أحدث المشاركات
صفحة 4 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 58

الموضوع: رحيل الزنبق

  1. #31
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحر الليالي مشاهدة المشاركة

    الغ ــالية "نور"
    ثمة أشياء تتألم فينا ..تمطر من دمع السحاب ...تغزل من الــحرف وجعا / دمعا .!!
    فــ لله درك من نزفــ..!!!
    نص باذخ بــ الوجع ،غرق بــ الألم..!!!!
    بوح يستح ــق التثيبت ،وإن كان قليلا في حقه...!!
    دمت ودام نبض قلمك بعيدا عن الألم
    لك ودي وتراتيل رد
    الرقيقة منار
    حضورك الدائم يسعدني جدا
    أيتها النقية لكم أرتاح بهذا الوجود
    كوني دائما بخير يا غالية
    محبتي لك تعلمين قدرها

  2. #32
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضحى بوترعة مشاهدة المشاركة
    نور.............
    نصك يستفز حريق الحرف فيّ..........
    أخطأت حين أبحرت في سفينتك
    وأسلاك شوكك عبرت
    أخطأت حين نثرت كبريائي
    على قدميك...........
    ها أنا أقطع شرايين أنوثتي
    حتى أراك نصفك رجل
    أقطع حبل انتظاري
    فتأخذني الرّيح
    كي لا أسمع كلامك المسبوك كخنجر من ذهب
    كي لا أسمع صوت الأفعى
    في أرجائك تنتحب
    نور الغالية هناك من لا يستحق حتى كلمة تأتي من خراب اللغة
    نص صادق الى حد الاشتعال
    احبك يا نور الغالية
    الرائعة ضحى
    مرورك حد الثمالة أعشقه
    فهو يذكرني بأنني لست وحيدة
    يا طيبة القلب ابقي قريبة فلوجودك بجانببي معنى أكبر من أصفه
    شكرا لحرفك المنثور راق جدا
    كوني بخير حبيبتي
    أحبك أيضا
    محبتي وتقديري

  3. #33
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. جهاد بني عودة مشاهدة المشاركة
    العزيزة نور
    هونا ما .......هونا ما
    إذا أحببت غهونا ما وإذا كرهت فهونا ما
    فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم
    أما النص........فيا ويل ام من كتبته ...ويا ويل أم وأب وأخت من كتب به
    لعنتك ماحقة كلعنة الفراعنة وغضبك تيار موار جارف كنيلهم وقلمك من يحلل غضبه عليه فقد هوى
    يا للقوارير ما أحد طباعهن وما أشد نزاعهن
    إن رضين شففن عن زجاج وكشفن عن مزاج وإن سخطن تكسرت قواريرهن فصرن شفرات يمزقن من حضر
    يا نور
    نص أثقل من جرزيم
    وأرفع من الطور
    وأكهن من (السُّمَرا)
    واجمل من قصر منيب
    وأعلى من برج الإذاعة
    وأميس من سروه
    وأخف من طيره
    وكما قال رمضان
    نور قلم كبير
    وأزيده بل وخطير أيضا
    إعجابي اللامحدود
    الأخ الفاضل الدكتور جهاد
    شكرا لهذا الحرف الجميل
    ولهذا المرور الذي يطيب لي أكيد
    تقديري واحترامي

  4. #34
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    الدولة : فلسطين المحتلة
    المشاركات : 431
    المواضيع : 33
    الردود : 431
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    الكريمة نور
    عنفوان الأنثى الداخلي حين يمتزج بحنانها الأنثوى هو ما يشكل نسيج كرامتها ..
    حيث لا يجعلها الحنان خانعة لمذلة الرجل بل يكون لديها دوما سلاحا متمردا يملك قول "لا "
    حين يلزم قولها. .
    جميل هو ذلك العنفوان فيما خطه قلمك الذي ينطق بلسان الحال ويقول لشخص ما :
    لا تتلو ترانيم الرجوع ..

    شكرا لكِ

  5. #35
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. مصطفى عراقي مشاهدة المشاركة
    أديبتنا الصادقة السامقة الأستاذة : نور
    يرحلُ الزنبقُ ولكن بعد أن يترك الكثير من طيب الرائحة، أما هنا فيترك للمخاطَب الذي علمه معاني القسوة والانتقام ، الكثيرَ من الذكريات ليس من أجل الشجن والسلوى ، بل لتكون أسبابا للقلق والأرق والاضطراب والعذاب.
    .
    أما التعبير عن الرحيل فجاء يحمل قدرا فائقا من الدرامية المسرحية ، والطاقات الشعورية ، من خلال البراعة في توظيف اللغة:
    بدءًا من لحظة إعلان الرحيل الحاسمة الحازمة عبر توظيف سين الاستقبال السريعة مع فعل يعبر عن قسوة الرحيل : سأهجرك
    مع طلب الانتظار بصيغة الأمر : انتظرني
    واستخدام النفي المستقبلي : ولن تلوح بكف خضبها دمع الرحيل ، لن ألتفت إلى الوراء
    يعقب ذلك طائفة من التوقعات التي تصور عواقب فعل الهجر والرحيل على المخاطب بثقة وهدوء
    ولكن الأمر بالانتظار مع ذلك يتكرر
    لنكتشف أنه أمر يدل على التحدي والاستهزاء وتوقع الآتي أكثر مما يدل على الطلب
    فهو انتظار بلا أمل ولا غاية ولا نهاية
    ولهذا في مرحلة من مراحل النمو الدرامي وبعد أن يصل إلى رؤية حافة مصيره المحتوم يأتي النهي الصريح، بدلا من الأمر المراوغ :يا ذاك المتوقع في أقبية الموت تنتظر مصيرك المشؤوم
    لا تنتظرني...........
    والحظ معي توفيق الكاتبة في البدء في النداء باستخدام المنادى: هذا
    يا هذا
    الدال على التجهيل والتحقير
    ثم يا ذاك الدال على الإبعاد
    على انها تعود من بعد لتناديه باستخدام ضمير المخاطب:
    يا أنت
    وهو نداء معبر وانا أميل إلى قبوله في النصوص الأدبية شعرا ونثرا ، رغم أن النحاة يقولون إن "نداءُ الضمير شاذ نادرُ الوقوع في كلامهم. وقصَرَهُ ابنُ عُصفور على الشعر. واختار أبو حيّانَ أنهُ لا ينادَى البَتَّةَ".(جامع الدروس العربية للشيخ مصطفى الغلاييني)
    ونكتشف أن التعبير بالضمير "أنت" هنا ليس لتعريفه بعد تجهيله باستخدام اسم الإشارة ، وإنما للتوصل به إلى التهديد بعده
    إياك أن تنتظرني.
    ولفتني في الختام توظيف بلاغة تقديم الخبر ببراعة :
    "حزينة أنا من أجلك"
    كأنه يجيء تبريرا فنيا لكل ما سبق من قسوة للزنبق وما عهدناه قاسيا ، لنرى أن هذه القسوة نابعة من هذا الحزن حتى وإن كان حزنا من أجله وليس حزنا على فراقه!
    ==
    وتبقى ملحوظة يسيرة في عبارة: "كم ظنَنْتَ صمتي خنوعا ، وصبري عليك رضوخا ".
    إن المصدر "رضوخ" لم يرد في المعاجم اللغوية وإنما ورد : "رضْخ" ولكن ليس بمعنى الخضوع والخنوع كما هو شائع ، بل بمعانٍ بعيدة عن هذا السياق تماما ،
    ففي تاج العروس:" رَضَخَ الحَصَى والنَّوَى والعَظْمَ وغَيرَهَا من اليابس كمنَعَ وضَرَبَ يَرْضَخُه ويَرْضِخُه رَضْخاً: كَسَرَهَا والرَّضْخُ: كَسْرُ الرَّأْسِ، ويُستعمَل الرَّضْخ في كَسْرِ النَّوَى والرَّأْسِ للحيّات وغيرِها. ورَضَخْتُ رأْسَ الحَيَّةِ بالحِجارة. ورَضَخَ له مِنْ مالِه، إِذا أَعطاهُ عَطاءً غيرَ كَثِير يَرْضَخه رَضْخاً. والرَّضْخ: من الغنائم، لأَنّه عَطِيّة دونَ السَّهْم. ويقال أَرضَخْتُ للرّجُلِ، إِذا أَعطَيْتَه قليلاً من كثيرٍ. ورضَخَ به الأَرْضَ: جَلَدَه بها من الرَّضْخ وهو الشَّدْخ والدَّقّ".
    وربما شاع هذا المعنى من مصدر: "المراضخة" : بمعنى :العطاء على الكره ، لكنه أيضا مختلف فيه بين أئمة اللغة . والله أعلم.
    ==========
    أديبتنا الرائعة
    بورك في المُهدي والمُهدى إليه
    أما الهدية (الرسالة) فهي جديرة منا بأسمى معاني الشكر
    وأجل تحيات التقدير
    ودمتِ بكل الخير والسعادة والنور
    مصطفى
    الفاضل الدكتور العراقي
    مرور ثان أكون فخورة به
    وسعيدة به في آن
    لك كل الود والتقدير

  6. #36
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر زيادة مشاهدة المشاركة
    دمعٌ و زنبقةٌ تُصلّي عندَ محراب ِالجنونْ
    و روائحُ الصمتِ الوقورةِ في ملاءاتِ الشجونْ
    لملمْتِ نفسكِ من ضياعِكِ و ارتعشتِ كما الأصابعِ
    و انتفضتِ كما الحقائقِ
    في مفازاتِ الظنونْ..
    لا تسأليني من أكونْ!!
    همسي تكسّر و الشظايا بعضُ أطرافي تسيرُ على جحيمٍ من حنينْ
    و الليلُ منعقدٌ على شفةِ التساؤلِ والغيومُ هلوعةٌ و كذاكَ عقدُ الياسمينْ
    مزّقتُ أشرعةَ الرجوعِ إلى الجزيرةِ حيثُ أعماقي
    تعابثُ بعضَ أشلائي و بعضاً من أنينْ...
    لا تسأليني من أكونْ
    و لتصمتي...
    فالصمتُ أجملُ مايكونْ ..حين انقشاعِ الموتِ عن روحِ الظلامِ
    و ينطوي حقباً من الهَلَع الرزينْ
    و لتكتبي بعض التماتمِ في دفاترَ للصواعق للبروقِ و للرعودِ
    و أحرقيها و اخرجي للناس بابنٍ مُرسَلٍ
    قولي : أنا العذراءُ ..خاطبني ملاكُ الفرْحِ
    عند نخلةِ وحدةٍ في بيتِ صبرٍ..
    و ارفعيهِ إلى العيونْ
    .............................
    لا أدري لمَ كتبْتُها!!
    لكن كتبتُها هنا
    جميلةٌ أنتِ في كل حروفك و في كل حالاتك
    و تمتعني قراءتك في كل وقت..
    محبتي و احترامي..
    عمر زياده
    عمر...........
    شكرا على هذه الكلمات الرائعة فعلا
    سعيدة بها أكيد
    فمرور شاعر مثلك هنا يعني الكثير
    تقديري واحترامي لحرف لطالما احترمته

  7. #37
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. مصطفى عراقي مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم الشاعر المبدع الأستاذ عمر
    أستسمح أديبتنا الراقية الخلوقة الأستاذة نور
    في أن أرجو أن تفرد هذه المشاركة الطيبة بقصيدة في الشعر الفصيح تهديها إليها
    فهي ( الأديبة/ القصيدة) تستحق
    ودمت بكل الخير والسعادة والألق
    مصطفى
    د. عراقي
    لهذه الإطلالة أثر في النفس أعمق من أن يوصف
    ولبهاء هذا الحرف ألق أسمى من أن تستوعبه سطوري
    تقديري واحترامي الشديد

  8. #38
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مادلين يوحنا مشاهدة المشاركة
    الغالية نور
    قرأت كلماتك التي تؤكد على قوتك ، وقوة ارادتك ، احببت ثورتك وقوتك ، فقط اخافتني الدمعة في الصورة ، لأني سمعت ذات يوم من قديس اعرفه أن الارادة عندما تكون جاهزة وقتنعة لاتذرف على الدمع على الماضي الذي يخلفه وراءه.
    ودي الذي بدأ يزيد
    أ
    ماد .......
    شكرا لحضورك الدائم
    ولنصائح قديسك الحنون
    تقديري واحترامي

  9. #39
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رنده يوسف مشاهدة المشاركة
    لغاليه نور
    دمت ودام قلمك الذى خط كل هذه الكلمات الرائعه والمعاني الجميله
    وباقات من الزهور للهادي والمهدى اليها
    لك كل الود
    العزيزة رندة
    ممتنة لهذا الوجود الذي أدمنته
    شكرا لك من أعماق الحرف
    تقديري وودي

  10. #40
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    العمر : 34
    المشاركات : 1,747
    المواضيع : 28
    الردود : 1747
    المعدل اليومي : 0.36

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شجاع الصفدي مشاهدة المشاركة
    الكريمة نور
    عنفوان الأنثى الداخلي حين يمتزج بحنانها الأنثوى هو ما يشكل نسيج كرامتها ..
    حيث لا يجعلها الحنان خانعة لمذلة الرجل بل يكون لديها دوما سلاحا متمردا يملك قول "لا "
    حين يلزم قولها. .
    جميل هو ذلك العنفوان فيما خطه قلمك الذي ينطق بلسان الحال ويقول لشخص ما :
    لا تتلو ترانيم الرجوع ..
    شكرا لكِ
    الفاضل شجاع الصفدي
    حضور له كل التقدير
    وحرفك منثور في صفحتي له كل الاحترام
    شكرا لك ولحضورك الجميل
    تحيتي

صفحة 4 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 18-04-2008, 10:44 AM
  2. عودة رحيل
    بواسطة أماند في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 11-02-2004, 08:26 PM
  3. ذكرى رحيل الشاعر بدر شاكر السياب
    بواسطة نهى فريد في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-02-2004, 11:43 PM
  4. رحيل صديق
    بواسطة نهاد صلاح معاطي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-11-2003, 08:40 PM
  5. أستودعكم الله ( رحيل بكاء الياسمين )..
    بواسطة بكاء الياسمين في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-11-2003, 03:46 PM