أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: بين الثريا والثري

  1. #1
    الصورة الرمزية سمر أحمد محمد أديبة
    تاريخ التسجيل : Feb 2013
    المشاركات : 1,031
    المواضيع : 89
    الردود : 1031
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي بين الثريا والثري

    فوق .. هناك .. طفل يتصارع مع أخته على من يمتلك نجوم السما.
    وتحت .. طفل وأخته الصغيرة يتصارعان مع كلاب الشوارع على قطعة خبز.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية ابن الدين علي قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 347
    المواضيع : 24
    الردود : 347
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمر أحمد محمد مشاهدة المشاركة
    فوق .. هناك .. طفل يتصارع مع أخته على من يمتلك نجوم السما.
    وتحت .. طفل وأخته الصغيرة يتصارعان مع كلاب الشوارع على قطعة خبز.
    هي من تناقضات الحياة ..هي ومضة من ومضات الواقع المرير...هل الفقر من سنن الحياة؟.تحياتي اليك.

  3. #3
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,365
    المواضيع : 183
    الردود : 13365
    المعدل اليومي : 5.10

    افتراضي

    أن الطفل الذي يتصارع مع أخته على من يمتلك نجوم السماء
    بعد أن احترقا في الأرض فصعدت أرواحهم البريئة إلى السماء
    والطفل وأخته الذين يتصارعان مع كلاب الشوارع على قطعة خبز
    نموذجان مؤلمان لأطفال عاشت مرارة الحروب ..
    فمنهم من سلبت أرواحهم بدون ذنب ـ ومنهم من عاش في معاناة وجوع وخوف
    فعذرا لكل الأطفال الذين عجزنا عن فعل شيء لأجلهم وتركناهم
    لمعاناة حروب لا يفهمون لها سببا.
    ومضة قوية بمحمول موجع من واقع ماسوف عليه.
    دمت بروعتك.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,803
    المواضيع : 89
    الردود : 8803
    المعدل اليومي : 2.36

    افتراضي

    مفارقة لاذعة وإضاءة راقية على مأساة نعيشها كل يوم

    ليتنا نستطيع إنقاذ طفولتهم من براثن القسوة والظلم

    دام حرفك محلّقا غاليتي
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء