارِ
    فالدار يملأوها الحبور بهاؤها = يطأ الثريّا رأفة بالجارِ

    من قصيدة (أمك ثم أمك)
    للشاعر رياض شلال المحمدي
    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...ad.php?t=72065

  7. #177
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. مختار محرم مشاهدة المشاركة
    الله الله الله
    بستان رائع جدير بالمتابعة والفلاحة
    تحية لصاحبة الموضوع الأديبة القديرة نادية الجابي
    عن الأم أطربتني هذه الأبيات الرائعة للكبير رياض المحمدي
    إيهٍ ملاكَ النور يا أمل الدنا = يا حِضنَ آرابٍ ونفح عراري
    يا جنّة باسم العواطف تزدهي = قدماكِ منها السقف لست أماري
    يا طيب مرآها به الأنس ابتدى = والحبُّ منسجمٌ مع الأنظارِ
    وحفيف والهةٍ علا قسماتها = وحديث شوقٍ زاخرٍ الأوطارِ
    يا ذا الزمان إذ استثير بدمعها = وقت الحنين شجاه بالتذكارِ
    يا ذا الزمان وقد تأوّه حاملاً = آثار منتحبٍ على الإيثارِ
    فالدار يملأوها الحبور بهاؤها = يطأ الثريّا رأفة بالجارِ

    من قصيدة (أمك ثم أمك)
    للشاعر رياض شلال المحمدي
    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...ad.php?t=72065
    أهلا بك د. مختار وبالرائعة التي أحضرتها معك للشاعر: رياض شلال المحمدي
    أما البستان .. فهو من زهور إبداعاتكم وروائعكم
    وأما صاحبة الموضوع .. فالفضل يذكر لصاحبه وهي: فاتن دراوشة والتي منعها عنا
    أحباء حياتية عارضة . . وإنما أنا عابرة سبيل أحاول نشر عبير حروفكم ومائز عزفكم
    تحياتي لكم جميعا ياشعراء واحتنا الأفاضل ، لكم مني كل تقدير وإحترام.
    ولكل أم أقول ... كل عام وأنت بألف خير .

  8. #178
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,217
    المواضيع : 139
    الردود : 3217
    المعدل اليومي : 0.77

    افتراضي

    تحية للغائبة الحاضرة الأخت الشاعرة فاتن دراوشة .. وشكرا لك أختي نادية على تعهد هذا البستان فصار بهذه الروعة ..

    رعيلٌ من الأحرارِ فكراً ومنطقاً =أُباةٌ كرامٌ ضاقَ عن عَدِّهم حصرُ
    رجالٌ أَبَوا أن لا يدنِّسَ أرضَهم ="خبيثُ دماءٍ" سالَ من نابِهِ السُعرُ
    و لم يقبلوا قولَ "الدَّعيِّ" وما ارتأى=وفي واحةِ الأطيابِ لا يُقبلُ "البَخرُ"
    و جُرِدَ من رثِّ الثيابِ لِيُزدرى=و هل يلمحُ "الخفّاشُ" ما يُبصِرُ الصقرُ
    ولا زالَ فينا سيدُ الفِكرِ مَعلماً = تدفقَ من وجدانِهِ شِعرُهُ الدُرُّ
    لإخوانِهِ الحصنُ المنيعُ أصالةً =و للواحةِ.. الفردوسِ -يجري بها- نهرُ

    من قصيدة ولا فخر للشاعر الأستاذ ماجد الغامدي

    https://www.rabitat-alwaha.net/molta...ad.php?t=48143

  9. #179
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    روحي تراك بهذا الكون واهبها
    هذا البهاء وما تلقاك ..!!!!! كالحلمِ
    كم لي أغنيكَ كي تحنو لعل عسى....
    ما لاح لي بالدجى إلَّاكَ بالألم
    هب ليلة النور ضوَّت من غياهبنا
    ما نستضيح به عن موضع القدم
    أيَّان أمضي إذا والمهجةُ انطفأت
    بالأمسِ واليومَ أحسو لافحَ الندمِ

    من قصيدة : دمع اليراع
    للشاعرة : فتون حسين سليممان

    https://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=69094

  10. #180
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,382
    المواضيع : 265
    الردود : 18382
    المعدل اليومي : 5.04

    افتراضي

    مواربــــة هـي الأبــواب دونـي
    بضيـــق لا يبشـــــر باشـــتقاق


    فــــلا فجـــر يهلـــل لاحتفــــال
    ولا ليــل يضيـــق بمــــا ألاقـي


    فهـل للحيرة العرجــــاء ســـاق
    تقـــوِّم خطـــوة أدمـت لحـــاقي


    وهل للجمر أن يخبو بصــدري
    وطيــر الحـب ينشــــد للوفـــاق


    أغيثينــي معـــذبتي بوصــل
    فقـد بـات اليباس على السـواقي


    ومـــا زالــت على أمـل تخـــوم
    تحــث الخطو من أجل التـــلاق


    أهدهدهـــا فتتــركني وتمضــي
    بـــلا حذر تطيــر الى الســـباق


    وتحلــــم فيـــك غاليـــة بثـــوب
    يهفهــف في مـــدارات العنـــاق


    وتحمـــل في أعنتهـــا حــروف
    بطعـم الحــب تخفــق بـاتســـاق


    وتطمــع أن تلامســها طيــوف
    وذي شــفتيِّ ترجــف باختنـــاق


    أحبـــكِ لا تزيدينــي جـراحـــــا
    فمن غيــري يضمــك باشــتياق


    ومن لـك في مواجهــة الليـــالي
    وقد أضحى الصباح بــلا مـذاق


    ومـن إلاي إن ضـــاقــت دروب
    يقود خطـاك في أرض النفـــاق


    فـلا تدعي الوســاوس نهب قلب
    ولا تلقـي الأعنَّــة في المحــاق

    من قصيدة : مواربة هي الأبواب دوني
    للشاعر : محمد ذيب سليمان

    https://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa
    /showthread.php?t=72389

صفحة 18 من 39 الأولىالأولى ... 8910111213141516171819202122232425262728 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مصافحة أولى مع التحية لشعراء الواحة ومتذوقيها .
    بواسطة مناور الدعيمي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 21-07-2019, 09:31 PM
  2. طِراد !!
    بواسطة طارق السكري في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 22-09-2014, 01:22 AM
  3. طراد باللّهجة المحكيّة
    بواسطة فاتن دراوشة في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 59
    آخر مشاركة: 04-11-2013, 03:26 PM
  4. لشعراء المنتدى طلب خاص من معرس وعروسته
    بواسطة م. سلطان الكتبي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 17-01-2004, 03:25 PM