ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين ********************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
الواحة صرح الأدب الأرقى فحافظوا عليه
كفّي الصدود [ الكاتب : تفالي عبدالحي - المشارك : تفالي عبدالحي - ]       »     صفحة رضا التركي . شعر فصيح [ الكاتب : رضا التركي - المشارك : رضا التركي - ]       »     خيار الموعد الأغر [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     القِصَّةْ الشّاعِرةْ ... ما لَهَا وما عَلَيْهَا دَعوةٌ ... [ الكاتب : عادل العاني - المشارك : عادل العاني - ]       »     لا عَلَـيْـكِ [ الكاتب : بشير عبد الماجد بشير - المشارك : بشير عبد الماجد بشير - ]       »     اهنأ ببعدك [ الكاتب : عبدالله زمزم - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     درس الحبيب [ الكاتب : نزهان الكنعاني - المشارك : نزهان الكنعاني - ]       »     كفٌّ وإزميل [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     صلاة شوق [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     أغداً ألْتَقيك [ الكاتب : خالد عباس بلغيث - المشارك : د. سمير العمري - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ > بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

خواطر .... بدون تشكيل

بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 21-04-2013, 04:47 PM   #91


جسد هامد كان يظن موته فإذا به ينتفض انتفاضة مباغتة ويمزق الكفن الذي لف حوله ويحطم التابوت الذي وسد فيه ويبدأ بنفض التراب عن وجهه وهو يترنح من الإعياء مرضا وجوعا ويحاول جاهدا تثبيت قدميه والخروج من القبر وهو يتلقى الضربات والركلات ممن يقفون حوله محاولين الإجهاز عليه وإتمام مراسم الجنازة غير شاعرين بقوة نبضه وثبات قلبه وحسن توكله على خالقه ، وكل ما يقلقهم ويرهبهم ويزلزل كياناتهم الخبيثة أنشودته التي يترنم بها ... بلادي بلادي بلادي ... لك حبي وفؤادي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

التوقيع

[IMG]

[/IMG]
  رد مع اقتباس
قديم 25-04-2013, 04:02 AM   #92


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
جسد هامد كان يظن موته فإذا به ينتفض انتفاضة مباغتة ويمزق الكفن الذي لف حوله ويحطم التابوت الذي وسد فيه ويبدأ بنفض التراب عن وجهه وهو يترنح من الإعياء مرضا وجوعا ويحاول جاهدا تثبيت قدميه والخروج من القبر وهو يتلقى الضربات والركلات ممن يقفون حوله محاولين الإجهاز عليه وإتمام مراسم الجنازة غير شاعرين بقوة نبضه وثبات قلبه وحسن توكله على خالقه ، وكل ما يقلقهم ويرهبهم ويزلزل كياناتهم الخبيثة أنشودته التي يترنم بها ... بلادي بلادي بلادي ... لك حبي وفؤادي

خاطرة مشكلة وملونة ومحفورة بإزميل الحقيقة
رائعة
أشكرك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-04-2013, 09:05 AM   #93


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لانا عبد الستار مشاهدة المشاركة
خاطرة مشكلة وملونة ومحفورة بإزميل الحقيقة
رائعة
أشكرك

بل أنا أشكرك أختي لانا لمرورك العطر وتعليقك الجميل



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-04-2013, 09:15 AM   #94


علمنا من مصادر لا يرقى إليها التواطؤ أنه تم إبرام عقد بين الشام جنة الأرض وجنة السماء لاستئناف توريد الشهداء الذي كان قد توقف ردحا من الزمن لأسباب فنية تتعلق بالجهة الموردة .
هذا وقد تهيأت جنة السماء بجميع قطاعاتها وفتحت أبوابها لاستقبال الوافدين الجدد .
سارعوا أيها الأخيار إلى جنة عرضها كعرض السماوات والأرض أعدت ... للشاميين .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 01-05-2013, 09:32 AM   #95


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
العلاقة المتعدية في الرياضيات تقتضي أنه إذا كانت ( س ) أكبر من ( ص ) و ( ص ) أكبر من ( ع ) ، فإن ( س ) بالنتيجة هي أكبر من ( ع ) .
يقول أهل السياسة أن هذه القاعدة غير مطبقة عندهم ، فصديقك ليس بالضروة صديق صديقك ، وعدو صديقك لا يشترط أن يكون عدوك وبالتالي قد تكون أنت صديق عدو صديقك أو عدو صديق عدوك فتشترك أنت وعدوك في صداقة واحدة ..!!!! كم إشارة تعجب يجب أن أضع على هذا المنطق ؟ الحقيقة لا تكفيني إشارة التعجب بجنسها ، أنا بحاجة لإشارة استنكار واستهجان أو إشارة مقت أو إشارة أسف ، أو ربما نحتاج لاختراع عدد كبير من الإشارات الجديدة في لغتنا ، ولم لا ؟ العرب قديما لم يعرفوا إشارة الاستفهام أو إشارة التعجب ، بل لم يعرفوا النقطة والفاصلة . حسنا سأبدأ من الآن بالتفكير في إضافة إشارات أخرى إلى اللغة ، أم أن علينا أن ننتظر الغرب ليضيف إشارة إلى اللغات اللاتينية فنسارع إلى تبنيها في لغتنا وتعريبها إدعاءا منا بمواكبة التطور ... هل تعلمون ؟ لقد أصبحت أكره كلمات مثل ، مواكبة ، مسايرة ، اللحاق بالركب ، التماشي ، .... إلى آخر ما هنالك من مصطلحات العجز والتبعية . يبدو أنني ابتعدت قليلا - أو كثيرا - عن سياق الموضوع الذي افتتتحت به خاطرتي ، ولكن لا ذنب لي ، فأحيانا أحب أن أرخي العنان لأصابعي لتصول وتجول على لوحة المفاتيح دون قيد فبهذا أصنع طريقا مختصرا بين عقلي الباطن ومساحة الكتابة . وعودا على بدء سأقول بكل صراحة ... أنا رجل أحترم قوانين الرياضيات ، ومنها علاقة التعدي - وكذلك التناظر - وأرى أنها الوحيدة التي تصل بي إلى الاستقرار الضميري والمنطقي والعاطفي ، ومن هنا أرى أن عدو صديقي - وصديق عدوي - هو عدوي ، وأن صديق صديقي هو صديقي ، ويبقى للقاعدة شواذ - كما لكثير من القواعد ، وهو عدو عدوي ؟! فإن كان على الحق فهو صديقي ، وإن كان على الباطل فهو عدوي .

يبدو أنها كانت خاطرة مزعجة بعض الشيء ، وتبقى .. خاطرة بدون تشكيل .

هذه الخاطرة حقيقة فيها خطأ منطقي أشرت إليه بالأحمر
والصحيح صديق صديق عدوك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 01-05-2013, 09:42 AM   #96
معلومات العضو
مفكر أديب
عضو الاتحاد العالمي للإبداع
الصورة الرمزية خليل حلاوجي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
أحيانا نظلم الخبر الجيد في غمرة الأحداث المؤسفة ، فلا نعطيه حقه ، بل ربما شككنا بصدقه أو ظروفه وتفاصيله لأن الحالة المزاجية التي تسيطر علينا هي في الجانب السلبي أو التشاؤمي ، وهنا تبدو الموضوعية والتفاؤل في تلقي الأخبار وتجريدها مما يمكن أن يلحق بها من شوائب ظرفية ذات أهمية كبيرة ، كذلك أرى أن من غير الإنصاف ربط كل الأمور ببعضها ربطا سببيا حتميا ، فالإنسان بطبعه يسعى لتفسير ما يحيط به تفسيرا ذا دلالة يخرجه من الحيرة والقلق مما قد يدفعه - بل غالبا ما يدفعه - لأخطاء في الحكم على الأشياء والأحداث والأشخاص . إن هناك الكثير من التلقائية والاستقلالية في الأفراد والظروف وإن تشابهت وإن ارتبطت ببعض الروابط وإن تفاعلت ، ويجب علينا التفكير بهذه الخواص في معرض تحليل ما نراه يحدث أو يتطور من الأحداث المحيطة بنا .

كل يوم نشاهد فواجع أرضنا الصابرة .. وفي ذات الوقت نشاهد أخبارنا من خلال كاميرا الإعلام والفواجع تتحول إلى شكوك ..
ونبقة : نحن الضحية ..



/

اتابع بشغف .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

التوقيع

الإنسان : موقف
  رد مع اقتباس
قديم 01-05-2013, 11:38 AM   #97


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خليل حلاوجي مشاهدة المشاركة
كل يوم نشاهد فواجع أرضنا الصابرة .. وفي ذات الوقت نشاهد أخبارنا من خلال كاميرا الإعلام والفواجع تتحول إلى شكوك ..
ونبقة : نحن الضحية ..

/

اتابع بشغف .

وأنتظر مرورك بشوق أخي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 07-05-2013, 05:37 PM   #98


غبطت رئتي اليمنى جارتها لاستئثارها بالنصيب الأكبر من قلبي فقالت لها اليسرى احمدي الله أن خفف عنك من وهج حره



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 07-05-2013, 07:04 PM   #99


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
أعدت بالأمس اتخاذ قرار حاسم بأن لا أحزن ولا أيأس ، وكنت قد اتخذت هذا القرار سابقا ثم نسيته وعاد الحزن ليصبغ قلبي واليأس يتسرب إلى نفسي ، فإذا بي أمر بنفس مراحل التفاعل السابق وأعزم على أمر تذكرت أنني قد حسمته سابقا . هذا ذاته سبب لي ضيقا من نوع آخر ، ما الذي حصل حتى نسيت ما حسمته ، لا بد أنه الغفلة والانشغال بصغار الأمور وملاهي الحياة وما أكثرها في هذه الأيام .
ما العمل إذن وما الذي يضمن لي أن لا أحزن وأيأس ثانية ، وطبيعتي البشرية تتآمر علي في ذلك ؟ هل أضبط ساعة المنبه على وقت الأزمات ؟ مرة في اليوم مثلا ؟ هل أوصي زوجتي - التي تشاركني الحزن في أكثر الأحيان - أن تذكرني بذلك عندما أحتاجه ؟ أم هل ... ؟ لا أدري .
مهلا وجدتها ، أي والله وجدتها !
سأعود نفسي من اليوم على متابعة المصائب والمجازر والدمار والتسونامي والبراكين والتسرب الشعاعي النووي ورؤية الضحايا والأطفال المذبوحين ، والنساء الثكالى والأرامل ، واللاجئين . كذلك سأتابع يوميا اجتماعات النفاق العالمية والمحلية ، والمؤامرات التي تحاك ضد الشعوب والإنسانية . وربما علي أيضا متابعة أفلام الرعب والزومبي والدراكولا مصاص الدماء وغيرها من الأفلام البشعة المقززة . كل ذلك حتى أعتاد ووتبلد مشاعري بل تتحجر ويصبح قتل شعب عندي كشربة ماء أو قطف زهرة أو رؤية متسابق في برنامج الهواة .
ببساطة علي أن أتخلى عن إنسانيتي وعندها سأرتاح ، حقا سأرتاح ، حقا سأرتـــــــــــــــــاح .

لا لن ترتاح يا عزيزيالغالي مازن ..فأنت إنسان بحق ومن يقول غير ذلك لا يعرفك جيداً ..ولن تتخلي عن إنسانيتك أبد الدهر بإذنه تعالي ..هذا النص الحزين يذكرني بمقولة ل(جبران خليل جبران ) يقول فيها ..قالت الشاه يوما للقصاب وهو يتهيأ لذبحها ..كن حذراً فلا تجرحك السكين وأنت تذبحني ) ..لا أدري عزيزي مازن لماذا ظل هذا النص محفوراً بذاكرتي منذ أن كنت تلميذاً بالمدرسة الوسطي منتصف الخمسينات من القرن الماضي ..وتذكر مقولة الشابي (ولا بد لليل أن ينجلي ولا بد للقيد أن ينكسر ) سلمت لنا من كل سوء .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 08-05-2013, 01:48 PM   #100


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالغني خلف الله مشاهدة المشاركة
لا لن ترتاح يا عزيزيالغالي مازن ..فأنت إنسان بحق ومن يقول غير ذلك لا يعرفك جيداً ..ولن تتخلي عن إنسانيتك أبد الدهر بإذنه تعالي ..هذا النص الحزين يذكرني بمقولة ل(جبران خليل جبران ) يقول فيها ..قالت الشاه يوما للقصاب وهو يتهيأ لذبحها ..كن حذراً فلا تجرحك السكين وأنت تذبحني ) ..لا أدري عزيزي مازن لماذا ظل هذا النص محفوراً بذاكرتي منذ أن كنت تلميذاً بالمدرسة الوسطي منتصف الخمسينات من القرن الماضي ..وتذكر مقولة الشابي (ولا بد لليل أن ينجلي ولا بد للقيد أن ينكسر ) سلمت لنا من كل سوء .

أستاذي الكبير عبد الغني خلف الله يقرأ خواطري ، ما أسعدني بهذا المرور الألق والمشاركة الغنية .
صدقت أستاذي فلن أرتاح أبدا ولطالما أتعبني هذا الخافق الذي يحتل وسط صدري .
أعتز بك وبرأيك

أدام الله عليك العافية والسعادة



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: بَرْقُ الخَاطِرِ وَبَوحُ الذَّاتِ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة