أحدث المشاركات
صفحة 7 من 8 الأولىالأولى 12345678 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 70 من 77

الموضوع: ابن قلبك

  1. #61
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات : 1,360
    المواضيع : 108
    الردود : 1360
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي

    نَعَى الزَّمَانُ مَعِينَ الطُّهْرِ حِينَ نُعِي=وَغَابَ عَنْهُ الأَسَى السَّاجِي فَكَانَ مَعِي
    وَدَّعْتَ يَا أَبَتِ الدُّنْيَا وَوَدَّعَنِي=بِوَجْدِ مَوْتِكَ مَا فِي العَينِ مِنْ هَمَعِ
    ذَرَفْتُ دَمْعَ فِرَاقٍ غَيرَ مُنْسكِبٍ=وَذُبْتُ حَتَّى كَأَنَّ القَلْبَ فِـي نَزَعِ
    يَا لِلمَشَاعِرِ كَمْ تَأْسَى لِغُرْبَتِهَا=وَكَمْ يَفُتُّ شَفِيفُ الحُزْنِ فِي الضَّلَعِ
    هَلْ غَابَ عَنِّي السَّنَا المُمْتَدَّ فِي أُفُقِي=وَأَسْبَلَ المَوتُ جَفْنَ الصَّادِقِ الوَرِعِ؟
    وَهَلْ طَوَتْ صَفْحَةُ الأَيَّامِ مَنْ فَتَحَـتْ=لَهُ القُلُوبُ طُرُوسَ الحُـبِّ وَالتَّبَـعِ؟
    بِالأَمْسِ كُنَّا وَصَحْنُ العَيشِ يَجْمَعُنَا=وَاليَومَ بِتْنَـا بِجَمْعٍ غَيرِ مُجْتَمِـعِ
    مَا زِلْتُ أَذْكُرُ نُورَ الوَجْـهِ مُبْتَسِمًـا=يُرَدِّدُ الذِّكْرَ وَالتَّرْحِيـبَ فِي ضَوَعِ
    وَيَصْطَفِي مِنْ لَذِيذِ القُرْبِ مُبْتَهِجًا=دُعَابَةً مِنْ حَنَانٍ غَيرِ مُنْصَدعِ
    آنَستُ فِيهِ الرِّضَا حبًّا يَطِيبُ بِهِ=فَحَطَّ قَلْبِي عَلَـى كَفَّيـهِ لَـمْ يُرَعِ
    قَدْ كَانَ يَتلُو كِتَابَ اللهِ مُعْتَكِفًا=وَكَانَ يَسمُو عَنِ الفَحشَاءِ والطَّبَعِ
    وَكَانَ آخِرَ مَنْ يُدْعَى إِلَى هَرَج=وَكَانَ أَوَّلَ مَنْ يَسعَى إِلَى الجُمَعِ
    أَبَا سَمِيرٍ سَقَـاكَ اللهُ كَـوْثَـرَهُ=مَع الحَبِيبِ تَذُوقُ الأَمْنَ فِي الجُرَعِ
    طُوبَى لِرُوحِكَ عَافَتْ دَارَ مَخْمَصَةٍ=لِدَارِ خُلْدٍ مَعِ الأَبْرَارِ فِـي النُّجَعِ
    نَادَاكَ رَبُّكَ لِلرُّضْوَانِ فَانْتَقَلَتْ=فِي عَشْرِ عِتْقٍ بِشَوْقٍ غَيرَ مُمْتَنِعِ
    وَأَرْهَقَتْكَ سِنِينُ العُمْرِ مُصْطَبِرًا=فَارْتَحْ بِرَوضَةِ هَذَا اللَحْدِ وَاضْطَجِعِ
    بُشْرَى رَأَيتُـكَ فِيهَا أَهْلَ جَنَّـتِـهِ=وَأَنْتَ أَهْلُ دُعَاءِ السَّاجِـدِ الضَّـرِعِ
    أَنَا ابْنُ قَلْبِكَ لَمْ تُنْجِبْـهُ مِـنْ رَفَـثٍ=وَإِنَّمَـا مِـنْ لِقَـاءِ البِرِّ بِالـوَلَـعِ
    لَـولا يَقِينِـي بِحَقِّ اللهِ قَدَّرَهُ=عَلَى العِبَادِ لأَسْقَانِي الـرَّدَى فَزَعِي
    لَو يَسْتَرِدُّكَ دَمْعُ العَيـنِ يَـا أَبَتِـي=لَكُنْتُ جُدْتُ بِدَمْـعٍ غَيـرِ مُنْقَطِـعِ
    لَكِنَّهَـا سُنَّـةُ الأَيَّـامِ نَجْـرَعُ مِـنْ=كَأْسِ المَنُونِ شَرَابًا غَيـرَ مُجْتَـرَعِ
    وَلَـو يُعَمَّـرُ فِيهَـا خَالِـدًا بَشَرٌ=لَكَانَ أَحْمَدَ خَيـرَ الخَلْـقِ وَالشِّيَـعِ
    لا كُنْتِ يَا نَفْسُ إِنْ أَوْرَدْتِنِي تَلَفًـا=إِيَّـاكِ أَنْ تُوقِعِـي إِيَّـاكِ أَنْ تَقَعِـي
    وَلا تَكُونِي مِن الأَنْعَامِ مَطْلَبُهَا=طِيْبُ التَّقَلُّبِ بَيـنَ الـرِّيِّ وَالشِّبَـعِ
    أَوْ مَنْ تَبِيعُ لأَدْنَى الأَمْرِ نَزْعَتَهَا=وَإِنْ دَعَاهُا عَظِيمُ الأَمْرِ لَمْ تَبِعِ
    يَا نَفْسُ لا تَطْلُبِي الدُّنْيَا وَإِنْ ضَحكَتْ=وَقَدْ أَمَاطَ الرَّدَى عَنْ وَجْهِهَا البَشِـعِ
    شَمْطَاءَ رَقْطَاءَ لا تُبْقِي عَلَـى أَمَلٍ=تُخَاتِلُ العُمْرَ بَيـنَ اليَأْسِ وَالطَّمَعِ
    كَأَنَّهَا الكَوْكَبُ الـدُّرِّيُّ زُخْرُفُهَـا=وَالنَّاسُ مَا بَيـنَ خَـدَّاعٍ وَمُنْخَـدِعِ
    فَيَا بْنَ هَـدْيِ رَسُـولِ اللهِ مُحْتَسِبًـا=أَحْسِنْ عَزَاكَ فَخَيرُ الصَّبْرِ فِي الجَزَعِ
    وَالمَوْتُ خَيرُ لِسَـانٍ قَـالَ مَوْعِظَـةً=مَهْمَا أَذَاقَكَ مِنْ سَفْعٍ وَمِـنْ سَلَـعِ
    لَنْ تَسْتَقِيمَ لَـكَ الدُّنْيَـا عَلَى دَعَةٍ=وَلا عَلَى عدْوَةِ البَلْـوَى فَخُـذْ وَدَعِ
    وَابْذلْ نَدَاكَ إِلَى غَايَاتِ ذِي شَـرَفٍ=تَرْجُو العَظِيمَ وَإِنْ زَلَّ الهَوَى فَـزَعِ
    وَاقْطَعْ رَجَاكَ سوَى مَا كَـانَ هِمَّتُـهُ=لِرُتْبَةِ العِزِّ فِـي الدَّارَينِ وَارْتَفِعِ
    وَانْظُرْ لأَمْرِكَ دَهْرًا وَالْتَزِمْ سُبُلًا=فَالحُـرُّ يُنْظُرُ فِي مَا يَدَّعِي وَيَعِي
    وَاصْبِرْ عَلَى جَفْوَةِ الأَحْبَابِ مَعْـذِرَةً=فَلَيسَ تُقلَعُ عَينُ الرَّأْسِ مِـنْ وَجَعِ
    إِلامَ تَصْـدِفُ عَـنْ زَادٍ لآخِرَةٍ=وَتَصْرِفُ العَيشَ بَينَ البُّخْلِ وَالجَشَعِ
    وَتَسْحَقُ العَزْمَ فِي أَسْبَـابِ شِقْوَتِـهِ=وَتَلْحَقُ الوَهْمَ فِي جَرْفٍ مِـنَ البِدَعِ
    هِيَ الحَيَاةُ إِلَى الأَكْفَانِ تَصْرِفُنَا=وَفِي السَّرَابِ يَخُوضُ العُمْرُ وَالمُتَعِ
    فَمَا غَدٍ يَرْتَجِـي الإِنْسَـانُ يُدْرِكُـهُ=حَتْمًا وَمَا يَرْجعُ المَفْقُودُ بِالهَلَعِ
    فَأَطْلِقِ اليَوْمَ مِنْ ضِيقِ الدُّنَا جَسَـدًا=وَأَعْتِقِ الرُّوحَ فِي دَيمُومَـةِ الوَسَـعِ
    .................................................. ......................................

    الأخ النبيل د. سمير:

    لك الله فيا اجزلت من فصيح الكلم وساطع البيان..وقد سكبته دموعا دافقة حارة على بئر الحزن على فقيدٍ غال...وما وعظت به نفسك والقارىء في الصبر والاصطبار..ومن غير هلع او جزع ..ورضى بقضاء الله...لا فض فوك واحسن الله العزاء قدرا مقدورا في ميزان حسناتكم!

    واقبلو تقديري الوافر!

    اخوكم:

    فوزي

  2. #62
    الصورة الرمزية عبدالقادر النهاري شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2004
    الدولة : yemen
    المشاركات : 284
    المواضيع : 38
    الردود : 284
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    قصيدة رثاء وتربية للنفس وتعليم للقارئ الله كم انت كبير استاذنا الفاضل
    إن لله ما اخذ وله ما اعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى فلتصبر ولتحتسب . غفر الله لميتكم وادخله فسيح جناته
    وهذه القصيده هي من البر لأبيك فكم جنت من دعوات له بالمغفرة والرحمة وما زالت تجني كتب الله لكم الاجر.

    يا سيدي لو انك قلت في شهر عتق بدلا من عشر لان التقسيم هذا من الاخطاء وحديثه منكر على حد علمي ففي الحديث ولله عتقاء من النار وذلك في كل ليلة .
    نَادَاكَ رَبُّكَ لِلرُّضْوَانِ فَانْتَقَلَتْ=فِي عَشْرِ عِتْقٍ بِشَوْقٍ غَيرَ مُمْتَنِعِ

    لك كل المحبة والتقدير
    .
    ................... خواطري ..
    ......................................نوارسٌ
    ................................................. على الضفافِ ...
    ................................................... ...........................تخطــــرُ

  3. #63
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,654
    المواضيع : 1096
    الردود : 40654
    المعدل اليومي : 6.13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لانا عبد الستار مشاهدة المشاركة
    مؤثر وعميق ومؤلم هذا الرثاء
    أعدت لقلوبنا وجع فقدها رحم الله أباك

    قصيدة معجونة بالدموع والحكمة والعقل

    تغمده الله برحمته وألهمك وأهلك الصبر
    بارك الله بك أيتها المكرمة وحفظك من كل سوء ، وشكرا لك على دعائك الكريم.
    دام دفعك!
    ودمت بخير وعافية!

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #64
    الصورة الرمزية نوارالسلمي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    الدولة : قافية نائية
    المشاركات : 622
    المواضيع : 22
    الردود : 622
    المعدل اليومي : 0.15

    افتراضي

    اللهم ارحم أبي وأبا سمير وجميع آباء المسلمين...
    عظم الله أجركم..أستاذنا الكريم...
    ..
    (ابن قلبك)..
    هذا العنوان يحمل من المعاني الشاعرية المكثفة مايستحق الوقوف عندها, وسأقف عند أهم ماعن لخاطري, حيث جرت العادة أن تعنون أمثال القصيدة من المراثي بعناوين مشتملة على ألفاظ الأبوة, أما هنا فعاطفة البنوة تفاجئك بانبجاسها أول العنوان من كلمة (ابن). ولا يغيب معنى الأبوة عن العنوان فهو موجود في كاف الخطاب في (قلبك), وهنا نحس نبض هذا القلب الملتهب بحرارة المعنيين, كما أن اختيار كلمة (قلب) فيه دلالة الرحمة والحب والعزم والنية الصالحة والإيمان وغير ذلك من القيم والمعاني فهو اختيار ذكي.

    ثم إن هذا العنوان يوحي بأن هناك حوارا ما دار قبله, وكأن القصيدة وصلت أبا سمير -رحمه الله- ثم سأل: من قالها؟ فكان الجواب: ابن قلبك, فكاف الخطاب توحي بأن المخاطب مازال موجودا حيا يسمع ويتفاعل مع الكلام.

    أَنَا ابْنُ قَلْبِكَ لَمْ تُنْجِبْهُ مِـنْ رَفَـثٍ ** وَإِنَّمَـا مِـنْ لِقَـاءِ البِـرِّ بِالوَلَـعِ

    أردت أن أسجل الدهشة التي التقطتها من العنوان وأشرك الأحبة بما لمسته من جمالياتها.

    هَلْ غَابَ عَنِّي السَّنَا المُمْتَدَّ فِي أُفُقِـي ** وَأَسْبَلَ المَوتُ جَفْنَ الصَّادِقِ الـوَرِعِ؟

    أما هذا السؤال فقد كان خنجرا...
    ..

    أَبَـا سَمِيـرٍ سَقَـاكَ اللهُ كَـوْثَـرَهُ ** مَع الحَبِيبِ تَذُوقُ الأَمْنَ فِي الجُـرَعِ
    يتلذذ الشاعر بذكر اسمه مع أبيه فهو يعلم أنه مما يسر الآباء, وفي هذا من البر والأدب مالايخفى..


    أَبَـا سَمِيـرٍ سَقَـاكَ اللهُ كَـوْثَـرَهُ ** مَع الحَبِيبِ تَذُوقُ الأَمْنَ فِي الجُـرَعِ
    اللهم آمين...


    قصيدة رائعة بكل تفاصيلها..

    لاإله إلا الله وحده لاشريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شيءٍ قدير

  5. #65
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Dec 2013
    المشاركات : 250
    المواضيع : 22
    الردود : 250
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي


    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

    الأديب القدير سمير العمري صاحب الحرف الذي سيجتْ وشائجُه هام الأفق أصالةً..وبهاءً
    كم أسعدتني المصافحة الأولى لهذا النص الباذخ ..المحلقة حروفه بين ذؤابات الألق
    وكأن المعنى الجميل لا يُستلّ إلا من رحم الضنى
    فما أوجع لحظة الفراق حينما تخرج الروح من الروح لتحلق الأولى في ملكوت الرحمان ..
    بينما تبقى الثانية تتلمظ جمار الوحدة والأسى ،متجولة بين أقبية الذكرى جرحا راعفا أنّى للأيام أن توقف نزّه

    رحمه الله تعالى وأسكنه الفردوس الأعلى وجعلك خير من يبره بالذكر ...والدعاء

    لن يكون هذا تجولي الأخير – بطبيعة الحال- بين دوالٍ تدلّت عناقيدها
    ولكل طريقته في التذوق

    تقبل مني خالص التقدير

  6. #66
    الصورة الرمزية محجوبة بوشيت قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2013
    العمر : 43
    المشاركات : 120
    المواضيع : 8
    الردود : 120
    المعدل اليومي : 0.04

    Unhappy

    ثمينة تلك الحروف و أثمن منها تلك المشاعر التي تنعي عزيزا، فما بالك بالوالد جعل الله مقامه عند العلي القدير في فردوسه الأعلى مع الأنبياء والشهداء و المقربين آميننقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    "ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لا هم يحزنون"

  7. #67

  8. #68
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2012
    المشاركات : 1,676
    المواضيع : 45
    الردود : 1676
    المعدل اليومي : 0.53

    افتراضي

    بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة والسلام على أشرف المرسلين

    لله ما أعطى و له ما أخذ

    ما شاء الله تبارك الله

    نعم الوالد و الولد

    رحم الله الفقيد و أدخله فسيح جنانه و جعل ذريته عملا صالحا

    حكمة مبثوثة و موعضة حسنة

    بورك الوجدان و ما نثر من ابن بار لأب صالح

    محبتي و تقديري

    سامي الحاج دحمان

  9. #69
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,654
    المواضيع : 1096
    الردود : 40654
    المعدل اليومي : 6.13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود فرحان حمادي مشاهدة المشاركة
    رحم الله والدك د. سمير
    وأسكنه فسيح جناته، وأبدله دارًا خيرًا من داره
    وأثابكم على صبركم خيرًا عميما
    عظم الله أجوركم، وأحسن عزاءكم، وغفر لميتكم
    وما مات حقا من خلف مثلكم
    انا لله وانا اليه راجعون
    بارك الله بك أيها الأخ الحبيب المكرم وحفظك من كل سوء ، وشكرا لك على دعائك الكريم.
    دام دفعك!
    ودمت بخير وعافية ولا أوحش الله منك!

    تقديري

  10. #70
    الصورة الرمزية غلام الله بن صالح شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2014
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 2,991
    المواضيع : 119
    الردود : 2991
    المعدل اليومي : 1.24

    افتراضي

    رحم الله والدك واسكنه فسيح جناتة
    مرثية موجعة ودرة شعرية
    لافض فوك شاعرنا الكبير
    تقديري

صفحة 7 من 8 الأولىالأولى 12345678 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ابن قلبك
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى دِيوَانُ الشِّعْرِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-08-2013, 06:42 PM
  2. قراءةٌ في بيتين من قصيدة " ابن قلبك " للشاعر المتألق د.سمير العمري
    بواسطة عمار الخطيب في المنتدى النَّقْدُ الأَدَبِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 05-03-2013, 04:06 PM
  3. شرح ابن عقيل على ألفية ابن مالك كتاب الكتروني
    بواسطة آمال المصري في المنتدى المَكْتَبَةُ الأَدَبِيَّةُ واللغَوِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-11-2008, 06:06 PM
  4. قراءةٌ في بيتين من قصيدة " ابن قلبك " للشاعر المتألق د.سمير
    بواسطة عمار الخطيب في المنتدى قِسْمُ النَّقْدِ والتَّرجَمةِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-04-2007, 08:03 PM