أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: مِفْتَاحُ الْحَيَاةِ / غيداء الأيوبي

  1. #1
    الصورة الرمزية غيداء الأيوبي شاعرة
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    الدولة : كويتية
    المشاركات : 732
    المواضيع : 88
    الردود : 732
    المعدل اليومي : 0.13

    افتراضي مِفْتَاحُ الْحَيَاةِ / غيداء الأيوبي

    مِفْتَاحُ الْحَيَاةِ
    هَا قَدْ أَتَيْتَ مُكَلَّلاً بِوِثَاقِنَا
    رَغْمَ ارْتِجَافِ الوَرْدِ فِي أَوْرَاقِنَا
    نَوْمُ الرَّبِيِعِ عَلَى سَرَائِرِ غَيْمَةٍ
    لا بُدَّ أَنْ يُنْدِي خَرِيِفَ فِرَاقِنَا
    مِنْ ِقَطْرَةٍ فِي قَطْرَةٍ ظَمْآنَةٍ
    تَحْيَا جَدَاوِلُ رَوْضَةٍ بِمَذَاقِنَا
    أَكْرِمْ بِرَيَّانِ الْهَطُولِ لِنَجْتَنِي
    ثَمَرَ الرَّحِيِقِ مُسَيَّحاً بِعِنَاقِنَا
    وَانْعِشْ بِغَيْمَةِ جَنَّتِي مَطَرَ الرِّوى
    كَيْ مَا نبَلِّل قُبْلَةَ اسْتِحْقَاقِنَا
    الْوَرْدُ لا يُهْدِي الْهَتُونَ بِمَوْتِهِ
    وَعُصَارَةُ الأَغْصَانِ فِي تِرْيَاقِنَا
    فَالْمَوتُ مَاتَ بِعَالَمِي يَا سَيِّدِي
    بَعْدَ انْتِعَاشِ الرُّوحِ فِي أَشْوَاقِنَا
    لَمَّا فَتَحْتُ لِخَافِقِي قَبْرَ الدُّجَى
    أَغْلَقْتُ شَمْسَ النَّبْضِ خَلْفَ مُحَاقِنَا
    لَكِنَّ مِفْتَاحَ الْحَيَاةِ مُذَهَّبٌ
    بِأَشِعَّةِ الأَحْلاَمِ فِي إِشْرَاقِنَا
    وَأَتَيْتَ يَحْمِلُكَ الشُّعَاعُ لِغُرْفَتِي
    لِنَشِفَّ نُورَ الطَّيْفِ فِي أَحْدَاقِنَا
    وَبِمَركَبِ اللَّأْلاءِ أَبْحَرْنَا الرُّؤَى
    مَلاَّحُنَا الْحِرْمَانُ فِي أَعْمَاقِنَا
    فَاغْرِفْ مِنَ الأَحْزَانِ مِلْءَ شِبَاكِنَا
    وَارْمِ الْجَوَاهِرَ فِي عُيُونِ بُرَاقِنَا
    اللهُ أَكْبَرُ..هَل رَأَيْتَ مَجَرَّةً
    كَمَجَرَّةِ الطُّوفَانِ فِي أَرْوَاقِنَا ؟!!
    نَجْمَيْنِ طُفْنَا يَا سَلِيِلَ مُلاءَتِي
    فَاقْشَعْ سَمَاءَ الأَشْهَبَيْنِ بِطَاقِنَا
    وَانْثُرْ بِأَهْدَابِ الثُّرَيَّا رِعْشَةً
    لِتُهَيِّجَ النَّجْمَاتِ فِي رَقْرَاقِنَا
    وَامْسَحْ ظِلاَلَ الأَزْهَرَيْنِ بِدَمْعَةٍ
    تَحْبُو بِهَا الأَوْقَاتُ فِي إِغْدَاقِنَا
    إِنْ طَافَتِ الأَيَّامُ دُونَ مَلاَمِحٍ
    فَمَلاَحِمُ التَّارِيِخِ طَيَّ طِبَاقِنَا
    أَرْجُوكَ يَا مَنْ قَدْ فَتَحْتَ رِوَايَتِي
    أَن تَقْرَأَ الْعِنْوَانَ قَبْلَ نَفَاقِنَا
    أَرْجُوكَ يَا مَنْ قَدْ أَفَقْتَ صَبَابَتِي
    أَنْ تَخْمِدَ الأَشْوَاقَ بِاسْتِنْطَاقِنَا
    النَّاطِقُونَ أَنَا وَأَنْتَ فَأَيْنَنَا ؟
    لِنُبَشِّرَ الْقِرْطَاسَ بِاسْتِطْرَاقِنَا
    وَلْتَرْحَلِ الزَّفَرَاتُ مِنْ شَهْقَاتِنَا
    إِمَّا ارْتَشَفْنَا الشَّهْدَ بِاسْتِنْشَاقِنَا
    هُوَ ذَا الدَّلِيِلُ لِبُلْبُلَيْنَا فِي الْهَوَى
    لَحْنٌ يُرَفْرِفُ فَوْقَ غُصْنِ رُقَاقِنَا
    غَرِّدْ لِيَنْتَفِشَ الْقَرِيِضُ بِرَوْضِنَا
    وَيَمُدَّ طَاوُوُسَ الْحُرُوفِ بِسَاقِنَا
    غَرِّدْ لِتَرْكَعَ فِي الْجَنَائِنِ وَرْدَتِي
    لَمَّا تُصَلِّي فِي رُبُوعِ نِيَاقِنَا
    غَرِّدْ لِيُبْحِرَ فِي الْمَدَى رَجْعُ الصَّدَى
    وَيَعُودَ غَوْصاً فِي خِبَابِ سِبَاقِنَا
    لَوْ كَانَ مِحْرَابُ الشُّعُورِ مُطَوَّقاً
    مَا اسْتَنْفَرَ الإِيِمَانُ فِي آفَاقِنَا
    الْعَهْدُ مَخْتُومٌ بِشَمْعٍ أَحْمَرٍ
    وَالْمِشْرَطُ الْفَتَّاحُ عِرْقُ سِيَاقِنَا
    فَهُنَاكَ تَخْلِيِدُ الْمَشَاعِرِ يَرْتَقِي
    وَيَدُومُ رَغْداً فِي حِمَى عِمْلاقِنَا
    لَمَّا يُدَغْدِغ جِنْحَ رْوحَيْنَا الْوَفَا
    سَنَعِيِشُ بَعْدَ الْمَوتِ مِلْءَ وِفَاقِنَا
    لِنُشَرِّعَ الْبَابَ الْمُرَتَّجَ بِالدُّنَى
    وَيَظَلَّ مِفْتَاحُ الْحَيَاةِ بِنَاقِنَا
    غيداء الأيوبي

  2. #2
    الصورة الرمزية شاهر حيدر الحربي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات : 1,509
    المواضيع : 169
    الردود : 1509
    المعدل اليومي : 0.59

    افتراضي

    أطربتني بشعرها غيداء
    جئت أصغي فسرني الإصغاء

    يا تماضر لا تجوري علينا
    قزمتنا بشعرها الخنساء

    قافية جزلة داعبتها برقة ونعومة فكان ما رأينا ومع أني أرى الشعر رجلا لكن إن وجدت شعرا أنوثيا حقيقيا أذوب طربا

    لقلبك السعادة

  3. #3
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 57
    المشاركات : 40,871
    المواضيع : 1114
    الردود : 40871
    المعدل اليومي : 5.84

    افتراضي

    قصيدة جميلة تميز فيها الحس الناطق والجرس الوارف والحيوية التي تلامس المشاعر بشكل حميم فلا فض فوك!
    ولعل القصيدة من أكثر قصائدك نبضا واندفاق جرسي حسي زاد النص ألقا وتميزا، ولكن رأيت بعض المفردات المقحمة في القافية وكذا بعض الهنات البسيطة من شاكلة "أيننا؟؟" فالصواب هنا "أين نحن؟" إذ لا يصح وصل الضمير في مثل هذا.

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد صبر سالم شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2013
    المشاركات : 2,056
    المواضيع : 37
    الردود : 2056
    المعدل اليومي : 0.64

    افتراضي

    هنا وقفت متأملا ومعجبا وترتشف روحي من عذوبة الشعر
    وهنا اجدني مخمورا بخمرة حلال
    دمت سيدتي الغالية بهذا الانسياب العذب
    خالص احترامي يعبق بمودتي

  5. #5
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 17,438
    المواضيع : 244
    الردود : 17438
    المعدل اليومي : 5.05

    افتراضي

    سبحنا معك في بحر من الجمال والإبداع والروعة
    قصيدة عذبة تضاف إلى سجل إبداعك مليئة بالشعر والحس الجميل
    رائعة تنساب بإيقاع ساحر وصور محلقة وتعبيرات جميلة
    لشعرك وقع جميل طروب يدير الرؤوس
    سلم المداد واليراع ودمت مع الألق.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 18,809
    المواضيع : 505
    الردود : 18809
    المعدل اليومي : 4.30

    افتراضي

    لله در الشــــــــعر حين يســــوســـــه
    مفتــــــاح فجر للجمــــــال يقودنــــــــا

    آويتِ في نبض الحروف قلادة
    من جوهر الكلمات بات يُظلنا
    .
    نص مبدع ترياقه ملأ اليقين بكل صنوف الجمال
    واغرق الروح في بيانه ودفء عاطفته ..
    بورك الجمال

  7. #7

  8. #8

  9. #9
    الصورة الرمزية جمال الأبوجي قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Dec 2021
    الدولة : أجير و مستأجر
    المشاركات : 58
    المواضيع : 3
    الردود : 58
    المعدل اليومي : 1.66

    افتراضي

    شكرًا الشاعرة غيداء الايوبي

    شعرٌ جميل و واضح طلاقة وتدرج
    كنت عزفت من قبل ردًا وزجر
    حتّى دلني جفاء لمع وبانت زرق
    و أحسنت ثورةً وا لو كانت بيدا.

    تحياتي أعرف ستنتظر من غلب.
    والانسان عمرًا محددًا يريد أن يترك بصمة للقلوب الراقية سلام من أضلعي ...