أحدث المشاركات
صفحة 7 من 7 الأولىالأولى 1234567
النتائج 61 إلى 63 من 63

الموضوع: ابتهال الحنين

  1. #61
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,735
    المواضيع : 1098
    الردود : 40735
    المعدل اليومي : 6.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. محمد حسن السمان مشاهدة المشاركة
    الأخ الحبيب الغالي الشاعر العربي الكبير الدكتور سمير العمري
    عندما بدأت في قراءة قصيدة " ابتهال الحنين " , تعبت في في الوصول إلى الإحاطة بالقصيدة , والدخول في جو القصيدة , وقد بدأ تعبي مع العنوان , وقد تعودنا العناوين المباشرة , أو العناوين الرمزية , وجاء العنوان هنا , وفق بعد فلسفي , فكان لابد لي أن أقرأ القصيدة , وأن أتفاعل معها , كي أصل إلى الإحاطة بالعنوان , وكنت أتوقف عند كل مفردة , وأنا أعرف أن الشاعر لا يأتي بالمفردات حشوا , بل إن المفردة لديه , عبارة عن قطع مدروسة ضمن إطار فسيفسائية اللوحة , لا يهمني إن كان قد قصد ذلك , أو كان هذا استجابة عفوية لشاعرية عالية , وعلى الرغم من أنني قرأت القصيدة كما أسلفت القول , أكثر من مرة , فقد استغرقت زمنا في ضبط إيقاع القصيدة , ليتماشى مع خاصيتي في التذوق الشعري , وجاء الاستهلال الجميل للقصيدة :
    طُـهْــرًا عَـلَــى تَـقْــوَى الْـقُـلُــوبِ أَهَــــلَّا
    شَــــهْــــرًا يَــــجِـــــلُّ وَنِـــعْـــمَـــةً تَــتَــجَــلَّـــى
    ومع هذه البداية الجميلة , بدأت المس أمرا غير اعتيادي , نضوج فلسفة التوليف , بين المفردة والجرس والمعنى , لتكوين الفكرة وإدخال القارئ في جو القصيدة , في غمرة روحانية دافئة , مع الحفاظ على رفعة النص , في ايقاع الجرس , وحركية القافية , مع المقدرة العالية , على نقل الحالة الشعورية للقارئ , يتبتل الشاعر فيتبتل المتلقي , يبتهل الشاعر فيبتهل المتلقي .
    د. محمد حسن السمان
    بارك الله بك وأشكرك من القلب على تقريظك ورأيك الذي أعتز به!
    وإن الشعر العربي يا د. محمد سيظل بخير بوجود مثل هذه الذوائق الراقية والحس الشفيف والعمق في التناول فلا حرمتك الأمة ولا حرمت أمثالك!
    دام دفعك!
    ودمت بخير وعافية!


    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #62
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,735
    المواضيع : 1098
    الردود : 40735
    المعدل اليومي : 6.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الدكتور ضياء الدين الجماس مشاهدة المشاركة

    طُهْرًا عَلَى تَقْوَى الْقُلُوبِ أَهَلَّا=شَهْرًا يَجِلُّ وَنِعْمَةً تَتَجَلَّى

    وَنَمَارِقٌ لِلْبِرِّ تَفْتَرِشُ النَّدَى=وَبَيَارِقٌ لِلصَّبْرِ لَا تَتَوَلَّى

    قَدْ تُوسِعُ الشُّبُهَاتُ سَمَّ خِيَاطِهَا=فَانْسِجْ يَقِينَكَ حُلَّةً لَا تَبْلَى
    فَاخْصِفْ عَلَى نَزَغَاتِ شَيْطَانِ الْهَوَى=وَانْسِفْ لِفَتْنِ السَّامِرِيِّ العِجْلَا

    ثَابَرَ لِفَحْوَى الذَّاتِ قَدْرَ فَضِيلَةٍ=أَغْلَى مِنْ الْقَمَرِ الْمُنِيرِ وَأَعْلَى

    ======

    أستاذنا الفاضل د. سمير العمري
    قصيدة رائعة من روائع ما قرأت اليوم
    هنيئاً لك رمضان وتقبل الله فيه عباداتكم وطاعتكم وبلغكم ليلة قدره وفتح عليكم
    أحب أن أتعلم من هذه القصيدة الرائعة:
    - نصبت في البيت الأول ( شهراً) و ( نعمةً) ولها تبريرها النحوي ، ولكن الرفع ربما يكون أبلغ لمقام الشهر ولأنه محور الحديث في القصيدة . ولكن يبدو أن لكم مقصداً أبلغ من هذا.
    - لماذا آثرت صرف الممنوع ( نمارقٌ - بيارقٌ) مع أن تفادي ذلك سهل عليك ، ولكن يبدو وراء ذلك بلاغة ما؟
    = لم أفهم المقصود من توسيع سم الخياط بالشبهات لنسج حلة من اليقين !
    - هل يتعدى الفعل نسف بحرف جر أم بدون حرف جر هنا؟ قال تعالى (لَنَنسِفَنَّهُ فِي الْيَمِّ نَسْفًا )
    - ثابَرَ لفحوى - ربما زلة نسخية ؟

    أكرر تقديري ، وما سؤالي إلا لأن أسلوب القصيدة راق لي جداً
    بارك الله بك وجزاك خيرانقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    بارك الله بك أيها الأخ الكريم وإني لأشكر لك رأيك المغدق وتفاعلك الراقي وردك الكريم وإعجابك بقصيدتي هذه، والتي تتشرف بردك الكريم عليها على غير عادتك مع حرفي. وإني والله أحبك مهما أتيت وأراك أخا كبيرا أجله وأثق به.

    ثم إني ما اعتدت أن أعود بالشرح والتوضيح لما أكتب ولكن تقديرا لك وتحببا أعود هنا بالرد مكتفيا بالإشارة للبيب تكفيه.

    - نصبت في البيت الأول ( شهراً) و ( نعمةً) ولها تبريرها النحوي ، ولكن الرفع ربما يكون أبلغ لمقام الشهر ولأنه محور الحديث في القصيدة . ولكن يبدو أن لكم مقصداً أبلغ من هذا.
    أما النصب فأردت منه أمرا بلاغيا كما أشرت وهو أنني أريد أن أقول بأن الشهر يجب أن يكون حالة شاملة لأنه نعمة من الله شاملة، وأن المرء يجب أن يعيشه بهذا النهج وأن يتعامل معه بهذا المنطق لا كشهر ينقطع فيه عن الطعام نهارا ويصلي التراويح ليلا ويقرأ بعض آيات من القرآن. الشهر أعظم وأكبر من ذلك.


    - لماذا آثرت صرف الممنوع ( نمارقٌ - بيارقٌ) مع أن تفادي ذلك سهل عليك ، ولكن يبدو وراء ذلك بلاغة ما؟
    صدقني أيها الحبيب بأنني أكثر من عرفت قدرة على ترويض الحروف والمعاني ولله الحمد .. وفي شعري أو نثري ليس المنطق أن يقال يستطيع أو يعجز بل على الصادق الواثق المنصف أن يسأل ويتأمل لم قال هذا أو لم لم يقل ذاك لا تشكيكا وإنما تأملا وتعمقا، وفي شعري لا أكاد أصرف ممنوعا أو أمنع مصروفا إلا لماما ولأغراض جرسية أو بلاغية، وعموما ما وسع كل شعراء العربية من قبل يسعني.


    = لم أفهم المقصود من توسيع سم الخياط بالشبهات لنسج حلة من اليقين !
    الربط هنا لم يكن صحيحا أخي الكبير ... فالمعنى لا يقول أن توسع سم الخياط لتنسج به حلة يقين ... بل المعنى يقول بأن سم خياط النفس قد توسعه كثره الشبهات التي يلقيها السفهاء والخلطاء والأدعياء وما أكثرهم هذه الأيام، وأن على المرء أن يجعل سم خياطه سليما ينسج به حلة من يقين تقيه كل تلك الشبهات والفتن.


    - هل يتعدى الفعل نسف بحرف جر أم بدون حرف جر هنا؟ قال تعالى (لَنَنسِفَنَّهُ فِي الْيَمِّ نَسْفًا )
    بارك الله بك ليس في الأمر ما تقول؛ فإني لم أجعل الفعل متعديا بحرف بل هو متعد بذاته "انسف العجلا".


    - ثابَرَ لفحوى - ربما زلة نسخية ؟
    نعم أخي الكريم ... وهذا يتكرر للأسف في قصائدي بل يكثر مع الأيام لضعف البصر ولحرصي على التشكيل لقصائدي فلا أرى حينا أو أسهو سارحا حينا أو أكون شكلت القصيدة ثم عن لي أن أغير في اللحظة الأخيرة بعض أمر وسهوت عن تعديل باقي النص. هنا طبعا هو محض خطأ لم أنتبه له بعد تجربتي استخدام برنامج تشكيل تلقائي ليخفف عني الجهد والوقت فأعدل وقتها على ما يحتاج تعديلا ولكن سهوت عن هذه للأسف. ولا أدعي الكمال أو الصواب المطلق ولكن لا يقول بجهلي في رفع المضارع وكسر المجرور وما شابه إلا من سلب الله عقله أو أفسد الحقد لبه وقلبه.


    دام دفعك!
    ودمت بخير وعافية ولا أوحش الله منك!


    تقديري

  3. #63
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,735
    المواضيع : 1098
    الردود : 40735
    المعدل اليومي : 6.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح طه ظميان غدير مشاهدة المشاركة
    كل عام وانت بخير د سمير العمري
    وجعل الله الشهر شهر خير ورحمة وبركة لك ولكل المسلمين
    لك التحية والتقدير
    بارك الله بك أيها الشاعر الحبيب الكريم، وأشكر لك كريم رأيك وجميل تقريظك!
    دام دفعك!
    ودمت بخير وعافية!


    تقديري

صفحة 7 من 7 الأولىالأولى 1234567

المواضيع المتشابهه

  1. ابتهال
    بواسطة عاطف الجندى في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 27-06-2020, 12:37 PM
  2. ابتهال الحنين
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى دِيوَانُ الشِّعْرِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-06-2016, 07:34 PM
  3. ابتهال ** يا رب
    بواسطة محمد ذيب سليمان في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 14-07-2015, 11:32 PM
  4. ابتهال ..
    بواسطة مجذوب العيد المشراوي في المنتدى فِي مِحْرَابِ الشِّعْرِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 13-04-2008, 12:16 PM
  5. رحبوا بالشاعرة والإذاعية السودانية/ ابتهال
    بواسطة أحمد حسن محمد في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 05-01-2008, 05:46 PM