أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: كـاد الـفؤادُ مِـنَ الأَسَـى يَـتَفطَّرُ / رثاء

  1. #1
    الصورة الرمزية جلال دشيشة مشرف أقسام الفكر
    مشرف النثر والقصة
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    المشاركات : 281
    المواضيع : 46
    الردود : 281
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي كـاد الـفؤادُ مِـنَ الأَسَـى يَـتَفطَّرُ / رثاء

    كـاد الـفؤادُ مِـنَ الأَسَـى يَـتَفطَّرُ
    والـعـينُ أمـسـى دَمْـعُها يـتحَدَّرُ
    فـكـأنَّ مَـوتَـكَ مُـسْـتعارٌ وَقْـعُهُ
    مِـنْ هَـوْلِ يَـوْمٍ شَـمْسُهُ سَـتُكَوَّرُ
    يَـبْـكِيكَ مَـمْـشاكَ الــذي عَـبَّدْتَهُ
    بالسَّعيِ في حاجاتِ مَنْ هُوَ مُعسِرُ
    يَـبْـكيكَ طُــلَّابٌ رَضُـوكَ أبـاً لَـهُمْ
    فـالـحُبُّ مِــدرَارٌ وعَـطفُكَ يَـغمُرُ
    تَـبكيكَ أطـيارُ الـمقام وكـمْ رنَـتْ
    لـكَ ، سَـرَّها مِـنكَ المُحيَّا الأزهَرُ
    يـبكيكَ حَـوشُ الـكَرْمِ قـد عـبّقتَهُ
    بـالعِطرِ حـتَّى غـار مـنكَ الـعنبرُ
    يـبـكيك سـجَّادُ الـصلاة ومُـصحفٌ
    ومُــرتّــلٌ ومـــؤذنٌ والـمِـنْـبَرُ
    مـا قـلتَ لا مـا كـنتَ تـنهرُ سائلاً
    إمَّـــا ابـتـسامٌ أو عـطـاءٌ يُـنـثرُ
    يـا مـصطفى إنَّ البلاد قد اكتَسَتْ
    بـالـحزن بـعدكَ فـاكفَهَرَّ الـمَنظرُ
    هـل مِـنْ عـزاءٍ سـوف يُبرِدُ لَوْعَةً
    أجَّـتْ فـعَزَّ عـلى الـنفوس تَـصَبُّرُ
    يــا واسـعَ الـرحماتِ ألْـهِمْ أهـلَهُ
    صَـبْـراً وسـلـواناً فـإنـك تـقـدِرُ
    واغـفِرْ لعبدكَ مصطفى والطفْ به
    إنّ الـنَّـزيل قِــرَاهُ مِـنـكَ الـكوثرُ

  2. #2
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2014
    المشاركات : 3,009
    المواضيع : 183
    الردود : 3009
    المعدل اليومي : 1.34

    افتراضي

    منا العزاءُ ودمعةٌ تتحَدَّرُ
    ...............................هذا الرثاءُ بحسِّه نتأثّرُ
    فالفقدُ أدْعى أنْ يكونَ بلوْعةٍ
    ..............................لكنها الآجالُ لا تتأخّرُ
    أحسنْتَ تذكرُ للفقيدِ مَناقباً
    ...........................محمودةً بينَ العبادِ تُقدَّرُ
    ربّي الكريمِ أرادَ ضيْفك منزلا
    ...........(إنّ الـنَّـزيل قِــرَاهُ مِـنـكَ الـكوثرُ)

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 18,607
    المواضيع : 500
    الردود : 18607
    المعدل اليومي : 4.64

    افتراضي

    رحم الله من اشرت اليه رحمة واسعة
    وغفر له واسكنه الجنان فهو ونعم ما وصفته
    واما الشهر فاغبطك عليه وهعلى محموله الموفق
    بوركت

  4. #4
    الصورة الرمزية عبدالحكم مندور مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    المشاركات : 3,365
    المواضيع : 50
    الردود : 3365
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    نص معبر سليم البنيان والأيقاع موفق الأداء رحم الله المقصود بالرثاء رحمة واسعة وأحاطه بعفوه ورضوانه. وجزاك الله خيرا

  5. #5

  6. #6
    الصورة الرمزية جلال دشيشة مشرف أقسام الفكر
    مشرف النثر والقصة
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    المشاركات : 281
    المواضيع : 46
    الردود : 281
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المعطي مشاهدة المشاركة
    منا العزاءُ ودمعةٌ تتحَدَّرُ
    ...............................هذا الرثاءُ بحسِّه نتأثّرُ
    فالفقدُ أدْعى أنْ يكونَ بلوْعةٍ
    ..............................لكنها الآجالُ لا تتأخّرُ
    أحسنْتَ تذكرُ للفقيدِ مَناقباً
    ...........................محمودةً بينَ العبادِ تُقدَّرُ
    ربّي الكريمِ أرادَ ضيْفك منزلا
    ...........(إنّ الـنَّـزيل قِــرَاهُ مِـنـكَ الـكوثرُ)
    خالص الشكر على مرور السلوان والعزاء.

  7. #7
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,654
    المواضيع : 1096
    الردود : 40654
    المعدل اليومي : 6.13

    افتراضي

    لله در حرفك وسر حرفتك فقد أبدعت وأراك تنطلق في آفاق الشعر بقوة وثبات!
    لا فض فوك مبدعا!

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 15,605
    المواضيع : 212
    الردود : 15605
    المعدل اليومي : 5.05

    افتراضي

    رثائية تقطر حزنا، وحروف صاخبة بأنينها
    عميقة الحس، صادقة وموجعة
    رحم الله فقيدكم وأسكنه فسيح جناته
    والهمكم الله الصبر والسلوان.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي