أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: قبل النوم

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Oct 2004
    العمر : 43
    المشاركات : 211
    المواضيع : 22
    الردود : 211
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي قبل النوم



    ضَعِ القُطنَ في أذنَيكَ ونامْ
    وأَغمِضْ عُيونَكَ يا نورَ عَينِي
    وقاوِم كوابيسَ لَيلِكَ واحلُمْ..
    بأَنّا سَوياً نُزيحُ الظَّلامْ
    تُريد حكايةْ ؟
    إِليكَ "الحكايةْ"
    نسمي الإلهَ وخيرُ بدايةْ
    صلاةٌ على الصادِقِ المُصطَفى
    وبعدَ الصلاةْ
    || فلسطينُ كانتْ
    وكُنا جميعاً بِها سُعداءْ
    وكانت مزاراً لِكلِّ الدياناتِ
    تعلو الصَّلاواتُ فيها..
    ويَعلو الدُّعاءْ
    وفي ذاتِ يومٍ كَئيبٍ كَئيبْ
    أَتَتْها الخفافيشُ معها ذئابْ
    فخافَ الصِّغارْ
    وفَرَّ الكِبارْ
    وظنوا بِأنَّ الخفافيشَ شَرٌّ..
    سَتَجلوهُ عَنا جُموعُ الصِّحابْ
    ومَرَّ الزمانْ
    وصارَ الصِّغارُ كِباراً وماتَ الكِبارْ
    ولَم يَدرأِ الصَّحْبُ عَنّا الدَّمارْ
    فصِرنا دعاءً يحاصِرُ بالصبرِ قَهرَ الحِصارْ||
    ضعِ القطنَ في أذنَيكَ ونامْ
    وأغمِضْ عُيونَكَ يا نورَ عيني
    إذا أيقظَتْكَ الخَفافيشُ قاومْ
    وعُدْ للفِراشْ
    وَسَمِّ الإلهَ
    وَبَدِّلْ خفافيشَهمْ بالفَراشْ)
    .
    .
    .
    بِهذا الحديثِ وهذي الوتيرَةْ
    قَضيتُ لَيالٍ أُعَلِّمُ هذا الأميرَ الصَّغيرْ
    وصارَ الأميرُ الصغيرُ كبيراً
    وما عادَ يحكي عَنِ الخوفِ لي
    وأصبحَ يَحفظُ روحَ الحكايَةْ
    وأصبَحتُ أُبصِرُ في عَينَيهِ ابتسامةَ زَهوْ
    أراهُ يُهَروِل نحوَ الحكايَةْ
    ويطلبُ دوراً وَلَوْ جانِبياً
    وأدْعو إلهاً حفيظاً قوياً..
    (هوَ النور في عيني يا إلهي
    فإمّا سَوياً..
    وإمّا سَويا.)
    .
    .
    .
    بهذا الدعاءِ وهذي الوتيرَةْ
    قَضيتُ مِنَ العُمرِ فترَةْ
    وصارَ أميري الصغيرُ "كبيراً" على حينِ غِرَّةْ
    وما عادَ يحكي
    وما عاد يَطْلبُ لكنّني..
    بكلِّ مساءْ..
    أُلاقيهِ طيفاً.. وأحكي لَه رغمَ ظُلْمِ الظَّلامْ
    (ضَعِ القُطنَ عَنْ أُذنَيكَ ونامْ..
    فما عُدتَ تحتاجُ أنْ تحْجبَ الصوتَ عنْ أذنَيك
    وما عُدْتَ تحتاجُ منّي حكايَةْ
    فأنْتَ "الحكايَةْ"
    فأَسْدِلْ عُيونَك يا نورَ عيني
    واعْلمْ بأَنِّي..
    سَأَدرأُ عني شياطينَ حُزْني
    وأحْلمُ دوماً
    بأَنّا سَوياً
    نُزيحُ الظلامْ


    مي علي

  2. #2
    مشرف قسم القصة
    مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 6,962
    المواضيع : 130
    الردود : 6962
    المعدل اليومي : 1.63

    افتراضي

    نعم ..لا بد أن يضع القطن عن أذنيه...فلا غفلة ولا غشاوة ..
    المقطع الاول:ضع القطن في أذنيك ونام :لعلها "ونم".
    بورك النبض الصادق.
    تقديري شاعرتنا الفاضلة .
    وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 19,060
    المواضيع : 514
    الردود : 19060
    المعدل اليومي : 4.02

    افتراضي

    شكرا على ما حملت حروفك من معان
    مودتي

  4. #4
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,917
    المواضيع : 293
    الردود : 34917
    المعدل اليومي : 7.35

    افتراضي

    قصّة جميلة مؤثرة وملامح فقد ثقيل أدمعت السطور

    بأَنّا سَوياً نُزيحُ الظَّلامْ
    أما لو قلت "بأنا معا سنزيح الظلام"

    وأصبَحتُ أُبصِرُ في عَينَيهِ ابتسامةَ زَهوْ
    تقدمت الإشارة للكسر العروضي هنا

    هوَ النور في عيني يا إلهي
    لو قلت هنا " هو النور في ناظري يا إلهي" ليستوي الوزن

    قَضيتُ مِنَ العُمرِ فترَةْ
    أخشى أن " فترة" لا تأتي بالمعنى الذي وظفت فيه هنا ، فهي الفتور والضعف والإنكسار والهدأة و ....
    وتأتي زمانيا في هدأة الرسالة بين نبيين

    "ضَعِ القُطنَ عَنْ أُذنَيكَ ونامْ..
    فما عُدتَ تحتاجُ أنْ تحْجبَ الصوتَ عنْ أذنَيك
    وما عُدْتَ تحتاجُ منّي حكايَةْ
    فأنْتَ "الحكايَةْ"
    هذا المقطع بقصيدة وحكاية

    فأَسْدِلْ عُيونَك يا نورَ عيني
    واعْلمْ بأَنِّي..
    تشديد ياء عينّّي كان لينقذ السطر التالي من تهمة الكسر العروضي

    دمت بخير شاعرتنا
    وأها بك في رحاب واحتك حيث الصفاء والإخاء والصحبة المتناصحة بإخلاص وصدق مودة

    تحاياي
    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

  5. #5
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 58
    المشاركات : 41,016
    المواضيع : 1117
    الردود : 41016
    المعدل اليومي : 5.57

    افتراضي

    بارك الله بك والقصة جميلة ولكن ربما كانت بحاجة لقراءة أدق للتاريخ في بعض تفصيلاتها. هو أداء أدبي جميل عموما شكلا ومضمونا فلا فض فوك!\


    بأَنّا سَوياً نُزيحُ الظَّلامْ
    سويا غير سوية ... وهذا تكرر في أكثر من موضع في النص.


    وما عادَ يحكي عَنِ الخوفِ لي
    في قصيدة السطر يجب أن تكون التفعيلة هنا كاملة إلا أن تكون ضمن قافية مركزية أو على الأقل قافية داخلية.


    وأصبَحتُ أُبصِرُ في عَينَيهِ ابتسامةَ زَهوْ
    هنا كسر في الوزن.


    هوَ النور في عيني يا إلهي
    وهنا كسر في الوزن.


    واعْلمْ بأَنِّي..
    وهنا كسر في الوزن.


    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد حمود الحميري مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : In the Hearts
    المشاركات : 7,920
    المواضيع : 168
    الردود : 7920
    المعدل اليومي : 2.16

    افتراضي

    كنت هنا حيث الحرف الواعد
    تقديري لجمال حرفك شاعرتنا .
    نَحْنُ اليَمَانُونَ ،مَنْ يَجْرُؤْ يُسَاوِمُنَا*****على الأصَـالَةِ نَسْتَأصِلْهُ كَالـوَرَم

  7. #7

  8. #8
    الصورة الرمزية عبدالحكم مندور مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    المشاركات : 4,250
    المواضيع : 57
    الردود : 4250
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    نص بديع التناول مؤثر ولا تخرجه هنات بسيطة عن جاذبيته وشاعريته وتأثيره..دام الإبداع والتميز

المواضيع المتشابهه

  1. حكايات قبل النوم ..
    بواسطة بثينة محمود في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 30-06-2018, 01:09 PM
  2. وللرحيل حكاية قبل النوم
    بواسطة عبدالله المحمدي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 23-01-2017, 12:46 PM
  3. ترنيم قبل النوم
    بواسطة زين عبدالله في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 15-10-2016, 09:09 PM
  4. فكاهة قبل النوم.. -مذكرات ثانويّ محترم)
    بواسطة أحمد حسن محمد في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 29-09-2006, 06:19 PM
  5. حلم ما قبل النوم
    بواسطة د. محمد الشناوي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 03-04-2005, 05:24 PM