أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: محاولة أخرى بعد غياب طويييل

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات : 208
    المواضيع : 11
    الردود : 208
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي محاولة أخرى بعد غياب طويييل

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    بعد غياب طويل جئت بهذه المحاولة و أرجو من أساتذنا الكرام النقد و التصحيح و شكرا جزيل لكم
    ********

    ألا ألهم القلب الحزين القوافيا = و أسمعه أبياتا من الشعر وافيا
    و عظه بذكرى السالفين و من مضى= تكون له منها الطبيب المداويا
    و نبهه أن العمر أرخى ستاره = و غطى حجاب الستر نجم الأمانيا
    و زاد بياض الشعر من غير دعوة = و أضحى عمود الظهر أقوس حانيا
    و هرول ضعف العين نحويَ مقبلا = و عمت خطوط الدهر وجهيَ عاليا
    و ولى شباب العمر عند نصابه = لينذر موتا صوب أرضيَ آتيا
    يبارز أنفاسي و يسبقني الخطا = و يعصر أركاني و يقبض روحيا
    ويلقي بذاتي نحو بيت يضمني = مفارشه تبلي السنون الخواليا
    وسرب من الأحمال يثقل كفتي = ليشكو إلى الديان يوم التناجيا
    ستصدع أركاني بجرم خطيئتي = و تسفر أيامي خبيء عواريا
    و تُنْبش أسراري و تُحْسب زلتي = و تخذلني الأحباب يوم التناديا
    فلا ندبة المحبوب تُذهب شدتي = و لا العول يجدي أو بكاء الأهاليا
    و لا حسرة الأعماق تنفعني ولا = يزيل اعترافي ما اقترفت بماضيا
    و لا من سبيل أو خلاص يفكني = و لا من معين أرتجيه محاميا
    ولا نفخة في الروح ترجعني الدُّنا = أصحح أعمالي و ماكنت جانيا
    و لا موتة أخرى أصير بها ثرى = فأغدو مواتا (1) لا عليَّ ولا ليا
    فيا نفس كفي عن هواك وأنصتي = فما تبطأ الأعذارُ ما كان آتيا
    و ما تُمسك الموتَ المباغت إن أتى = و إن في بروج تمتطي السُّحْب عاليا
    و يا نفس قد طال انتشاؤك للهوى = و كأس الهوى يا نفس يُجْبي المخازيا
    و يا نفس أوبي للإله فإنه = يجازي غدا من كان للخير ناويا
    يضاعف أجرا لابن آدم إن يشا = و يسقط عنه السيئات العواصيا
    و يعطي عطاء لا يماثله عطا = و يحرم منه الأبلخ (2) المتعاليا
    يجيب دعاء المضطرين بلا مرا = و يكرمهم لطفا خفيا مواسيا
    فقولي إلاهي يا سميع خواطري = أتيتك فاقبل توبتي و إيابيا
    إلاهي أغثني فالذنوب كثيرة = و حلمك بالعاصي بليغ رجائيا
    ويا من يفر التائبون لبابه = و يأتوه من كل الدنا و النواحيا
    و يا من يُرَجَّى للشدائد كلها = فيلبسها بُرْدا من النور ساميا
    و يُأنس قلبا كبلته بروعها = و يسكنه أمنا خفيا و حانيا
    و يستر عيبا في الخفاء بعفوه = ولولاه كان العيب للناس فاشيا
    فحمدا لك اللهم في كل لحظة = تُسابق فيها الشمس بدْر اللياليا
    و حمدا بملء السافيات (3) و ذرها = و ملء السماوات العراض الأعاليا
    و ملء البحار الغامرات و مدها = و ملء السيول الجارفات الجواريا
    و ملء النجوم الزاهرات و فُلْكها = و ملء البروج الشاسعات الأقاصيا
    و حمدا و حمدا قبل حمدٍ و بعده = إلى أن يُبيد الحمد كل المعاصيا
    و صل على الهادي البشير و آله = عليه سلام الله عدًّا موافيا

    *****
    1 : الموات هي الأرض التي تزرع و لم تعمر
    2 : الأبلخ هو المتكبر
    3 : جمع سافية و هي الأرض ذات السفا و هو التراب



  2. #2
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2020
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 359
    المواضيع : 33
    الردود : 359
    المعدل اليومي : 2.04
    مقالات المدونة
    57

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    تحية طيبة أخي الكريم / هذا تقطيعي وبعض ملاحظاتي المتواضعة عن قصيدتك..

    أرجو أن فيها بعض نفع / وستلاحظ أنني لم أشأ فكّ الإدغام و التونين .. لوضوحها ولطول القصيدة ..




    ...


    1. ألا أل ..هم القلب ال ..حزين ال .. قوافيا = و أسمع ..ه أبياتا.. من الشّع .. روافيا

    2. و عظه .. بذكرى السّا .. لفين .. ومنمضى= تكون .. له منها الطْ .. طَبيب ال .. مداويا

    3. و نبّههْ .. هُ أنّ العم .. ر أرخى .. ستاره= وغطّى .. حجاب السّت .. ر نجم ال .. أمانيا

    4. وزاد .. بياض الشّع .. ر من غي .. ردعوة= و أضحى .. عمود الظّه .. ر أقوَ .. س حانيا

    5. وهرو .. ل ضعف العي .. ن نحو .. يَ مقبلا = و عمّت .. خطوط الدّه .. ر وجهـ .. يَ عاليا


    6. وولّى .. شباب العم .. ر عند .. نصابه = لينذ .. ر موتا صو .. ب أرضـ .. يَ آتيا

    7. يبار .. ز أنفاسي .. ويسبـ .. قني الخطا = ويعصـ .. ر أركاني .. ويقبـ .. ض روحيا

    8. ويلقي .. بذاتي نح .. و بيت .. يضمّني = مفار .. شه تبلي السْـ .. سِنون ال .. خواليا

    9. وسرب .. من الأحما .. ل يثقـ .. ـل كفّتي = ليشكو .. إلى الديّا .. ن يوم التْـ .. تَناجيا

    10. ستصد .. ع أركاني .. بجرم .. خطيئتي = وتسفـ .. ر أيّامي .. خبيء .. عواريا

    11. * وتُنْبـ .. ش أسراري .. وتُحْسـ .. ب زلّتي = وتخذ .. لني الأحبا .. ب يوم التْـ .. تَناديا

    12. فلا ند .. بة المحبو .. ب تُذهـ .. ب شدّتي = و لا العو .. ل يجدي أو .. بكاء ال .. أهاليا


    13. ولا حسـ .. رة الأعما .. ق تنفـ .. عني ولا = يزيل اعـ .. ترافي ما اقـ .. ترفت .. بماضيا

    14. ولا من .. سبيل أو .. خلاص .. يفكّني = و لا من .. معين أر .. تجيه .. محاميا

    15. ولا نفـ .. خةٌ في الرّو .. ح ترجـ .. عني الدُّنا = أصحْحِـ .. حُ أعمالي .. و ما كنـ .. ت جانيا

    16. ولا مو .. تة أخرى .. أصير .. بها ثرى = فأغدو .. مواتا لا .. عليَّ .. ولا ليا

    17. * فيا نفـ .. س كفّي عن .. هواك .. وأنصتي = فما تبـ .. طأ الأعذا .. رُ ما كا .. ن آتيا

    18. و ما تُمـ .. سك الموتَ ال .. مباغـ .. ت إن أتى = وإن في .. بروج تمـ .. تطي السُّحْـ .. ب عاليا

    19. و يا نفـ .. س قد طال انـ .. ـتشاؤ .. ك للهوى = وكأس ال .. هوى يا نفـ .. س يُجْبي ال .. مخازيا


    20. و يا نف .. س أوبي لل .. إله .. فإنّه = يجازي .. غدا من كا .. ن للخي .. ر ناويا

    21. يضاعـ .. ف أجرا لاب .. ن آد .. م إن يشا = ويسقـ .. ط عنه السيْـ .. ـيِئات ال .. عواصيا

    22. و يعطي .. عطاءً لا .. يماثـ .. له عطا = ويحر .. م منه الأبـ .. لخ المُـ .. ـتعاليا

    23. * يجيب .. دعاء المضْـ .. طرين.. بلا مرا = ويكر .. مهم لطفا .. خفيًّا .. مواسيا

    24. فقولي .. إلهي يا .. سميع .. خواطري = أتيتـ .. ـك فاقبل تو .. بتي و .. إيابيا

    25. إلهي .. أغثني فالذْ .. ذُنوب .. كثيرةٌ = وحلمُـ .. ك بالعاصي .. بليغُ .. رجائيا

    26. * ويا من .. يفرّ التا .. ئبون .. لبابه = ويأتو .. ه من كلّ الدْ .. دُنا و النْـ .. نَواحيا


    27. و يا من .. يُرَجَّى للشْـ .. شَدائـ .. ـد كلّها = فيلبَـ .. سها بُرْدًا .. من النو .. ر ساميا

    28. * ويُأنـ.. س قلبا كبْـ .. ـبَلته .. بروعها = ويسكـ .. نه أمنا .. خفيًّا .. و حانيا

    29. ويستـ .. ـرعيبا في ال .. خفاء .. بعفوه = ولولا .. هُـ كان العيْـ .. ب للنّا .. س فاشيا

    30. فحمدًا .. لك اللّهمْـ .. ـمَ في كلْـ .. لِ لحظةٍ = تُسابِـ .. ق فيها الشمْـ .. س بدْر ال .. لياليا

    31. وحمدًا .. بملء السا .. فيات .. وذرّها = وملء السْـ .. ـسَماوات ال .. عراض ال .. أعاليا

    32. وملء ال .. بحار الغا .. مرات .. ومدّها = وملء السْـ .. ـسُيول الجـا .. رفات ال .. جواريا

    33. وملء النْـ .. ـنُجوم الزا .. هرات .. وفُلْكها = وملء ال .. بروج الشا .. سعات ال .. أقاصيا


    34. وحمدا .. وحمدًا قبْـ .. ـل حمدٍ .. وبعده = إلى أن .. يُبيد الحمـ .. ـد كلّ ال .. معاصيا

    35. وصلّ .. على الهادي ال .. بشير .. وآله = عليه .. سلام اللاـ .. ـه عدًّا .. موافيا

    ---

    ملاحظات أولية..

    قصيدة وعظية جميلة وفّقت فيها جدا.. مع شيئ من الاسترسال والتطويل..

    ...

    أبدأ بملاحظات بسيطة تخصّ هفوات إملائية:


    حرف العطف[و] يأتي ملتصقا بالكلمة التي بعده لا منفصلا عنها..

    نسيت وضع [الشدّة] في مواضع عدّة فضلا عن عدم تشكيل القصيدة بحدّ أدنى من الحركات: مثل التنوين وغيرها

    ...
    بخصوص الوزن وصور التفعيلات:
    ما أطرحه هي تساؤلات وملاحظات وقد أكون مخطئا، فلست ناقدا أو مختصّا في اللّغة، بل أعتمد على حسّي وسليقتي فقط / وملاحظاتي هي:
    1. القصيدة نُظمت على تام البحر الطويل..
    2. لم أجد أي كسر في الوزن.. / بغض النظر عن الكلمات الموظّفة ليستقيم بها الوزن وهل هي صحيحة من حيث اللغة أو باعتبار الضرورة الشّعريّة. وهو أمر أرجأته لمداخلة لاحقة ولعل بعض الأساتذة يفيدوننا في ذلك.
    3. العروض والضّرب جاءتا بصورة = مُفَاعِلُنْ = مقبوضة
    4. القافية في كل القصيدة متطابقة وسليمة ولي تساؤل وحيد عن البيت السابع حيث جاءت القافية [رُوحِيَا] حيث الواو جاء بدل حرف الألف كما هو في كل القصيدة.. فهل يؤثر ذلك في موسيقى البيت أم أنه مقبول ومستساغ..
    5. جاءت كل صور [مَفَاعِيلُنْ] سالمة في حشو الأبيات ..
    6. التفعيلة [فَعُولُنْ] تكرّرت كثيرا جدا مقبوضة [فعُولُ ] وأظنّ – حسب علمي - بأنّ ذلك غير مستساغ فلا يتقبّله الذّوق..

    7. احسستُ بأن الشّاعر رغبة منه في تطويل القصيدة وقع في مشكل وفرة [الكلمات المناسبة] ليستقيم الوزن .. وسأعود لاحقا بتساؤلات عن بعضها .. // لذلك أرى – شخصيا - بأن الشاعر يجب أن يترك القصيدة كما وُلدت أوّل مرّة ولا يزيد فيها – رغبة في التطويل - لأنها تفقد تلقائيّتها وبعض جمالها الذي ولدت به .. ويقع في التكرار غير المبرر.
    تقديري ..
    ولي عودة بخصوص بعض الكلمات التي استشكلت عليّ ؟



    رحم الله اُمرأ أهدى إليّ عيوبي..