أحدث المشاركات
صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 21 إلى 27 من 27

الموضوع: قراءة في فنجان ثائر

  1. #21
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2018
    المشاركات : 317
    المواضيع : 5
    الردود : 317
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    الشاعر القدير أحمد المعطي
    ردك الشعري الشاعر أطربني وأسعدني
    دمت بهذا العطاء والإبداع والتفاعل الإنساني الراقي
    تحيتي وتقديري
    آمال يوسف شعراوي

  2. #22
    الصورة الرمزية أحمد صفوت الديب شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    الدولة : أرض الكنانة
    العمر : 30
    المشاركات : 158
    المواضيع : 14
    الردود : 158
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    سيدتي الشاعرة / آمال يوسف

    نصٌّ جميل

    راقَ لي

    أحسنتِ و أجدتِ

    هذه الجملة قويّة :

    ذبَحُوكَ لآلهةٍ لا تقْنعُ .. لا ..
    مَهْما عظُمَ القُربانْ
    تحياتي و خالص الودّ

  3. #23
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,603
    المواضيع : 1095
    الردود : 40603
    المعدل اليومي : 6.18

    افتراضي

    قصيدة تعالج بلغة بسيطة مباشرة قضية معقدة عميقة بأسلوب فلسفي ورؤية بعيدة موغلة في العمق فلا فض فوك!
    هي حال مؤلمة مؤسفة تهاوت فيها القيم وتهافتت فيها الأمم والله المستعان!

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #24
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 60
    المشاركات : 8,684
    المواضيع : 148
    الردود : 8684
    المعدل اليومي : 1.87

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال يوسف مشاهدة المشاركة
    فرداً تبقى في الميدانْ
    لا تسألْ عن إخوانكَ
    أين الإخوانْ؟
    ماتوا ذلّاً
    أو قهراً
    أو .. أو..
    أو فيهم مات الإنسانْ

    أمّا جيرانُك ..... هل مِن جيرانٍ؟
    ما مِن جيرانْ
    راحوا يُبدُون فُروضَ الطاعةِ للسلطانْ
    يُبدون براءتَهم
    فالثورةُ لا تعني الثِيرانْ
    لم يَبقَ سوى
    أصواتِ النّبْحِ أو الإرجافِ أو الخِذْلانْ
    خسِئ الجيرانْ

    ـ وضميرُ العالمِ؟
    ـ لا.. لا تسألْ عمّا غُيِّب منذ زمانْ
    مُذ باع الناسُ ضمائرَهم
    وقفوا يبكون لجلّادِكْ
    شجَبُوا أن تصرخَ ... أن تحيا رغمَ الطغيانْ
    ذبَحُوكَ لآلهةٍ لا تقْنعُ .. لا ..
    مَهْما عظُمَ القُربانْ

    تتعذّبُ دهراً لا تلقى عَوْناً
    إلّا حَرْقاً
    ومَزِيداً مِن زيتٍ
    في نارٍ
    أنتَ وقودُ النارِ، وهمْ
    يرجُونَ فَناءكَ كيْ تَفنى النيرانْ
    لكنّك تبقَى فِينيقاً
    تبقى وَعْداً
    تبقى العنوانْ

    وستبقى فرداً في الميدانْ
    كيْ تَدْفعَ عن إخوانكَ ..
    عن جيرانكَ ..
    عن ذا العالَمِ ذُلَّ الإذعانْ
    يا رمزَ الثّوْرةِ والإنسانْ
    مؤلمة هذي الأشجان
    وبليغ هذا الحرف وما يتلى بعد العنوان
    قراءة في فنجان أم سيرة إنسان
    ....
    حرف ترضيني قراءته
    وشاعرة تتقن رسم الألوان
    ------

    تقديري والتحية أختي آمال يوسف
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب

  5. #25
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2018
    المشاركات : 317
    المواضيع : 5
    الردود : 317
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد صفوت الديب مشاهدة المشاركة
    سيدتي الشاعرة / آمال يوسف

    نصٌّ جميل

    راقَ لي

    أحسنتِ و أجدتِ

    هذه الجملة قويّة :



    تحياتي و خالص الودّ
    الشاعر الأستاذ أحمد صفوت الديب
    يسعدني جداً مرورك الرائق الراقي بنصي وانتقاؤك بعضاً منه
    وأعتذر لتأخر الرد
    لك تحيتي وتقديري

  6. #26
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2018
    المشاركات : 317
    المواضيع : 5
    الردود : 317
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. سمير العمري مشاهدة المشاركة
    قصيدة تعالج بلغة بسيطة مباشرة قضية معقدة عميقة بأسلوب فلسفي ورؤية بعيدة موغلة في العمق فلا فض فوك!
    هي حال مؤلمة مؤسفة تهاوت فيها القيم وتهافتت فيها الأمم والله المستعان!

    تقديري
    الشاعر القدير د. سمير العمري
    نظرتك الناقدة الموجزة العميقة جاءت ثاقبة مضيئة
    وقد أسعدتني حقاً إذ جاءت مطابقة لما أردت وقد كدت أقول في عنوانها: قراءة مباشرة في فنجان ثائر
    لك التحية والتقدير

  7. #27
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2018
    المشاركات : 317
    المواضيع : 5
    الردود : 317
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
    مؤلمة هذي الأشجان
    وبليغ هذا الحرف وما يتلى بعد العنوان
    قراءة في فنجان أم سيرة إنسان
    ....
    حرف ترضيني قراءته
    وشاعرة تتقن رسم الألوان
    ------

    تقديري والتحية أختي آمال يوسف
    الشاعر المبدع الأخ مازن لبابيدي
    سرني مرورك البهي الثري
    أشكرك وأعتز برأيك
    لك التحية والتقدير

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123