أحدث المشاركات
صفحة 9 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة
النتائج 81 إلى 90 من 104

الموضوع: قصّةُ إنسان ! تابعونا مع المفكر خليل حلاوجي

  1. #81
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة

    1- لماذا يردد العلمانيون الدين لله والوطن للجميع ؟

    سيدتي الكريمة .. هذا شعار مفخخ !!
    لأن : الحقيقة تقول : أن الدين والوطن والجميع : لله

    العلمانيون صادقون حين يرون أن الدين قد اختصره واقع الحال برجل الدين فالبابا هو الممثل الأوحد لله ، ومرشد الثورة هو الممثل الأوحد للمعصوم ، والمريد يرى في شيخه ممثلًا أوحدًا للطهر والتوجيه.

    الدين لله لا لهؤلاء الرجال .. هكذا تقول النظرية السنية للإسلام فلا معصوم إلا رسول الله .. لا وليّ ولا مرشد ولا فقيه ولا مفسر ولا قاضي ولا حاكم ولا معلم يحق له أن يدّعي العصمة ..

    ولكن :

    التاريخ يشهد أن بعض فتراته جعلت للدين ممثلين ينوبون فيه عن لسان الشريعة .. في حين أن روح الإسلام تؤكد أن الرسول جاء ليخرجنا من عبادة العباد - أيًا كانوا - إلى عبادة رب العباد .. ليخرجنا من ضيق تحكم الإنسان بمصير أخيه الإنسان ..

    وهنا وفي هذا الزاوية لم أجد من يعترف أن واقعنا في دولنا الإسلامية : واقع علماني ... رغم أننا نرفع شعار الدول الإسلامية .. هذه العلمانية نلمسها في صيغ دساتيرنا وتشوش نظريتنا السياسية بل وتغافل تاريخنا عن فضح هذه الإشكالية .


    أما علمانيو الغرب .. فحق لهم إعلان العلمانية ... لأنهم ثاروا على الكنيسة ولم يثوروا على الله ... وليس صحيحًا أن الغرب لا يملك ضميرًا بل إنه لا يملك ضميرًا مقدسًا على حد تعبير المسيري رحمه الله وأنا أقول أن ضبابية قيمة ( المقدس ) لا زالت مضطربة في الغرب قبل الشرق .. ومن واجب العقلاء توضيح المبهم لهذه (القيمة) خصوصًا أن السياسة الآن شوهت قيمة (المقدس ) فجعلوا الناسَ يصدقون أن ( السوق ) هو البديل عن ( المقدس الروحي ) فتشوه الحضور الإنساني وابتلعت السياسة كل القيم وكل الأسس الذوقية والجمالية واضطرب المستقبل ووصم الحاضر بالحيرة

    نعم : الغربي حائرٌ مشوش منفصل عن ذاته الحضارية ..

    /

    وياليت القادم .. هو الشفاء ... لا أقول : لعل.



    بالغ تقديري ..
    الإنسان : موقف

  2. #82
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة

    2- الدولة الأموية ماسبب تزعزعها وشتاتها هل هي حقًّا تنادي بالعروبة وتنبذ المسلمين من الفرس ولاتوليهم مناصب لأنهم لايرجعون من اصل العرب ؟

    الدولة الأموية قامت على أساس : ( الدين في خدمة الدنيا ) بينما كانت رؤية الإمام علي تؤكد أن (الدنيا في خدمة الدين)

    لا علاقة ولا صحة ولا يثبت أمام السند التاريخي ما يؤكد أن الأموية تنابذ الفرس العداء .. كل مافي الأمر أن الشروط التي فرضها الواقع السياسي كانت تصب في مصلحة ( الراعي ) دون تأكيد ماهية ( الرعية ) فضلًا عن هوية الرعية القومية .. ولا يغرنك أصوات من يحاجج باسم الشعوبية آنذاك فالهوية الإسلامية كانت تؤكد زوال الفروق العرقية في هذه الدولة الأموية الفتية .. اللهم بروز ذلك مع بدء الدولة العباسية ومحنة أبو مسلم الخرساني ..

    /

    طالما تبادر إلى ذهني سؤال قلق :

    لماذا لم ينصف التاريخ فلسفة الإمام الحسن بن علي وهو خليفة شرعي تنازل طوعًا عن حقه الشرعي ؟ وما أبعاد رؤيته الناضجة ؟ وما أثرها على مجريات ما حدث ؟

    أسئلة تستفز وعينا الحضاري .. تنتظرنا .



    /

    بالغ تقديري .

  3. #83
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة

    3- مالسبب الحقيقي في قيام ثورة العباسيين للتخلص من بني أمية ؟
    هي ليست ثورة بل انتقال سلطة حكم من عائلة إلى عائلة بذات المنهاج .. سميت العباسية نسبة إلى العباس عم الرسول وهذا ترميز يحمل دلالات عميقة حول تطور النظرية السياسية المخالفة لروح الإسلام كونه لا يقر بالتوريث الشرط لانتقال السلطة .. فالجميع يؤكد أنه الأولى في قيادة أمر المسلمين وأموالهم ومستقبلهم : بنو أمية وبنو العباس بل لقد تواصل مطلب الخلافة لرجل من آل البيت من ذرية أبي طالب عم النبي .. أيضًا سرًا تارة وعلنًا تارةً أخرى .. لم يكن ضعف مؤسسات الدولة في نهاية العهد الأموي مرده انشغال مؤسسة الحكم بتوطيد سلطان الخليفة المتزعزع وهو يقمع الثائرين ضده .. بل هي قضية صراع ولاءات ومصالح لم يهتم بنو أمية بها الأمر الذي أدخلهم في اتون صراعات ما بين أنصارهم في الشام والمنشقين من زعماء الأمويين على أنفسهم ... حتى جاء اللقاء الحاسم بين الأمويين ومعارضيهم من العباسيين على أحد فروع دجلة بالقرب من مدينتي ( الموصل ) فيما يسمى الآن منظقة " الزَّاب الأعلى".


    الولاءات المتصارعة كانت تتنافس على كسب الولاءات والأنصار .. تحت إلزامات كرسي الخلافة .. كما يحصل في مفهوم (الانقلابات العسكرية ) بلغة اليوم .. وكما يحصل اليوم من استبدال مرسي بحسني مثلًا ، وما تزال الأمة تستبدل الأشخاص وتبقي على أصل الفكرة والمنهج ... والنظام الذي لاتطيق تغييره فهي غير مستعدة فكريًا لذلك ...


    /

    بالغ تقديري .

  4. #84
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,079
    المواضيع : 239
    الردود : 5079
    المعدل اليومي : 1.05

    افتراضي


    درست العلوم الشرعية ..

    ـ ما هي ملاحظاتك على علم ( أصول الفقه ) ؟
    ـ كيف تنظر إلى التفسير القرآني اليوم ، هل حقاً جمدنا على الماضي ؟
    ما رأيك بمشروع الجينوم القرآني الذي يقوم به الألمان ؟ ثم أليس نحن أحق بهم للقيام بهذا المشروع ؟


    مودتي ..








    لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

  5. #85
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهجت الرشيد مشاهدة المشاركة


    ـ ما هي ملاحظاتك على علم ( أصول الفقه ) ؟



    [/CENTER][/SIZE]
    أستاذ بهجت : هل تذكر جلساتنا الحوارية في الكلية مع د. عمار ود. ناصر ... وكم هو مؤلم الانغلاق عن طرح مثل هكذا سؤال ... خصوصًا وأنا أنقل رؤية علماء التجديد المعاصرين ورؤاهم ..
    كنا نتحدث عن التخصص وأثره في التجديد فأصول فقه الاقتصاد هو غير أصول فقه السياسي حيث الواقع اليومي يدعونا إلى التوسع أكاديمية تجديد هذه الأصول ..إنّ تجديد أصول الفقه ضرورة عاجلة ، كي نتأمل ظهور الدولة الإسلامية التي لن تظهر إلا بعد تقريب أصول الفقه لدارسي القانون والمشتغلين بالقضاء في عالمنا الإسلامي ، فهذا التجديد هو القاعدة الضامنة لفك الاشتباك ما بين الفكر التشريعي والتطبيق القانوني لتلك الأفكار .. من حيث أننا نعيش مرحلة فراغ تشريعي بعد المرحلة الاستعمارية. علينا التعمق للتخصص فيما هو حق الله وعزله عما هو حق العباد ..والتفريق بين الحكم الشرعي الواجب ديانة والواجب قضاء، والواجب ديانة فقط... لابد من تجديد قواعد فهم النصوص لتمييز وظيفتها عند للتطبيق ، لابد من بحث دليل أحكام تحت مسمى ( فتح الذرائع ) وبحث دليل المصالح المرسلة وفق قراءة معاصرة وواقعية لضمان تدبير مصالح الناس التي أوجبها الشارع مع ملاحظة تطابق وتلاقي الوحي والعقل البشري بمنهجية ثابتة ومقننة يميز فيها الثوابت عن المتغيرات

    /

    الحديث يطول ..

    والأيام كفيلة بإظهار الأنفع والأجدى للناس ..
    قال تعالى : {أما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض }

  6. #86
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,900
    المواضيع : 92
    الردود : 8900
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    كم أنا سعيدة وأنا أحلّق بين هذه الأسئلة الرّائعة وهذه الإجابات الموغلة في العمق والفائدة

    ولي جلسة أخرى لارتشاف فنجان تأمّل آخر على طاولة الحلاوجي



    يقول المنفلوطيّ:

    "الدّعاة الصادقون لا يبالون أن يسمّيَهم النّاس خونة أو جهلة أو زنادقة أو ملحدين أو ضالّين أو كافرين، لأنّ ذلك ما لا بدّ أن يكون" .

    ترى ما هي أوجه المعاناة التي تعرّضت لها في مسيرتك؟ سواء أكان على صعيد الأفراد أو على صعيد المجتمع؟

    وما هي أبعاد وحيثيّات المتعة التي تنهل منها كلّما ازداد الثّمن الذي تدفعه في سبيل نشر الحقّ؟



    هل يمكنك وصف مدى حرّ الجمار التي تقبض بيديّ فكرك عليها في زمن يعود به الإسلامُ غريبا، ويغدو به المسلم القابض على دينه كالقابض على الجّمر؟




    ولي عودة فأنا لا أقنع بقليل تحليق في رحاب فكرك الواسع أستاذي

    مودّتي

  7. #87
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    أبرز مافي الدعوة الإسلامية بناء الرجال وتعويدهم على الصبر والصمود والجلد وعزلهم عن مجتمع الجاهلية وصياغتهم صياغة جديدة فكرًا وقلبًا وقالبًا وروحًا وجسدًا فهل تذكر لي شخصيات تغيرت كليا بعد الإسلام واثرت قصة حياتها فيك ؟

    مارس الإسلام في عملية بناء شخصية الرجال تحولًا معرفيًا .. يتضمن النجاح في التخلص من طرق تفكير موروثة وجاهلية .. وبين طرق تفكير قرآنية متجددة .. ولكل مدرسة خصائصها واتباعها وإلى حد اليوم ..

    علينا تأمل الطرقتين ليتسنى لنا تحديد واقعنا الشخصي والمجتمعي ..

    1- خصائص طرق التفكير الموروثة الجاهلية :
    1- الإعتقاد أن العقل (واحد) في كل زمان ومكان وأنه سرمدي أبدي .
    2- خلط التاريخي مع المقدس
    3- توظيف النص المقدس لترسيخ آلية الاتباع
    4- تبرير الأساطير.
    5-العجز عن تأويل أي رؤية تجديدية غير مألوفة
    6- الحيادية لما هو شخصي ومألوف.


    أما خصائص طرق التفكير القرآنية وهي طرق متجددة :
    1- العقل متأثر بالزمان والمكان ..
    2- ظاهرة الوحي لا يدركها إلا العقل الإيماني
    3- تحصين المقدس برؤى عقلانية حرة في ادراك ظاهرة المقدس نفسه
    4- لايبرر إلا بدليل شرعي أو منطقي أو علمي .
    5- قادر على تأويل أي تجديد ... بل هو فرضٌ شرعي وإلا صار الكفر إيمانًا.
    6- ابراز الفارق بين المتناقضين .. فلا وجود للحلول الوسطى ولا هناك منطقة الاعراف إلا مابين الجنة والنار ..
    7- فصل المعقول عن اللامعقول ... بالتأمل والتدبر وإعمال العقل ..
    8- يخضع للمتون العلمية ولا يتعداها ..

    /

    المثال الذي تأثرت به .. سيدنا عمر بن الخطاب الذي رفض موافقة الكثير من المواقف وأبدى رأيه أمام الرسول صلى الله عليه وسلم .. فمنها ما وافقه القرآن والرسول عليها ومنها سوى ذلك .. إنه الشخص العقلاني في إيمانه ... القادر على تجاوز اللحظة بكل تحدياتها وتطويعها تارة وتطويع النص تارة أخرى لصالح قانون ( المنفعة ) و(جلب المصلحة) .. وهذا لا يعني أني أقول أن الصحابة كانوا غير ذلك .. بل على العكس كانوا رضوان الله عليهم جميعًا مدركين لحدود التوافق والاعتراض ... كونها حدود عقلية يحثنا عليها الشرع الحنيف .. وهو أمر ناتج عن صفاء فهم لروح القرآن ..

    أما على مستوى التاريخ فالأشخاص كثر .. تأثرت منهجيًا برؤية (الجاحظ) وقرأته بامعان شديد ، رغم تحفظي على اعتزاله .. وتأثرت وجدانيًا بالغزالي ، رغم تحفظي على تذبذبه .. وتأثرت أدبيًا بالحريري صاحب المقامات .. وتأثرت فلسفيًا بابن مسكويه .. أما من العلماء في أيامنا هذه فأنا متوقف بين رجلين كتبا عن ( نقد العقل العربي ) و ( نقد العقل الإسلامي ) الجابري وآركون رحمهما الله ولم أزل أمحص وأدقق في كل ما ذهبا إليه علّني أتلمس بينهما طريقًا ثالثًا يعيد توازن لحظتنا الراهنة .. والحقيقة أن فكرهما مخيف لحد الغضب .. فكم مزّقتُ اوراقًا كتبتها وأنا أحاورهما .. وكم صرختُ معترضًا .. لكني في نهاية كل مرة أعود محاورًا هادئًا أدفع الحجة بالحجة .. دون وجل أو انحياز ..

    أقول : لابد من شجاعة ومصارحة في الطرح ..

    لابد من قبول أي فكر .. والتخلص من الحكم على ظاهر أي فكر .. ولن يعود الزمن الذي كان يخدعنا بالعناوين .. فأنا أؤمن بالتخصص الدقيق الذي يجعلنا نتسلح في الرد عل الآخر _ أيًا كان هذا الآخر _ هكذا فهمت القرآن وهكذا نتابع قدوتنا واسوتنا في الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم ..


    /

    بالغ تقديري ..

  8. #88
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة


    الرسول محمد صى الله عليه وسلم هو الرجل الوحيد الذي سجله التاريخ بأنه صاحب رسالة وباني أمة ومؤسس دولة , والرسل قبله ألم يكونوا كذلك ؟؟

    سبق الرسول أنبياء كثر ورسل من اولي العزم صنعوا المعجزات كحقيقة ماثلة على أرض الواقع كلٌ في زمنه وظرفه التاريخي وبالمقابل هناك من الأنبياء ممن لم يصدقهم أحدٌ من الناس ومنهم من صدقهم رجلٌ واحد أو رجلين ... في دلالة عميقة حول الكف عن ربط الفعل النبوي بالجدوى ... إنما ربطه بالآليات المتجددة ... وهنا يتبادر سؤال : لماذا ختمت النبوات ؟ والبشرية كل يوم بأمس الحاجة لهذا المنهل السماوي ؟

    أقول : إن معجزة النبي ليست أنه استطاع أن يكون نبيًا ورئيس دولة وقائدها ... بل معجزته القرآن حصرًا ... وهذا القرآن المعجزة هو الذي ينبغي أن نلجأ إليه لاستكشاف المزيد من روح النبوة المتجدد ..

    /


    بالغ تقديري ..

  9. #89
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة

    ككاتبة كيف أجعل من قلمي مساهما في نهضة المجتمع وإنارة الفكر وإقناع العقول ؟؟

    1- التخصص .
    2- المصارحة .
    3- وضوح الرسالة .
    4- العمل المؤسساتي ضمن رابطة أو مركز بحث أو جامعة ..
    5- تجاوز الأطر القديمة في الكتابة وفي الطرح ...
    6- متابعة الرأي الآخر - أيًا كان - فالأديب يتعلم من ناقديه ..
    7- إنكار الحيادية في القضايا الكبرى ..

    /

    بالغ تقديري ..

  10. #90
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 54
    المشاركات : 12,545
    المواضيع : 378
    الردود : 12545
    المعدل اليومي : 2.14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهجت الرشيد مشاهدة المشاركة




    ـ كيف تنظر إلى التفسير القرآني اليوم ، هل حقاً جمدنا على الماضي ؟




    [/CENTER][/SIZE]


    التفسير آلية لحفظ مغزى القرآن .. فالقرآن لا تنقضي عجائبه .. ولا يخلق عن كثرة الرد كما نص الحديث الشريف الصحيح وهنا نلمس إشارة حول التجديد في علم التفسير وعلاقته بتأويل آياته ...

    الاسلام السياسي اليوم يستفز وعينا الثقافي لتجديد ( اصول علم التفسير ) ذلك أن اتخاذ الشعارات الدينية المغلفة كشعار (الاسلام هو الحل) ستسهم كوسيلة من وسائل السيطرة على عقولنا .. خصوصًا أننا نتمسك بيقين لا يتزعزع بمسلمة أن القرآن المجيد الصالح لكل زمان ومكان يوجب علينا أن نعتمد على الدليل العلمي في شتى فروع المعرفة الأنسانية ، من أجل تقديمه. من أجل اثبات قدرة النص على تفسير الواقع المتجدد
    كل تفاسير القرآن التي بين ايدينا تعكس حقيقة الخطأ في فهمنا لأجتهادات شخصية متسلسة زمانيًا ... فاجتهاد القرطبي لم يعد يصلح ليومنا الحاضر مثلًا ..
    نحن بحاجة ماسة اليوم لمعاضدة التخصص العلمي في التفسير فكيمياء القرآن وعلم الفلك القرآني وعلم نفس القرآني ... تستفز أصحاب الفكر النير من المسلمين لتنبيهنا لضرورة البحث عن حقائق الامور
    /

    رأيي مبسوط مع شرح وافي في مقال خاص .. سأضعه هنا ..

    لك الود عامرًا .. أستاذ بهجت ..

صفحة 9 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. قراءة في قصة خليل حلاوجي "حلم "
    بواسطة د. نجلاء طمان في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-03-2016, 01:04 PM
  2. قراءة في قصة خليل حلاوجي "حلم "
    بواسطة د. نجلاء طمان في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-06-2015, 06:30 PM
  3. تشرنقٌ ـ ولحظة مخاض برسم القدر ! ( لعودتك خليل حلاوجي )
    بواسطة شموخ الحرف في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 21-05-2015, 10:31 AM
  4. وحدة المسلمين السياسية(اهداء للاخ خليل حلاوجي)
    بواسطة محمد سوالمة في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-07-2008, 09:38 AM
  5. إذاعة رمضانية شبه يومية .. تابعونا
    بواسطة الضبابية في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 49
    آخر مشاركة: 23-11-2003, 10:01 PM