أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: سـرُّ الـوردة

  1. #1
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.65

    Post سـرُّ الـوردة

    كانت الشمس قد استفاقتْ من نومها، وغسلتْ وجهها بندى الفجر، وأخذتْ من زرقة السماء الجميلة طعامَ إفطارها... كان شرابا من نسيمٍ زنبقي وعبير ورد تسلل إلى الشمس العطشى للرحيق...
    أماّ البحرُ فكان مترقرقا كعادته، قد صحا من نومه هو أيضا وتناول من يدي الشمس باقةً من الضوء والماء..الرّمل أيضا كان مبلّلا ببوح البحــر...نزعتُ حذائي وقد أغرتني هذه اللوحاتُ الجميلة بالجلوس قليلا بين جوانح الموج علّي أظفر بحديث سرّي لا يهبُه البحر لِأَحد...
    أغلقتُ عينيّ، واستسلمتُ بدوري لنسيمٍ دغدغ أجفاني وهدهد لواعجي وسرق قلبي مني ليطير نشوانا مع سرب النورس ...
    غفوتُ قليلا يتهدّج بي الصمتُ الجميل تارةً وتبعثني موسيقى الموج تارةً أخرى، تزرعني بحقول الحلم...وفجأة لمحتُ وردةً ملقاةً على الشاطئ، وردةً مبتلّةً يهزّها الموج ثم يذرها تحفر على ذاكرة الصمت بعضاً منها، فكرتُ كثيرا قبل أن أقترب منها وأحملها بين يديّ، نظرتُ إليها وقد لفّني صمتٌ رهيب، أحسستُ وأنا أحدق فيها بأن ثمة سرا يسكنها..أحسستُ بشرارة حزن تنتابني، خفق قلبي حين نطق صمتُها أخيرا... أخرجتْ من الصدف منديلا صغيرا جدا كفكفتْ به قطرات الماء التي كانت تدثـرها، رمقتني بنظرة غارتْ بها كل الأسرار، أطرقتْ هنيهة ثمّ رفعت رأسها وهمستْ في أذنيّ : "كنتُ أنتظـــــرك"..
    أدخلتني الحيرة والصمتُ في سراديب لا تنتهي....واصلتْ حديثها قائلةً:
    "لا تستغربي..إني أتيتُ من زمن الرحيـل، لم أعرف بأني أُشرفُ على السبعين إلاّ الآن وقد أنهكتني جراحي وأصبح قلبي المُعنّـى عشا أبديا لأسراب السنونو بل لكل الطيور المهاجرة...
    قد كنتُ أميرةًَ على الأفراح كلها، أتنقل بين البسمة والخفقــة، أهدي هذا الطفلَ زهرةً وهذا القمر الجريح عطرا، كنتُ أغني في كل مساءاتي نشيد الفجر، أعزفه على القيثارة التي أهدتها لي النجمة الأولى سراًّ، كانت قيثارةً من رحيق البحر...لا يمتلكها غيري في بستان النور..حيث تشدو كل الزهيرات غير آبهة بوجع المساء وقد غطته قطيراتُ الطّلّ.. تغسل كل ما تقدّم من بوحه وما تأخّر...حتى قطفَ ذلك الجرح... قلبــي "
    صمتتْ برهةً، وظننتُها لأول وهلة تذرف بعضا من السّجم...خيّم الصمتُ بيننا طويلا ...لم نكن نسمع سوى صوت الموج يتهادى يُمنةً ويُسرة..ونسيم الصمت يلفح وجوهنا بضوء هارب... هزّتْ رأسها قليلا واهتز معه الإكليلُ الذي كان يزين خصلات شعرها..:
    " كانت لغتي تقطف من رحيق البستان أجمل ما فيه: الصفاء والبياض والوفـــاء..ظننتُ أنّ زهر الآس أيضا مثلي..لكنني وجدته منتشيا يختال بين الزهيرات تارةً ويحفر على جبينها وشمَ الشجن تارة أخرى...لم تكن لغةُ الرحيق لغتَـــه..لم يكن يهتمّ لأي معنى جميـــل ولا لأيّة لوحةٍ مترقرقــة...كان هديل النّزف يسعده وهو يحصد قلوبَ الجرحى ليزرعها من جديد في حديقةِ انتصاراته...ولأني لم أكن كغيري...آثرتُ الرحيــــل..حتى عن البستان الذي ترعرعتُ فيه...ابتعدتُ عن مراتع الطفولة وعن مرافئ السعـــادة، ابتعدتُ عن ذلك الوادي الذي كنا نجلس على شرفاته أنا ونوْر الرّمّان والنرجس والياسمين...نقطف أطايبَ الشعر والسـرّ، ونكتب على غصن الشجر آمالــنا ومخاوفنا...رحلتُ في قافلةِ النـــوى كرهـــا...تركتُ قلبي وضوء القمر ..تركت ذكرياتي وأحلام صباي وشبابي..تركتُ بعضي ورحلتُ...كنت متأكدة بأني لن أعيش طويلا في ديار النوى.. تساقطت أوراق حياتي كهذا الظـــل......
    لماذا ذبلتْ كل باقاتِ البياض؟ لماذا تساقطتْ كل النجوم من ضوئها؟ إذا استطعتِ أن تهدي إليّ جوابا على تساؤلاتي هاته، فقد أعود إلــيَّ مــرة أخرى...وقد تسطيع الشمس أن تجفف بعضـــا من أرقي..."
    دغدغتْ موجةٌ صغيرةٌ جدا تصغرني سناًّ أصابعَ قدمـيّ المُبتلّتين، فانتبهتُ لذلك الهمس واستفقتُ من إغفاءتي فجأة أتلفّتُ يمنـة ويسـرة.. كانت الوردةُ ماتزال ملقاة بين ذراعيْ الموج يتقاذفها حينا وحينا آخر يتركها غارقة في وجهها...لقد سمعتُ صوتها !!! سمعتُ خفقان جرحها الذي أزهر بين عينيّ!!! لا يمكن أن يكون كل ذلك مجرد حلم عابــر!!! تأملتُ الوردة، لمحتُ وجهها مخضّبا بسبات عميق...لكني سمعتُ صوتها!!! لقد حدثتنـــي...!
    لم أنتبه لصفحة الضوء التي كان الغروب يطويها وقد ارتدى عباءته ...حتى الشمس قد تأبّطتْ حقيبتها الصغيرة ورحلتْ والنعاس ينسج بين جوانحها ألوانا من الحلــــم الوردي...لم أستطع أن أذر الوردة وحدها ملقاة على صفحة المـاء...والسّرُّ المهلهل يبلل وجنتيهـــا... كنتُ أسمع صدى جرحها يتردد بداخلي ويغمرني بالقطــــر.. كنتُ أراها تزرع بين حنايا روحي سرَّهاَ الذي لم تبح به لأحــد غيري...
    أخذت الحيرةُ بمجامع روحي: "هل كان حديثي مع الوردة حقا مجرد حلم هارب ...فتح شرفاته لي برهة ثم أغلقها في وجهي؟ أم أننا كناّ حقا على موعد ثنائي مع الجـــرح؟!!

  2. #2
    الصورة الرمزية يمنى سالم قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2003
    الدولة : يـــوتـــوبيـــــــا
    العمر : 46
    المشاركات : 399
    المواضيع : 20
    الردود : 399
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    اسماء

    قرأتك هنا بشغف...

    كنت جميلة ..

    دمت بهكذا جمال
    لَمْ أتوكأ بعد على شرف حضورك في قلبي، أنت موجود لكنك كـ ضمير الغائب، أفهمه ولا أراه، ويعرب دوماً حسب محله من حالات قلبي!

  3. #3
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Apr 2005
    المشاركات : 233
    المواضيع : 17
    الردود : 233
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    عزيزتي أسماء : لحرفك شجنٌ خاص , ربما للبحروموجه , والشمس بشروقها وغروبها أثر في هذا الشجن الغريب الذي لف الخاطرة .... !! لا أعلم كيف أصف الشعور الذي انتابني عن القراءة ؟ مجمل القول أستطيع أن اقول أن الشعور كان مزيج مختلط من شجن وفرح , بسمة ودمعة .أستطيع أن أقول أن نخز طفيف أصاب وجداني .
    أجدتِ الوصف عزيزتي ؛ لعمري حتى أنني شعرت بأثار مياه البحر ورمله على قدميّ ...

    أحببت هذا الحرف .

  4. #4
    الصورة الرمزية معاذ الديري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2003
    الدولة : خارج المكان
    العمر : 46
    المشاركات : 3,313
    المواضيع : 133
    الردود : 3313
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    صور باهرة كعدسات المحترفين.
    وافكار لا يمكن ان اعتبرها اقل من رائعة ..
    اهنئك على افق باتساع السماء.
    عـاقــد الحــاجبــين
    http://m-diri.maktoobblog.com

  5. #5
    الصورة الرمزية يسرى علي آل فنه شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2004
    الدولة : سلطنة عمان
    المشاركات : 2,428
    المواضيع : 109
    الردود : 2428
    المعدل اليومي : 0.38

    افتراضي

    لماذا ذبلتْ كل باقاتِ البياض؟ لماذا تساقطتْ كل النجوم من ضوئها؟ إذا استطعتِ أن تهدي إليّ جوابا على تساؤلاتي هاته، فقد أعود إلــيَّ مــرة أخرى...وقد تسطيع الشمس أن تجفف بعضـــا من أرقي..."
    ********
    ماأجملها من وشوشات ترتاح لها النفس ويستكين بها شجن القلب
    أسعدتني القراءة لكِ يا أسماءنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

  6. #6
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي تحية ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحية لكِ مطرّزة بقوس قزح

    الأخت المبدعة عروس الكون،
    الجمال حدّثني عنكِ وأنا أقطف لكِ من حدائق الفلّ واللوتس أجمل الزهور..
    لك خالصُ تحاياي على مرورك العطر

    دمتِ رحيقا
    ولك مني الف باقة من الورد والمطر
    ............

  7. #7
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي تحية ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحية مطرزة بالضوء

    الأخت المبدعة جوري،

    ياليت البحرَ يسكنني أكثر مما أسكنه حتى أصير وإياه روحا واحدة تترقرق فلاتعود إلاّ حين يعود الرحيق إلى الورد..
    وياليت الموجَ يقطفني لأكون هديله ولو لحين..حتى أسطيع أن أقرأ تفاصيل زمن لاأتقنه..
    وياليتَ الشمس تسكبني عند غروبها قربَ البحر لأرحل معها بحثا عن الأمان والمحبة وزمن النعناع..
    وياليتَ البسمة والدمعة لاتلتقيان إلاّ حين ينتصف القلب..
    وياليت حرفي يتعلم وداعَ الليل..لينقش الصبحَ على الوريد كله..

    أقطف لكِ من قلبي بنفسجـةً ووردةَ محبـهْ..
    شكرا لك لمرورك الرقيق أختاه..
    دمتِ رحيقا ودامت لك فصولُ الفرح
    تقبلي مني الف باقة من الورد والمطر
    .....

  8. #8
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي تحية ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحية قطفتُها من شجر اللوز

    الأخ المبدع معاذ،

    أشكرك على كلماتك التي طرّزتَها بخضاب الورد..
    دمتَ رحيقا
    لك مني ألف باقة من الورد والمطر
    .....

  9. #9
    الصورة الرمزية أسماء حرمة الله شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2005
    الدولة : على أجنحــةِ حُلُــم ..
    المشاركات : 3,877
    المواضيع : 95
    الردود : 3877
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي تحية ورد

    سلام الله عليك ورحمته وبركاته

    تحية مطرّزة بقطرات الندى

    الأخت المبدعة يسرى،
    لكِ خالص أمنياتي بإشراقة شمسٍ لاترحل عنكِ حتى وإن جنَّ الحزن..ولكِ مني خالص الأماني بسعادة الدارين ..وبأن يطرّز القمر كل خطوكِ وبيديه حنانُ الورد ولغةُ الأفراح..

    شكرا لإطلالتك المضيئة..
    دمتِ رحيقا
    لك مني ألف باقة من الورد والمطر

  10. #10
    الصورة الرمزية سحر الليالي أديبة
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : الحبيبة كــويت
    العمر : 35
    المشاركات : 10,147
    المواضيع : 309
    الردود : 10147
    المعدل اليومي : 1.72

    افتراضي

    لله ما اروعك يا أميرة الحرف والنقاء..

    غرقت يا أسماء بحروفك ...حرفا حرفا

    ترى كيف لي أن أعبر عن مدى إعجابي بما قرأت؟؟

    حلقت معك يا اسماء الي عالم لا تصفه الكلمات

    حفظك ربي يا حبيبة

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. سِّـرٌّ ... تعرفه كل الدنيا
    بواسطة إسلام شمس الدين في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 11-07-2009, 06:07 PM
  2. الـوردةُ البيضـــاء
    بواسطة أسماء حرمة الله في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 12-02-2006, 08:04 PM