أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: " غنى قصيدة شاعر "

  1. #1
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 5,005
    المواضيع : 356
    الردود : 5005
    المعدل اليومي : 1.54

    افتراضي " غنى قصيدة شاعر "

    الدَّوْحُ لاحَ كَجَحْفلٍ و رُؤُوسُهُ**كعَمَائِم تعلو ظهور عتاقِ
    .
    تهتزُّ ثائرَة الجَنَانِ كأنَّهَا **في الجَوِّ تَبْدُو لا عَلَى الأعْنَاقِ
    .
    و السُّحْبُ تَرْكضُ في الْمَدَى تَتْرَى كَمَا**خيْلُ الْمَجَالِ إذا جَرَتْ بِسِبَاقِ
    .
    والغيْثُ يهْمِي مِنْ مَرازِمِهِ كما **دَمْع العيونِ يَفِرُّ منْ أَحْدَاقِ
    .
    وَيَفِرُّ جَدْوَلُ منْ براثِنِ نَهْرِهِ**فتَخَالُ لصًّا فَرَّ مِنْ أسْوَاقِ
    .
    فَكَأنهُ أفْعَى سَعَتْ بِفحيحهَا** بيْنَ الْحَفيفِ وَ ضَجَّةِ الأوْرَاقِ
    .
    ولعلَّهُ يرْجُو طرِيقًا غيرَ ما ** يرجو أبوه فسارَ دونَ عناقِ
    .
    هوَ يَرْتَجي دربًا يرَاهُ لِنَفْسِهِ**ما شَقَّهُ أحدٌ من الطُّرَّاقِ
    .
    لَكِنَّهُ غِـرٌّ ولَيْسَ لأمِّهِ**إلَّا الْحَنان بمائهَا الرَّقـرَاقِ
    .
    ستظلُّ تمنَحُهُ وتَنْسَى ما جَنَى**وتمُدُّهُ بالصَّفْوِ و الإشْفَاقِ
    .
    مهما قسَا وانْشَقَّ عَنْهَا فَهيَ لا **تَجِدُ الفتَى أبدًا مَعَ المُرّاقِ
    .
    هو جَدْوَلٌ يَرْجُو الطَّرِيقَ لعلَّهُ **يوْمًا يُخَضِّرُ واحةَ العشّاقِ
    .
    فإذَا تلاقى المَوْجُ تَسْمَعُ خفقَةً**للنهرِ تمْحُو حسرةَ الإخفاقِ
    .
    وكأنما حَبَبُ التلاقي أدمعٌ**تحكي لقاء حلَّ بعد فراقِ
    .
    عاد الصَّغيرُ لِحضْنِ أمٍّ لمْ تَزَل **رَغْمَ الجفاءِ غزيرَةَ الإغْداقِ
    .
    ألْقَتْ هناك الشَّمْسُ بَعْضَ خُيُوطِهَا **فغدا كَتِـبْْرٍ ساعةَ الإشْرَاقِ
    .
    فكَسَتْهُ شَمْسُ الصُّبْحِ أجْمَلَ حُلَّةٍ **فغدا يسيل بِدُرِّهِ الْمُهْرَاقِ
    .
    فإذا تَغِيبُ الشَّمسُ يذْهَبُ لونُها **كالعهد قبلَ النور والإبراقِ
    .
    والزَّهرُ هَلَّ من الغصون كأنَّهُ **ياقوتُ فوقَ زَبَرْجَدِ الأوْرَاقِ
    .
    ويطلُّ للأمواج يلمَحُ نفْسَهُ** في لوحةٍ من سلْسَلٍ دفَّاقِ
    .
    فكأنما غيداءُ ترْجو صورةً **من واقعٍ لا من حَدِيثِ نفاقِ
    .
    و البَخْر منْ حَوْلِ الزُّهُورِ كأنَّهُ** والعطْرُ فوَّاحٌ دُخَانُ الرَّاقي
    .
    والقَطْرُ فوْقَ الزَّهْرِ يَبْرُقُ حبُّهُ**كاللؤلؤ المعقود دونَ وثَاقِ
    .
    ويفرُّ منها وهْوَ يحمِلُ عطْرَهَا **مثل الجنود تسير في أنْسَاقِ
    .
    قد نال ما يرجوهُ مِنْهَا فانْبَرَى **للعُشْبِ بعْدَ الفَرِّ و الإعْتَاقِ
    .
    والروض زاهٍ في عباءةِ سنْدُسٍ **فاضَتْ عليْه بالزُّلَالِ سواقي
    .
    فكأنما تلكَ السَّوَاقِي أعْيُنٌ **سَكَبَتْ عَلَى الوِدْيَانِ دمعَ مآقِ
    .
    و يقُودُها عميان دَارُوا مثْلَمَا **طَيرٌ بَدتْ في ساعة الإطْبَاقِ
    .
    تَجري فيَجْْري المَاءُ من أفْمَامِهَا **للأرضِ بَعْدَ الجَدْبِ كالتِّريَاقِ
    .
    والموجُ داعبَهُ النَّسِيمُ فلمْ تَعُدْ **صُوَرُ الزُّهُورِ يَفِينَ بالميثاقِ
    .
    فَتَداخَلَتْ فيهَا الخُطُوطُ كأنها**صُوَرٌ لِمَارِدِ قُمْقُمٍ عِمْلَاقِ
    .
    فأخَافَت العُصْفُورَ فوْقَ غُصُونِهِ **فمضَى يَصِيحُ بصرْخَةِ الزَّقْزَاقِ
    .
    ومَضَى إلى جَوِّ السَّمَاِء بِخِفَّةٍ**و وَرَاءَهُ قد ساقَ بَعْضَ رِفَاق
    .
    لكنَّهُ مَا انْفَكَّ عادَ مُهَرْوِلًا** لمَّا ر أى البازيَّ في الآفاق ِ.
    .
    فَشَكَى الَّذِي لاقى لِخِلٍّ نابِهٍ**قدْ كَانَ يُدعَى طائرَ الوَقْوَاقِ.
    .
    كمْ ذَا تَغَنَّى في الصَّبَاحِ بِلَحْنِهِ **وبصَوْتِهِ المُتَقَطِّعِ الصَّفَّاقِ
    .
    "كوكو" ..ترنَّمَ ..يالها من نغمةٍ !!**ذهَبَتْ بِعَقْلِ السَّامِعِ التَّوَّاقِ
    .
    فيَرُدُّ زقزقةَ الأنينِ بنبرةٍ ** فتَحَتْ لما قدْ ضَاقَ كلَّ زُقَاقِ
    .
    هيَّجتَ يا وقوَاقُ أشوَاقًا غَفَتْ**أطْلَقْتَهَا منْ ظُلْمَةِ الأَعْمَاقِ
    .
    لكأنَّهُ غَنَّى قصيدةَ شَاعِرٍ**ببلاغَةٍ وكنايةٍ وطِبَاقِ
    .
    غلَبَ الخَلِيلَ ببحْرِ شعرٍ فاتَهُ**و أضاعَ من خشَّانَ كلَّ سِبَاقِ
    .
    كمْ دَقَّ منْ وَتَدٍ و من سببٍ و كمْ ** ركبَ البِحارَ وشدَّ رُكنَ رواقِ
    .
    هو شاعرٌ ألْحَانُهُ دقَّتْ علَى**أَلْبَابِ قَوْمٍ صُنَّعٍ حُذَّاقِ
    .
    وهناكَ ورقاءٌ على بَيْضٍ لهَا**والجَفْنُ بيْنَ الفَتْحِ و الإغلَاقِ
    .
    والبيض دافئُ تحتها و كأنَّهُ ُ**جمْرٌ يَكاد يبُوحُ بالإحراقِ.
    .
    قدْ ذكَّرَتْنِي بالصَّفاءِ وعَهْدِهِ**وبفتيةٍ بيض القلوبِ رِقاقِ
    .
    وأبٍ كريمٍ عشْتُ تَحْتَ جَنَاحِهِ**ونهلتُ منْهُ مكَارِم الأخلَاقِ
    .
    وحنان أمٍّ فاقَتِ الورْقَاءَ في **حُبٍّ و في حَبٍّ و في إشْفَاقِ
    .
    والعيْشُ صَفْوٌ و الحياةُ هَنِيئَةٌ**و القلب خالٍ من أسى وَ شِقَاقِ
    .
    والشِّعْر سيال بخاطرتي كما **حبر الدواة يسيل في أوراقي
    .
    صُوَرٌ تُسَرُّ النَّفسُ إنْ لاحَتْ لَهَا **وَتَفُكُّ ما بالنَّفْسِ من أطواقِ
    مصر

  2. #2
    الصورة الرمزية محمد الحضوري شاعر
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    الدولة : اليمن
    المشاركات : 1,340
    المواضيع : 56
    الردود : 1340
    المعدل اليومي : 0.19

    افتراضي


    صورة تعبيرية فنية رائعة للدوح بأغصانه وثماره
    وهي تعلو كعمائم في ظهور عتاق وكأنها معلقة من دون أعناق من فوقها السحاب التي تمر تترى وتهمي على الأرض بأمطارها
    كالدموع التي تفر من الأحداق مع صورة النهر الصغير المتفرع من أصله الأب النهر الكبير كاللص وكالأفعى بين الحفيف وضجة الأوراق مخالفا بذلك طريق والده !!
    نسأل الله له الهداية ..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    رغم حنان أمه !
    التى تمنحه الود وتمده بالصفح والإشفاق رغم قسوته وعدم اكتراثه بها وهذا طبع كثير من الأبناء
    وإذا تلاقى الموج !!
    تسمع خفقة للنهر تمحو حسرة الإخفاق وهي صورة لها علاقة بمن يلتقي من الأبناء بوالده !
    بعد فراق ....
    وتلي ذلك صور جمالية شعرية جميلة حية متحركة صورها وحركها في غاية السبك الإتقان شاعر كبير مبدع بما تعنيه الكلمة
    تشكل في مجملها لوحة شعرية فريدة متميزة ومترابطة لا مثيل لها
    شكرا لك أيها الشاعر الكبير محمد محمد أبو كشك
    ودمت بخير

    أنا إنْ أصبتُ هنا فمن ربي وإنْ
    أخطأتُ إنَّ اللهَ كان رحيما

  3. #3
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 18,548
    المواضيع : 266
    الردود : 18548
    المعدل اليومي : 5.00

    افتراضي

    يالها من لوحات سامقة بشاعريتها ، رائعة ببلاغتها
    وصور شعرية مبهرة جعلتنا نحلق معك باجنحة الخيال
    في نص رائع الوصف يتميز بالعذوبة والجمال.
    دام جمال إبداعك.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 5,005
    المواضيع : 356
    الردود : 5005
    المعدل اليومي : 1.54

    افتراضي

    جزاك الله خيرا على هذا الكلام الطيب والنقد الجميل و العيش في النص ..وقد وصل ما أردته تماما للناقد الجميل والكاتب الجليل ...
    و كل عام و حضرتك بخير وسلامة وسعادة وأسعدني هذا المرور العطر والذي هو عيد في يوم العيد ..وتحياتي لكم أخي الحبيب و أستاذنا الغالي محمد ...وعيد مبارك

  5. #5
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 5,005
    المواضيع : 356
    الردود : 5005
    المعدل اليومي : 1.54

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الحضوري مشاهدة المشاركة

    صورة تعبيرية فنية رائعة للدوح بأغصانه وثماره
    وهي تعلو كعمائم في ظهور عتاق وكأنها معلقة من دون أعناق من فوقها السحاب التي تمر تترى وتهمي على الأرض بأمطارها
    كالدموع التي تفر من الأحداق مع صورة النهر الصغير المتفرع من أصله الأب النهر الكبير كاللص وكالأفعى بين الحفيف وضجة الأوراق مخالفا بذلك طريق والده !!
    نسأل الله له الهداية ..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    رغم حنان أمه !
    التى تمنحه الود وتمده بالصفح والإشفاق رغم قسوته وعدم اكتراثه بها وهذا طبع كثير من الأبناء
    وإذا تلاقى الموج !!
    تسمع خفقة للنهر تمحو حسرة الإخفاق وهي صورة لها علاقة بمن يلتقي من الأبناء بوالده !
    بعد فراق ....
    وتلي ذلك صور جمالية شعرية جميلة حية متحركة صورها وحركها في غاية السبك الإتقان شاعر كبير مبدع بما تعنيه الكلمة
    تشكل في مجملها لوحة شعرية فريدة متميزة ومترابطة لا مثيل لها
    شكرا لك أيها الشاعر الكبير محمد محمد أبو كشك
    ودمت بخير

    جزاك الله خيرا على هذا الكلام الطيب والنقد الجميل و العيش في النص ..وقد وصل ما أردته تماما للناقد الجميل والكاتب الجليل ...
    و كل عام و حضرتك بخير وسلامة وسعادة وأسعدني هذا المرور العطر والذي هو عيد في يوم العيد ..وتحياتي لكم أخي الحبيب و أستاذنا الغالي محمد ...وعيد مبارك

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 5,005
    المواضيع : 356
    الردود : 5005
    المعدل اليومي : 1.54

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناديه محمد الجابي مشاهدة المشاركة
    يالها من لوحات سامقة بشاعريتها ، رائعة ببلاغتها
    وصور شعرية مبهرة جعلتنا نحلق معك باجنحة الخيال
    في نص رائع الوصف يتميز بالعذوبة والجمال.
    دام جمال إبداعك.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    حفظك الله أستاذنا نادية وكل عام وحضرتك بخير وسعادة

  7. #7
  8. #8
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 5,005
    المواضيع : 356
    الردود : 5005
    المعدل اليومي : 1.54

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد محمد أبو كشك مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا على هذا الكلام الطيب والنقد الجميل و العيش في النص ..وقد وصل ما أردته تماما للناقد الجميل والكاتب الجليل ...
    و كل عام و حضرتك بخير وسلامة وسعادة وأسعدني هذا المرور العطر والذي هو عيد في يوم العيد ..وتحياتي لكم أخي الحبيب و أستاذنا الغالي محمد ...وعيد مبارك
    تكررت ..معذرة ......................................

  9. #9
    الصورة الرمزية عبدالحكم مندور مشرف قسم الشعر
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    المشاركات : 4,131
    المواضيع : 55
    الردود : 4131
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    لوحة نابضة متعددة المعاني والصور أدى فيها الخيال الخصب دوره المتقن فأخرج لوحة مفعمة جياشة ..وإن ألجأتنا الضرورة إلى حذف التنوين من بعض المفردات المنونة ..الوحة جميلة مفعمة بالحياة ..كل الشكر وخالص التقدير

  10. #10
    الصورة الرمزية محمد محمد أبو كشك شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2013
    المشاركات : 5,005
    المواضيع : 356
    الردود : 5005
    المعدل اليومي : 1.54

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالحكم مندور مشاهدة المشاركة
    لوحة نابضة متعددة المعاني والصور أدى فيها الخيال الخصب دوره المتقن فأخرج لوحة مفعمة جياشة ..وإن ألجأتنا الضرورة إلى حذف التنوين من بعض المفردات المنونة ..الوحة جميلة مفعمة بالحياة ..كل الشكر وخالص التقدير
    ربنا يحفظكم أستاذ عبد الحكم..مرور كريم مغدق
    ..نعم نعم هناك بضعة ألفاظ لم أنونهنا...وذلك من باب الضرورة وهو مشهور كما يعلم أستاذنا عبد الحكم...و صدقني ربما كانت كذلك أفضل ويعطي نفسا معينا من حبث نمط القراءة الشعري

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة