أحدث المشاركات
صفحة 8 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 91

الموضوع: وعلى فنجان قهوتنا حياةٌ متجددة مع الشاعر ( مازن لبابيدي )

  1. #71
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 61
    المشاركات : 8,748
    المواضيع : 152
    الردود : 8748
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين العقدي مشاهدة المشاركة
    لا أدري إن كان يحق لي أن أعقب على ردك أستاذي الكبير ولكن جوابك الشافي الوافي لا يُفّوت ^_^


    أردتُ بأسئلتي أن أستقرئ فكرك وأغوص في شخصيتك لأنهل من معين تجربتك فأنت قدوة لي ولغيري من الشباب .. وقد تحقق ما أردت , فشكراً لحسن تجاوبك أيها الفاضل


    أما تعريفك للآخر فقد ألقمني حجر الدهشة والإعجاب فلله درك نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    لك صادق الإمتنان وخالص الود ....وطاقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    لك كل الحق أخي وعلى الرحب والسعة دائما ، ولنا جميعا في رسول الله وأصحابه خير الأسوة .

    أطيب الأمنيات وأخلص الدعوات لك بالنجاح والتوفيق .
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب

  2. #72
    الصورة الرمزية عبدالإله الزّاكي أديب
    تاريخ التسجيل : Dec 2012
    المشاركات : 1,513
    المواضيع : 68
    الردود : 1513
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    أشكر أخي الكريم و الشاعر القدير مازن لبابيدي على الإستفاضة في الأجوبة على الأسئلة المطروحة عليه، و على صدق الإحساس و التعبير الذي نستشفّه من خلال كلاماته و تعابيره، و على تواضعه و كرمه.

    لا أريد أن أستثقل على ضيفنا الكريم و لكن لي سؤال ثالث، أرجو أن يتفضل الأخ الحبيب مازن بالرّد عليه:

    هل يجبُ أن يُآخذ الشاعر أو الأديب بما يَكتب ؟ كأن يُرمى بالزندقة أو الكفر مثلا ؟ و الأمثلة كثيرة في تاريخنا البعيد و القريب . أم يجبُ الفصل بين الإبداع و السيرة للكاتب ؟

  3. #73
    الصورة الرمزية بشار عبد الهادي العاني شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2011
    الدولة : تركيا
    المشاركات : 2,722
    المواضيع : 133
    الردود : 2722
    المعدل اليومي : 0.75

    افتراضي

    هذا الحوار البديع , دفعني لأن أسأل أستاذي الدكتور مازن, وعذراً لو وجهت دفة الحوار نحو سمت الحزن والكمد.
    دمشق..! في شعرك ؟
    من الظالم والمظلوم ؟ القافية والحرف , أم الشاعر والسليقة ؟
    لكم مني كل تحية وتقدير.

  4. #74
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 61
    المشاركات : 8,748
    المواضيع : 152
    الردود : 8748
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهيل المغربي مشاهدة المشاركة
    أشكر أخي الكريم و الشاعر القدير مازن لبابيدي على الإستفاضة في الأجوبة على الأسئلة المطروحة عليه، و على صدق الإحساس و التعبير الذي نستشفّه من خلال كلاماته و تعابيره، و على تواضعه و كرمه.

    لا أريد أن أستثقل على ضيفنا الكريم و لكن لي سؤال ثالث، أرجو أن يتفضل الأخ الحبيب مازن بالرّد عليه:

    هل يجبُ أن يُآخذ الشاعر أو الأديب بما يَكتب ؟ كأن يُرمى بالزندقة أو الكفر مثلا ؟ و الأمثلة كثيرة في تاريخنا البعيد و القريب . أم يجبُ الفصل بين الإبداع و السيرة للكاتب ؟
    { ثكلتك أمك يا معاذ ، وهل يكب الناس على وجوههم في النار إلا حصائد ألسنتهم }

    أراك أخي سهيل خلف شيء ، ولعلي أريحك ، لقد قيل الكثير في المتنبي وليس بمستغرب ، وهناك غموض في تاريخه ، ورأيي فيه كشاعر ورجل لا يعني بأي حال موافقته وإقراره على أي مبدأ فاسد ربما وصم به أو نسب إليه ، ويغلب على ظني أن الكثير مما اتهم به المتنبي افتراء عليه ، واقرأ إن شئت كتاب المتنبي للأستاذ محمود شاكر ، وتفنيده لكلام طه حسين الذي اتهم فيه المتنبي بتبنيه عقيدة القرامطة ، ولولا أن هذا اللقاء ليس مخصصا لذلك لأدرجت لك فقرات مما قال .
    أما أن يفصل بين الإبداع وسيرة الكاتب فهذا إدانة واضحة بكذبه ونفاقه ، فإن لم يعبر الأدب عن فكر صاحبه ومبادئه وميوله فما الذي يعبر ؟ .
    ولكن يجب هنا التنويه لمسألة شديدة الأهمية تتعلق خاصة بالشعر ، وهي الحالة العاطفية والخيال والمبالغة في التصوير والتي تجنح وتشطح بالشعراء فيقولون ما قد يعتبر فسوقا عن العقيدة والمبادئ أو استهزاء بها أو غير ذلك ، وإني وإن كنت أبغض هذه المذاهب الشعرية وأنأى بنفسي عنها إلا إني أقول أن الشاعر يجب أن لا يسارع إلى تجريمه وأخذه بها ما لم تكن صريحة واضحة لا تقبل تأويلا أو مجازا يعذر فيه .

  5. #75
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 61
    المشاركات : 8,748
    المواضيع : 152
    الردود : 8748
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بشار البدوي العاني مشاهدة المشاركة
    هذا الحوار البديع , دفعني لأن أسأل أستاذي الدكتور مازن, وعذراً لو وجهت دفة الحوار نحو سمت الحزن والكمد.
    دمشق..! في شعرك ؟
    من الظالم والمظلوم ؟ القافية والحرف , أم الشاعر والسليقة ؟
    لكم مني كل تحية وتقدير.
    مرحبا بأخي الشاعر بشار البدوي العاني
    بل الشاعر هو الظالم أخي ، ومهما قيل في الحبيبة دمشق فهو قليل ،
    ولكنها حاضرة في قلبي دائما وفي كل معنى جميل قلته وفي كل صورة رأيتها رائعة رسمتها .
    بها أتغزل وبها أعتز وإياها أمدح وبها أفخر وعليها أبكي ولها أتألم .

    شكرا لتعطيرك المجلس بذكر دمشق
    ولك أخي التقدير والتحية

  6. #76
    أديب
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات : 1,149
    المواضيع : 174
    الردود : 1149
    المعدل اليومي : 0.28

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أعزائي القراء ..
    سلام الله عليكم ورحمته بركاته
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    تتعانق النجوم , وتحجب الشمس غيوم السماء ويغشى الكون هدوءٌ عجيب لسماع أول مواقع المطر فيشقُّ السكون دويُّ الرعد وتنتعش أرض الواحة بقدوم مزنها النقيّ من يروي الأرض فتُزهر البذور ويبسمُ الثمر
    هاهو حبري يتربَّع على الطرسِ حيرانًا ..! هل ينظم قصيدةً كلون الطيف ابتهاجًا , أم ينسج من أثواب النثر أشكالا وألوانا ؟!

    إنَّه
    بلسمٌ شاف وظرفٌ حُشي نورًا , ينزف قلمه عطرا ويبث عبير الخزامى في حرفه ورونق بوحه , في خُلقه نُبلٌ , وفي رأيه حكمةٌ , وفي أفعاله أصالةٌ , تفيض مشاعره بكلِّ معاني الإخلاص والوفاء
    فتارة يُخرج كلمة الحق من غمده شاهرا بها في أوجه الظالمين مخرسًا أفواه الكلاب النابحة , وتارة يُشعل شموع الحب والتفاؤل يبعثها من قلبه الطيب للجميع.

    إنه
    من مدينة تعبقُ بروائح الياسمين من مدينة كلها تاريخ وعراقة وحضارة من مدينة الأنهر السبعة والأبواب السبعة من مدينة دمشق الراقية
    حصل على التعليم الأولي والثانوي في الكويت , وانتسب لكلية الطب البشري في جامعة دمشق وتخرج منها بإجازة دكتور في الطب البشري عام 1985 م
    لم يقم بطباعة ديوان شعري حتى الآن , يعمل في ابو ظبي منذ أكثر من عشرين عاما , ورزقه الله بزوجة كريمة الأصل مثله, وثلاثة زهور من الفتيات وسيف واحد من الأولاد ليكونوا ذخرا له وفخرا
    إنه
    الأستاذ والشاعر المَجيد

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي مازن لبابيدي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    فأهلا ومليون سهلا بضيفنا الكريم
    نعود مجددًا ياإخوتي للتحلق حول مائدة مودتنا وفنجان قهوتنا للتعارف الأخوي وتبادل الخبرات والثقافات ..

    فهلاَّ سمحتَ لنا أيها الأخ العزيز أن نداعب رمال مرافئك ونرتحل إلى أعماق فؤادك لنستخرج الدرَّ والمحار, ولنعرف سرُّ انجذاب الناس إليكَ
    أمن أجل الروح التي تسكنك ياترى ..!
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    هاهي بعض أسئلتي التي أبدأ بها ..

    - درس قاسٍ تعلمته في حياتك ولازلت تذكره ؟
    - ماتحليلك لبيت الأستاذ سمير العمري ..
    فَـقَـدْ يَـأْتِـي الأَمَــانُ مِـــنِ ارْتِـيَــاعٍ
    وَقَــدْ يَـأْتِـي اليَقِـيـنُ مِـــنِ ارْتِـيَــابِ ؟

    - كيف بدأت رحلتك مع الأدب ومتى كتبت الشعر ؟
    - من تفضل من الشعراء ممن قرأت لهم؟
    - اذكر افضل بيت في الغزل يعجبك وكذلك في المدح ؟
    - ماهي ابرز مبادئك التي تسير عليها في حياتك بشكل عام ؟
    - نصيحتك لشباب الأمة عامة ؟

    والباب مفتوح أمام الأعضاء جميعا لطرح أسئلتهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    أستاذه براءة بعد السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته ..في الواقع لا أجد الكلمات المناسبة التي تطال فضاءات هذا الرائع العملاق روعة سوريا الحبيبة وسؤالي له ..ما هي العلاقة بين الطب والإبداع بشكل عام . شكراً

  7. #77
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,772
    المواضيع : 79
    الردود : 4772
    المعدل اليومي : 1.43

    افتراضي

    السلام عليكم والرحمة
    أحببتُ إعلامكم إخوتي أنَّ المقابلة ستنتهي يوم الإثنين القادم إن شاءالله
    وأسيرُ في دربٍ يُزعزعه الأسى *** لكنّ قلبي شُعلةُ النّبراسِ

  8. #78
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 61
    المشاركات : 8,748
    المواضيع : 152
    الردود : 8748
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالغني خلف الله مشاهدة المشاركة
    أستاذه براءة بعد السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته ..في الواقع لا أجد الكلمات المناسبة التي تطال فضاءات هذا الرائع العملاق روعة سوريا الحبيبة وسؤالي له ..ما هي العلاقة بين الطب والإبداع بشكل عام . شكراً
    أستاذنا الأديب الحبيب عبد الغني خلف الله ، شرفتني بهذا المرور الكريم ، وحسبي أن أكون كبيرا في قلبك الذي نظرت به إلي .

    الإبداع والطب أستاذي يشتركان في شيء واحد هو الإنسان ، فالإبداع صبغة إنسانية بامتياز وأغلب مواضيعها إنسانية وإن لم تكن فمادية في خدمة الإنسانية ، والطب أساسه الإنسان بدنا ونفسا وعقلا ، فردا وجماعة ، صغيرا وكبيرا ، ذكرا وأنثى . قال الله تعالى {إنا خلقنا الإنسان في أحسن تقويم} والطبيب هو أكثر من يدرك هذه المقولة ، ففي الإنسان أجمل ما في الكون خلقة وأحكمه صنعة {وفي أنفسكم أفلا تبصرون} ، تتناغم أعضاؤه وأجهزته كأكمل ما يكون (إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى) ، سخر الله له الكون وأمره بالنظر فيه والتفكر فيه ، ووهبه ما لم يهب غيره من خلقه ، فهو الناطق وهو الذي يمشي على قدمين وهو الذي يعقل وهو المبدع دون غيره من الكائنات . ومن هنا فالطب يهتم بهذا الإنسان معرفة بطبيعة خلقه ودقائق أجهزته وتشريحه وتبدلاته وتفاعلاته وما يطرأ عليها من خلل ومرض وما يتعرض له من مؤثرات خارجية تترك أثرها في جسمه ونفسه وتهدد سلامته وبقاءه ، ويبحث عن حلول وعلاج لها وحماية ووقاية ضدها .
    أكتفي بهذا أستاذي مع ما ذكرت في مشاركات سابقة ، وأؤكد أن الطب لا يحقق هذه الصفات ويؤدي دوره الصحيح ما لم يكن الطبيب مخلصا في علمه وعمله ، منصفا لعقله وقلبه وضميره ، ناصحا لمريضه ومجتمعه ، مترفعا عن الطمع المادي .

  9. #79
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,900
    المواضيع : 92
    الردود : 8900
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    أستاذنا العزيز مازن لبابيدي

    يُقال أنّ بداخل كلّ رجل مهما تمادى به العمر طفل يحبو على دمه، وأنّ بداخل كلّ طفل روح فنّان قيد التّشكيل.

    هل تؤمن بهذه المقولة؟ وأين هي بصمات الطّفولة على موهبتك؟

    مودّتي

    فاتن

  10. #80
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,772
    المواضيع : 79
    الردود : 4772
    المعدل اليومي : 1.43

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
    أستاذنا الأديب الحبيب عبد الغني خلف الله ، شرفتني بهذا المرور الكريم ، وحسبي أن أكون كبيرا في قلبك الذي نظرت به إلي .

    الإبداع والطب أستاذي يشتركان في شيء واحد هو الإنسان ، فالإبداع صبغة إنسانية بامتياز وأغلب مواضيعها إنسانية وإن لم تكن فمادية في خدمة الإنسانية ، والطب أساسه الإنسان بدنا ونفسا وعقلا ، فردا وجماعة ، صغيرا وكبيرا ، ذكرا وأنثى . قال الله تعالى {إنا خلقنا الإنسان في أحسن تقويم} والطبيب هو أكثر من يدرك هذه المقولة ، ففي الإنسان أجمل ما في الكون خلقة وأحكمه صنعة {وفي أنفسكم أفلا تبصرون} ، تتناغم أعضاؤه وأجهزته كأكمل ما يكون (إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى) ، سخر الله له الكون وأمره بالنظر فيه والتفكر فيه ، ووهبه ما لم يهب غيره من خلقه ، فهو الناطق وهو الذي يمشي على قدمين وهو الذي يعقل وهو المبدع دون غيره من الكائنات . ومن هنا فالطب يهتم بهذا الإنسان معرفة بطبيعة خلقه ودقائق أجهزته وتشريحه وتبدلاته وتفاعلاته وما يطرأ عليها من خلل ومرض وما يتعرض له من مؤثرات خارجية تترك أثرها في جسمه ونفسه وتهدد سلامته وبقاءه ، ويبحث عن حلول وعلاج لها وحماية ووقاية ضدها .
    أكتفي بهذا أستاذي مع ما ذكرت في مشاركات سابقة ، وأؤكد أن الطب لا يحقق هذه الصفات ويؤدي دوره الصحيح ما لم يكن الطبيب مخلصا في علمه وعمله ، منصفا لعقله وقلبه وضميره ، ناصحا لمريضه ومجتمعه ، مترفعا عن الطمع المادي .
    حقيقة أكثر من قابلتهم من الأطباء يكونون شعراء وأدباء أيضا طبعا لايعمم هذا على كل طبيب لربما هي نسبة لابأس بها ممن يجمعون بين هذين الأمرين بالنسبة للعدد الكلي لأطباء العالم
    وقرأتُ هنا الإجابة فكانت وافية رائعة ولم يعد يحيرني هذا السؤال بحق
    تقديري لك استاذنا العزيز مازن

صفحة 8 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. القصة الماسية لشهر آذار : أبو عبدو .. للمبدع مازن لبابيدي
    بواسطة مازن لبابيدي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 61
    آخر مشاركة: 11-01-2016, 07:08 AM
  2. ديوان الشاعر مازن لبابيدي
    بواسطة مازن لبابيدي في المنتدى دَوَاوِينُ الشُّعَرَاءِ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 05-03-2013, 11:18 AM
  3. سرادق عزاء لوفاة والد حبيبنا د. مازن لبابيدي
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 106
    آخر مشاركة: 15-12-2010, 01:33 PM
  4. رويدك مازن أخا كريما ..تعزية للأخ الشاعر د مازن لبابيدي بوفاة والده
    بواسطة جهاد إبراهيم درويش في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 10-10-2010, 11:48 PM
  5. باركوا للأخ د. مازن لبابيدي لقصته الفائزة
    بواسطة جهاد إبراهيم درويش في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 12-06-2010, 11:54 AM