ملتقى رابطة الواحة الثقافية
ملتقى رابطة الواحة الثقافية
التسجيل مدونات الأعضاء روابط إدارية مشاركات اليوم التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Loading...
نرحب بكل حر كريم من أبناء الأمة ينتسب لهذا الصرح الكبير شرط أن يلتزم ضوابط الواحة وأهمها التسجيل باسمه الصريح ***** لن يتم تفعيل أي تسجيل باسم مستعار ولهذا وجب التنويه ***** نوجه عناية الجميع إلى ضرورة الالتزام بعدم نشر أكثر من موضوع واحد في قسم معين يوميا ، وكذلك عدم رفع أكثر من موضوعين لنفس العضو في الصفحة الأولى لأي قسم ***** كما يرجى التفاعل المثمر مع جميع مواضيع الملتقى والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين **************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
أطلب عضويتك اليوم كلمة د. سمير العمري في انطلاقة الاتحاد حصاد جديد من سنابل الواحة سارع بالانتساب للاتحاد العالمي للإبداع ديوان حب في اليمن عدد جديد من مجلة الواحة الثقافية القطاف الثاني من خمائل الواحة
لِمَ [ الكاتب : محمد سمير السحار - المشارك : محمد سمير السحار - ]       »     الحساب [ الكاتب : نوري الوائلي - المشارك : نوري الوائلي - ]       »     تأمل ناسك [ الكاتب : د. سمير العمري - المشارك : عبدالرشيد غربال - ]       »     مواربة ! [ الكاتب : رياض شلال المحمدي - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     تكريم [ الكاتب : غلام الله بن صالح - المشارك : آمال المصري - ]       »     أنا [ الكاتب : مروان المزيني - المشارك : ماجد وشاحي - ]       »     الزغاليلُ الطرايا [ الكاتب : ماجد وشاحي - المشارك : آمال المصري - ]       »     تلويحـــــــــات الـــــورد [ الكاتب : سمير الفيل - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     التذكرة رقم 267 [ الكاتب : المختار محمد الدرعي - المشارك : ناديه محمد الجابي - ]       »     صفحة رضا التركي . شعر فصيح [ الكاتب : رضا التركي - المشارك : رضا التركي - ]       »     ****************************************************************************************************************************************************************************************************************************************************
العودة   ملتقى رابطة الواحة الثقافية > فُنُونُ الإِبْدَاعِ الأَدَبِي > النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

للعشق ثوب واحد.

النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

يرجى من الأعضاء الالتزام بما يلي
1- عدم انكفاء العضو على مشاركاته ونصوصه والتفاعل المثمر مع جميع مواضيع الأعضاء والتركيز على رقي الطرح وسمو المضامين.
2- عدم إغراق الصفحة الأولى للقسم بمواضيع عضو بذاته ولا يسمح للعضو يوميا إلا بنشر موضوع واحد في القسم ورفع اثنين من مواضيعه كحد أقصى.
3- نحن هنا نلتقي لنرتقي بتفاعل كريم بعيدا عن النرجسية والأنانية والتقوقع ومعا نكون أقدر وأظهر فطوبى لكريم وتبا للئيم.
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع أنواع عرض الموضوع
قديم 21-01-2013, 05:28 AM   #11


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهيل المغربي مشاهدة المشاركة
أبدعت أختي الكريمة و أديبتنا السامقة نسرين بن لكحل، فقد سقيتنا أدبنا حلو المذاق، رفيع الدرجات، و عذب المعاني. نص رائع شدّني بلوحاته الفنية و بأسلوبه الماتع، تحياتي لك و بالغ تقديري.

أخي الكريم الأديب سهيل المغربي، أعتز بحضورك و شهادتك هذه تشرفني كثيرا.
جميل أن يرى الكاتب قبولا حسنا لحرفه عند المتوقف بين كلماته ..
أنرت الحروف و أسعدني مرورك من هنا.
كن بخير دائما أخي.
تحياتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

إنّ في حسنِ البيَان حكمةَ للعقل تُرتَجى،و فُسحة للرّوح تُبتغى..

  رد مع اقتباس
قديم 25-01-2013, 12:25 AM   #12
معلومات العضو
مفكر أديب
عضو الاتحاد العالمي للإبداع
الصورة الرمزية خليل حلاوجي


العشق حين تهرم سنونه، و تنكسر ضلوعه، لا تحييه الأمنيات و لا ترجعه إلى سابق عهده ..

/
ترجمة الأفكار الكبرى أو بث المشاعر الأعمق .. أمران لايطيقهما قلم مالم يكن قد تمرس على الإبداع ..

هنا يبدو النص كقطعة رخام تنحته يد فنان .. ليحيل الصخرة العمياء لوحةً ناطقة .

/

لاتتوقفي عن التألق .



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

الإنسان : موقف
  رد مع اقتباس
قديم 29-01-2013, 08:09 AM   #13


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
أقولها حقيقة يانسرين وبدون أية مجاملة ..
صورك فريدة من نوعها في جل نصوصك فلاأعلم من أي غمامٍ تستقين ؟ ومن أي خيالٍ تنسجين وتزخرفين تلك الصور البديعة الغناء التي أشهد الله على أني لاأخرج من أحد نصوصك إلا وخيالي ثريٌّ بالصور
ثم أنَّ فلسفة عشقك جميلة ..
للعشق ثوب واحد إما أن يكون بهي الألوان بديع النقوش أو يكون الكفن مصيره ..!
لله درك يارائعة

صديقتي الرائعة براءة .
أ تعلمين أني أحب حضورك بين نصوصي و أحب قراءتك لها،حنى أني أعيد قراءة تعليقاتك عدة مرات. ..منك أتعلم صديقتي ، فحرفك الرائع ملهم و مثير للبوح أيضا .
أحاول في كل مرة أن لا أكرر صورة أو وصفا و لست أدري إلى أي مدى أنجح في ذلك.. هنا في الواحة استفدت كثيرا ، فالفضل لله ثم لها . و ما زلت دائما أطمع في توجيهات أساتذتنا الكرام و نصائحهم لما لها من تحفيز كبير لي.
حين أكتب أغمض عيني ، و أرسم الحرف رسما في مخيلتي .فقط هذا ما أصنعهُ ..و هذا النص كان إزاء موقف طريف جمع بين زميلين لي ، و منهما استوحيت الفكرة.
محبتي التي تعلمين .و البارحة كانت سهرتي مع سنان



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 29-01-2013, 08:13 AM   #14
معلومات العضو
عضو غير مفعل

No Avatar


تعابير رائعة لا يجيد نظمها سوى المبدعون

دمت مبدعة أديبتنا نسرين

تحية دمشقية



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 29-01-2013, 08:14 AM   #15


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
فيا أنتَ اسمع منّي قبل أن أستعير من قلبي نبضاته لأحيا بها و أمنحَك إيّاه أجوفًا..إنّي قبل أن أعرف الحبّ كنتُ أحمل صناديقًا عجّت بما فيها،جاهلة ما خبّئ في جوفها، و حين عصفتْ في ربوعي رياحُ غرام لواقح؛ فار تنّور اللهفة في دمي فانكشفت لي لآلئ و زمرد، زبرجد و لازورد نثرتهم بين يديّ، فعرفت الحنين و اللهفة، الولع و الوله .

السلام عليكم
الحب,,, والغدر !!!
كم يُذبح الحبّ المسكين تحت مقصلة الغدر ؟
هناك من يحب الحب نفسه, فيعز عليه أن يراه مذبوحا سابحا بدمه
وهناك من يحب أشياء أخرى من الحياة ,متوهما أنه الحب ,,فيهون عليه بعد اللقاء الأول
كلامك رائع ,مشاعرك حية نابضة تزيد الكلام جمالا وحياة
كوني بخير نسرين العزيزة
ماسة

و عليكم السلام غاليتي فاطمة .
بداية أحييك و أرحّب بك دائما بين حروفي. لأني أحب مداخلاتك الثرية و اضافاتك الهادفة .
و يبقى الحب رغيف القلوب في زمن لا يرتوي إلا من دم الوريد.
كوني بالقرب دائما .. تحتلين مكانا في قلبي يتسع لروحك النقية .
محبتي



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 29-01-2013, 08:30 AM   #16


هل الحنين وعكة صحية ؟؟

إذاً أنا مريضة بك

كان موعدي معك وصفة جربتها للشفاء .. فقتلتني الوصفة .

تراني تجاوزت معك جرعة الشوق المسموح بها في هذه الحالات ؟

فأين الحد الفاصل بين جرعة الشفاء وجرعة الموت هنا ؟؟

في مواسم الخيبة تصبح الذاكرة مشروباً مراً يبتلع دفعة واحدة بعد أن كان حلماً

مشتركاً يحتسى على مهل .

،،،،،،،،،،،،،،

صاحبة الحرف والإحساس والكلمة نسرين :

حضور مربك .. متألق كعادته

عواطف متضاربة تراكمت كقنبلة موقوتة

المرء يفتح شباكه لينظر إلى الخارج .. وأنا هنا أفتح عيناي لأتأمل حرفك

شكراً لك ودمت



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 29-01-2013, 08:46 AM   #17


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خليل حلاوجي مشاهدة المشاركة
العشق حين تهرم سنونه، و تنكسر ضلوعه، لا تحييه الأمنيات و لا ترجعه إلى سابق عهده ..

/
ترجمة الأفكار الكبرى أو بث المشاعر الأعمق .. أمران لايطيقهما قلم مالم يكن قد تمرس على الإبداع ..

هنا يبدو النص كقطعة رخام تنحته يد فنان .. ليحيل الصخرة العمياء لوحةً ناطقة .

/

لاتتوقفي عن التألق .

أستاذي الكريم خليل
أ تعلم أن حضورك شمس تشرق في زوايا النص.
هذه شهادة منك تدفعني لبذل المزيد، تقلّدتها وساما شرفيا منك ، و إني بعون الله أسعى جاهدة لتقديم الأفضل دائما .
لا حرمت رأيك و توجيهك ..
تحياتي أديبنا المبدع.



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 21-02-2013, 09:36 AM   #18
معلومات العضو
شاعرة
الصورة الرمزية نداء غريب صبري


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نسرين بن لكحل مشاهدة المشاركة
[CENTER]ـ
تركتني جاثمةً بين يدي الدهشة، و خلفَ سياج الصمت ألهثُ في نفسي،أركض مسافة الألف ميل ؛أحاول اللحاق بك لكن خيبتي سبقتني فصفّدتني ،مُلقية بي في قبو ذاكرتي،أهزّ بجذع الأمس لتَتساقط عليّ وعودك وكلماتك،همساتك،فأبتلع مجاجة الصّبر على مضض، و أقضم يد الحسرة،لا أستطيع حراكًا فرمال الصدمة ابتلعت قدمي،و لا الكلام بمنجدي فقد كبّلت الغصّة لساني.
بالله عليك أ أستلّ كرامتي سيفًا في وجهك،و أميط اللّثام عن زيفك،و أذكّرك بألف عهد قطعتَه على نفسك،حين أشهدتَ الذي لا تخفى عليه خافية،بأنّي عصًا تُفجّر ينابيع فرحك وشمسك التي تخفيها في كبدك؛كي لا يشارككَ سراجها أحد،و أنّي مرآة روحك التي ترى فيها حقيقتك..
[/align]

يقطعون الوعود الكثيرة ويرسمون الأحلام الخادعة ونغرق في بحار الأمل التي تحطكمت أمواجها عندما يقررون ن نستيقظ من الأحلام

نثرك جميل أختي

شكرا لك



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-03-2013, 04:03 PM   #19
معلومات العضو
شاعر
الصورة الرمزية ناصر أبو الحارث


لا يوجد عشق ينزع عنه ثوبه ليرتدي غيره
لكنه أحيانا ينزع برقعا كان يلبسه ويظهر على حقيقته
وعلينا أن نعترف بوجهه الحقيقي عندها
بوحك رقيق



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-03-2013, 05:57 PM   #20


نصّ باذخ وصور ممعنة في الرّوعة غاليتي

كم يطيب لي أن أحلّق برفقة حرفك المتميّز

محبّتي

فاتن



المصدر: ملتقى رابطة الواحة الثقافية - القسم: النَّثْرُ الأَدَبِيُّ

 

 

 

 

 

التوقيع

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
أنواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
vBulletin Optimisation by vB Optimise.

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة