أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: دُمْعَةٌمِصْرِيَّةٌعَلَى خَدِّالْجَزَائِر..أحمد حسن

  1. #1
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,799
    المواضيع : 128
    الردود : 1799
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي دُمْعَةٌمِصْرِيَّةٌعَلَى خَدِّالْجَزَائِر..أحمد حسن

    دُمْعَةٌ مِصْرِيَّةٌ عَلَى خَدِّ الْجَزَائِر!!
    مُفْتَتَحٌ قديم على شفة الحلم: بِلادُ الْعُرْبِ أَوْطَانِي... (وَلَيْسَ يَكْفِي!)
    ============================
    صرخة أخرى:

    بَلَدِي..
    يَعزُّ عَلَيَّ مَشْيُ النَّمْلِ فِي جَفْنَيْكِ..
    يَقْرصُ نَظْرَتَيْكِ..
    فَلا تَرَيْنَ طُفُولَةَ الأَمْجَادِ تُمْسِكُ طَرْفَ ثَوْبِكِ
    والشَّوَارِعَ تَرْتَدِي فَرْوًا ثقيلاً مِنْ ظَلامْ
    وَعَلَى رُبَا كَتِفَيْكِ تَصْفَعُ طِفْلَتَانِ خُدُودَ وَرْدِكِ..
    فَلْيُعِنْ خَدَّيْكِ ربُّكِ..
    وَالدَّمُ الْعَرِبِيُّ يَسْقُطُ مِنْهُمَا فِي نَابِ مَصَّاصِ الْخِصَامْ
    هَلْ شَاخَ عُودُكِ أَنْ يُرَبِّيَ طِفْلَتَيْنِ..
    وَأَنْتِ مَنْ رَبَّى شُمُوسَ الْغَرْبِ لَمَّا أُلْقِيَتْ قُدَّامَ مَلْجَئِكِ الْمُضِيءِ..
    وَعَلَّمَتْ أَضْوَاءَهُمْ عَيْنَاكِ كَيْفَ يَسِرْنَ فَوْقَ حَبَائِلِ الأَفْلاكِ..
    أَوْ فَوْقَ سَجَّادِ الْغَمَامْ
    عَلَّمْتِهِمْ فَتَعَاوَنُوا فِي إِثْمِ غَيْرَتِهِمْ..
    وَهَبُّوا يُطْفِئُونَ عِيَالَكِ الأَقْمَارَ فِي لَيْلِ احْتِلالٍ فَاسِق الإظْلامِ..
    لَيْسَ بِمُرْعَوٍ عَنْ سُكْرِهِ الطَّمْعَانِ فِي كَأْسَيْنِ مِنْ شَفَتَيْكِ
    حَمْرَاوَيْنِ مِنْ عَضِّ السِّهَامْ
    أَنَا لَسْتُ إِلا عَابِدًا لِلّهِ فِي أَحْضَانِ زَاوِيَةٍ بِمَسْجِدِ قَرْيَتِي الْخَضْرَاءِ..
    أَغْرِسُ خَمْسَ شَتْلاتٍ بِحَقْلِ الْيَوْمِ..
    يَكْبرُ مِنْ نَبَاتِ الضَّوْءِ
    -فِي أُذُنَيْ طَرِيقِي لِلصَّلاةِ-
    نَخِيلُ حَمْدِي..
    ناثرًا حبَّاتِ تَسْبِيحِي -عَلَى شَفَتَيَّ- مُوسِيقَى خُشُوعٍ
    كَيْ أُطَعِّمَ طَيْرَ أَشْوَاقِي إِلَى الرَّحْمَنِ مِنْ كَفَّيْ هُيَامْ
    وَأَعُودُ بَعْدَ الْفَجْرِ..
    قَلْبِي رَافِعٌ كَفَّيْهِ حَتَّى تَقَطِفَا قَمَرَيْنِ..
    مِنْ شَفَةِ السَّمَاءِ يُنَوِّرَانِ قُرَاكِ..
    كَيْ تَصِلَ "الْخِلافَةُ" لِلْقُرَى فِي أَقْرَبِ الأَوْقَاتِ..
    يُرْشِدُ ضَوْءَهَا -مِنْ تَضْحِيَاتِ الْحَالَمِينَ بِهَا- إِمَامْ
    أَنَا لَسْتُ إِلا مِنْ بَنِيكِ الْمُمْسِكِينَ بِطَرْفِ ثَوْبِكِ..
    غَيْرَ أَنَّ شَوَارِعَ التَّارِيخِ
    -يَا بَلَدِي-
    ارْتَدَتْ فروًا ثقيلاً مِنْ ظَلامْ
    وَعَلَى ضُحَى كَتِفَيْكِ تَصْفَعُ طِفْلَتَانِ خُدُودَ أَمْسِكِ..
    أَيْقِظِي كَفَّيْكِ يَا بَلَدِي بِلَمْسَةِ مُصْحَفٍ..
    وَتَوَضَّئِي بِالدِّينِ ثَانِيَةً..
    وَصَلِّي كَيْ يَتُوبَ الْحَاكِمُونَ عَلَى شُعُوبِ الرِّيشِ
    فِي مُدُنِ النَّعَامْ
    لا تَفْرِدِي لِلْجَهْلِ سِكَّةَ فُرْقَةٍ بَيْنَ الْقُرَى
    لِيَسِيرَ فِي أَمْنِ الْجَحِيمِ..
    لَهُ حِذَاءٌ عَسْكَرِيٌّ؛ نَعْلُهُ مِنْ عَظْمِ جُمْجَمَةٍ..
    عَلَيْهَا جِلْدُ وَجْهٍ كَانَ لِلطِّفْلِ الَّذِي سَلَخُوهُ بَيْنَ يَدَيْ أَبِيهِ..
    وَمِنْ خُطُاهَا الْحُمْرِ تُولَدُ أَلْفُ مصْيَدَةٍ مُتَيَّمَةٍ بِإِذْلالِ الْحَمَامْ
    لا تَفْرِدِي لِتَبَسُّمِ الأَعْدَاءِ وَجْهَ الْخُلْفِ بَيْنَ بَنِيكِ
    مَا زَالَتْ هُنَاكِ أَصَابِعُ الشُّهَدَاءِ
    تَمْسَحُ دَمْعَةَ الغُصْنِ الَّذِي فَقَدَ الْحَمَامَةَ..
    رَبَّتَتْ كَتِفَ الشَّوَارِعِ وَهْيَ تَرْعِشُ تَحْتَ قُمْصَانِ الْمَعَارِكِ
    وَالْعَسَاكِرُ يَغْرِزُونَ خَنَاجِرَ الأَقْدَامِ فِي لَحْمِ الأَرَاضِي..
    كُلُّنَا مَوْتَى إِذَا لَمْ تَرْحَمِي أَرْوَاحَ مَنْ بَاعُوا الْحَيَاةَ لِكَيْ تَعِيشِي..
    وَارْتَوَتْ -مِنْ طَعْمِ صِدْقِهِمُ الْمُسَالِ بِحُمْرَةٍ- شَفَةُ السَّلامْ
    هُمْ مَنْ بَنَوْا -يَا أُمَّ ذِكْرَاهُمْ- سَلالِمَ لِلنُّجُومِ لِتَصْعَدِي..
    لا تَنْزَلِي..
    مَهْمَا يَكُنْ لِلْقَاعِ مَنْ أَيْدٍ جَوَاذِبَ..
    لَيْسَ فِي الْقِيعَانِ غَيْرُ فَمٍ يُمَتِّعُ ضِرْسَهُ بِالْمَضْغِ فِي عَظْمِ الْحُطَامْ
    فِي شُرْفَةِ الْخُلْدِ (الْمُضِيئَةِ بِالْهُدَى)
    شُهَدَاؤُكِ الْبِيضُ اسْتَوَتْ نَظَرَاتُهُمْ قَلَقًا عَلَيْكِ..
    (فَيَا حَرَامْ!!)
    مِلْيُونُ رُوحٍ مِنْهُمُ انْكَمَشَتْ بِجِسْمِكِ..
    حِينَ عَضَّكِ بَرْدُ فُرْقَتِكِ الْكَفِيفُ..
    وَأَمْطَرَتْ سُحُبُ الْفَرَاغِ عَلَيْكِ قُنْبلَةَ الْعَوَامْ
    ***
    بَلَدِي يَعزُّ عَلَى الضُّحَى
    أَنْ تَذْبَحِي أَيَّامَكِ الْبَيْضَاءَ قُرْبَانًا لِتَل شَمَاتَةٍ أُخْرَى عَلَى شَفَتَيْ أَبِيبْ
    فِي عِزِّ أَوْجَاعِ الْعُرُوبَةِ تَحْتَسِينَ كُؤُوسَ رَمْيِكِ تَحْتَ أَقْدَامِ الْغَرِيبْ
    وَتُعَدِّدِينَ غُصُونَ فَضْلِكِ تَحْتَ أَعْشَاشِ الْحَبِيبْ
    تَارِيخُكِ الْمَعْرُوضُ فِي سُوقِ الضَّمَائِرِ مُلْتَحٍ بِرَزَانَةِ الإِسْلامِ..
    يَلْبِسُ شَالَهُ الْمَنْسُوجَ مِنْ نَفَسَ الْعُرُوبَةِ..
    وَاقِفٌ بِمَسَارِحِ الدُّوَلِ الْغَنِيَّةِ..
    كُلُّ عُضْوٍ فِيهِ مَمْسُوكٌ بِخَيْطٍ كَالْعَرَائِسْ
    أولا تَرَيْنَ أَصَابِعَ الأَسْتَارِ تَلْعَبُ بِالْعَرَوسَةِ بَيْنَ جُمْهُورِ الدَّسَائِسْ
    مَاذَا جَرَى لَكِ؟
    مرةً ألفًا رَأَيْتِ الْمَسْرَحِيَّةَ..
    كُلَّمَا بَردَتْ غَذَوْتِ فُصُولَهَا
    بِحِكَايَةٍ أُخْرَى مِنَ الْخُلْفِ (الْمُعَرَّبِ عَن بُرُوتُوكُولِ صِهْيَوْنٍ..)
    أَلَنْ تَتَوَقَّفِي عَنْ نَصْبِ أَفْخَاخٍ لَنَا فِي مَسْرَحِ الأَعْدَاءِ يَا أَمَّ الْفَرَائِسْ
    ***
    كُفِّي عَنِ التَّمْثِيلِ؛ أَنْتِ حَقِيقَةٌ عَرَبِيَّةٌ مَهْمَا جَرَى
    لا تَلْبِسِي ثَوْبَ الْمُهَرِّجِ حِينَ:
    يَنْزِعُ ظُفْرَهُ كَيْ يُضْحِكَ الأَغْرَابَ..
    أَوْ يُلْقِي عَلَى فَمَهِ الثَّرَى
    يَا حُرَّةَ الْعَيْنَيْنِ لا تَتَكَلَّفِي سِنَةً..
    فَلَسْتِ بِطِفْلَةٍ تَخْشَى عِقَابَ أَبٍ
    إِذَا لَمْ تَغْفُ فِي حِضْنِ الْمَسَاءِ مُبَكِّرَا
    آنَ البَيَاضُ لِكَيْ تَصُبِّي نَجْمَتَيْ عَيْنَيْكِ..
    وَالأَضْوَاءُ تُثْمِرُ وَحْدَةً خَضْرَاءَ فِي لَيْلِ الْقُرَى
    ***
    هُزِّي عُرُوشَكِ..
    سَوْفَ تَسْقُطُ تَمْرَةٌ (بِالنَّخْلِ مُؤْمِنَةٌ)
    كُلِي حَلْوَى حَلالِكِ مِنْ يَدِ الْقُرْآنِ..
    ذمِّي فِي شِفَاهِ الطِّفْلَتَيْنِ حَلِيبَ أَحْلامٍ مُقَدَّسَةٍ
    وَمَاءً خَالِصَ الإِيمَانِ..
    حَتَّى تَكْبرَا
    يَا مَنْ أَرَاكِ بِطَرْحَةٍ مِصْرِيَّةٍ حينًا..
    وَحِينًا -فِي جَلابِيبِ الشُّرُوقِ- جَزَائِرَا
    أَرْجُوكِ لا تَتَهَاوَنِي فِي ضَوْئِكِ الْمَشْرُوعِ فِي عُرْفِ الذُّرَا
    وَثِقِي بِنَبْضَةِ شَاعِرٍ فِي قَلْبِ مَوْجِكِ أَبْحَرَا
    هُوَ لَنْ يَقُولُ لَكِ:
    الْمَنَارَةُ مِنْ هَنُا؛ إِنْ لَمْ تَكُنْ حَقًّا تُرَى

  2. #2
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,799
    المواضيع : 128
    الردود : 1799
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي


    مع خالص اعتذاري للسادة مشرفي الشعر الفصيح على قلة الأيام الفارقة بين نشر قصيدتي تلك وقصيدتي السابقة

    فقد نشرتُها تجاوبًا مع الحدث الجاري

    ودعوة صالحة..

    أجرني الله وإياكم عنها

  3. #3
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2009
    المشاركات : 463
    المواضيع : 20
    الردود : 463
    المعدل اليومي : 0.13

    افتراضي


    أخي الشاعر المبدع أحمد حسن

    يسعدني أن يكون لي المقعد الأول

    في حديقة مشاعرك الغنّاء هذه

    - رغم مايكتنفها من شجو يعربي أصيل -

    إلا أن لمعانيها روعة فائقة

    ولبيانها سحر خلّاب

    ولتركيباتها اللغوية ألق ممتع

    دمت مبدعا أخي أحمد

    ودعواتنا أن يفرِّج الله الغمَّة

    ويقرِّب بين بلدان الأمة

    ولك خالص تقديري

    سكينة جوهر

  4. #4
    الصورة الرمزية سالم العلوي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 2,520
    المواضيع : 69
    الردود : 2520
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    طيب الله أنفاسك أيها الشاعر القدير المتألق
    طيب الله أنفاسك على روح دفاقة بحب هذا الدين وأهله وبلدانه ..
    والله الذي لا إله إلا هو .. لا حل يرتجى للأمة اليوم أو غدا إلا بالرجوع إلى الدين .. وإلى مصحف قديم علاه التراب من هجر أهله له ..
    فليكتب الكاتبون المخلصون عن ذلك ولا يملوا ..
    وليتحدث الخطباء والمتكلمون عن طريق الخلاص ذلك ولا يملوا ..
    شكر الله لك أخي أحمد .. في نافذتك المشرقة التي نفحتنا منها بنفح الطيب ..
    ودمت مبدعا متألقا رائعا ..
    وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال.

  5. #5
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,799
    المواضيع : 128
    الردود : 1799
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سكينة جوهر مشاهدة المشاركة

    أخي الشاعر المبدع أحمد حسن

    يسعدني أن يكون لي المقعد الأول

    في حديقة مشاعرك الغنّاء هذه

    - رغم مايكتنفها من شجو يعربي أصيل -

    إلا أن لمعانيها روعة فائقة

    ولبيانها سحر خلّاب

    ولتركيباتها اللغوية ألق ممتع

    دمت مبدعا أخي أحمد

    ودعواتنا أن يفرِّج الله الغمَّة

    ويقرِّب بين بلدان الأمة

    ولك خالص تقديري

    سكينة جوهر

    الأديبة القديرة الأستاذة سكينة جوهر

    نعم..

    تمنيتُ لو يجتمع الأهل، ونجلس جلسة أسرية مسلمة واحدة، لنقول "لا إله إلا الله"

    ونمضي إلى الأمام لنؤدي واجبات ديننا وعروبتنا

    لا حول ولا قوة إلا بالله

    عمومًا..

    يشرفني أن أقدم إليك شكري لحضورك الطيب، وبياض تعليقك

  6. #6
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,799
    المواضيع : 128
    الردود : 1799
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالم العلوي مشاهدة المشاركة
    طيب الله أنفاسك أيها الشاعر القدير المتألق
    طيب الله أنفاسك على روح دفاقة بحب هذا الدين وأهله وبلدانه ..
    والله الذي لا إله إلا هو .. لا حل يرتجى للأمة اليوم أو غدا إلا بالرجوع إلى الدين .. وإلى مصحف قديم علاه التراب من هجر أهله له ..
    فليكتب الكاتبون المخلصون عن ذلك ولا يملوا ..
    وليتحدث الخطباء والمتكلمون عن طريق الخلاص ذلك ولا يملوا ..
    شكر الله لك أخي أحمد .. في نافذتك المشرقة التي نفحتنا منها بنفح الطيب ..
    ودمت مبدعا متألقا رائعا ..
    وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال.

    أخي المضيء برفقه وصبر ملامحه وطيبة روحه

    وجلال حرفهِ

    أشكر لك مرورك الكريم، وأنا أؤيدك في كل تفاصيل حضورك الطيّب..

    وسعيد في الوقت نفسه لثنائك على شعر أخيكم

    فتقبل شكري

    واحترامي

  7. #7
    الصورة الرمزية محسن شاهين المناور شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : سوريا ديرالزور
    العمر : 66
    المشاركات : 4,232
    المواضيع : 86
    الردود : 4232
    المعدل اليومي : 1.03

    افتراضي

    أخي الحبيب الشاعر الجميل أحمد
    بارك الله بك لهذه المشاعر النبيلة والمعاني الأاصيلة
    قصيدة عنوانها لوحة تكفي لجمع ملايين القلوب
    كنت رائعا . . . محبتي
    محسن شاهين المناور

  8. #8
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2009
    العمر : 51
    المشاركات : 735
    المواضيع : 81
    الردود : 735
    المعدل اليومي : 0.20

    افتراضي

    نعم للإبداع لقد أحسنت في طرح هذه المشكلة بسمو حرف وإبداع قلم
    كم يعتصر الأمة من ألم ولم تبقى إلا المستديرة لتدق وتدا جديدا في نعش
    أمةٍ يتألم تقبل تقديري لنصك الجميل وكل عام وأنت بخيرأخي الشاعراحمد0

  9. #9
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    العمر : 37
    المشاركات : 1,799
    المواضيع : 128
    الردود : 1799
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محسن شاهين المناور مشاهدة المشاركة
    أخي الحبيب الشاعر الجميل أحمد
    بارك الله بك لهذه المشاعر النبيلة والمعاني الأاصيلة
    قصيدة عنوانها لوحة تكفي لجمع ملايين القلوب
    كنت رائعا . . . محبتي

    أستاذي الشاعر الكبير محسن المناور

    شكرًا لمرورك الضوئي، وسماحة نقدك ، وإنسانية رأيك

    تقبل احترامي

المواضيع المتشابهه

  1. "حسن البنا" قصيده بالعاميه ممزوجه بالفصحى للشاعر / أكرم حسن
    بواسطة اكرم حسن احمد في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 24-07-2012, 10:12 AM
  2. فلا تردّ دعاء الصّائم الآنا،، ( إلى أحمد حسن محمد)
    بواسطة عبد القادر رابحي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 67
    آخر مشاركة: 29-07-2009, 04:07 PM
  3. أحمد حسن في مهرجان أدبي بالسودان
    بواسطة إكرامي قورة في المنتدى أَنْشِطَةُ وَإِصْدَارَاتُ الأَعْضَاءِ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 16-09-2006, 11:05 PM
  4. أهلا حسن- قصيدة ترحيب بالشيخ حسن يوسف
    بواسطة فارس عودة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-01-2005, 04:50 PM