أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: هَذَا يَكُونُ صَنِيعُكُنُّ!

  1. #1
    الصورة الرمزية أحمد صفوت الديب شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    الدولة : أرض الكنانة
    العمر : 34
    المشاركات : 212
    المواضيع : 20
    الردود : 212
    المعدل اليومي : 0.04

    Thumbs up هَذَا يَكُونُ صَنِيعُكُنُّ!

    "لَسْتُ مَغْرُوراً هَذَا يَكُونُ صَنِيعُكُنُّ"

    أنَا لَسْتُ مَغْرُورا ولا مُتَواضِعاً
    أنَا لَسْتُ مُتَّبَعاً ولا مَسْحُورا
    سَأَكُونُ مَغْرُورا فَكُوني ثَلْجَةً
    أَرَأَيْتِ بَعْدُ تَعَالِياً وغُرُورا؟
    يَا مَنْ تُفَكِّرُ بِي كَفَاكِ ضَلالَةً
    لا أسْتَطِيعُ النَوْمَ والتَفْكِيرا
    مَا كُلُّ ما كَتَبَتْ يَدِي هُوَ مُرْسَلٌ
    لَكِ جُمْلَةً ومُفَصَّلا وسَفِيرا
    أنَا لا أزَوِّقُ للنِسَاءِ مَشَاعِري
    لأرُدَّ بِي إحْسَاسَهُنَّ أَسِيرا
    هَذَا يَكُونُ صَنِيعُكُنَّ وتَشْهَدُ ال
    مِرْآةُ لَمْ أعْرِفْ لَهُ تَفْسِيرا
    أنَا كُٰنْتُ يَا مَغْرُورَتِي لَكِ عَاشِقاً
    يَسْمو بِهِ الإحْسَاسُ كُنْتُ كَسِيرا
    أنَا لَمْ يَكُنْ هَمِّي أنَالُ بِهِ رِضَا
    كِ حَبِيبَتي أوْ أَكْشِفُ المَسْتُورا
    هَذَا شُعُورِي ذَاكَ بَوْحُ دَمِي أَنَا
    إنْ كُنْتِ رُوحاً تَمْلِكِينَ شُعُورا
    كُونِي عَلَى ثِقَةٍ بِقَلْبٍ أبْيَضٍ
    لَمْ يَسْكُنِ النِسْيانَ فِيهِ قُصُورا
    وسَتُذْكَرِينَ عَلَى الدَوامِ بِهِ ولَكِ
    نْ هَلْ بِخَيْرِ هَلْ سَأَشْهَدُ زُورا؟!
    بَيْنِي و بَينَ النَفْسِ أذْكُرُ لا أَمَا
    مَ النَّاسِ لَسْتُ مُخَادِعاً و حَقِيرا
    لنْ تَفْهَمي أبَداً و لنْ تَتَعَلَّمِي
    هَلْ مَاتَ قَلْبُكِ فِي القُلُوبِ ضَرِيرا؟!






    الأحد 20 يناير 2013م
    1:35 مساء
    العريش - سيناء

  2. #2
    الصورة الرمزية غلام الله بن صالح شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2014
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 3,338
    المواضيع : 138
    الردود : 3338
    المعدل اليومي : 0.90

    افتراضي

    قصيدة جميلة وعتاب لطيف
    دمت رائعا
    مودتي

  3. #3
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 59
    المشاركات : 41,182
    المواضيع : 1126
    الردود : 41182
    المعدل اليومي : 5.21

    افتراضي

    قصيدة جميلة الجرس والحس يا أحمد وإن كنت استثقلت كثرة التدوير في الأبيات!
    دام ألقك ولا فض فوك!

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي