أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: وإنْ عَصَرُوا لكَ السّحُبَا

  1. #1
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2009
    المشاركات : 243
    المواضيع : 33
    الردود : 243
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي وإنْ عَصَرُوا لكَ السّحُبَا

    وإنْ عَصَرُوا لكَ السّحُبَا



    أَتسأَلُني عنِ الشّهداءِ ياولدي ؟
    براءةُ قمحِنا في وجهِكَ ارْتسمتْ
    أَتبْحثُ عنْ نهاياتٍ لهذا الملحِ في البلدِ ؟
    أمِ الموتَى رموزٌ في فؤادٍ يرسمُ اللّعِبا ؟
    أَتدْري منْ همُ الشّهدا ؟
    شُموعُ حطَّ مَرساها بعيداً عن دَنايانا
    على نجمٍ وقد رحلوا إلى اللهِ
    فراشاتٌ منَ الأشواكِ تقطفُ آخرَ الْحُبِّ
    أَيا ولدي
    سؤالٌ ذاكَ أم تُرْسٌ إلى الشّكوَى ؟
    لأَنْتَ هُنا على مرْأَى من الثّكلَى
    فأنتَ تَرى
    عن الألعابِ لم تُفْطمْ
    فِراخُ العُشِّ في هُدْبيكَ لم تُرسمْ
    ولم أَرقبْ لكَ الزّغَبا
    فَدعْ ما قلتَ وانْظرْ منْ جبالٍ تسترُ الشّمسَا
    واغْرفْ من مَنابِعِها
    أَلا والْثِمْ ثُغورَ الأرضِ وامْخُرْ في مناكبِها
    فغُصْنُ البانِ لا يحمي لها سَرَبا
    أإنْ جنحَتْ بكَ الأهْواءُ
    هل يرجِعنَ ما ذهَبا ؟
    فإنْ بركَتْ لكَ الأيّامُ خُذْ سَيفاً ولا تحنثْ
    أَتسألُني عنِ الشهداءِ ياولدي ؟
    بَلِ اسْألْ عنْ مخابِزِنا التي سَكتتْ
    أيَكْفيكَ الفُتاتُ وكِسرةٌ تََرِبَتْ ؟
    فلا تسألْ عنِ الخُطبِ التي صالتْ
    وَسَلْ عنْ بسمةٍ للحتفِ قد سِيقتْ
    فلا تعجلْ على اللهِ
    وإنْ عَصَرُوا لكَ السّحُبَا
    وإنْ كَحَلُوا لكَ العينينِ والأَمَلا
    أيا ولدي
    أتَترُكُنا وهذي الأمُّ في أكفانِهم تشْقَى
    نسيمُ الريحِ منْ مِشكاتِنا سُلِبَا
    فعِشْ يوماً ولا تُذْعنْ
    فإنْ تخشَ المنافِيَ أوْ تُحابِيهم
    يَجُوبُوا في فؤادِكَ كيْ تُفادِيهم
    أيا ولدي
    أُوارِي عنهُمُ الوَهَنا
    فلا تتركْ لهم رَسَنا
    فإن ساقُوا الدّوالِيَ نَندُبِ الوَطَنا
    وتسألُني عنِ الضَّوءِ الذي حُجِبَا
    فما عندي جَوابٌ يُشعِلُ السَّكَنا
    وتسألُني عن الفَرَحِ الذي سُرِقا
    فتلكَ مُصيبةٌ لم تَجْرِ في مرعَى خَواطِرنِا
    وننعَى أنَّ ربَّ البيتِ قد كَتَبا
    فهذا قَولُنا الآتي
    وهذا سَمْتُ منْ سَبَقا
    وتسألُني عن العمِّ الذي هَرَبا
    فلمْ يألفْ دُموعاً مُرّةً تجري على الخَدِّ
    ولم يعلمْ بِلونِ الطّعنِ في القَدِّ
    وتسألُني عنِ القُربَى
    وكيفَ أَتَوْا وقدْ لَوَّوْا لَنا العُنُقَا
    ولم نكتُمْ لهم طلَبا
    فهلْ نحنُ العِدَى أمْ أعيُنُ الأحبابِ قدْ رمدَتْ
    فهلْ تأْسَى على عَيشٍ أتَى الرَّمَقا
    فما ضَرَّ الكليمَ إذا تخَلّى عن مذارِفِهِ
    فلا تنظُرْ إلى القيدِ الذي جُلِبَا
    وتلكَ هيَ المفازاتُ التي تَنْأَى بِصاحِبِها
    ولن تُطْوَى دفاتِرُنا ولو عَجلُوا
    فإنَّ العُمرَ قد كُتِبا
    فلا تَجْزعْ
    فقدْ نَبَتَتْ مواجِعُنا
    وشمسُ اللهِ طَلَّتْ من خَباياها
    ولا تُرْدَفْ على نارِ القَرابِينِ
    فَخَيلُ الصّبحِ ماضِيَةٌ
    وكُنْ رمحاً على نجمٍ من القَدَرِ
    وإنْ حَاكُوا لكَ الشُّهُبَا


    [/size]

  2. #2
    قلم نشيط الصورة الرمزية معتزابوشقير
    تاريخ التسجيل : Aug 2009
    المشاركات : 303
    المواضيع : 26
    الردود : 303
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    شاعرنا الجميل الأستاذ صقر
    حييت من شاعر فذ جميل
    موجعة هذه القصيدة وندية كصبح البلاد شكرا لأنك أمتعتني
    دمت بخير

  3. #3
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    العمر : 47
    المشاركات : 3,484
    المواضيع : 409
    الردود : 3484
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    يا الله.............
    مااحلاها من قصيدة وا ابلغ تعبيرها............
    سلم الفكر والقلم واسمح لي بنقلها
    تحيتي وتقديري لك دوما
    فرسان الثقافة

  4. #4
    شاعر الصورة الرمزية حازم محمد البحيصي
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : فلسطين / قطاع غزة
    المشاركات : 4,680
    المواضيع : 119
    الردود : 4680
    المعدل اليومي : 1.22

    افتراضي

    الحبيب صقر
    نص جميل موجع كأنك درت وجلت صلت فى قلوبنا فعبرت عنا جميعا
    أَتدْري منْ همُ الشّهدا ؟
    شُموعُ حطَّ مَرساها بعيداً عن دَنايانا
    على نجمٍ وقد رحلوا إلى اللهِ

    الله الله
    تحيتي لك

  5. #5

  6. #6

  7. #7

  8. #8
    المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية
    الصورة الرمزية د. سمير العمري
    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 53
    المشاركات : 39,206
    المواضيع : 1035
    الردود : 39206
    المعدل اليومي : 7.24

    افتراضي


    ما أجمل ما قرأت لك هنا أيها الشاعر!

    بهذا النص أثرت إعجابي وأثرت شجوني في آن معاً.

    لا فض فوك حقا وصدقا!

    أهلا ومرحبا بك مبدعا دائما في أفياء واحة الخير.


    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9

المواضيع المتشابهه

  1. وحدي وإنْ / عارف عاصي
    بواسطة عارف عاصي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 31-03-2010, 01:20 PM
  2. فأنا الجديدُ وإنْ دخلتُ قــديـــما..
    بواسطة محمد الحضوري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 01-03-2007, 08:21 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة